وحيد البريكي ( بطل العالم للتايكواندو) أحلم بتتويج أولمبي    انتخابات/ المنستير: الجمهوري يحسم قائمته    البحث عن الاضواء في الدورة 12 لمهرجان المنستير الدولي للفنون التشكيلية    بايرن ميونيخ يضم تشابي ألونسو    النادي الإفريقي يعير أشرف الزيتوني وعلاء البوسليمي إلى قوافل قفصة    إلغاء التراخيص المسبقة لتصدير الخضر والغلال عبر الحدود البرية    ايقاف مركب صيد بالجر مصري في مياه جرجيس    وزير التكوين المهني والتشغيل : نحرص على تعزيز التعاون بين تونس وليبيا في مختلف المجالات    موزاييك: أحمد الرويسي في قبضة جهات ليبية ومساعي لتسليمه لتونس    هولاند : الاسد ليس "شريكا في مكافحة الارهاب" في سوريا والعراق    اردوغان يبكي: ''وداعا يا حزبي.. يا ولدي الخامس''    فاجعة في قفصة .. الاب يختنق داخل بئر وابنه يلقى نفس المصير عندما حاول انقاذه    الخطوط التونسية تخسر 25 المائة من رقم معاملات الرحلات المتجهة نحو ليبيا    منظمة الصحة العالمية : تونس الأولى مغاربيا في استهلاك الكحول    برونزيتان ل"الملولي" و"المثلوثي" في جولة الدوحة لكأس العالم    تصفيان كأس افريقيا: طاقم تحكيم مباراة تونس وبوتسوانا    رسميا: مرسي سرّب وثائق لقطر وأضرّ بأمن مصر    الغربي ل "قدس برس": الرئاسة التونسية تستعد لعقد مؤتمر دولي حول القضية الفلسطينية    الجامعة العامة للكهرباء والغاز تهدّد بقطع الكهرباء عن عدد من المناطق    محامي عماد الطرابلسي يكشف أسباب دخول موكله في إضراب جوع وحشي    نداء تونس يقدم قائمته للهيئة الفرعية للانتخابات بالمنستير    بسبب حادثة ايبوسي: ايتو يطالب اللاعبين الكاميرونيين بمغادرة الجزائر    تونس-القصرين وجندوبة: حجز بضاعة خاضعة لقاعدة إثبات المصدر    النرويج: رئيسة الوزراء تستعين بحديث نبوي للتنديد بممارسات داعش    منذر الزنايدي يعود إلى تونس بعد رفع كلّ الإجراءات الاحترازية ضدّه    صرخة شهيد    رسمي:معرض تونس الدولي للكتاب من 27 مارس إلى 5 أفريل 2015    تأخير كل الرحلات :ماذا يجري في مطار تونس قرطاج ؟    رفع 81 مخالفة اقتصادية منذ بداية موسم التخفيضات الصيفية 2014    ''النوفيام'' إجباري و تعديل 25 بالمئة للبكالورية    الحرارة في ارتفاع أقصاها 42 درجة مع ظهور الشهيلي    التوقيت الشتوي للمصالح التجارية والإدارية لاتصالات تونس    توضيح حول خبر اعتزام رجل الأعمال محمد الفريخة بعث اذاعة "سيفاكس آف آم"    نضال الورفلي : عجز الميزان التجاري بلغ 7 بالمائة    وزيرتان مغربيّتان في الحكومة الفرنسية الجديدة    حريق بطائرة تابعة للخطوط الجوية الجزائرية في مطار القاهرة    في إطار مهرجان ولاية تونس: عروض فنّية بدار المسرحي بباردو    أجندة المهرجانات ليوم الخميس 28 أوت2014    تونس تحتضن المهرجان الدولي للسلام تحت شعار'' يدي مع يدك للسلام''    القبض على الإرهابي صابر الخميري وعنصرين يقدمان له الدعم اللوجستي    اليوم في «خميس التمويل» بتوزر:الاستثمار الفلاحي والمشاريع المعطّلة في البال    إيقاف تونسي وزوجته بتهمة محاولة إرشاء موظف    الناطق الرسمي باسم الحكومة : التهديدات الإرهابية متواصلة    رئيسة وزراء النرويج تستعين بحديث نبوي في مواجهة ممارسات داعش    الرابطة الأولى: قائمة النادي الافريقي لمباراة النجم الساحلي    العودة المدرسية في موعدها    في المرناقية :قتل «تاكسيست» وسلبه ثم رمى بجثته في واد !    