قطر تطرد عمالا أجانب أضربوا عن العمل    هولاند: الإرهاب يضرب مصر ويجب التحرك لمواجهته    بالفيديو: سيارة تدهس المتظاهرين ضد تبرئة شرطي أمريكي    الكاف :انتحار كهل في الخمسين من عمره    سعيد: المرزوقي شخصن أزمة تكليف الحكومة والثغرات القانونية سبب هذه الأزمة    الخطوط التونسية تتسلم الجمعة القادم طائرة جديدة ارباص 320    "توننداكس" يتراجع بنسبة 41ر0 بالمائة نهاية حصة الأربعاء    الجزائر تعزز حدودها مع ليبيا بالأسلحة الثقيلة والطائرات    قابس: تقدم ملحوظ في إنجاز المشاريع العمومية الفلاحية وتسجيل إشكاليات تخص المناطق السقوية    بلاتيني: الكرة الذهبية يجب أن تمنح لأحد لاعبي المنتخب الألماني    حزب الخيار الثالث يعلن عن مساندته لقائد السبسي    توزر: يحرق نفسه بسبب خلافات زوجية    المنصف الازعر يقاضي مؤسسة التلفزة التونسية‎    خلية الازمة ترفع درجة اليقظة والمراقبة على الحدود التونسيّة الليبيّة    نضال الورفلي يفتتح أشغال الدورة الثانية للمنتدى الدولي للطاقات المستديمة:مصادر الطاقة المتجددة ستغطي 30٪ من احتياجاتنا من الكهرباء بحلول عام 2030    غدا الخميس: إضراب في كافة مؤسسات التعليم العالي    زياد الأخضر: "الجبهة الشعبية ستطالب الحكومة القادمة بالكشف عن حقيقة مقتل الشهيدين بلعيد والبراهمي"    نسبة نجاح اضراب مدرسي التعليم الثانوي تتجاوز 90%    خطأ إداري يمنع مورو من السفر باتجاه مدينة شيكاغو الأمريكية    السبسي والمرزوقي سيتحصلان على 52 ألف دينار اضافية..وهؤلاء مطالبون بارجاع القسط الأول من المنحة الرئاسية    بين جندوبة وسيدي بوزيد.. حجز 1680 لترا من "القازوال"    "مرحبا".. الكرة الرسمية لكأس أمم إفريقيا 2015    في بلاغ مقتضب: السفارة الامريكية تعقب على قرار منع مورو من السفر    توزر :دورة تكوينية في التقنيات    فريق لدفن موتى فيروس إيبولا في سيراليون يضرب عن العمل ويترك الجثث في الشوارع؟!    ضغوطات بترفيع سعر الطماطم التونسية المعلبة الى 3500 مليم.. وتحذيرات بالتوريد لكسر الأسعار    4 أغذية تعالج نزلات البرد طبيعيا    تونس في المرتبة 13.. عشرة دولة عربية تحتل قائمة مؤشر الارهاب الدولي!    دراسة.. الهواتف الذكية تضر بالعمود الفقري    اليوم يصدر التصنيف الجديد لل"فيفا"    اسرائيل تهدد فرنسا ب "اعمال عنف" اذا اعترفت بدولة فلسطين    دون رفع "الويكلو": "الكناس" تخفض من الغرامة المسلطة على النجم الساحلي    وزارة التعليم العالى تضع منحا للدراسة بالخارج على ذمة الطلبة المتفوقين فى عدة اختصاصات    النشويات أكثر ضرراًً على صحة القلب من الدهون    التبكيت (الإسكات)    بعد اقترابه من مغادرة النجم: خمسة فرق جزائرية تريد قدور بلجيلالي    تسريبات: النهضة تُريد الحصول على رئاسة البرلمان المقبل    بنزرت: مواطن يضرم النار بجسده    لطيفة : سأتوقّف عن الغناء    تونس- غدا الخميس، إضراب وطني إنذاري في كل المؤسسات الجامعية والبحثية    الطارف: إحباط محاولة تهريب 16 بقرة نحو تونس    في ألمانيا:إيقاف «داعشي» تونسي عائد من سوريا    أبطال أوروبا: امكانية مشاركة عبد النور الليلة أساسيا    مع تواصل ارتفاعه: سعر الطماطم من الممكن ان يصل الى 3500 مليم    صباح تترك وصية لجمهورها.. وهذا ما قالته فيها...    المحكمة العسكرية تقضي بسجن نقابي أمني بتهمة المساس من معنويات الجيش الوطني    وفاة الفنانة صباح عن عمر يناهز 87 عاما    رحيل "الشحرورة صباح" عن عمر يناهز 87 سنة    وفاة الفنانة اللبنانية صباح عن عمر يُناهز 87 سنة    انسحاب "فجر ليبيا" من جنوب غربي طرابلس    وفاة الشحرورة "صباح"    وفاة العلامة السوري المؤرخ محمود شاكر في السعودية    المصرف المركزي الليبي يحذٌر من تدهور الوضع الاقتصادي في ليبيا    منظمة الصحة العالمية: ارتفاع عدد قتلى إيبولا إلى 5420    8 بنوك تونسية ضمن قائمة أفضل 100 بنك في القارة الإفريقية    صدقوني: كانت لحظة قاسية على النفس.. بقلم الأستاذ عماد العبدلي    بعد الرّئاسية هل سينتهي دور ''سحرة فرعون'' من الإعلاميّين؟    امام مسجد ابو هريرة بالوردية يدعو الى عدم انتخاب الباجي قائد السبسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أكثر من 10 اعتداءات على زوايا ومقامات في عام واحد : التراث الوطني في خطر والمثقفون يتهمون السلفية الوهابية
نشر في الشروق يوم 30 - 09 - 2012

