تونس- الداخلية تعلن إيقاف 592 مفتشا عنهم    بالجملة على L'ISIE    حمة الهمامي يقرّر مقاضاة هيئة الانتخابات    أكثر من 60 مترشحا للرئاسية في اليوم الأخير لتقديم الترشحات    غارات أميركية على 20 موقعا لداعش في سوريا بمشاركة عربية    جامعة الكهرباء والغاز تهدد بإضراب مفتوح    بورصة «علوش» العيد :موفّى هذا الأسبوع بداية البيع والأسعار مرشّحة للإرتفاع    اختطاف فرنسي في منطقة القبائل الجبلية بالجزائر    في الدندان:أساتذة في إضراب مفتوح بعد جرّ تلميذ أستاذة من شعرها    مترشّحة للرئاسة : هناك مليار شخص يساندنى والدول العظمي تدعم ترشّحى    في الرئاسة... فليتنافس المتنافسون!    طبيب ومدير عام في شركة وموظف ببنك يقدمون ترشحاتهم للرئاسية    بن قردان : وفاة سوري وجرح 4 آخرين بطلق ناري لدورية حرس وطني    جماعة مرتبطة بتنظيم ''داعش'' تتبنى اختطاف مواطن فرنسي في الجزائر    بالفيديو: عودة «بوباي» بعد 30 عاما    أبَنِي بلادي    تأجيل إضراب سواق القطارات إلى يومي 16 و17 أكتوبر 2014    الملعب التونسي:رباعي في المنتخب وودّ ضد النادي الإفريقي    قوافل قفصة: عين «الكوكي» تتابع شبان النادي    الترجي الرياضي:المنظومة الدفاعيّة في حاجة إلى المراجعة ... والنتائج في مستوى المجموعة الموجودة    تونس- قابس: إنتشار مرض إلتهاب الكبد الفيروسي بالحامة بسبب نقص المياه: الصوناد توضّح    المهديّة : حجز 31.65 طن من لحوم الدّواجن للتأكد من سلامتها وخلوها من تلوثات وتسممات محتملة    نحو الزيادة سنويا في أسعار الماء الصالح للشرب ب 7 %    ريال مدريد يوافق على بيع سامي خضيرة إلى أرسنال    رسميا: النادي الافريقي يتعاقد مع شركة امبرو    ارتفاع أسعار الأضاحي.. وزارة التجارة توضح    خطير : القبض على نجل عبد الرؤوف العيادي بتهمة الارهاب    تونس-سليانة:وفاة شخص و إصابة آخرين في حادث مرور مروّع    وفاة الفنان المصري يوسف عيد    «تويوتا FT-1» التجريبية    لطفي بن جدو وزير الداخلية:مستعدون لمواجهة اي خطر ارهابي    "جنرال موتورز" تعد لنظام يغني عن مقود السيارة    القصرين: حادث مرور يسفر عن وفاة 3 أشخاص وإصابة رضيع    تونس: في مهرجان ''مالمو'' للأفلام العربية بالسويد    بسبب إضراب أعوان الصحة، التونسيون يتمتعون بالعلاج مجّانا لمدّة أسبوع    رئيس مجلس الأعمال المصري التونسي: ليبيا أوقفت 70 بالمائة من مبادلاتنا التجارية بين بلدينا    عاجل - الفيفا: قطر لن تستضيف كأس العالم في 2022    الكاف تسلّط عقوبة قاسية ضد شبيبة القبائل    تعيين حكم مباراة السينغال و تونس    التونسيون يدخلون أخيرا الى كتاب غينيس للأرقام القياسية    محمد فريخة يُقدم رسميا ملف ترشحه للرئاسية    ارهابي موقوف يعترف: ''القاعدة'' تسعى الى اضعاف الدولة التونسية و السيطرة على الحكم    لمن يجرؤ فقط يحقق أعلى نسبة مشاهدة في سهرة الأحد    تركيا تغلق عددا من معابرها الحدودية مع سوريا    بين الدندان والمرناقية : ايقاف 9 منحرفين    في سوسة:بلغه خبر علاقة بين صديقه وزوجته فكاد يقتله    في المهدية:القبض على شاب أحرق شقيقه    حالة الطقس اليوم الإثنين    التونسيون يحققون رقما قياسيا عالميا في السلام الرمزي    رئيس المشروع الاسلامي لرصد الأهلة: الأحد 5 أكتوبر أول أيام عيد الاضحى    وزير الشؤون الدينيّة: 23 مسجدا خارج السيطرة    وقفة احتجاجية للممرضين التابعين للنقابة الجهوية للممرضين بتونس الكبرى    فضل العشر الأوائل من ذي الحجة    بسبب تواصل إرتفاع درجات الحرارة : وزارة الصحّة تحذّركم ...    العالمانية.. الإنقلاب على الله..!!    تسجيل 123 إصابة بفيروس الالتهاب الكبدي في قابس    تبصرة الغرب لدفع عدوانه    القاعدة في المغرب والجزيرة العربية تدعو "المجاهدين" للوحدة في وجه "الحملة الصليبية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

في معرض الكرم للأثاث: 220 عارضا و120 ألف زائر منتظر ولا خوف من الأثاث الصيني
نشر في الشروق يوم 06 - 02 - 2010

انطلق أول أمس بالكرم معرض تونس للأثاث الذي أصبح موعدا سنويا هاما لدى الحرفيين والجمهور الواسع لاستعراض أحدث ما توصل إليه الحرفيون التونسيون في مجال تأثيث البيوت والنزل والمؤسسات الإدارية.