علماء روس يبتكرون لقاحا تجريبيا ضد إيبولا    بسبب فيروس "الايبولا": الكاف ترفض مطلب السي أس أس بتغيير كنشاسا.. والسفارة التونسية تطمئن    الوسطية    هل ستكون انتخابات تونس حقا انتخابات؟    بداية من اليوم.. في المطارات التونسية.. عزل المصابين..وكاميرات لرصد حالات الإصابة بفيروس ايبولا    أحد فرسان عقارب:«نحن عشّاق، أحببنا الفروسيّة منذ الصّغر... ولكن ؟»    مفتي الجمهورية: يجب علينا غسل الإسلام من عار الإرهاب    مهرجان هرقلة السينمائي من 26 الى 31 اوت 2014    ارتفاع نسبة استهلاك السجائر الالكترونية في الولايات المتحدة يثير القلق    أنوثة    منظمة الصحة العالمية تضع برنامجا زمنيا لمكافحة الإيبولا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عالم الحلاقة والتجميل :نساء يعترفن
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005


عالم الحلاقة والتجميل: enter رجال يخطفون النجومية من النساء enter نساء يعترفن: enter نثق بالرجال أكثر! enter enter تونس (الشروق): enter لا تستغرب سيدي لو أعلمتك زوجتك أنها ذاهبة الى حلاقها المفضل، بل وكن على ثقة أنها ستعود اليك في أجمل صورة، فميدان الحلاقة والتجميل اليوم أصبح بيد الرجال بعدما أثبت كثيرون مهارات فائقة وقدرة عالية في إرضاء الباحثات عن لمسة جمال. enter فبعدما كان هذا المجال حكرا على النساء انقلبت الموازين وأصبحت الساحة تعج بحلاقين مشاهير من الرجال... يقصدهم النساء من كل مكان. enter فكيف انقلبت الموازين وأصبح الرجل يهيمن على مجال التجميل... وهل حقا أن يد الرجل أكثر براعة في إضفاء لمسة الجمال التي تبحث عنها بنات حواء. enter enter هذه التساؤلات طرحتها »الشروق« على بعض الحلاقين المعروفين في مجال الحلاقة النسائية وكذلك بعض النساء ممن يرتدن صالونات الحلاقة التي تعمل بها الرجال. enter البداية كانت مع السيد »عماد« الذي دخل هذا المجال قبل 23 عاما متسلحا بعزيمة وموهبة وحبه لمهنته حتى أصبح اليوم من المشاهير في مجال الحلاقة النسائية والتجميل. enter مهمة صعبة enter ويعترف »عماد« بأن إرضاء المرأة وكسب ثقتها ليس بالمهمة اليسيرة، فهي في ميدان التجميل تبحث دائما عن لمسة مفقودة وشيئا ما لا تعرفه بالتحديد، لذلك تترك المهمة لحلاقها حتى يجتهد ويجد ما تبحث عنه هي واذا حصل ذلك يكون قد حاز على ثقتها الى الابد. enter ومن خلال تجربته يؤكد »عماد« أن المرأة بشكل عام تثق بالرجل أكثر من المرأة من بنات جنسها. enter ويرى أيضا أن عين الرجل أكثر قدرة على استكشاف مواطن الجمال في وجه المرأة لذلك غالبا ما ينجح في الوصول الى النتيجة التي ترضيها سواء بالنسبة لتسريحة الشعر أو الماكياج. enter ومع أخذه في الاعتبار لكل العوامل السابقة يرى السيد »عماد« ان سر النجاح في مهنته يعود الى الاخلاص في العمل والتعامل مع حريفاته وهو ما أثمر علاقة قوامها الثقة التامة ويقول ان حريفاته يستشرنه في كل ما يتعلق بجمالهن ويطلبن النصيحة بخصوص القصة المناسبة أو التسريحة أو لون الشعر. enter ويؤكد أنه يفعل ذلك بعيدا عن