راضي المدب:الوضع الاقتصادي في سنة 2016 سيكون أصعب من 2015    إثر تورط مؤلفيْهِ في ابتزازه: دار نشر فرنسية تلغي طبع كتاب حول الملك محمد السادس    قطارات تقل آلاف المهاجرين من المجر إلى النمسا وألمانيا    مصر: قرار رسمي بمنع ظهور المطربات بملابس عارية    نيجيريا.. بوكو حرام تهاجم 3 قرى ويقتل عشرات الأشخاص    وزارة التكنولوجيا تحدد سعر جهاز الاستقبال للتلفزة الرقمية الأرضية    قطر تستعد لتصوير أكبر 7 أفلام حول السيرة النبوية    المخرج السينمائي كمال عويش ل"الصباح نيوز": الخيانة الزوجية محور فيلم "فايسبوك فيلم 2"    معهد البحوث الفلكية المصري يعلن موعد عيد الأضحي    سفير مصر بتونس ل «التونسية»:لنا تعاون أمني قويّ مع تونس.. والوضع اللّيبي أكبر التحديات    رغدة: نزار قباني «تنبّأ» بخراب سوريا    ليبيا: سيارة مفخخة تستهدف مقر "إيني" الإيطالية    رسمي: الاصابة تحرم وهبي الخزري من لقاء ليبيريا‎    أكثر من 3 مليارات نصيب النجم من صفقة عبد النور    اتخاذ مختلف الإجراءات لتوفير ظروف الراحة للحجيج في مطار المنستير الحبيب بورقيبة الدولي (والي المنستير)    سوسة:قتيل في خلاف بين جارين    في تطاوين: معركة بين مقيمين بالخارج وشبان تخلّف إصابات بين الجانبين    جندوبة: وفاة طفل دهستة سيارة    وزير العدل يلتقى وفدا امريكيا    العودة المدرسية: هذه هي الكتب المنقحة.. وأسعار الكراسات    على خطى بورقيبة: كمال مرجان يعد لمغامرة سياسية جديدة؟!    كيف تتبخّر 500 مليار من نفقات الدّعم؟    «نداء تونس» في عيون التونسيين (2):مرزوق والبكّوش والناصر أوّل المرشّحين لقيادة الحزب ول «الرئاسية»    قيل إنه ضبط في المطار ب3800 أورو غير مصرح بها: سمير الوافي يردّ    فرنسا.. فالس يعلن إنشاء "مخيم إنساني" في كاليه لمواجهة أزمة المهاجرين    منزل بورقيبة: العثور على "خباز" مشنوقا بمحل سكناه    رفيق الشلي: التهديدات الارهابية مازالت متواصلة؟!    هكذا يكون الطقس اليوم    تطاوين: عدد من أهالي بئر الأحمر يحتجزون حافلتين    خلق المراجعة وسنة الإختلاف    شرب الماء والحركة... بدائل غير مضرة للقهوة    أول ظهور لجورج وسوف بعد شائعة وفاته    محمد السعيدي: الرئيس المدير العام للتلفزة غير كفئ لادارة المؤسسة والفساد المالي بلغ ذروته    كرة المضرب : مالك الجزيري يتقدّم ب7 مراكز في الترتيب العالمي    المحرس: انطلاق دورة المرحوم حسن البحري لكرة القدم    ريال مدريد يتوصل الى اتفاق مع المان يونايتد لضم دي خيا    تصفيات كأس أمم إفريقيا 2017 : انطلاق تربص المنتخب التونسي استعدادا للقاء ليبيريا يوم 5 سبتمبر في منروفيا    نابل: القبض على عنصر يشتبه في انتمائه لتنظيم إرهابي    جمعية صيانة جزيرة جربة تنبه إلى خطر الاعتداء على المواقع الأثرية بجربة وانتهاك التراث    جماهير فالنس تستقبل اللاعب ايمن عبد النور    رئيس معهد التوقعات الاقتصادية: الوضع الاقتصادي رديء وهو رهين قرارات شجاعة    ليبيا تسجل 3.3 مليار دولار عجزا في الميزانية    المهدية : علمت بوفاة رضيعها .. فانتحرت    الانتهاء من المرحلة الثالثة من دراسة تأهيل قطاع الاستشفاء بمياه البحر    المنتخب النيجري يتوج بكاس امم افريقيا لكرة السلة افروبسكيت تونس 2015    السعودية: تسجيل 34 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"    تسجيل 34 حالة إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في السعودية    وخزة الاثنين:«أكباش» الحكومة في مواجهة المستكرشين ؟    