"شبح" يثير ذعر مسؤولين في بلدة إسبانية    ترحيل 54 تونسيا من السويد والدولة مطالبة بدفع 12 ألف دينار عن كل مهاجر    إخلاء مقر منظمة يهودية في نيويورك إثر بلاغ    الخطوط التونسية تطلق عرضا خاصا بالجالية التونسية بالخارج من 31 مارس الى 01 جوان 2017    ‘الارهابي المبتسم' فجر نفسه في الموصل حصل على تعويض من لندن    توافق 29 من أعضاء المجلس الأعلى للقضاء على صيغة حل لأزمة المجلس    كوبلر يرحب بمشاركة مصر وتونس والجزائر في جهود حل الازمة في ليبيا    التحالف: لدينا 500 عسكري أمريكي في سوريا    ماجل بلعباس: تسجيل 4 حالات إصابة بالتهاب الكبد الفيروسي في مدرسة العباسية    القصرين: تسجيل 4 إصابات بالتهاب الكبد الفيروسي صنف 'أ'    تقدم إنجاز محول الطريق الشعاعية'اكس 2' حي الخضراء    سفراء السلامة المرورية يتحصّلون على جائزة المشاركة المتميزة بمهرجان فيلم السلامة المرورية بجينيف    تونس الأولى عالميا في تصدير الاسفنج    لعكايشي يوجه رسالة لجماهير اتحاد جدة    ناد أسترالي يوقف 14 من أنصاره بسبب لافتة مهينة    الحلقة الأخيرة من مسلسل قلوب الرمان تطغى على حوار السبسي    سيدي الهاني: إصابة 6 أشخاص في انقلاب سيارة أجرة    مجلس وزاري يخصص للنظر في مشروع القانون الأساسي لهيئة مكافحة الفساد    انطلاق 3 مشاريع من المعلن عنها في اطار مبادرة رئيس الدولة لدفع التنمية والتشغيل    تسعيرة الري لا تغطي سوى 30% من مصاريف الاستغلال والصيانة    الثلاثاء القادم: تحركات احتجاجية مركزية وجهوية للعاملين في قطاع الاعلام    اللجنة الوطنية الأولمبية التونسية: آخر أجل لتقديم الترشحات    توضيح حول مادة الحرير الصخري بخلايا خزان بنزرت    باجة: تفكيك عصابة مختصة في سرقة السيارات الفاخرة    وزارة التربية تقرر اقتطاع أيام الإضراب من مرتبات الأساتذة المضربين    الدوري الأوروبي: برنامج الدفعة الأولى لإياب الدور سادس عشر    بالفيديو.. "الصباح نيوز" تواكب اضراب الأساتذة    النفيضة: إحباط عمليات تهريب بضاعة بقيمة 250 ألف دينار    العدول المنفذون يطالبون بالمصادقة على مشروع القانون المنظم للمهنة    مهنتها كعارضة أزياء أصبحت "نقمة" عليها/ رانيا سليمان ل"الصباح نيوز": هذه تفاصيل المظلمة التي تعرضت لها في النجم وفي منتخب السلّة    فضل شاكر: ابني سيُكمل مسيرتي الفنية!    الرجال أكثر من يدفع الرشوة في تونس    تركيا تسمح بارتداء الحجاب في صفوف الجيش    استقالة الحارس نجم الساندويتش    جماليات الصورة في الكتابة القصصية بين التجربة الذاتية والبحث عنها لدى الآخر    لماذا رفض ظافر العابدين العمل مع نيللي كريم؟    مكتب الرابطة يوبّخ جلال كريفة    أحد عناصرها عون سجون.. تفكيك شبكة مختصة في تهريب وترويج المخدرات    اليوم أساتذة التعليم الثانوي في إضراب عام حضوري    دبلوماسي بين المشتبه بهم في مقتل شقيق زعيم كوريا الشمالية في ماليزيا    تونس: تفكيك شبكة دوليّة مختصّة في الإعتداءات على الأملاك والسطو المسلح على المؤسّسات البنكيّة والتجاريّة    حي الزهور - تونس: العثور على جثة شخص بوادي    بسبب خلاف مع شقيقه.. شاب يضرم النار بجسده    نحو تفعيل خط جوي مباشر بين تونس و الصين    السعودية: فصل 27 طالبة جامعية لتشبههن بالرجال    الداخلية: انخفاض في عدد القضايا الإرهابية وقضايا المخدرات خلال شهر جانفي الفارط    العلماء يشككون في فوائد الشوكولاتة!    