الجيلاني الهمامي: الجبهة الشعبية الحزب الوحيد المتماسك والبقية منهارون بما فيهم النهضة    قفصة: اول قائمة تترشح للتشريعية ل"تيّار المحبّة"    اتلتيكو - ريال : التشكيل الاساسي للفريقين    بين الفرجاني ساسي والمدرب فيليب تروسيي : هل انتهى الاشكال ... لمصلحة السي اس اس ؟    خطير: الخمر يعصف برؤوس سياسيين نافذين في تونس    أريانة: إضراب عام لتجار السوق البلدي يوم 26 أوت الجاري    بعد إعدام مصري في درنة/ العفو الدولية: ليبيا تنزلق إلى الفوضى    اتحاد علماء المسلمين : الغنوشي يفشل في خلافة القرضاوي    مواعيد جديدة لبقية سهرات مهرجان بوقرنين الدولي وأنشطة ثقافية متنوعة لسهرات ما بعد المهرجان    وزير الصناعة يعلن عن حوار وطني مرتقب بخصوص استخراج غاز الشيست    القبض على شخص خطير جدا محل 11 منشور تفتيش    سيغني على مسرح بنزرت ...جورج وسوف يصل تونس على كرسي متحرّك    اتحاد الشغل يقرر عدم المشاركة في الانتخابات القادمة وبعث مرصد وطني لمراقبة الانتخابات    تسجيل 32 قائمة خلال الساعات الاولى لانطلاق عملية تقديم الترشحات للانتخابات التشريعية    بدءا من 28 أوت الحالي: طابع جبائي بقيمة 30 دينارا يوظّف على الأجانب المغادرين تونس    وفاة 13 شخصا في جمهورية الكونغو الديموقراطية بفيروس "غير معروف مصدره"    الكاف: إيقاف خمسة شبان من اجل الاعتداء بالفاحشة على طفل    ألمانيا تعتذر لقطر بسبب اتهامها بتمويلها داعش    شركة نقل تونس : انطلاق حملة بيع الاشتراكات المدرسية والجامعية    وزارة الداخلية : اعلان ضياع    ماتز الفرنسي يجدد رغبته في ضم بن يوسف.. و48 ساعة ستحدد مصيره    منظمة الصحة العالمية تضع برنامجا زمنيا لمكافحة الإيبولا    اوريدو الراعي الرسمي للجامعة التونسيّة لكرة اليد    بالفيديو.. وفاة صاحب فكرة "تحدي الثلج" غرقا    "داعش" طلب من عائلة الصحافي الأمريكي فدية ب 100 مليون يورو قبل إعدامه    يد - قطر 2015: برنامج مباريات تونس في الدور الاول    الهوارية معا رض وورشات وسهرات فنية في تظاهرة إيقاع الألوان    طبرقة: مهرجان السلام لتوحيد الشعب التونسي    استقالة جماعية لمكتب "نداء تونس" بالقلعة الكبرى    قبلي: انتعاشه سياحية و "الروس" في المرتبة الاولى    تقليص حركة المرور فوق محول الدندان    في ندوة صحفية: بن يوسف يؤكد الصلح مع تروسيي.. ومنصر يثني على لقاء جربة    "الفيفا" يرفض الحديث عن سحب الثقة من المغرب بسبب فيروس "إيبولا"    كان 2015 - تونس: قائمة أولية ب18 لاعبا محترفا بالخارج    سقوط مدوّ للطرابلسي وجمعة في افتتاح الدوري القطري    بالفيديو : أنصار النّداء بتونس 1 ينفّذون وقفة مناشدة لبقاء حافظ قائد السبسي    طقس اليوم: ظهور بعض السحب بأغلب الجهات    مصر : مقتل 33 شخصا واصابة 41 اخرين في تصادم حافلتين سياحيتين    أبو عياض وبلمختار ينجوان من قصف جوي في ليبيا    الحكومة الليبية تطلب من تونس استئناف رحلاتها الجوية نحو طرابلس    أجندة المهرجانات ليوم الجمعة 22 أوت 2014    تعافي طبيب أمريكي وعاملة في منظمة إغاثة من مرض إيبولا    مجموعة ايروليا تنفى مغادرة تونس نحو المغرب    في العاصمة: عدل تنفيذ متّهم في 13 قضية استيلاء على أموال عمومية    منوبة:إيقاف إمرأة مفتّش عنها... عنّفت موظفا    دولي- استشهاد 4 فلسطنيين بينهم 3 اطفال في غارات اسرائيلية على قطاع غزة    مهرجان بوقرنين : الجبالي سعيد بجماهيربوقرنين ...و ليلة على دليلة يوم غد    حماس تعدم 3 أشخاص بتهمة التعامل مع إسرائيل في غزة    ديونها تجاوزت 570 مليارا:ال«ستاغ» تقرّر قطع الكهرباء عن كلّ الرّافضين خلاص ديونهم    بداية من شهر سبتمبر:اقتطاع أيام عمل لفائدة ميزانية الدولة    إلى روح سميح القاسم    فَٱنْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ ٱلْمُفْسِدِينَ    هاج وماج فكسر كتف أحدهم وحاول حرق اثنين آخرين    وقفات ... (1) الأنانية ... أإلي هذا الحدّ؟؟    راشد الغنوشي :''ليس من عقيدة الإسلام الانفراد بدين واحد ‘'    طقس اليوم: درجات الحرارة تصل الى 42    وزير الصحة: تونس الأولى إفريقيا في تصنيع الأدوية ولا وجود لإصابات ب«إيبولا»    الله أكبر.. وداعا زميلنا الناصر الرابعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أكثر من 10 اعتداءات على زوايا ومقامات في عام واحد : التراث الوطني في خطر والمثقفون يتهمون السلفية الوهابية
نشر في الشروق يوم 30 - 09 - 2012

