كرة السلة : النجم الرادسي و النادي الافريقي في نصف نهائى بطولة افريقيا للاندية البطلة‎    رسمي : المنتخب التونسي يواجه اليابان وديا يوم 27 مارس 2015‎    كاتب الدولة للحوكمة والوظيفة العمومية يوضح دواعي العدول عن تنظيم المؤتمر الدولي لمكافحة الفساد    حمة الهمامي: أنصارنا أمام هذه الخيارات في الرئاسية.. وهذا موقفنا من المشاركة في حكومة تضمّ النهضة    الترفيع في سعر الطماطم المعدة للتحويل    صندوق النقد الدولي :نسبة النمو التي وضعتها الحكومة التونسية لسنة 2015 واقعية وحذرة    تحكيم :«الفيفا» يوافق على القائمة الدولية للحكّام    القيروان: إيقاف عمدة بتهمة التدليس    خسائر النشاط الفلاحي تصل الى 50 مليار بسبب العوامل الجوية    «بن حتيرة» يسجّل ويصنع هدفين    خلية الأزمة تقرّر غلق معبري رأس جدير و ذهيبة بصفة استثنائية    بنزرت: فرق المراقبة الاقتصادية تحجز 4 أطنان من الفارينة المدعمة و700 كلغ من الفواكه الجافة غير صالحة للاستهلاك    الرابطة 1: برنامج النقل التلفزي لمباريات الجولة 14    وزير التشغيل يؤكّد : نسبة البطالة تراجعت الى 15.2%    رئيس النقابة الوطنية للإطارات الدينية ل"حقائق أون لاين": الابتعاد عن القرآن واللجوء إلى الأحاديث وراء تفشي التشدد الديني    سفارة بريطانيا بتونس تهنّئ التونسيين باختيار تونس بلد العام من طرف مجلّة ذي ايكونوميست    "بوكو حرام" تقتل 32 شخصا في قرية نيجيرية وتخطف 185 اخرين    عصام الدردوري: بحث صلب تفقدية الداخلية أثبت تورط عناصر أمنية في تسفير الشباب إلى سوريا    في ذكرى اندلاع الثورة تقدير جديد لقناة حنبعل    صفاقس:حجز 1200 كلغ من لحوم الدجاج غير الصالحة للاستهلاك    عاجل- الداخلية التونسية تؤكد أن من ظهر بفيديو داعش هو أبو بكر الحكيم    سليم الرياحي يقرر دعم السبسي بعد أن تلقى وعودا بتشريك حزبه في الحكومة المقبلة    البنك الدولي يعتزم منح تونس قرضين بقيمة 500 مليون دولار    بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية :لقاء علمي حول اللغة العربية وحمايتها في تونس    الرابطة 1: لا تغيير في موعد مباراة الدربي    منع جولان السيارات بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة غدا الجمعة    مسؤول بالجيش الوطني ينفي دخول عناصر ليبية مسلحة إلى التراب التونسي    الشيخ راشد الغنوشي.. والمشي بين الألغام    5 سنوات سجنا لمحام سرق 14 ألف دينار من مُوكله    بنزرت: انقسام حافلة الى نصفين بعد اصطدامها بقطار    تأجيل النظر في قضية ذبح الجنود بالشعانبي الى يوم 9 فيفري 2015    عاجل - هيئة الدفاع عن الشهيد البراهمي: أمني مُورّط في عملية الاغتيال    الناطق باسم الدفاع : حوالي 36 الف عسكري لتأمين الرئاسية    بوحجلة:أب لأربعة أبناء يلقي بنفسه في بئر    قليبية : دار الثقافة تحتضن "نسمات سينمائية " سبعة ونصف" و"أزهار التويليت "و"صباط العيد " تؤثث الدورة الأولى    بنزرت.. 