الافراج عن مدير السجن المدني بالمهدية فيصل الرماني    موكب تأبين الفقيد العميد الطبيب فتحي بيوض بثكنة العوينة    مقتل 27 وإصابة 40 في انفجارات تهز العاصمة الأفغانية كابل    تطاوين: دوريات عسكرية توقف 8 شاحنات و10 سيارات محملة بالمحروقات على متنها 50 تونسيا    ماذا في لقاء رئيس الجمهورية بمحمد الناصر ؟    راحة للصيد بيومين على إثر تدخل جراحي بسيط    الشاذلي العياري: تدهور الدينار التونسي يعكس تدهور الاقتصاد والمشاكل السياسية في البلاد    مقتل 6 جنود مصريين في هجوم قرب الحدود الليبية    في قضية تحيل.. خطية مالية للبحري الجلاصي    منزل بورقيبة: إيقاف متسوّلة تفتعل جواز سفر أجنبي تتحيّل على المواطنين    في حاجة الى تدخٌل عاجل: أنور الشٌعٌافي في الأنعاش    الدورة 31 للمهرجان الدولي للموسيقى السمفونية بالجم    مهرجان المدينة: إلغاء حفل الفنانة صوفية صادق لأسباب صحية    بعد رحيله عن برشلونة: داني ألفيس في ورطة    معهد الاستهلاك يؤكد ارتفاع اسعار ملابس العيد مقارنة بالموسم الماضي    البورصة تعاود النزول مع اختتام معاملات الخميس    ألمانية تهجر زوجها لتلتحق بعشيقها بقفصة    رئيس مديرعام جديد لشركة الصناعات الصيدلية "سيفات"    رسمي: قائمتان في انتخابات الرابطة المحترفة.. وهذي هي التفاصيل    الحبيب الصيد يخضع ل"تدخل جراحي بسيط" يستوجب راحة لمدة 48 ساعة    الإشتباه في شخص على متن المترو الخفيف بالعاصمة    النادي الإفريقي: تأجيل جديد للانتخابات.. اليونسي في الجزائر.. ومفاوضات مع البليدة لغلق قضية ايزيكال    تعيين محمد شوقي بن حمودة رئيسا مديرا عاما للشركة التونسية للصناعات الصيدلية سيفات    عاجل - رسمي: هذه أيّام عطلة عيد الفطر 2016    وزارة الثّقافة والمحافظةعلى التّراث تبعث موقع واب للبيانات المفتوحة انطلاقا من اليوم    بعد أن رشحه النقاد لجائزة أحسن ممثل: هل ينصف التصويت خالد هويسة؟    اطلالة صادمة للفنانة السوريّة مها المصري بعد عمليّات التجميل    كاظم الساهر يدخل القفص الذهبي؟    سيدي بوزيد: أب يعتدي على ابنه البالغ من العمر 27 يوما ويحاول إلقاءه في بئر!    مشروع أمر يضبط مشمولات وزارة الوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد    عادل السمعلي: إما تحريك عجلة الانتاج أو المزيد من التداين    الوضع الاقتصادي والمالي العام موضوع لقاء الباجي بالعياري    صدر بالرائد الرسمي: الترفيع في معاليم استخراج شهائد الميلاد والوفاة وغيرها من الوثائق الأخرى    تونس: فتح بحث تحقيقي في ملابسات التفجير الإرهابي بمطار إسطنبول    العاصمة.. تحيل عليه فاختطف والده وساومه على حياته    العاصمة.. ايقاف سارقي خزنة حديدية لمقيم أجنبي    نيمار يسقط طائرة بلا طيار بكرة صاروخية(فيديو)    أتلتيكو لمنتخب التانغو: لا تفكروا في سيميوني    حجز 1860 علبة ياغورت غير صالحة للاستهلاك    ليبي يسرق محطتي ارسال مرئي ومسموع لوضعهما في منزله    الترجي الرياضي.. أمادا يقترب.. وملف المحيرصي يحسم اليوم    الطائرة المصرية المنكوبة: لجنة التحقيق تنجح في استخلاص بيانات من الصندوق الأسود    الأرجنتين تكرم ميسي بتمثال    منصف المرزوقي: تركيا تدفع ثمن نجاحها    تركيا: تصفية عنصرين من داعش الارهابي على الحدود السورية    طقس اليوم: ارتفاع في درجات الحرارة    الحلقة 3 يعدها لكم الكاتب الصحفي    مع اقتراب عيد الفطر..منظمة الدفاع عن المستهلك تحذّر    الجمعة 1 جويلية: غلق النفق على مستوى محول رواد للقيام بأشغال الصيانة    أدوية ضرورية لطب الأسنان مفقودة.. أطباء يحتجون، نقابتهم تُهدّد والصيدلية المركزية تُوضّح    الشركة التونسية للكهرباء والغاز : نحو اعتماد الدفع بالتقسيط    سكان قرية تركية يفطرون معاً كل يوم منذ 200 عام    مختصون أمريكيون يبدعون شوكولاتة مفيدة ولذيذة    تحديد زكاة الفطر ب 1475 مليم هذا العام (مفتي الجمهورية)    دراسة حديثة تكشف فوائد غير متوقعة ل"كبد الدّجاج"    تحديد قيمة زكاة الفطر    ماذا وجد العلماء في بئر زمزم؟    مدنين: عائلات تحفظ القران الكريم جيلا بعد جيل في معتمدية بني خداش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الى الأستاذ «محمد الخبو»: لن ننساك أستاذنا الجليل
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005

اسمح لي سيدي الفاضل أن أقدم لك جزيل الشكل وعظيم الامتنان فكلما حاولت أن أهديك هذه الكلمات لأعبر لك من خلالها عما أشعر به في قلبي من عظيم الشكر، وعما يخالج نفسي من عميق الشعور وعما يجول بخاطري من رغبة في الثناء عليك وجدت نفسي أعجز من أن أوفيك حقك من الشكر ورأيت قلمي أقصر من أن يستطيع بيان فضلك أو الثناء عليك... وشعرت من جراء ذلك بخجل شديد وأسف عظيم فشكرا على كل ما تبذله من جهد لأجلنا فنحن أصبحنا نحب حصتك ونحب مادة الانقليزية وهذا ما جعلنا نتفاعل بالباكالوريا التي جعلتها أمامنا طريقا سهل العبور... كل ذلك بفضل حكمتك ونبل أخلاقك وطيبة قلبك ورقة كلامك وحسن معاملتك فكيف لا نشكرك وأنت الذي جعلتنا نستوعب كلماتك ودرسك في وسط كله هدوء واحترام.
سوف نذكرك أستاذنا الجليل وسوف تبقى صورتك دائما راسخة في أذهاننا ولن ننساك أبدا سوف تبقى نموذجا للأستاذ الرائع الذي عمل وأتقن عمله.
* تلميذتك الوفية نوال ملاك (3 آداب) (معهد محمد علي بصفاقس)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.