استنطاق الطيب العقيلي كمتّهم على خلفية شكاية تقدمت بها النهضة    26 شاطئا رديئا لا يمكن السباحة فيه هذه الصائفة    الصيد : لا مجال للإضرابات .. وهذا تمش خاطئ وعواقبه وخيمة    القوات العراقية تشن عملية عسكرية ضد "داعش"    تونس - السودان: النسور تطارد انتصار الاطمئنان في مواجهة صقور الجديان    دورة رولان غاروس للتنس: الجزيرى يواجه الروسى اكوزنيتسوف غدا الاحد    الأهلي القطري يفاوض المدافع التونسي "حقي "    "البلاد" الجزائرية : هكذا تورط الإرهابي المغربي الموقوف بإيطاليا في عملية باردو.. والجزائر حذّرت تونس قبل 3 أسابيع من وقوع الهجوم    تعرض موكب السفير الأكراني الى سطو مسلح بليبيا    الصيد: عدد من الوزراء والمسؤولين لم يفهموا برنامج الحكومة بعد    أكدت أنه متهم في قضية تدليس: كلثوم كنو تطالب برفع الحصانة عن النائب عبادة الكافي!    غرق مركبين ل"حارقين" بالمنستير.. الحصيلة النهائية    فيما قرر الترجي الاستغناء عنه: الأهلي السعودي مهتم بالتعاقد مع أسامة الدراجي    انتقالات: البي اس جي يخصص مبلغا ضخما لضم رونالدو    على ذمة الخبر الجزائرية: عبد المومن جابو عائد إلى وفاق سطيف    شكري المبخوت ل«التونسية»:الثورة التونسية لحظة شعرية وكل ما أتى بعدها نثر!    تونس ضيفة شرف مهرجان طانطان بالمغرب    في أقل من عام ونصف:الموت يُغيّب 30 فناناً مصرياً    ألمانيا: مصريون يحتجون على زيارة السيسي لبرلين الشهر المقبل    30 نائبا يطعنون في قانون المجلس الأعلى للقضاء    تونس - الدوريات الاوروبية: ابرز المباريات وبرنامج النقل التلفزي    الرابطة 1-ج30: الاتحاد المنستيري - مستقبل المرسى اليوم بداية من الرابعة    في الوردية: لماذا حاول «وليد» الانتحار حرقا؟    في بلطة بوعوان: يزهق روح غريمه بسلسلة من الطعنات القاتلة    المروج: «كفتة» يسلب شيخا    هذه هي حصيلة لقاءات سلمى اللومي بمسؤولي قطاع النزل بأمريكا وما نجم عنها من نتائائج    فتح 20 مكتب بريد إضافي للعمل أيام السبت    فيصل القاسم يتهكم : النظام الديمخراطي في تونس لم يصمد امام برنامج الاتجاه المعاكس    مختار بن نصر: لهذه الأسباب تونس قادرة على التصدّي لأي خطر ارهابي    طقس اليوم: الحرارة القصوى بين 22 و26 درجة    سرقة كابلات كهربائية في محطة مناشو توقف حركة المترو رقمي 1 و6    بن قردان : سائق سيارة إدارية يمتهن التهريب‎    الداخلية المصرية تحقق بشأن صور لجنود في وضع "غير أخلاقي" مع سائحة أجنبية!    أوّل انجازات والى بنزرت: بناء سور بنزرت العظيم حول مقر الولاية    فتح تحقيق في حادثة نشوب حريق في محطة بنزين بصفاقس    وزارة الصحة تتكفل بعلاج 60 مصابا بآلتهاب الكبد الفيروسي    المنستير: إنقلاب زورقي مجموعة من "الحرّاقة" يسفر عن موت احدهم    افتتاح معرض بتونس للرسام جلال بن عبد الله    رسمي: بعد خلوها من فيروس الايبولا ليبيريا تستضيف تونس على اراضيها‎    خبير اقتصادي: مهلة صندوق النقد الدولي لتونس تأخذ شكل الانذار    فتح 20مكتب بريد إضافي للعمل أيام السبت من الساعة التاسعة صباحا إلى منتصف النهار    بورصة تونس في المنطقة الخضراء بداية حصة الجمعة    جمعية احباء المكتبة والكتاب بزغوان تكرّم الشهيد شكري بلعيد    اليوم.. تسخير أعوان لتأمين عمل "الستاغ"    سلمى اللومي: كل الدول تشهد اعتداءات وسينسى السياح "هجوم باردو"    معرض صور فوتوغرافية بالأبيض والأسود في افتتاح تظاهرة الاحتفاء بالذكرى الثمانين للرشيدية    صفاقس : حجز 250كيلو غراما من اللحوم الفاسدة    وزارة الداخلية تؤكد تفند ما راج بخصوص ظروف وفاة احد الموقوفين بمركز الحرس الوطني بسيدي بوزيد    وزيرة الثقافة تكشف عن اشكالية متعلقة بمهرجان قرطاج الدولي    الامتناع عن تناول أي من الوجبات الثلاث يسبّب تراكم الشحم في البطن    بعد البحر والصحراء.. رامز جلال فوق السحاب    تبيض المثلية الجنسية    يريدون لنا أن نيأس    كمال عماري .. شاهد وشهيد . بمناسبة الذكرى الرابعة لاستشهاده    بعد جواز منعه شرعا و قانونا :''الباجي قائد السبسي يدعو المنقبات للكشف عن وجوههن للمشاركة في الحياة التونسية ‘'    المثلية الجنسية أو " لا يستخفنك الذين لا يوقنون ".    اضراب أعوان الصحة أيام 20 و21 و22 ماى الحالي    علماء: اربع مواد غذائية تجعل الإنسان عبقريا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تبث على شبكة الانترنات : هل تتحوّل «إذاعة نفزاوة» إلى إذاعة على «أف.أم»؟
نشر في الشروق يوم 23 - 12 - 2012