كل مصلحة مادية لان ما يهمه بالدرجة الاولى هو الاحتفاظ بالحريفة وكسب أخريات من خلالها... enter مواكبة الموضة enter وحتى يواكب كل صيحات الموضة في هذا الميدان يجتهد عماد في البحث والاطلاع وذلك من خلال مطالعة المجلات المتخصصة أو شبكة الانترنيت والتي نجح بفضلها من ربط علاقة وثيقة مع أشهر الحلاقين والمزينين في العالم. enter ويذكر في هذا السياق أنه أصبح على علاقة وطيدة مع المزيّن اللبناني المعروف »نعيم« والذي تقصده معظم الفنانات. enter ولا يفوّت »عماد« أي فرصة للاطلاع على آخر ما صدر لذلك فهو يداوم على مشاهدة أحدث الكليبات للفنانات كي لا يعجز أمام رغبات البعض من حريفاته الشابات اللواتي يرغبن في التشبّه بالفنانات وكشف لنا بهذا الصدد أن قصة شعر »نجوى كرم« و»أنغام« أصبحت مطلوبة من طرف الكثيرات ونفس الشيئ بالنسبة لخصلات شعر »نانسي عجرم« ذات اللون الاحمر. enter نظرة خاطئة enter ولئن كانت تعترف بقدرة الرجل أو تفوّقه في هذا المجال فإن السيدة »نورة بشالي« تؤكد ان المسألة لا تتعلق بكون الحلاق رجلا أم امرأة، بل ان النجاح في كسب ثقة الحريفة يكون من خلال الموهبة والقدرة على الابداع بغية الوصول الى النتيجة المرضية. enter ومع ذلك تقول السيدة »بشالي« التي تعمل في الميدان منذ سنوات طويلة أنها لاحظت ميلا خاصا لدى بعض النساء الشابات الى التعامل مع حلاقين رجال واعتبارهم أكثر براعة من النساء وهذه نظرة ذاتية محصنة لا علاقة لها بالواقع حسب السيدة »نورة«. enter ويوافقها على فكرتها السيد »بشير« الذي يعمل في مجال الحلاقة النسائية منذ 47 عاما ليقول أن سر النجاح لا علاقة له بكون الحلاق رجلا أم امرأة، ولكن الاجتهاد والعمل بإخلاص وحب المهنة هي عوامل التفوّق والتميز في هذا المجال. enter الرجل أكثر براعة enter وتلتقط خيط الحديث احدى الحريفات التي كان »بشير« بصدد عمل صبغه لشعرها فتقول أنها اصبحت تؤمن بأن الرجل اكثر تفوّقا في إبراز جمال المرأة من المرأة نفسها. فذلك من خلال تجربتها الخاصة وتقول انها تعاملت مع حلاقات كثيرات لكنها لم تصل الى النتيجة التي تحققت لها منذ اليوم الاول الذي سلمت فيه رأسها لبشير لذلك أصبحت حريفة وفية له منذ أكثر من أربع سنوات وتأتيه من ولاية تبتعد عن تونس أكثر من 100 كلم. enter وتتدخل السيدة »سعيدة« التي تعمل في نفس الصالون مع بشير منذ 20 سنة بالقول ان المسألة نسبية وتتعلق بالمزاج فهناك من تحبذ التعامل مع الرجل وتمنحه ثقتها وهناك من لا تثق سوى بأنامل المرأة وقدرتها على الابداع في مجال التجميل والحلاقة. enter وهي الفكرة التي توافقها عليها السيدة سلمى المقيمة بإحدى دول الخليج والتي تؤكد أنها تعودت على حلاقتها هنا بتونس حيث دأبت على زيارتها منذ سنوات طويلة بعدما اقتنعت بخبرتها العالية وقدرتها على تحقيق أفضل النتائج لذلك لا يمكن أن تغيّر رأيها وتسلم »رأسها« لحلاق رجل لانها تعتبر أن هذه المهنة هي اختصاص نسائي بحت ولا يمكن للرجل ان يتفوق فيه على المرأة. enter ولئن اختلفت الآراء فإن معظمها تجمع على أن الخبرة والموهبة والاخلاص للمهنة هي مفاتيح النجاح والطريق الى كسب ثقة الحريفات. enter enter enter حورية باي

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.