6 إصابات في حادث بين قطار وحافلة    في العاصمة:القبض على منحرف اختصّ في سرقة مراكز نداء ومنظمات دوليّة    سجنان:صاعقة تضرب منزل أحد المتساكنين    موعد الخميس    مصر : سقوط طائرة عسكرية خلال تدريب مشترك مع مصر    التّرفيع في أسعار مواد أساسيّة في عيون سياسيين:حربوشة جديدة... والمواطن «على الحديدة»    تصنيف الفيفا: المنتخب التونسي يحافظ على المركز 22 عالميا    حجز 1000 زي عسكري داخل مخزن بالسوق الشعبية بالعاصمة    عجز الميزان التجاري الغذائي يتفاقم    يوم الاقتراع على التلفزة الوطنية: متابعة حينية، تقديرات للنتائج.. وميقالو في الموعد    في فيديو ل"أبوبكر الحكيم" وقيادات ارهابية تونسية في داعش:إغتلنا بلعيد والإبراهمي ولن نسمح بنجاح الانتخابات    اختتام الدورة الحادية عشرة من مهرجان دبي السينمائي الدولي    سيدي بوزيد: انطلاق فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الثورة الدولي    أيمّة وإطارات دينية يستنكرون التحريض عليهم وعلى المساجد    قراءة في "رسالة إلى الطالب والطالبة، إلى كل مسلم ومسلمة"    سمير الوافي يكشف : المخرج منصف بربوش أصبح مهدّدا بالقتل بسبب فيلم الصراع    الإفراط في السكريات أسوأ من الملح برفع معدل ضغط الدم    مشايخ الزيتونة يقودون قافلة السلام ويؤكدون: رصدنا رياض أطفال تلقّن برامج مسمومة    علاج سحري للصداع.. والسرّ في الملح    جريمة جديدة عنوانها اغتصاب الزوج لزوجته عقوبتها السجن 20 عاما تثير جدلا    معدل أعمار مستهلكي المخدرات عن طريق الحقن في تونس يبلغ 5ر39 سنة    معدل أعمار مستهلكي المخدرات عن طريق الحقن في تونس يبلغ 5ر39 سنة (أخصائية نفسانية)    طفل ذو سنتين يدخل للمستشفى لتغيير ضمادة فيخرج " أعمى ..أبكم ..مشلول و فتاة في مقتبل العمر تدخل لمصحة من أجل إجراء عملية تجميلية بسيطة فتخرج جثة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عالم الحلاقة والتجميل :نساء يعترفن
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005


عالم الحلاقة والتجميل: enter رجال يخطفون النجومية من النساء enter نساء يعترفن: enter نثق بالرجال أكثر! enter enter تونس (الشروق): enter لا تستغرب سيدي لو أعلمتك زوجتك أنها ذاهبة الى حلاقها المفضل، بل وكن على ثقة أنها ستعود اليك في أجمل صورة، فميدان الحلاقة والتجميل اليوم أصبح بيد الرجال بعدما أثبت كثيرون مهارات فائقة وقدرة عالية في إرضاء الباحثات عن لمسة جمال. enter فبعدما كان هذا المجال حكرا على النساء انقلبت الموازين وأصبحت الساحة تعج بحلاقين مشاهير من الرجال... يقصدهم النساء من كل مكان. enter فكيف انقلبت الموازين وأصبح الرجل يهيمن على مجال التجميل... وهل حقا أن يد الرجل أكثر براعة في إضفاء لمسة الجمال التي تبحث عنها بنات حواء. enter enter هذه التساؤلات طرحتها »الشروق« على بعض الحلاقين المعروفين في مجال الحلاقة النسائية وكذلك بعض النساء ممن يرتدن صالونات الحلاقة التي تعمل بها الرجال. enter البداية كانت مع السيد »عماد« الذي دخل هذا المجال قبل 23 عاما متسلحا بعزيمة وموهبة وحبه لمهنته حتى أصبح اليوم من المشاهير في مجال الحلاقة النسائية والتجميل. enter مهمة صعبة enter ويعترف »عماد« بأن إرضاء المرأة وكسب ثقتها ليس بالمهمة اليسيرة، فهي في ميدان التجميل تبحث دائما عن لمسة مفقودة وشيئا ما لا تعرفه بالتحديد، لذلك تترك المهمة لحلاقها حتى يجتهد ويجد ما تبحث عنه هي واذا حصل ذلك يكون قد حاز على ثقتها الى الابد. enter ومن خلال تجربته يؤكد »عماد« أن المرأة بشكل عام تثق بالرجل أكثر من المرأة من بنات جنسها. enter ويرى أيضا أن عين الرجل أكثر قدرة على استكشاف مواطن الجمال في وجه المرأة لذلك غالبا ما ينجح في الوصول الى النتيجة التي ترضيها سواء بالنسبة لتسريحة الشعر أو الماكياج. enter ومع أخذه في الاعتبار لكل العوامل السابقة يرى السيد »عماد« ان سر النجاح في مهنته يعود الى الاخلاص في العمل والتعامل مع