صحيفة ليبراسيون الفرنسية: امال كربول شخصية مضطربة    رونالدو يعود    شاكيرا تنتظر مولودها الثاني    عاجل: وفاة شاب غرقا في شاطئ بوجعفر    بعد يوم من إطلاق سراحه، وزارة الداخلية تعلن القبض مجدّدا على سيف الدين الرايس    موزاييك: استقالة رئيس أركان جيش البر محمد صالح الحامدي    الاخطاء الاربعة القاتلة التي قادت قائد جيش البر للاستقالة    الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تدرس امكانية فتح فترة ثانية لتسجيل الناخبين    ارتفاع شهداء غزة الى 1175 شهيدا جراء الهجمات الاسرائيلية    3 حرائق كبرى في الغابات الواقعة بين ساقية سيدي يوسف والطويرف    رغم منعها: متشددون يصرون على اقامة صلاة العيد في المصلى    امال كربول .. الوزيرة " المضطربة " كما صورتها صحيفة " ليباريسيون" الفرنسية    25% تراجع الاستثمارات الأجنبية في تونس منذ بداية العام    اصابة جندي وأمني على اثر اطلاق ارهابيين النار على مروحية عسكرية في القصرين    صورة- ‘'الخليفة'' الارهابي أبو بكر البغدادي في تونس    غزة- انقاذ جنين من الموت بعد مقتل أمها في غارة اسرائيلية    امير سعيود يشترط 50 الف دينار لفك الارتباط ... والسي اس اس سيطبق ما بالعقد بدفع راتبين لا غير    خلية متابعة الأوضاع الأمنية بليبيا تجتمع برئاسة وزير الخارجية    تحطم طائرة عسكرية ليبية و مقتل ثلاثين شخصا في اشتباكات ببنغازي    مطلوب للعدالة يهاجم مركز السرس بالزجاجات الحارقة    بالفيديو:الجرذان تغزو حدائق اللوفر في باريس    العثور على جثة في مركز شرطة مهجور بالقصرين    هل هي نهاية نجانغ مع الترجي الرياضي ؟ الكاميروني يحمّل دو سابر مسؤولية الهزيمة ... ويثور على زملائه المهاجمين    كاظم الساهر : " هنا فلسطين و هذي قدسنا "    من الشماريخ إلى الصواريخ    الصدمات العاطفية سبب لاعتلال عضلة القلب    ناعورة الهواء يتوج كأفضل عمل في رمضان 2014 وأخبار الوطنية تعتم على موزاييك ...    مستقبل قابس: 24 لاعبا في تربص العاصمة    فتح بحث حول وفاة مسترابة لشاب في القصرين    أنصار الشريعة يعرضون "السلام والصلح" ويتعهّدون ب "الثأر لشهدائهم وأسراهم"    مراد العمدوني: ''ما صرّحت به حول ملف الشهيد البراهمي موثّق لدى القضاء''    أنصار الشريعة يدعو الأمن والجيش إلى السلام والصلح أو الحرب ويتوعد بالثأر    القصرين: حجز مسدسين ومناظر ليلية وبدلات عسكرية وأحزمة خراطيش بمنزل    طفل في حالة خطيرة بعد عملية ختان أفقدته جزءا من عضوه الذكري    خلافا لمعظم الدول العربية: المغرب يحتفل بالعيد يوم الثلاثاء    القصرين:القبض على شاب وبحوزته كمية من الاسلحة والبدلات العسكرية    تراجع الاستثمارات الأجنبية في تونس في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2014    ليلة عيد الفطر: ناتاشا سان بيار وشيمان بادي، تبثان فرحة الحياة في مسرح قرطاج    بالصور.. شاهد كيف هنّأ "أوزيل" المسلمين بعيد الفطر بأربع لغات !    عبد الفتاح مورو في خطبة العيد:فرحة العيد نغصت بدرن كبير    بورصة تونس تنهي معاملاتها خلال شهر جوان 2014 في المنطقة الخضراء    بعد الاستماع اليه :الابقاء على الناطق الرسمي السابق باسم انصار الشريعة المحظور بحالة سراح    رحيل الإعلامية فوزية سلامة بعد معاناة مع المرض    ناعورة الهواء يتوج كأقضل عمل في رمضان 2014    الكاف : حملة أمنية    الكؤوس الافريقية (الجولة الرابعة): النتائج الكاملة والترتيب    لا تغب    خالد شوكات: أين المجلس التأسيسي من مراقبة وزارة الثقافة ؟    بعد مقاطعة ‘'الدّقلة'' : أسعارها تراجع بنسبة تناهز 30 %    اتّفاق مبدئي على توريد 15 ألف خروف من اسبانيا لعيد الأضحى    إلى أحمد بركات    الترجي يودع رابطة الأبطال والصفاقسي ينعش حظوظه في التأهل    ارتفاع نسبة الاضرابات الى 40 بالمائة خلال شهر جوان 2014 مقارنة بجوان 2013    "سيفاكس ارلاينز" تسخر طائرة خاصة لنقل الوفد التونسي إلى أثينا لتقديم ترشح صفاقس لاحتضان الالعاب المتوسطية لسنة 2021    تراجع الاستثمار الاجنبي المباشر بنسبة 24.6% خلال ال5 اشهر الاولى من السنة    اقتلع أطباء في الهند 232 سنا من فم شاب بعمر 17 عاما في عملية استغرقت سبع ساعات.    تعيين محمد القمودي البطل الأولمبي سفيرا للصحة بتونس    في يوم تحسيسي:من أجل وزارة بلا تدخين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تبث على شبكة الانترنات : هل تتحوّل «إذاعة نفزاوة» إلى إذاعة على «أف.أم»؟
نشر في الشروق يوم 23 - 12 - 2012

