الناطق الرسمي باسم الحكومة : التهديدات الإرهابية متواصلة    إيقاف 1360 عنصرا إرهابيا و367 مورطين في قضايا تسفير الشبان    مصطفى كمال النابلي: اعمل على الحصول على 10 الاف توقيع للترشح للرئاسة    حبس محمد مرسي على ذمة التحقيق بتهمة تسريب وثائق لقطر    رئيسة وزراء النرويج تستعين بحديث نبوي في مواجهة ممارسات داعش    فرنسا- مغربية تتقلّد وزارة التعليم لتكون أول امرأة تتولى حقيبة التعليم في تاريخ البلاد    إيقاف تونسي وزوجته بتهمة محاولة إرشاء موظف    اليوم في «خميس التمويل» بتوزر:الاستثمار الفلاحي والمشاريع المعطّلة في البال    الداخلية تنفي صحة خبر حول "تفاصيل مخطط اغتيال حمة الهمامي وقائد السبسي"    «فؤاد قاسم» على رأس سلة النجم و«نبيل الحطاب» «كوتش» هذا الموسم    الاستقطاب السياسي للرياضيين يتواصل: المهاجم السابق للنجم كمال العزّابي رئيسا لقائمة المنستير عن الحركة الديمقراطية للإصلاح والبناء    الرابطة الأولى: قائمة النادي الافريقي لمباراة النجم الساحلي    هذه حصيلة الإرهابيين الموقوفين...    حالة الطقس اليوم الخميس    الإفراج عن فتاة اتّهمت بممارسة الدّعارة في الخارج    زوجها تونسي من «داعش» قتله جنود بشّار:قصة إسبانية اغتصبت في السجون السورية.. ومات ابنها في القصف    زياد الهاني ( مرشّح مستقلّ لرئاسة الجمهورية)ل « التونسية»:ترشّحت لأفتح الباب لغيري وأرفض تزكية «نوّاب الميركاتو»    الغاضبون والمنقلبون والمقصيّون    3000 عمدة يهدّدون بالإضراب    بالفيديو : حفل زفاف جماعي يجلب 5 آلاف شخص في ولاية قابس    إضراب عام يومي 17 و18 سبتمبر في "الستاغ".. وتهديد بقطع النور الكهربائي    احتمالات «11 سبتمبر» في تونس ... صفر    في المرناقية :قتل «تاكسيست» وسلبه ثم رمى بجثته في واد !    العودة المدرسية في موعدها    وكالة ناسا تؤكّد اقتراب شروق الشمس من مغربها    ''السيزيام'' يعود من جديد كامتحان وطني إلزامي    لأول مرّة: مهرجان السينما الوثائقية بالحوض المنجمي    هذه قيمة العجز المسجّل في الميزان التجاري    علماء روس يبتكرون لقاحا تجريبيا ضد إيبولا    بسبب فيروس "الايبولا": الكاف ترفض مطلب السي أس أس بتغيير كنشاسا.. والسفارة التونسية تطمئن    الوسطية    التشكيلة المحتملة للنادي الصفاقسي ضد مستقبل المرسى    تباطؤ الاقتصاد التونسي إلى 2% مقارنة ب2.8% الربع الثاني من العام الماضي    وزارة الصحة تنفي وجود أي جرثومة أو وباء بشواطئ المهدية    وزير الصناعة: الحوار الوطني حول غاز ‘'الشيست'' في سبتمبر.. والإنتاج بعد 8 سنوات    صيام بن يوسف مطلوب في مرسيليا    تسريب فيديو: منال عمارة تحتج وتقاضي    أجندة المهرجانات لليوم الأربعاء 27 أوت 2014    تأثرا بمقتل مواطنه ايبوسي: أمينو بوبا يهرب من الجزائر.. ويعود إلى الترجي    هل ستكون انتخابات تونس حقا انتخابات؟    