الدّولة تسترجع 38 هكتارا من أراضيها بسليانة    رئيس المجلس الجهوي لمقاطعة نورماندي الفرنسية عند الشاهد    الاتحاد التونسي للفلاحة :"صندوق جبر الضرر للفلاحين بقي حبرا على ورق "    ارتفاع الاستثمارات المصرح بها في قطاع الخدمات    جريمة قتل كنغر.. تنتهي بسجن القاتل    توسط ل14 افريقيا للعمل في تونس بمقابل مالي.. ايقاف افريقي متهم بالإتجار بالبشر    ذهيبة: إصابة شابّ بطلق ناريّ    بالصور: ضبط شبكة تحيل إفريقية مختصة في تزييف العملة بالمنستير    تالة: الإطاحة بشبكة دوليّة لتهريب السيّارات    مرض قاتل أخطر من سرطان الثدي، فما هي أعراضه؟    من بينها جوازات دبلوماسية لعائلاتهم و تخفيضات في أسعار تذاكر السفر: النواب يطالبون بامتيازات جديدة    لزهر العكرمي يتّهم أعوانا مكلّفين بحراسة منزل الناصر الطرابلسي بسرقة أمتعة منه    سوسة: الكشف عن شبكة مختصّة في الإتجار بالأثار    روسيا تكشف عن إنشائها جيشاً إلكترونياً    خليل شمام يعود إلى تدريبات الترجي    البطولة الايفوارية: في اول مباراة له.. فوزي الرويسي يقود سان بيدرو لأول فوز في الموسم‎    أفريقيا تريد 10 مقاعد في كأس العالم 2026    تونس- وزارة الفلاحة تكشف مخزون مياه السدود    نقابة القضاة تتمسك برفضها للمبادرة لحل ازمة المجلس الاعلى للقضاء    تفاصيل القانون الجديد المتعلق بالإبلاغ عن الفساد    اكتشاف سبعة كواكب جديدة بحجم الأرض    إخلاء مقر منظمة يهودية في نيويورك إثر بلاغ    بعد صفعه للحارس الاحتياطي.. استبعاد عصام الحضري من مباراة الأهلي‎    موعد جديد لدربي قابس    فضيحة: هل دفعت بريطانيا ملايين الجنيهات تعويضات لداعش؟    الصين: 300 دولار لمن يبلغ عن ملتحي أو منقبة...    محسن حسن ل"الصباح" : على الشاهد أن لا يقيل وزيرا تحت الضغط وإلا سيكون هو التالي    كرة اليد: متاعب النجم تتواصل ..والإفريقي يفلت من سيل "الساقية"    القبض على مرتكبي حادثة حرق العلم بالمرناقية    بوعرادة: شاب يضرم النار في جسده    كنديات يقررن ارتداء الحجاب تعاطفا مع المسلمات    ما علاقة الخضروات والفواكه ب"الوفاة المبكرة"؟.. معلومات ستدهشك    نواب مجلس الشعب يستمعون إلى 7 من أعضاء الحكومة    الجيش العراقي يبدأ اقتحام مطار الموصل    هكذا سيكون طقس اليوم الخميس 23 فيفري 2017    الخطوط التونسية تطلق عرضا خاصا بالجالية التونسية بالخارج من 31 مارس الى 01 جوان 2017    ماجل بلعباس: تسجيل 4 حالات إصابة بالتهاب الكبد الفيروسي في مدرسة العباسية    القصرين: تسجيل 4 إصابات بالتهاب الكبد الفيروسي صنف 'أ'    تقدم إنجاز محول الطريق الشعاعية'اكس 2' حي الخضراء    سفراء السلامة المرورية يتحصّلون على جائزة المشاركة المتميزة بمهرجان فيلم السلامة المرورية بجينيف    تونس الأولى عالميا في تصدير الاسفنج    ناد أسترالي يوقف 14 من أنصاره بسبب لافتة مهينة    الحلقة الأخيرة من مسلسل قلوب الرمان تطغى على حوار السبسي    تسعيرة الري لا تغطي سوى 30% من مصاريف الاستغلال والصيانة    توضيح حول مادة الحرير الصخري بخلايا خزان بنزرت    "شطيرة" تنهي مسيرة حارس ساتون يونايتد الإنقليزي    فضل شاكر: ابني سيُكمل مسيرتي الفنية!    جماليات الصورة في الكتابة القصصية بين التجربة الذاتية والبحث عنها لدى الآخر    لماذا رفض ظافر العابدين العمل مع نيللي كريم؟    السعودية: فصل 27 طالبة جامعية لتشبههن بالرجال    العلماء يشككون في فوائد الشوكولاتة!    عندما يفتي محمد بوغلاّب بما لا شأن له به    وفاة الشاب الجزائري عبد الرحمن زميرلين، في أمريكا    قياسات الذاكرة    القيروان: تركيز مدافع عثمانية عتيقة (فيديو)    مخرج "ألهاكم التكاثر": سنتخلى عن العنوان الذي كان بالعربية..و لم يكن هدفنا الاستفزاز أو "البوز"    حملة "طلق زوجتك" تجتاح الأردن وسط استياء دار الإفتاء    البنا مجدد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في اختتام المهرجان العربي للاذاعة والتليفزيون : الجائزة الاولى «لأجل عيون كاترين» و«عنقود الغضب» يفوز بالمجاملة
نشر في الشروق يوم 29 - 12 - 2012

