حنان الشقراني تتحدث عن سلسلة ‘دنيا أخرى'    كرة السلة: رسمي صالح الماجري يغيب عن الدورة التأهيلية لأولمبياد ريو 2016‎    ارتفاع قتلى الاعتداء الإرهابي على مطار أتاتورك إلى 42    مدرسة رمضان" قصة للأطفال    تراجع أسعار أغلب المواد الاستهلاكية مقارنة بأول رمضان    الحلقة 3 يعدها لكم الكاتب الصحفي    مريم بن حسين تصنع الحدث في رمضان 2016    مع اقتراب عيد الفطر..منظمة الدفاع عن المستهلك تحذّر    سفيان السليطي: ما صرحت به محكمة تونس لا يتعارض مع ما ورد عن وزارة العدل    القصرين: برمجة ختان أكثر من 180 طفل من محدودي الدخل    أفضل الدول الأوروبية للمعيشة    قفصة: كفيف يجتاز بنجاح مناظرة الدخول إلى المدارس الإعدادية النموذجية    كل التفاصيل عن بطاقة "ماستركارد بزنس" الجديدة التي توفرها "بيات"    يورو 2016.. أيسلندا تثير فزع الفرنسيين    تلميذ باكالوريا تغيب عن اختبار الرياضيات فتحصل على 9.89: وزارة التربية توضح    قابس: حجز بضاعة مهربة قيمتها 578 ألف دينار    "باغندا"..رواية جديدة للكاتب شكري المبخوت    خلال شهر ماي.. انخفاض جرائم العنف والسرقات وارتفاع الجرائم ضد الطفولة...    الليلة أمام الفتح الرباطي: 4 تغييرات على تشكيلة النجم.. وحفل وداع للكاميروني فرانك كوم    منظمة الاعراف تدعو الى مصارحة التونسيين بحقيقة المصاعب الاقتصادية في البلاد    سليانة: يطعن زوجته بسكين    القرضاوي في حوار مثير: هذه قصة زواجي من الجزائرية أسماء بن قادة    غلق النفق على مستوى محول رواد للقيام بأشغال الصيانة    المساكني يجدد عقده مع لخويا القطري لخمس سنوات اضافية    حجز 6500 لتر من مواد التنظيف المقلدة لعلامات تجارية مختلفة والمصنعة عشوائيا باحد المستودعات بمنوبة    ابتداء من جويلية.. منحة خصوصية لإطارات وأعوان الوظيفة العمومية    نفحات من السيرة النبوية العطرة في افتتاح فعاليات /خرجة سيدي عمار/ بأريانة    ارتفاع مؤشر ''توننداكس'' بدء حصة الاربعاء ب0،24 بالمائة    "أنا يقظ": مشروع قانون المصالحة لا يحترم مسار العدالة الإنتقالية    رسمي: وفاة رئيس قسم الأطفال بالمستشفى العسكري في انفجار مطار "اتاتورك"    الرميلي : يجب إيقاف مبادرة حكومة وحدة وطنية في شكلها الحالي    احباط مخطط لإغتيال كمال مرجان.. الناطق باسم الداخلية يوضّح    وزارة الخارجية تؤكّد وفاة تونسي في الهجوم الإرهابي بمطار "أتاتورك    بعد حادثة مطار أتاتورك : مساء اليوم عودة مرتقبة للمسافرين من إسطنبول    سيدي بوزيد: عملية تمشيط واسعة لتعقب عناصر إرهابية    انطلاق "إجتماع مشاورات حكومة الوحدة الوطنية."… وهذه قائمة الحاضرين    أدوية ضرورية لطب الأسنان مفقودة.. أطباء يحتجون، نقابتهم تُهدّد والصيدلية المركزية تُوضّح    الغنوشي: النهضة لم ترفع يدها عن الصيد.. وإمكانية إجراء تحوير وزاري    اسماء عربية بارزة في مهرجان قرطاج الدولي    كأس رابطة الأبطال: هزيمة ثانية على التوالي للأهلي المصري    لضرب السياحة.. ضبط عصابة تجلب أسماك القرش لمصر    الشركة التونسية للكهرباء والغاز : نحو اعتماد الدفع بالتقسيط    كأس "الكاف": الكوكب المراكشي ينفرد بصدارة مجموعة النجم الساحلي    تركيا: استئناف جزئي للرحلات بمطار أتاتورك ومقتل 36 شخصا في الانفجار    