فهمي البليداوي شاب تونسي من مدينة قبلي حائز على الماجستير في التصرف عشق العمل الإذاعي فخاض التجربة بروح مغامرة وتحد.
شهدت ولاية قبلي في أواخر شهر سبتمبر الماضي انطلاق بث اذاعة على شبكة ال«نات» تحمل اسم «نفزاوة» هذه الاذاعة تبث يوميا من الساعة التاسعة صباحا إلى منتصف الليل ويعمل فيها 26 شابا وشابة بين صحفيين وتقنيين ومنشطين إلى جانب المتعاونين وقد لفتت هذه الاذاعة الشابة الانتباه وأصبحت معطى ثقافيا في ولاية قبلي خاصة ان أغلب العاملين فيها من الشباب ومن أصحاب الشهائد العاطلين عن العمل.

فهمي البليداوي باعث القناة شاب مغامر خاض تربصات في الاذاعة الوطنية لكن طموحه دفعه إلى الدخول في هذه المغامرة دون سند ودون تشجيع من الدولة ولا من الخواص، وحلم العاملين في هذه الاذاعة اليوم هو ان تتحول إلى شبكة ال«أف أم» وهذا ليس مستحيلا لو تتوجه إليهم عناية الدولة فهذا المشروع ليس حلما الآن لكنه حقيقة ومن المفروض أن تكون سياسة التشغيل قائمة على دفع هذه المبادرات في إذاعة كهذه في جهة فيها عدد كبير من أصحاب الشهائد العاطلين عن العمل قادرة على توفير مواطن شغل حقيقية لحوالي 30 شابا إلى جانب الدور الذي يمكن أن تلعبه في التنمية.

إذاعة نفزاوة مولود إعلامي بدأ يشتد عوده في الصحراء رغم غياب الامكانيات وهو أحد ألوان صحافة المواطنة والقرب وهو ينتظر لفتة من حكومة الثورة التي يفترض أن تمنح أولوية للمبادرات والمشاريع التي انطلقت ولا تنتظر إلا الدفع والتشجيع ومن بين هذه المشاريع «راديو نفزاوة» الذي نجح في فترة قصيرة في أن يلفت إليه الانتباه والاهتمام.

فهذا الشاب فهمي البليداوي لم ينتظر ان توافق الدولة على مشروعه ولم ينتظر أن يحصل على قروض أو مساعدات بل انطلق في العمل وتجسيد حلمه وهذه الخطوة الأولى في الطريق الطويل.

فمن يلتفت إلى هؤلاء الشبان الحالمين في منطقة ظلمها التاريخ والجغرافيا؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.