تتواصل احتجاجات أنصار زاوية سيدي عبد القادر الجيلاني بمنزل بوزلفة على الاعتداءات الأخيرة التي تعرّضت لها الزاوية من قبل جماعة محسوبة على التيار السلفي. وأصدر أنصار الزاوية بيانا يدعون فيه سلطات البلاد والمواطنين الى التدخل

كما يدعون إلىحماية مزارات الطريقة القادرية بعد أن تعرّضت إحداها الى التخريب بأيدي سلفيين متشدّدين.
كما أصدر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، صفحة يدعون فيها الى إعادة فتح الزاوية بعد إغلاقها من قبل السلفيين الذين قاموا، حسب أنصار الزاوية، بتهديد القائمين عليها إذا ما هم عاودوا فتحها للمريدين.

10 اعتداءات في عام واحد

وهذه الحادثة العاشرة تقريبا وربما أكثر التي تعرّضت فيها مقامات الأولياء الصالحين في تونس الى الاعتداء سواء بالغلق أو الحرق أو الهدم، وذلك منذ سقوط النظام السابق وظهور ما بات يعرف بالسلفيين. ففي سنة 2012 تعرّضت أكثر من 10 مقامات في جهات متفرقة من البلاد الى الاعتداء آخرها زاوية سيدي عبد القادر الجيلاني بمنزل بوزلفة من ولاية نابل في 14 سبتمبر 2012. وقبل هذه الحادثة تعرّضت زاوية سيدي عبد اللّه الغريبي بسيدي بوزيد في شهر أوت الماضي الى الحرق.
كما تمّ الاعتداد على زاوية صوفية بالقيروان في نفس الشهر. وفي ماي 2012 قامت مجموعة محسوبة على التيار السلفي بهدم الجزء العلوي لقبّة الولي الصالح سيدي المحارب في ولاية المنستير. وفي نفس الشهر تعرّضت زاوية سيدي يعقوب بمنطقة زليطن في معتمدية مطماطة الجديدة من ولاية قابس الى اعتداء مشابه، استعمل فيه المعتدون آلة جارفة، بهدف هدم الزاوية.

وفي شهر أفريل 2012 قامت عناصر محسوبة على التيار السلفي المتشدد بالاعتداء على زاوية سيدي قاسم بالكاف، كما تمّ في نفس الشهر هدم ضريح الولي الصالح سيدي عسيلة في باردو، من قبل نفس التيار. ويذكر أن اعتداءات مشابهة تعرّضت لها مقامات بعض الأولياء الصالحين في مناطق متفرقة من ولاية صفاقس (الصخيرة والغريبة والمحرس) كما تم الاعتداء على أحد الأولياء الصالحين في ملولش.

هجمة ممنهجة على التراث التونسي

وتؤكد هذه الاعتداءات الحملة او الهجمة الممنهجة ليس ضد الزوايا ومقامات الأولياء الصالحين فحسب وإنما ضد التراث الوطني في بعدية المادي واللامادي، وهو ما عبّرت عنه وزارة الثقافة في بيان أصدرته في ماي الماضي على خلفية تكرر الاعتداءات على الزوايا والمقامات. وقد استنكرت الوزارة بشدة هذه الاعتداءات واعتبرتها محاولات لطمس الذاكرة الوطنية التونسية واعتداء على الرموز الثقافية لبلادنا. كما هددت بتتبع الجناة عدليا، وهو ما حدث فعلا حيث قامت الوزارة في الآونة الأخيرة برفع عدد من القضايا العدلية ضد المتورطين في الاعتداءات على الزوايا ومقامات الأولياء الصالحين.
السلفية الوهابية

ويجمع عدد من المثقفين والناشطين في جمعيات المجتمع المدني اضافة الى أنصار الطريقة القادرية في تونس على تورط السلفية الوهابية في كل هذه الاعتداءات والجرائم متهمين السلطات في البلاد وخصوصا الحزب الاسلامي الحاكم اي حزب النهضة، بالتواطؤ مع أنصار وعناصر هذا التيار في تونس.

ويتساءل هؤلاء عن مآل القضايا العدلية المرفوعة ضد المعتدين على الزوايا ومقامات الأولياء الصالحين علما أنه تم مثلا القبض في ماي الماضي على 7 من المتهمين في الاعتداء على زاوية سيدي يعقوب بولاية قابس، ولم يصدر الى الآن الحكم في الجريمة.

إن ما تقوم به السلفية الوهابية في تونس اليوم من غلق وهدم وحرق لزوايا ومقامات الأولياء الصالحين في نظر الدكتور علي سعيدان هو محاولة لضرب الثقافة التونسية وفرض لثقافة ونمط عيش غريب عن التونسيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.