حريفاته وهو ما أثمر علاقة قوامها الثقة التامة ويقول ان حريفاته يستشرنه في كل ما يتعلق بجمالهن ويطلبن النصيحة بخصوص القصة المناسبة أو التسريحة أو لون الشعر. enter ويؤكد أنه يفعل ذلك بعيدا عن كل مصلحة مادية لان ما يهمه بالدرجة الاولى هو الاحتفاظ بالحريفة وكسب أخريات من خلالها... enter مواكبة الموضة enter وحتى يواكب كل صيحات الموضة في هذا الميدان يجتهد عماد في البحث والاطلاع وذلك من خلال مطالعة المجلات المتخصصة أو شبكة الانترنيت والتي نجح بفضلها من ربط علاقة وثيقة مع أشهر الحلاقين والمزينين في العالم. enter ويذكر في هذا السياق أنه أصبح على علاقة وطيدة مع المزيّن اللبناني المعروف »نعيم« والذي تقصده معظم الفنانات. enter ولا يفوّت »عماد« أي فرصة للاطلاع على آخر ما صدر لذلك فهو يداوم على مشاهدة أحدث الكليبات للفنانات كي لا يعجز أمام رغبات البعض من حريفاته الشابات اللواتي يرغبن في التشبّه بالفنانات وكشف لنا بهذا الصدد أن قصة شعر »نجوى كرم« و»أنغام« أصبحت مطلوبة من طرف الكثيرات ونفس الشيئ بالنسبة لخصلات شعر »نانسي عجرم« ذات اللون الاحمر. enter نظرة خاطئة enter ولئن كانت تعترف بقدرة الرجل أو تفوّقه في هذا المجال فإن السيدة »نورة بشالي« تؤكد ان المسألة لا تتعلق بكون الحلاق رجلا أم امرأة، بل ان النجاح في كسب ثقة الحريفة يكون من خلال الموهبة والقدرة على الابداع بغية الوصول الى النتيجة المرضية. enter ومع ذلك تقول السيدة »بشالي« التي تعمل في الميدان منذ سنوات طويلة أنها لاحظت ميلا خاصا لدى بعض النساء الشابات الى التعامل مع حلاقين رجال واعتبارهم أكثر براعة من النساء وهذه نظرة ذاتية محصنة لا علاقة لها بالواقع حسب السيدة »نورة«. enter ويوافقها على فكرتها السيد »بشير« الذي يعمل في مجال الحلاقة النسائية منذ 47 عاما ليقول أن سر النجاح لا علاقة له بكون الحلاق رجلا أم امرأة، ولكن الاجتهاد والعمل بإخلاص وحب المهنة هي عوامل التفوّق والتميز في هذا المجال. enter الرجل أكثر براعة enter وتلتقط خيط الحديث احدى الحريفات التي كان »بشير« بصدد عمل صبغه لشعرها فتقول أنها اصبحت تؤمن بأن الرجل اكثر تفوّقا في إبراز جمال المرأة من المرأة نفسها. فذلك من خلال تجربتها الخاصة وتقول انها تعاملت مع حلاقات كثيرات لكنها لم تصل الى النتيجة التي تحققت لها منذ اليوم الاول الذي سلمت فيه رأسها لبشير لذلك أصبحت حريفة وفية له منذ أكثر من أربع سنوات وتأتيه من ولاية تبتعد عن تونس أكثر من 100 كلم. enter وتتدخل السيدة »سعيدة« التي تعمل في نفس الصالون مع بشير منذ 20 سنة بالقول ان المسألة نسبية وتتعلق بالمزاج فهناك من تحبذ التعامل مع الرجل وتمنحه ثقتها وهناك من لا تثق سوى بأنامل المرأة وقدرتها على الابداع في مجال التجميل والحلاقة. enter وهي الفكرة التي توافقها عليها السيدة سلمى المقيمة بإحدى دول الخليج والتي تؤكد أنها تعودت على حلاقتها هنا بتونس حيث دأبت على زيارتها منذ سنوات طويلة بعدما اقتنعت بخبرتها العالية وقدرتها على تحقيق أفضل النتائج لذلك لا يمكن أن تغيّر رأيها وتسلم »رأسها« لحلاق رجل لانها تعتبر أن هذه المهنة هي اختصاص نسائي بحت ولا يمكن للرجل ان يتفوق فيه على المرأة. enter ولئن اختلفت الآراء فإن معظمها تجمع على أن الخبرة والموهبة والاخلاص للمهنة هي مفاتيح النجاح والطريق الى كسب ثقة الحريفات. enter enter enter حورية باي

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.