فهمي البليداوي شاب تونسي من مدينة قبلي حائز على الماجستير في التصرف عشق العمل الإذاعي فخاض التجربة بروح مغامرة وتحد.
شهدت ولاية قبلي في أواخر شهر سبتمبر الماضي انطلاق بث اذاعة على شبكة ال«نات» تحمل اسم «نفزاوة» هذه الاذاعة تبث يوميا من الساعة التاسعة صباحا إلى منتصف الليل ويعمل فيها 26 شابا وشابة بين صحفيين وتقنيين ومنشطين إلى جانب المتعاونين وقد لفتت هذه الاذاعة الشابة الانتباه وأصبحت معطى ثقافيا في ولاية قبلي خاصة ان أغلب العاملين فيها من الشباب ومن أصحاب الشهائد العاطلين عن العمل.

فهمي البليداوي باعث القناة شاب مغامر خاض تربصات في الاذاعة الوطنية لكن طموحه دفعه إلى الدخول في هذه المغامرة دون سند ودون تشجيع من الدولة ولا من الخواص، وحلم العاملين في هذه الاذاعة اليوم هو ان تتحول إلى شبكة ال«أف أم» وهذا ليس مستحيلا لو تتوجه إليهم عناية الدولة فهذا المشروع ليس حلما الآن لكنه حقيقة ومن المفروض أن تكون سياسة التشغيل قائمة على دفع هذه المبادرات في إذاعة كهذه في جهة فيها عدد كبير من أصحاب الشهائد العاطلين عن العمل قادرة على توفير مواطن شغل حقيقية لحوالي 30 شابا إلى جانب الدور الذي يمكن أن تلعبه في التنمية.

إذاعة نفزاوة مولود إعلامي بدأ يشتد عوده في الصحراء رغم غياب الامكانيات وهو أحد ألوان صحافة المواطنة والقرب وهو ينتظر لفتة من حكومة الثورة التي يفترض أن تمنح أولوية للمبادرات والمشاريع التي انطلقت ولا تنتظر إلا الدفع والتشجيع ومن بين هذه المشاريع «راديو نفزاوة» الذي نجح في فترة قصيرة في أن يلفت إليه الانتباه والاهتمام.

فهذا الشاب فهمي البليداوي لم ينتظر ان توافق الدولة على مشروعه ولم ينتظر أن يحصل على قروض أو مساعدات بل انطلق في العمل وتجسيد حلمه وهذه الخطوة الأولى في الطريق الطويل.

فمن يلتفت إلى هؤلاء الشبان الحالمين في منطقة ظلمها التاريخ والجغرافيا؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.