معركة بين خالد الصاوي وفلكي شهير تنبأ بوفاته    تدين الشيوخ    قريبا.. البلومي والغربي يقدمان نشرة اخبار الحوار التونسي    علماء: تناول المضادات الحيوية قد يسبب الإصابة بالسكري    تونس تحتل المرتبة 113 في مؤشر الحرية.. والمركز الأخير من نصيب إيران    خلال 2014.. عمليات الغش وسرقة الكهرباء تكبّد "الستاغ" خسائر ب 200 مليون دينار    مصر: إحالة مؤذن للتحقيق لقوله "الصلاة خير من فيسبوك"    اكتشفها.. 6 أخطاء يومية تضر بعمودك الفقري    دراسة: البكاء يجعلك تشعر بالسعادة بعد دقائق قليلة    الإنسانيّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عالم الحلاقة والتجميل :نساء يعترفن
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005


عالم الحلاقة والتجميل: enter رجال يخطفون النجومية من النساء enter نساء يعترفن: enter نثق بالرجال أكثر! enter enter تونس (الشروق): enter لا تستغرب سيدي لو أعلمتك زوجتك أنها ذاهبة الى حلاقها المفضل، بل وكن على ثقة أنها ستعود اليك في أجمل صورة، فميدان الحلاقة والتجميل اليوم أصبح بيد الرجال بعدما أثبت كثيرون مهارات فائقة وقدرة عالية في إرضاء الباحثات عن لمسة جمال. enter فبعدما كان هذا المجال حكرا على النساء انقلبت الموازين وأصبحت الساحة تعج بحلاقين مشاهير من الرجال... يقصدهم النساء من كل مكان. enter فكيف انقلبت الموازين وأصبح الرجل يهيمن على مجال التجميل... وهل حقا أن يد الرجل أكثر براعة في إضفاء لمسة الجمال التي تبحث عنها بنات حواء. enter enter هذه التساؤلات طرحتها »الشروق« على بعض الحلاقين المعروفين في مجال الحلاقة النسائية وكذلك بعض النساء ممن يرتدن صالونات الحلاقة التي تعمل بها الرجال. enter البداية كانت مع السيد »عماد« الذي دخل هذا المجال قبل 23 عاما متسلحا بعزيمة وموهبة وحبه لمهنته حتى أصبح اليوم من المشاهير في مجال الحلاقة النسائية والتجميل. enter مهمة صعبة enter ويعترف »عماد« بأن إرضاء المرأة وكسب ثقتها ليس بالمهمة اليسيرة، فهي في ميدان التجميل تبحث دائما عن لمسة مفقودة وشيئا ما لا تعرفه بالتحديد، لذلك تترك المهمة لحلاقها حتى يجتهد ويجد ما تبحث عنه هي واذا حصل ذلك يكون قد حاز على ثقتها الى الابد. enter ومن خلال تجربته يؤكد »عماد« أن المرأة بشكل عام تثق بالرجل أكثر من المرأة من بنات جنسها. enter ويرى أيضا أن عين الرجل أكثر قدرة على استكشاف مواطن الجمال في وجه المرأة لذلك غالبا ما ينجح في الوصول الى النتيجة التي ترضيها سواء بالنسبة لتسريحة الشعر أو الماكياج. enter ومع أخذه في الاعتبار لكل العوامل السابقة يرى السيد »عماد« ان سر النجاح في مهنته يعود الى الاخلاص في العمل والتعامل مع حريفاته وهو ما أثمر علاقة قوامها الثقة التامة ويقول ان حريفاته يستشرنه في كل ما يتعلق بجمالهن ويطلبن النصيحة بخصوص القصة المناسبة أو التسريحة أو لون الشعر. enter ويؤكد أنه يفعل ذلك بعيدا عن كل