النشرية الاخبارية ل"الصباح نيوز"    مصدر أمني يكشف لل"الصباح نيوز" تفاصيل مخزن بنقردان للسلاح    حصص رعاية نفسية لعائلة الطفل ياسين و650 تلميذا و200 ولي بالملاسين    مؤتمر حركة النهضة: الرهانات والإرتهانات    ماذا في لقاء وفد نقابة الصحفيين بوزير الشؤون الاجتماعية ؟    النجم الساحلي: برنامج مقابلات كأس الاتحاد الأفريقي‎    مؤشرات ايجابية و انتعاشة منتظرة للقطاع السياحي    هذا موعد الانطلاق في إعداد قانون المالية 2017    الجمعة.. الاعلان عن عقوبات احداث مباراة باردو    القيروان: انقاذ عامل حضيرة حاول الانتحار حرقا داخل الادارة الجهوية للصحة    القصبة: أهالي الملاسين يرفعون ''المشنقة'' لقاتل الطفل ياسين    كريستيانو رونالدو يتحدث عن وضع إصابته الجديدة    مداهمة مقر غوغل في باريس    الستاغ توضح...    بلاغ توضيحي من الداخلية بخصوص تصريحات فتاة المحمدية    غازي بن تونس ينسحب من رئاسة الملعب التونسي    القانون يتيح لها تجاوز المجلة التأديبية: الجامعة تتعهد بأحداث لقاء البقلاوة والمرسى.. والشطب يتهدد المورطين    Ooredoo تعزز عروض خدمات الجيل الرابع بإطلاق 4G Box الأقل سعرا في السوق    %30 نسبة تقدم أشغال انجاز محوّل المخرج الغربي للعاصمة    وزير العدل يدعو لتوفير ظروف إقامة جيدة للمساجين المترشّحين لامتحان الباكالوريا    مالك الجزيري يتخطى الألماني ماير.. ويصطدم بالتشيكي بارديتش بالدور الثاني لرولان غاورس    وزارة الشؤون الدينية توضح حقيقة وجود أخطاء فادحة في القائمات النهائية للحجيج    السرس: وقفة احتجاجية بمحطة الأرتال    من قضم تفاحة ‘أبل' ولماذا؟    خلال يوم واحد.. وحدات الحرس تحبط 5 عمليات تهريب    رسمي: تأخير الجولة 28 لبطولة الرابطة المحترفة الأولى    قرنبالية: احالة 40 شابا من احباء الترجي على انظار محكمة الناحية    المصادقة على اتفاق ‫النقل الجوي بين تونس والبحرين    افتتاح صالون سوسة الدولي للسياحة    تونس تحث بريطانيا على تخفيف إرشادات سفر البريطانيين المشددة إليها    شافية مونتلشتا عضو البرلمان الجزائري: أدعو الجزائريين لقضاء عطلتهم في تونس    كرة القدم.. امين بن ناصر يدير كلاسيكو الترجي والنجم وبلخواص للقاء قابس وسيدي بوزيد    تونس ترغب في بعث وكالة وطنية للطاقة النووية    التعرف على سبب سقوط الطائرة المصرية في البحر المتوسط    منظمة الصحة العالمية: سبب تفشي "زيكا" إهمال "مكافحة البعوض"    المنستير: حجز 160 كلغ من اللحوم الحمراء و"الكبدة" الفاسدة    بالفيديو: إنفجار ضخم يهز فندقا في الدار البيضاء بالمغرب    سد الشغورات ب 19 معتمدية بكامل تراب الجمهورية    مهرجان ورود الرمال بمدينة رمادة.. "على هذه الأرض ما يستحق الحياة"    مقياس الشأن السياسي ل "ايمرود"..و"دار الصباح".. 47 % من التونسيين مع المصالحة، .. حمة الهمامي يعود بقوة وبن ضياء ضمن الخمس الاوائل    قائمة أجمل نساء العالم: تونس الأولى عربيا    الجزائر: القضاء على 3 إرهابيين...    شاهد.. طفلة آسيوية من ذوي "الاحتياجات الخاصة" ترتل القرآن بصوت عذب    طقس اليوم: ارتفاع في درجات الحرارة    أردوغان: عندما فشل العالم في إنقاذ سوريا تدخلت تركيا    آلة الهدم والتّخريب شغّالة في تونس..    