المدير العام المساعد للستاغ : اجهزة الانذار المبكر لم تعمل لعزل الجهة التي انقطع عنها الكهرباء فكان ما كان..    انتخابات / التشريعية : تفاصيل قائمات الناخبين و الإعتراضات    السفير عبد الرزاق الكيلاني يغادر جنيف ويمتثل لقرارات وزارة الخارجية    انقطاع التيار الكهربائي محور لقاء نضال الورفلي بوزير الصناعة ومدير عام الستاغ    رونالدو يكشف عن صديقه "الوحيد" في عالم كرة القدم    تصفيات كأس افريقيا: آخر أخبار المنتخب التونسي قبل مواجهة بوتسوانا    رسميا: مصطفى بن جعفر مرشح التكتل للرئاسية    عاجل/ ليبيا : عبد الله الثني من جديد على رأس الحكومة    العراق : غارات أمريكية جديدة و ارتفاع حصيلة القتلى من الدواعش    خطير/ بتعليمات من درودكال عناصر ارهابية حضرت لعمليات    إعتقال العشرات من ضباط الشرطة في تركيا بتهمة التآمر على الحكومة    محاولة الهجوم الارهابي على دورية أمنية بالقصرين.. ما سرّ سيارة "البارتنار" ؟    المراقبة الاقتصادية : حجز 8 أطنان من السداري    وزارة الصناعة تنفي ما راج حول اكتشاف بئر نفط بسواحل المهدية    عيد الأضحى : نحو توريد 6 ألاف خروف اسباني    النتائج و الترتيب إثر الجولة الرّابعة من البطولة الوطنية    تونس-حمة الهمامي يستنكر توظيف رجال الأعمال واستقطابهم على رأس القائمات الانتخابية    الحمامات: العثور على جثة فتاة مشنوقة    إيقاف 3 مفتش عنهم خلال حملة أمنية بالمكنين وطبلبة    الاشتباه بحالة ايبولا في السويد    نقابة التعليم الثانوي : قرار إلزامية مناظرة ''السيزيام'' سيمثل كارثة على منظومة التعليم بتونس    حملة أمنية أسفرت عن حجز 2880 علبة جعة وإيقاف صاحبها    مهرجان البندقية السينمائي يعرض فيلمين لآل باتشينو    فالكاو الى مانشستر يونايتد على سبيل الاعارة    ليبيا.. واشنطن تنفي تعرض السفارة الأميركية في طرابلس للنهب    أفضل 10 خطوط جوية في العالم ... ثلاثة منها عربية    الطاهر بن حسين: ''خلال انقطاع الكهرباء الغاب بكل حيواناتها في باردو''    بداية من اليوم: نزاعات الدولة.. مناظرة لانتداب مستشارين مقررين مساعدين    أمطار مصحوبة بخلايا رعدية منتظرة اليوم الاثنين    سوسة: إيقاف 8 سوريين كانوا يخططون لتجاوز الحدود البحرية خلسة    مهدي جمعة يلتقي وفد من لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي    القصرين:مجموعة مسلحة تستهدف دورية امنية في مفترق حي القضاة و تطلق الرصاص باتجاهها دون حصول اصابات    جدل في بريطانيا بسبب مفتي ليبيا    تأثير انقطاع التيار الكهربائي على حركة الملاحة الجوية والبحرية.. وزارة النقل توضّح    الشاعر أحمد عبد المعطي حجازي ل«التونسية»:أبو القاسم الشابّي إضافة أصيلة للشّعر العربي    فطوم عطية: صفقة مع اتحاد الشغل وراء استقالتي من النهضة    الشبيبة القيروانية طرد دحنوس و الجديد من النزل    موقف الجامعة والنادي الإفريقي من إثارة المتلوي    شركة إيرلندية:سواحل المهدية... نفط خالص    فظيع في بئر علي بن خليفة:آخر كلماته كانت: «يا أمّيمتي ضربني واحد ملثّم وهرب»    مسلحون مجهولون يطلقون النار على دورية أمنية في القصرين    النادي الصفاقسي: هل تفجر الوضع بين ندونغ تروسيي من جديد؟    