بالصور.. "جهاز أتوماتيكي" يغسل الموتى بإيران يثير الجدل    فرنسا تقرر نشر أمنيين مسلحين وباللباس المدني في القطارات وعربات الميترو    مدرب ليفربول يورغن كلوب يحدد موعد اعتزاله التدريب‎    هكذا سيكون طقس السبت غرة أكتوبر 2016    مؤشراً على تعرضك لنقص فيتامين "B12"    هيئة الحقيقة والكرامة ترد على المكلف العام بنزاعات الدولة    المنستير: نفوق 130 رأس غنم بسبب الأمطار والوالي يأذن بالتدخل العاجل    حين يحاول الرئيس أوباما منافسة بطلات الجمباز الأميركي    مسكنات الألم شائعة الاستخدام "لها علاقة بقصور القلب"    بعد استقالة الهيئة المديرة واحتجاج الجماهير: مقابلة بن عروس والقصرين بلا جمهور    يوم تنشيطي وترفيهي في افتتاح السنة التنشيطية والتثقيفية بسجن حربوب    أهالي منطقة "خمودة" يمنعون الشاحنات الثقيلة من المرور عبر الطريق الرئيسية    برج السدرية: غلق الجزء بين مفترق المنطقة الصناعية ومفترق محطة القطارات ليلة 3 اكتوبر 2016    الافريقي شرع في تسوية المستحقات المتخلدة بذمته وخبر خصم النقاط من رصيده عار من الصحة    نابل: امراة تضرم النارفي جسدها    افتتاح المؤتمر السابع للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان    حول الجدل القائم بشأن الفيلم الذي سيمثل تونس في مسابقات الأوسكار، فريق فيلم ' على حلّة عيني' يوضح    رئيس الحكومة لرويترز : تجميد الأجور سيتم بالتفاوض مع النقابات    يوسف الشاهد: مازال هناك الكثير من العمل لأجل تعزيز حقوق المرأة    لا خوف على الإفريقي من عقوبات "الفيفا"    ''وصول الدفعة الأولى من التلقيح الموسمي ضد ''القريب    نبيل القروي يقرر تجميد انتمائه الى نداء تونس    المنستير: حجز 2500 لتر من مياه الشرب غير صالحة للاستهلاك    كريم الغربي يبكي على المباشر (فيديو)    رئيس "الفيفا" يؤكد: إمكانية الزيادة في عدد المنتخبات الافريقية المتأهلة للمونديال‎    الشابة: تلميذ يضرم النار في جسده    فرنسا/ بسبب "تهديدات إرهابية".. تعزيز الأمن حول القصر الرئاسي    المستشار الرئيس لدى المكلف العام بنزاعات الدولة يستنكر مساس هيئة الحقيقة والكرامة بهيبة الدولة    إضطراب في أوقات قطارات الضاحية الجنوبية غدا السبت    الشاهد يتابع عمليات اجلاء المتضررين من الفيضانات    بوشبكة.. إيقاف 5 سوريين تسللوا إلى تونس من الجزائر    سر طلب بيريز الكشف عنه بعد وفاته!    حجز كميات هامة من الحلويات منتهية الصلوحية    نابل... حجز 17200 علبة سجائر بحوزة أحد المحتكرين    المفوضية الأوروبية تدعو إلى دعم تونس سنويا ب1.9 ألف مليون دينار إلى غاية 2020    سيارة تهريب تتسبب في وفاة تلميذين صباح اليوم بالقصرين    قرقنة..احباط عملية "حرقة" الى ايطاليا    رئيس الفلبين يشبه نفسه بهتلر ويريد قتل الملايين من مدمني المخدرات    براد بيت يخضع لفحص مخدرات بعد اتهامه بالإساءة لأبنائه    سلاف فواخرجي: أحب النظام السوري وسأقف في وجه من يريد تدمير سوريا    اولى العمليات الجوية من حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول ضد "داعش"    الرابطة توقف مدرب نجم المتلوي    حضور دولي لافت وإجراءات أمنية مشددة في مراسم جنازة بيريز    معلومات مفاجئة عن آيفون 8    هكذا سيكون الطقس بقية هذه الليلة وأمطار غزيرة في هذه المناطق    مجلس ادارة البنك المركزي: وضع الاقتصاد الوطني لايزال يواجه ضغوطا كبيرة    تحطم طائرة رونالدو في برشلونة    تونس تنتج أول فيلم رعب في تاريخها وهؤلاء هم أبطاله    ''أنجلينا جولى ترفض العمل مع براد بيت وتنسحب من فيلم ''أفريكا    