زغوان.. أوهماه بقدرتهما على استخراج كنز وتحيلا عليه    طقس اليوم: حرارة مرتفعة مع ظهور الشهيلي    محاصرة "داعش" في مساحة 7 كلم وسط سرت    تلميذ كفيف يتحصّل على معدل ممتاز بمناظرة السيزيام ويلتحق بالمعهد النموذجي    بعد تجاوز الخلاف المالي: صابر خليفة يعود إلى النادي الإفريقي    وزيرة الثّقافة سنية مبارك تزور الفنّان التّشكيلي القدير '' الهادي التّركي''    سكان قرية تركية يفطرون معاً كل يوم منذ 200 عام    مختصون أمريكيون يبدعون شوكولاتة مفيدة ولذيذة    برنامج جهوي لمكافحة اللدغ بالعقرب    تحديد زكاة الفطر ب 1475 مليم هذا العام (مفتي الجمهورية)    دراسة حديثة تكشف فوائد غير متوقعة ل"كبد الدّجاج"    تحديد قيمة زكاة الفطر    ماذا وجد العلماء في بئر زمزم؟    مدنين: عائلات تحفظ القران الكريم جيلا بعد جيل في معتمدية بني خداش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مع الشروق: تثمين برامج تشغيل الشباب
نشر في الشروق يوم 07 - 01 - 2010

لا يترك رئيس الدولة فرصة أو زمنا دون السعي والدعوة الى تعميق سياسة وآليات تشغيل الشباب وإدماجهم في الدورة الاقتصادية.
ولا يغيب عن الشباب والمتابعين تعدّد ومتانة رزمة البرامج والآليات التي وضعتها الحكومة بهدي من الرئيس واستهدفت تيسير تشغيل الشباب وإدماجهم في الحياة المهنية سواء من خلال العمل المباشر أو المؤجر أو من خلال حفز المبادرة الخاصة وبعث المشاريع والانتصاب للحساب الخاص.
وبالمحصلة دفعت الدولة استثمارات هامة لتمويل هذه البرامج والآليات التي استهدفت النهوض بتشغيل الشباب، وأساسا أصحاب الشهائد العليا، وهي استثمارات توفقت في خلق آلاف مواطن الشغل وفي امتصاص نسبة هامة من الطلبات الاضافية للشغل وقلّصت، ولو جزئيا، في نسبة البطالة.
وفي الحقيقة، فإن هذه الاستثمارات لم يستفد منها فقط الشبان طالبو الشغل بل وكذلك وبنسب متفاوتة أصحاب المؤسسات، الذين أعطتهم الدولة أموالا وتكفلت بدفع جزء من أجور المنتدبين الجدد ومساهماتهم في صناديق الضمان الاجتماعي، ورغم ذلك لم يكن اقبالهم بالنسق المرجو لأنهم لم يساهموا في تحقيق كل أهداف هذه الآليات وابرزها ادماج الشبان المنتدبين وتوفير مواطن شغل قارة تتجاوز سنوات الاستفادة من الدعم.
إن تعديلات باتت مطلوبة اليوم لتعميق حجم الاستفادة من تمويلات تحفيز تشغيل الشبان وأصحاب الشهائد العليا وأولها مزيد «توريط» أصحاب المؤسسات في إدماج المنتدبين وعدم التخلّي عنهم لمجرّد انتهاء مدة الامتياز واعادة الكرة مع شبان جدد تجعل الاستفادة سنوية ودائمة لهم في حين «يحرق» كل شاب فرصته في العمل بمجرّد انقضاء سنة المنحة ويعود الى البطالة والانتظار بحثا عن بوّابة اخرى لدخول سوق الشغل.
كما يبقى على هياكل الدعم والمساندة مزيد دفع واغراء الخريجين على الانخراط في المشاريع الخاصة والعمل المستقل من خلال تيسير تمويل مشاريعهم ومصاحبتهم في بداياتهم وتيسير دخولهم الى الأسواق وتمييزهم فيها وحمايتهم، ولو لفترة محدّدة، من منافسة المؤسسات الكبيرة والقديمة، وليس ذلك فقط من خلال برنامج الافراق الذي أثبت نجاحا ملحوظا، لكن بحرص أكبر على بقاء هذه المؤسسات وعلى ديمومة مواطن الشغل المحدثة عبرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.