ويمثل الأثاث المنزلي المعاصر أكثر من 60 بالمائة من العروض، يليه الأثاث التقليدي الذي تشتهر به منطقة الوطن القبلي والساحل، ثم أثاث المطابخ الذي يشهد تطورا مذهلا من دورة إلى أخرى خصوصا على مستوى التصميم. إلا أن الأثاث لم يعد يقتصر على المصنوع الخشبي، بل أصبح كذلك يعني الأثاث المعدني الذي مثل 4 بالمائة من عروض العام الماضي.
ورغم انخفاض عدد العارضين من 230 عارضا في العام الفارط إلى 220 في هذه الدورة، فإن التفاؤل يسود أوساط العارضين والصناعيين، الذين ينتظرون أكثر من 120 ألف زائر خلال أيام المهرجان التي تمتد حتى يوم 14 فيفري. كما تسربت يوم افتتاح المعرض معلومات عن حضور عدد هام من المستثمرين الفرنسيين الذين يبحثون عن مشاريع شراكة مع صناعيين وحرفيين تونسيين لبعث وحدات إنتاج في تونس تكون مخصصة للسوق الأوروبية.
ويقول السيد حسام الزواري، أحد العارضين إن مستوى صناعة الأثاث التونسي لا تقل عن مثيلتها في أوروبا من ناحية الجودة، وأن عدة صناعيين في مجال الأثاث قد بدأوا يجدون طريقهم نحو السوق الأوروبية والأسواق المجاورة. وحول تأثر سوق الأثاث في تونس بالصناعات الصينية، قال السيد حسام الزواري للشروق: «لحسن الحظ، ما يزال ميداننا في مأمن من المنافسة غير الشريفة وما يزال الأثاث التونسي يحظى بثقة الناس، لكن ذلك ليس أزليا، فقد ظهر في الأسواق الموازية أثاث آسيوي بأسعار تدفع إلى الدهشة في البداية، لكن سريعا ما يتم اكتشاف تدني قيمته وربما خطره على المستعملين».
وفي هذا المعرض، سمعنا من كثير من الصناعيين أحاديث عن هذا الأثاث الذي يتم جلبه مفصلا، ويتم تركيبه في دقائق دون حاجة إلى معرفة خاصة. قال لنا أحد الحرفيين إنه رأى في بلد مجاور مثل هذا الأثاث: «بيت نوم مفككة لا يتجاوز ثمنها 200 دولار، لكن قيمتها لا تكاد تساوي شيئا، لأنها (جوتابل)».
ويضيف محدثنا أن عدة دول شرقية سمحت بتوريد مثل هذا الأثاث الذي يتمثل عادة في قطع مفردة، مثل الخزائن الجاهزة والطاولات سواء للمكاتب أو للبيوت، لكنها ذات قيمة متدنية، وتصنع من مواد مجهولة.
غير أن مثل هذه المخاوف لم تبلغ بعد الحد الذي يجعلها تزعج الحرفيين التونسيين، وهم يستقبلون حرفاءهم في هذا المعرض الذي يستحق الزيارة لعدة أسباب أهمها التخفيضات الجيدة التي تبلغ أحيانا 20 بالمائة عن الأسعار الجارية والتطوير المذهل في التصميم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.