فيديو: أحمد راتب باكيًا مع رؤية صورة السيسي: ما أقدرش أشوفه ومعيّطش    9 أطعمة تقضي على الشعور بالكسل    توقيع اتفاقية بين وزارتي العدل والثقافة للتثقيف والترفيه في السجون ومراكز الإصلاح    عالم أزهري: الحج إلى سيناء أعظم من الحج إلى مكة(فيديو)    "أرض الفراشات" تطير الى المغرب ومخرجها يتوق الى عرضها في الحمامات الدولي    بالفيديو.. غادة تهيمش تفوز بالمرتبة الثالثة في نهائي "فصاحة"    سيف (SAIPH) للصناعات الصيدلانية تواصل استثماراتها لتعزيز مكانتها في تونس والخارج    مهرجان "كان" السينمائي.. "السعفة الذهبية" من نصيب فيلم بريطاني    زهير حمدي يتهم قياديا بارزا في نداء تونس ومليشيات بالاعتداء على ناشط في المجتمع المدني    فوزي عبد الرحمان يسائل حركة النهضة: ما معنى دعوة مجتمع مسلم إلى الإسلام؟    دراسة: مادة أساسية نحبها ولا نعلم أنها خطر على الصحة    بالصور:حين تغرس المدرسة حب الحياة في الناشئة: إعدادية الرياض بالمرسى نموذجا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سوسة: مدارس التكوين الشبه الطبي مهددة بالافلاس بسبب الدخلاء
نشر في الشروق يوم 23 - 06 - 2011

اجتمع يوم أمس بأحد نزل مدينة سوسة السيد رشاد الشلّي رئيس الغرفة الوطنية للهياكل الخاصة للتكوين المهني برؤساء الغرف الجهويين ومديري وباعثي مدارس تكوين الإطارات الشبه الطبية للتباحث حول المشاكل التي يواجهونها قصد تحسيس الرأي العام وسلطات الإشراف حول وضعيتهم التي وصفها رئيس الغرفة الوطنية بالخطيرة بحكم أن العديد منها مهدّدة بالإفلاس والإندثار على حدّ تأكيده.
من بين هذه المشاكل التي جاءت على لسان السيد رشاد الشلّي: «تقلص عدد كبير من المتربصين لعدم قدرتهم على دفع كلفة تكوينهم والمنافسة غير العادلة للقطاع العمومي لهذه الهياكل الخاصة والتعطيلات على مستوى وزارة الصحة فيما يخص اسناد تراخيص لممارسة مختلف الأنشطة فوزارة الصحة لازالت تتعامل إلى هذا اليوم بأسلوب الإدارة ما قبل الثورة ووزيرة الصحة تعطل الإحداثات الجديدة وخاصة الاختصاصات ذات التشغيلية العالية كاختصاص ممرّض واختصاص العلاج الطبيعي بتعلّة تفاقم البطالة رغم النقص الحاصل في مثل هذه الإختصاصات وطالبنا بالعديد من اللقاءات لكن إلى حد الآن لم نتوصل إلى أي جدوى مع هذه الوزارة التي ترفض الحوار إضافة إلى تقديمنا جملة من التصورات العملية الموضوعية لوزارة التشغيل والتكوين المهني لدفع عملية التشغيل عن طريق التكوين للحفاظ على هياكل التكوين التي يصل عددها إلى ثلاثة آلاف أي ما يقارب عشرة آلاف موطن شغل قار ولكن هذه الوزارة لم تفعّل بعد آلياتها خاصة لدفع عملية تكوين أصحاب الشهائد العليا وإعادة إدماجهم في الشغل وهياكل التكوين المهني الخاص بحكم قربها من المواطن قادرة على تفعيل برنامج أمل بأكثر مرونة من القطاعات العمومية أو قطاع الإدارة مقابل ذلك نحافظ على هياكلنا ونضمن التشغيل للعديد ولكن لم نجد تجاوبا.
التنظير والتكوين
التقت «الشروق» ببعض رؤساء الغرف وأصحاب مدارس التكوين حيث حصر السيد علي البنزرتي رئيس الغرفة بالمنستير المشاكل في الأشخاص معرجا على التداخل في الأدوار مضيفا «الكل أصبح يدّعي التكوين من اتحاد الصناعة والتجارة إلى اتحاد الشغل وغيرهم مما جعل قطاع التكوين يتسم بالاعتباطية»،مؤكّدا على توفّر الطلبات من الخارج فيما يخصّ اليد العاملة التونسية داعيا السفراء إلى القيام بدورهم في هذا الشأن. فيما ركّز السيد لسعد بن عطية رئيس غرفة بتونس العاصمة على مسألة منح التراخيص لبعث مؤسسة في التكوين المهني واصفا كراس الشروط «بدون شروط» داعيا إلى تحيين هذا الكراس وتنظيم هذا القطاع كما أكّد على ضرورة مراجعة مقاييس تنظير الشهائد.
وأشار السيد لطفي المبروك وهو صاحب مدرسة خاصة في التكوين الشبه طبي إلى تهميش قطاع التكوين حيث أصبح في متناول الجميع على حد تأكيده واستدل بهيكل تكوين خاص يعمل منذ سنوات بدون رخصة بولاية المنستير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.