تتواصل احتجاجات أنصار زاوية سيدي عبد القادر الجيلاني بمنزل بوزلفة على الاعتداءات الأخيرة التي تعرّضت لها الزاوية من قبل جماعة محسوبة على التيار السلفي. وأصدر أنصار الزاوية بيانا يدعون فيه سلطات البلاد والمواطنين الى التدخل

كما يدعون إلىحماية مزارات الطريقة القادرية بعد أن تعرّضت إحداها الى التخريب بأيدي سلفيين متشدّدين.
كما أصدر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، صفحة يدعون فيها الى إعادة فتح الزاوية بعد إغلاقها من قبل السلفيين الذين قاموا، حسب أنصار الزاوية، بتهديد القائمين عليها إذا ما هم عاودوا فتحها للمريدين.

10 اعتداءات في عام واحد

وهذه الحادثة العاشرة تقريبا وربما أكثر التي تعرّضت فيها مقامات الأولياء الصالحين في تونس الى الاعتداء سواء بالغلق أو الحرق أو الهدم، وذلك منذ سقوط النظام السابق وظهور ما بات يعرف بالسلفيين. ففي سنة 2012 تعرّضت أكثر من 10 مقامات في جهات متفرقة من البلاد الى الاعتداء آخرها زاوية سيدي عبد القادر الجيلاني بمنزل بوزلفة من ولاية نابل في 14 سبتمبر 2012. وقبل هذه الحادثة تعرّضت زاوية سيدي عبد اللّه الغريبي بسيدي بوزيد في شهر أوت الماضي الى الحرق.
كما تمّ الاعتداد على زاوية صوفية بالقيروان في نفس الشهر. وفي ماي 2012 قامت مجموعة محسوبة على التيار السلفي بهدم الجزء العلوي لقبّة الولي الصالح سيدي المحارب في ولاية المنستير. وفي نفس الشهر تعرّضت زاوية سيدي يعقوب بمنطقة زليطن في معتمدية مطماطة الجديدة من ولاية قابس الى اعتداء مشابه، استعمل فيه المعتدون آلة جارفة، بهدف هدم الزاوية.

وفي شهر أفريل 2012 قامت عناصر محسوبة على التيار السلفي المتشدد بالاعتداء على زاوية سيدي قاسم بالكاف، كما تمّ في نفس الشهر هدم ضريح الولي الصالح سيدي عسيلة في باردو، من قبل نفس التيار. ويذكر أن اعتداءات مشابهة تعرّضت لها مقامات بعض الأولياء الصالحين في مناطق متفرقة من ولاية صفاقس (الصخيرة والغريبة والمحرس) كما تم الاعتداء على أحد الأولياء الصالحين في ملولش.

هجمة ممنهجة على التراث التونسي

وتؤكد هذه الاعتداءات الحملة او الهجمة الممنهجة ليس ضد الزوايا ومقامات الأولياء الصالحين فحسب وإنما ضد التراث الوطني في بعدية المادي واللامادي، وهو ما عبّرت عنه وزارة الثقافة في بيان أصدرته في ماي الماضي على خلفية تكرر الاعتداءات على الزوايا والمقامات. وقد استنكرت الوزارة بشدة هذه الاعتداءات واعتبرتها محاولات لطمس الذاكرة الوطنية التونسية واعتداء على الرموز الثقافية لبلادنا. كما هددت بتتبع الجناة عدليا، وهو ما حدث فعلا حيث قامت الوزارة في الآونة الأخيرة برفع عدد من القضايا العدلية ضد المتورطين في الاعتداءات على الزوايا ومقامات الأولياء الصالحين.
السلفية الوهابية

ويجمع عدد من المثقفين والناشطين في جمعيات المجتمع المدني اضافة الى أنصار الطريقة القادرية في تونس على تورط السلفية الوهابية في كل هذه الاعتداءات والجرائم متهمين السلطات في البلاد وخصوصا الحزب الاسلامي الحاكم اي حزب النهضة، بالتواطؤ مع أنصار وعناصر هذا التيار في تونس.

ويتساءل هؤلاء عن مآل القضايا العدلية المرفوعة ضد المعتدين على الزوايا ومقامات الأولياء الصالحين علما أنه تم مثلا القبض في ماي الماضي على 7 من المتهمين في الاعتداء على زاوية سيدي يعقوب بولاية قابس، ولم يصدر الى الآن الحكم في الجريمة.

إن ما تقوم به السلفية الوهابية في تونس اليوم من غلق وهدم وحرق لزوايا ومقامات الأولياء الصالحين في نظر الدكتور علي سعيدان هو محاولة لضرب الثقافة التونسية وفرض لثقافة ونمط عيش غريب عن التونسيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.