عندما يفتي محمد بوغلاّب بما لا شأن له به    وفاة الشاب الجزائري عبد الرحمن زميرلين، في أمريكا    إكتشاف مادة من شأنها أن تُبطئ الشيخوخة    التجهيز: الشروع في تنفيذ الجزء الاول من المشاريع العمومية    قياسات الذاكرة    القيروان: تركيز مدافع عثمانية عتيقة (فيديو)    قناة التاسعة ستبث حصريّا مباريات الدور نصف النهائي والنهائي لكأس تونس    تقرير دولي.. تلوث الهواء قتل 4500 تونسي في سنة واحدة    مخرج "ألهاكم التكاثر": سنتخلى عن العنوان الذي كان بالعربية..و لم يكن هدفنا الاستفزاز أو "البوز"    حملة "طلق زوجتك" تجتاح الأردن وسط استياء دار الإفتاء    البنا مجدد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سوسة: مدارس التكوين الشبه الطبي مهددة بالافلاس بسبب الدخلاء
نشر في الشروق يوم 23 - 06 - 2011

اجتمع يوم أمس بأحد نزل مدينة سوسة السيد رشاد الشلّي رئيس الغرفة الوطنية للهياكل الخاصة للتكوين المهني برؤساء الغرف الجهويين ومديري وباعثي مدارس تكوين الإطارات الشبه الطبية للتباحث حول المشاكل التي يواجهونها قصد تحسيس الرأي العام وسلطات الإشراف حول وضعيتهم التي وصفها رئيس الغرفة الوطنية بالخطيرة بحكم أن العديد منها مهدّدة بالإفلاس والإندثار على حدّ تأكيده.
من بين هذه المشاكل التي جاءت على لسان السيد رشاد الشلّي: «تقلص عدد كبير من المتربصين لعدم قدرتهم على دفع كلفة تكوينهم والمنافسة غير العادلة للقطاع العمومي لهذه الهياكل الخاصة والتعطيلات على مستوى وزارة الصحة فيما يخص اسناد تراخيص لممارسة مختلف الأنشطة فوزارة الصحة لازالت تتعامل إلى هذا اليوم بأسلوب الإدارة ما قبل الثورة ووزيرة الصحة تعطل الإحداثات الجديدة وخاصة الاختصاصات ذات التشغيلية العالية كاختصاص ممرّض واختصاص العلاج الطبيعي بتعلّة تفاقم البطالة رغم النقص الحاصل في مثل هذه الإختصاصات وطالبنا بالعديد من اللقاءات لكن إلى حد الآن لم نتوصل إلى أي جدوى مع هذه الوزارة التي ترفض الحوار إضافة إلى تقديمنا جملة من التصورات العملية الموضوعية لوزارة التشغيل والتكوين المهني لدفع عملية التشغيل عن طريق التكوين للحفاظ على هياكل التكوين التي يصل عددها إلى ثلاثة آلاف أي ما يقارب عشرة آلاف موطن شغل قار ولكن هذه الوزارة لم تفعّل بعد آلياتها خاصة لدفع عملية تكوين أصحاب الشهائد العليا وإعادة إدماجهم في الشغل وهياكل التكوين المهني الخاص بحكم قربها من المواطن قادرة على تفعيل برنامج أمل بأكثر مرونة من القطاعات العمومية أو قطاع الإدارة مقابل ذلك نحافظ على هياكلنا ونضمن التشغيل للعديد ولكن لم نجد تجاوبا.
التنظير والتكوين
التقت «الشروق» ببعض رؤساء الغرف وأصحاب مدارس التكوين حيث حصر السيد علي البنزرتي رئيس الغرفة بالمنستير المشاكل في الأشخاص معرجا على التداخل في الأدوار مضيفا «الكل أصبح يدّعي التكوين من اتحاد الصناعة والتجارة إلى اتحاد الشغل وغيرهم مما جعل قطاع التكوين يتسم بالاعتباطية»،مؤكّدا على توفّر الطلبات من الخارج فيما يخصّ اليد العاملة التونسية داعيا السفراء إلى القيام بدورهم في هذا الشأن. فيما ركّز السيد لسعد بن عطية رئيس غرفة بتونس العاصمة على مسألة منح التراخيص لبعث مؤسسة في التكوين المهني واصفا كراس الشروط «بدون شروط» داعيا إلى تحيين هذا الكراس وتنظيم هذا القطاع كما أكّد على ضرورة مراجعة مقاييس تنظير الشهائد.
وأشار السيد لطفي المبروك وهو صاحب مدرسة خاصة في التكوين الشبه طبي إلى تهميش قطاع التكوين حيث أصبح في متناول الجميع على حد تأكيده واستدل بهيكل تكوين خاص يعمل منذ سنوات بدون رخصة بولاية المنستير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.