فارقني الحبّ وهذا يوم حزني الأكبر    بعد الهجمة الفيسبوكية ضد ميوله الى الاسلام السياسي: أسامة الملولي يعلق    6 طرق لإنقاص الوزن أثناء الجلوس بالمكتب    مستشارة وزيرة الصحة ل"الصباح نيوز": الوزارة قررت ايقاف استعمال بنج "الفاكايين" مؤقّتا.. والإتحاد الشعبي يتهم العايدي ومديرة الصيدلة والدواء بسفك أرواح بشرية    تنطلق اليوم وتشمل 32 وجهة.. كل التفاصيل عن حملة "خريف 2016 " للخطوط التونسية    عمرو دياب يدخل موسوعة غينيس    مفتي الجمهورية ل"الصباح نيوز": لم أفت ولم أحرم الإحتجاجات..    تحديد نصاب زكاة المال للسنة الهجرية الجديدة    مسؤول بديوان الافتاء: "ما جاء في بيان المفتي ليس فتوى لتحرم او تحلل امرا ما"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في معرض الكرم للأثاث: 220 عارضا و120 ألف زائر منتظر ولا خوف من الأثاث الصيني
نشر في الشروق يوم 06 - 02 - 2010

انطلق أول أمس بالكرم معرض تونس للأثاث الذي أصبح موعدا سنويا هاما لدى الحرفيين والجمهور الواسع لاستعراض أحدث ما توصل إليه الحرفيون التونسيون في مجال تأثيث البيوت والنزل والمؤسسات الإدارية.
ويمثل الأثاث المنزلي المعاصر أكثر من 60 بالمائة من العروض، يليه الأثاث التقليدي الذي تشتهر به منطقة الوطن القبلي والساحل، ثم أثاث المطابخ الذي يشهد تطورا مذهلا من دورة إلى أخرى خصوصا على مستوى التصميم. إلا أن الأثاث لم يعد يقتصر على المصنوع الخشبي، بل أصبح كذلك يعني الأثاث المعدني الذي مثل 4 بالمائة من عروض العام الماضي.
ورغم انخفاض عدد العارضين من 230 عارضا في العام الفارط إلى 220 في هذه الدورة، فإن التفاؤل يسود أوساط العارضين والصناعيين، الذين ينتظرون أكثر من 120 ألف زائر خلال أيام المهرجان التي تمتد حتى يوم 14 فيفري. كما تسربت يوم افتتاح المعرض معلومات عن حضور عدد هام من المستثمرين الفرنسيين الذين يبحثون عن مشاريع شراكة مع صناعيين وحرفيين تونسيين لبعث وحدات إنتاج في تونس تكون مخصصة للسوق الأوروبية.
ويقول السيد حسام الزواري، أحد العارضين إن مستوى صناعة الأثاث التونسي لا تقل عن مثيلتها في أوروبا من ناحية الجودة، وأن عدة صناعيين في مجال الأثاث قد بدأوا يجدون طريقهم نحو السوق الأوروبية والأسواق المجاورة. وحول تأثر سوق الأثاث في تونس بالصناعات الصينية، قال السيد حسام الزواري للشروق: «لحسن الحظ، ما يزال ميداننا في مأمن من المنافسة غير الشريفة وما يزال الأثاث التونسي يحظى بثقة الناس، لكن ذلك ليس أزليا، فقد ظهر في الأسواق الموازية أثاث آسيوي بأسعار تدفع إلى الدهشة في البداية، لكن سريعا ما يتم اكتشاف تدني قيمته وربما خطره على المستعملين».
وفي هذا المعرض، سمعنا من كثير من الصناعيين أحاديث عن هذا الأثاث الذي يتم جلبه مفصلا، ويتم تركيبه في دقائق دون حاجة إلى معرفة خاصة. قال لنا أحد الحرفيين إنه رأى في بلد مجاور مثل هذا الأثاث: «بيت نوم مفككة لا يتجاوز ثمنها 200 دولار، لكن قيمتها لا تكاد تساوي شيئا، لأنها (جوتابل)».
ويضيف محدثنا أن عدة دول شرقية سمحت بتوريد مثل هذا الأثاث الذي يتمثل عادة في قطع مفردة، مثل الخزائن الجاهزة والطاولات سواء للمكاتب أو للبيوت، لكنها ذات قيمة متدنية، وتصنع من مواد مجهولة.
غير أن مثل هذه المخاوف لم تبلغ بعد الحد الذي يجعلها تزعج الحرفيين التونسيين، وهم يستقبلون حرفاءهم في هذا المعرض الذي يستحق الزيارة لعدة أسباب أهمها التخفيضات الجيدة التي تبلغ أحيانا 20 بالمائة عن الأسعار الجارية والتطوير المذهل في التصميم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.