جولة عالمية :    الحلال بين الرغبة في أكله وبين عدم القدرة بالحرام على أكله    حجة بيضاء بصفاقس بمشاركة حوالي 700 من حجيج الولاية المسجلين لهذه السنة    عودة الفريق للشركة التي أطلقته للنجومية فريق واما يتعاون مع شركة The Producers في إطلاق فيديو كليب وألبوم غنائي جديدين    من المتحجبة في" مكتوب " الى "الاباحية" في " Sectret story 8" .. ليلى بن خليفة "نوميني " وسامي الفهري يدعو للاستنفار    الموت يغيب فوزي رواشد مدير مركز الفنون الدرامية بقفصة    مفتي مصر: عبد الحليم حافظ غني أغنية ابو عيون جريئة للرسول    رسمياً.. افتتاح مهرجان الجاز بطبرقة يوم السبت 6 سبتمبر    " ليلى همّامي" : نعم أنا جميلة جدّا وجمالي صارخ في وجه أعداء الوطن    داعش والغبراء أو نهاية الإسلام ...؟ نص غضبي    إسلام رباني لا إسلام سعودي    من فقه الإنتخاب الحلقة الأولى    الكاف تؤكد عدم إدخال أي تغيير على تصفيات "كان" 2015 بسبب داء "إيبولا"    الرئيس الغيني في تونس ..للعلاج ام للاستجمام ؟    تونس الأولى عربيا في معدل المدخنين.. وتقارير تكشف عن علاقة تهريب ‘‘السجائر'' بالجماعات الإرهابية    دعم التعاون بين تونس ومنظمة الصحة العالمية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مع الشروق: تثمين برامج تشغيل الشباب
نشر في الشروق يوم 07 - 01 - 2010

لا يترك رئيس الدولة فرصة أو زمنا دون السعي والدعوة الى تعميق سياسة وآليات تشغيل الشباب وإدماجهم في الدورة الاقتصادية.
ولا يغيب عن الشباب والمتابعين تعدّد ومتانة رزمة البرامج والآليات التي وضعتها الحكومة بهدي من الرئيس واستهدفت تيسير تشغيل الشباب وإدماجهم في الحياة المهنية سواء من خلال العمل المباشر أو المؤجر أو من خلال حفز المبادرة الخاصة وبعث المشاريع والانتصاب للحساب الخاص.
وبالمحصلة دفعت الدولة استثمارات هامة لتمويل هذه البرامج والآليات التي استهدفت النهوض بتشغيل الشباب، وأساسا أصحاب الشهائد العليا، وهي استثمارات توفقت في خلق آلاف مواطن الشغل وفي امتصاص نسبة هامة من الطلبات الاضافية للشغل وقلّصت، ولو جزئيا، في نسبة البطالة.
وفي الحقيقة، فإن هذه الاستثمارات لم يستفد منها فقط الشبان طالبو الشغل بل وكذلك وبنسب متفاوتة أصحاب المؤسسات، الذين أعطتهم الدولة أموالا وتكفلت بدفع جزء من أجور المنتدبين الجدد ومساهماتهم في صناديق الضمان الاجتماعي، ورغم ذلك لم يكن اقبالهم بالنسق المرجو لأنهم لم يساهموا في تحقيق كل أهداف هذه الآليات وابرزها ادماج الشبان المنتدبين وتوفير مواطن شغل قارة تتجاوز سنوات الاستفادة من الدعم.
إن تعديلات باتت مطلوبة اليوم لتعميق حجم الاستفادة من تمويلات تحفيز تشغيل الشبان وأصحاب الشهائد العليا وأولها مزيد «توريط» أصحاب المؤسسات في إدماج المنتدبين وعدم التخلّي عنهم لمجرّد انتهاء مدة الامتياز واعادة الكرة مع شبان جدد تجعل الاستفادة سنوية ودائمة لهم في حين «يحرق» كل شاب فرصته في العمل بمجرّد انقضاء سنة المنحة ويعود الى البطالة والانتظار بحثا عن بوّابة اخرى لدخول سوق الشغل.
كما يبقى على هياكل الدعم والمساندة مزيد دفع واغراء الخريجين على الانخراط في المشاريع الخاصة والعمل المستقل من خلال تيسير تمويل مشاريعهم ومصاحبتهم في بداياتهم وتيسير دخولهم الى الأسواق وتمييزهم فيها وحمايتهم، ولو لفترة محدّدة، من منافسة المؤسسات الكبيرة والقديمة، وليس ذلك فقط من خلال برنامج الافراق الذي أثبت نجاحا ملحوظا، لكن بحرص أكبر على بقاء هذه المؤسسات وعلى ديمومة مواطن الشغل المحدثة عبرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.