مصلحة مادية لان ما يهمه بالدرجة الاولى هو الاحتفاظ بالحريفة وكسب أخريات من خلالها... enter مواكبة الموضة enter وحتى يواكب كل صيحات الموضة في هذا الميدان يجتهد عماد في البحث والاطلاع وذلك من خلال مطالعة المجلات المتخصصة أو شبكة الانترنيت والتي نجح بفضلها من ربط علاقة وثيقة مع أشهر الحلاقين والمزينين في العالم. enter ويذكر في هذا السياق أنه أصبح على علاقة وطيدة مع المزيّن اللبناني المعروف »نعيم« والذي تقصده معظم الفنانات. enter ولا يفوّت »عماد« أي فرصة للاطلاع على آخر ما صدر لذلك فهو يداوم على مشاهدة أحدث الكليبات للفنانات كي لا يعجز أمام رغبات البعض من حريفاته الشابات اللواتي يرغبن في التشبّه بالفنانات وكشف لنا بهذا الصدد أن قصة شعر »نجوى كرم« و»أنغام« أصبحت مطلوبة من طرف الكثيرات ونفس الشيئ بالنسبة لخصلات شعر »نانسي عجرم« ذات اللون الاحمر. enter نظرة خاطئة enter ولئن كانت تعترف بقدرة الرجل أو تفوّقه في هذا المجال فإن السيدة »نورة بشالي« تؤكد ان المسألة لا تتعلق بكون الحلاق رجلا أم امرأة، بل ان النجاح في كسب ثقة الحريفة يكون من خلال الموهبة والقدرة على الابداع بغية الوصول الى النتيجة المرضية. enter ومع ذلك تقول السيدة »بشالي« التي تعمل في الميدان منذ سنوات طويلة أنها لاحظت ميلا خاصا لدى بعض النساء الشابات الى التعامل مع حلاقين رجال واعتبارهم أكثر براعة من النساء وهذه نظرة ذاتية محصنة لا علاقة لها بالواقع حسب السيدة »نورة«. enter ويوافقها على فكرتها السيد »بشير« الذي يعمل في مجال الحلاقة النسائية منذ 47 عاما ليقول أن سر النجاح لا علاقة له بكون الحلاق رجلا أم امرأة، ولكن الاجتهاد والعمل بإخلاص وحب المهنة هي عوامل التفوّق والتميز في هذا المجال. enter الرجل أكثر براعة enter وتلتقط خيط الحديث احدى الحريفات التي كان »بشير« بصدد عمل صبغه لشعرها فتقول أنها اصبحت تؤمن بأن الرجل اكثر تفوّقا في إبراز جمال المرأة من المرأة نفسها. فذلك من خلال تجربتها الخاصة وتقول انها تعاملت مع حلاقات كثيرات لكنها لم تصل الى النتيجة التي تحققت لها منذ اليوم الاول الذي سلمت فيه رأسها لبشير لذلك أصبحت حريفة وفية له منذ أكثر من أربع سنوات وتأتيه من ولاية تبتعد عن تونس أكثر من 100 كلم. enter وتتدخل السيدة »سعيدة« التي تعمل في نفس الصالون مع بشير منذ 20 سنة بالقول ان المسألة نسبية وتتعلق بالمزاج فهناك من تحبذ التعامل مع الرجل وتمنحه ثقتها وهناك من لا تثق سوى بأنامل المرأة وقدرتها على الابداع في مجال التجميل والحلاقة. enter وهي الفكرة التي توافقها عليها السيدة سلمى المقيمة بإحدى دول الخليج والتي تؤكد أنها تعودت على حلاقتها هنا بتونس حيث دأبت على زيارتها منذ سنوات طويلة بعدما اقتنعت بخبرتها العالية وقدرتها على تحقيق أفضل النتائج لذلك لا يمكن أن تغيّر رأيها وتسلم »رأسها« لحلاق رجل لانها تعتبر أن هذه المهنة هي اختصاص نسائي بحت ولا يمكن للرجل ان يتفوق فيه على المرأة. enter ولئن اختلفت الآراء فإن معظمها تجمع على أن الخبرة والموهبة والاخلاص للمهنة هي مفاتيح النجاح والطريق الى كسب ثقة الحريفات. enter enter enter حورية باي

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.