بنعطية ينتقل رسميا إلى بايرن ميونيخ    آخر أجل للقيام بإجراءات السفر إلى البقاع المقدسة يوم 6 سبتمبر 2014    بداية من اليوم.. في المطارات التونسية.. عزل المصابين..وكاميرات لرصد حالات الإصابة بفيروس ايبولا    الجزائر: تفكيك شبكة دولية لتهريب المخدرات من المغرب إلى تونس وليبيا    برنامج الدّفعة الثانية من مباريات الجّولة الثالثة    أحد فرسان عقارب:«نحن عشّاق، أحببنا الفروسيّة منذ الصّغر... ولكن ؟»    الجامعة العامة للكهرباءوالغاز تصعّد    مفتي الجمهورية: يجب علينا غسل الإسلام من عار الإرهاب    لينا بن مهنّي: أنا كافرة!    وزارة الصحة تدعو إلى "ضرورة احترام شروط حفظ صحة الأغذية والتثبت من صلوحية المواد الغذائية"    مهرجان هرقلة السينمائي من 26 الى 31 اوت 2014    تكثيف المراقبة بالمطارات للوقاية من "الايبولا"    ارتفاع نسبة استهلاك السجائر الالكترونية في الولايات المتحدة يثير القلق    المركب الثقافي «نيابوليس» مهدّد بالغلق:الإشكال العقاري «يذبح» الفضاءات الثقافية بنابل    عصام الشرايطي يتحدي صابر الرباعي و تامر حسني بدلو ماء بارد    في رحاب كتاب "مدارج السالكين" (3) مراتب الهداية العامة والخاصة    أنوثة    منظمة الصحة العالمية تضع برنامجا زمنيا لمكافحة الإيبولا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أعلام: عمر بن عبد الجواد أشهر أولياء الله بقفصة
نشر في الشروق يوم 20 - 08 - 2011

مثل الأولياء الصالحون وزواياهم وأضرحتهم أحد العناصر المهمة في معتقدات سكان المراكز في القرنين 18 و19 وساهم وجودهم في ضمان الترابط الاجتماعي بين الافراد والجماعات المحلية. ومن هذا المنطلق يمثل الولي الصالح صفة الجدّ المؤسس للسلالة او العائلة المؤسسة او حتى القرية وهذا ينطبق على العكارمة بمنطقة القصر في علاقتهم بجدهم الولي الصالح عمر بن عبد الجواد المتوفي بمنطقة الرقاب في نهاية القرن 17 ودفن بمنطقة القصر بطلب منه وقد اقيمت زاويته سنة 1695 في حين ظلت مجموعات اخرى من العكارمة متمسكة بحياة الترحال ويمثل ضريح الولي نقطة استقطاب للاستقرار والتزاور وإقامة الحضرة والزردة.
من جهة أخرى اتخذت زاوية الولي الصالح عمر بن عبد الجواد كمدرسة لتعليم القرآن والفقه كما وجدت مدرسة أخرى لأحد احفاده وهو سيدي عبد الملك وكانت هذه المدرسة تضمّ بيوتا للطلبة الوافدين من أنحاء بعيدة وقريبة وتمثل زاوية الولي الصالح عمر بن عبد الجواد بالقصر أحد أهم المعالم التاريخية لمدينة قفصة وهي لدليل على الحضارات المتعاقبة عليها. فزاوية سيدي عمر بن عبد الجواد لها خدام عبر التاريخ الى يومنا هذا يسهرون على كل كبيرة وصغيرة تهم الزاوية وضريح الولي الصالح عمر بن عبد الجواد موجود بالقصر وتحديدا بمنطقة الزاوية وقد تم ترميمه عدة مرات وأصبح به مسجد والى حد يومنا هذا يزوره الناس في كل المناسبات. الزواج والختان لكن الملفت للانتباه هو ان إقامة الحضرة قد فقدت روحها وقيمتها لعدة اسباب.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.