ما يقارب ال 13 جائزة حصدتها تونس في الدورة ال 15 من المهرجان العربي للاذاعة والتليفزيون وفاز مسلسل «لأجل عيون كاترين» بالجائزة الاولى في المسابقة الدرامية هذا ما تم الاعلان عنه مساء أمس الاول في حفل الاختتام بأحد النزل بضاحية قمرت.

وضمّ برنامج الدورة التي انطلقت فعالياتها في 23 من الشهر الجاري 4 أقسام في مسابقة البرامج التلفزيونية هي الدراما والبرامج الوثائقية وبرامج الأطفال وبرامج المنوّعات و3 أقسام في مسابقة الأخبار التلفزيونية وهي التقرير الاخباري الميداني التلفزيوني والبرنامج الحواري السياسي والنشرة الاخبارية المتكاملة.
وشملت المسابقات الاذاعية الأعمال الدرامية الاجتماعية وبرامج الأطفال وبرامج الشباب والتقارير الاخبارية الاذاعية ويشارك في هذه الدورة 185 عملا اذاعيا وتلفزيونيا من مختلف الاختصاصات على عدد من المنتجين التونسيين والمصريين والعمانيين والمغربيين واللبنانيين.
الجوائز التونسية

وحصلت تونس على مجموعة من الجوائز وهي: المسابقات الاخبارية التليفزيونية صنف التقرير الاخباري حصلت التلفزة التونسية القناة الاولى على الجائزة الثالثة عن التقرير الاخباري.
المسابقات في صنف البرنامج الحواري التليفزيوني حصلت قناة نسمة على الجائزة الاولى ومنحت الى برنامج «الأمن في تونس».

وتحصلت قناة حنبعل على الجائزة الثانية عن برنامج «ملف الساعة» وفازت قناة الجنوبية بالجائزة الثالثة مناصفة عن برنامج «رأي برأي».
مسابقات برامج الاطفال الاذاعية، الجائزة الثالثة من نصيب الاذاعة التونسية مناصفة عن برنامج عالم الاطفال حصّة شاعر الخضراء.
وفيما يخصّ صنف الأطفال تلفزيونيا، منحت الجائزة الثالثة لقناة حنبعل عن برنامج «برافو يا صغار».

صنف البرنامج الحواري التليفزيوني: نالت التلفزة التونسية القناة الثانية الجائزة الاولى مناصفة عن برنامجها «السلفية في تونس».
مسابقات الوثائقيات العامة الموازية، الجائزة الأولى منحت الى برنامج «نساء الثورة» من انتاج شركة نص للانتاج الفكري والفني.
وبالنسبة للجوائز الخاصة تحصّلت الاذاعة التونسية عن جائزة الاخراج المتميّز للمخرج الحبيب القزدلي.

وقررت لجنة تحكيم مسابقات الدراما التليفزيونية منح جائزة الأداء المتميّز مناصفة الى الممثل محمد اليانقي في مسلسل عنقود الغضب.
ومنحت لجان التحكيم التلفزيونية جوائز مركز المرأة العربية للتدريب والبحوث كوثر لعام 2012 في صنف المسابقات الاخبارية للبرنامج الحواري «السلفية في تونس» انتاج التلفزة التونسية.

جوائز المسلسلات التلفزيونية الاجتماعية والكوميدية : منحت الجائزة الأولى مناصفة الى قناة «نسمة» عن مسلسل «لأجل عيون كاترين» وتحصل «عنقود الغضب» على الجائزة الثالثة في المسابقات الرئيسية والموازية.
كما حصدت فلسطين والعراق مجموعة من الجوائز في حين تحصلت الأردن على 3 جوائز.
وفازت المغرب بثماني جوائز ونالت الكويت وقطر والعراق ومصر والجزائر وسلطنة عمان مجموعة هامة من الجوائز

فوضى وسوء تنظيم

حفل اختتام الدورة ال 15 من المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون شهد فوضى وسوء تنظيم وكالعادة كان الصحفي التونسي آخر المرحب به في هذا الحفل ولم يتم أصلا دعوة الصحفيين حتى أني خلت نفسي في حفل عرس غريبة عن أصحابه، فالفضاء الذي احتضن حفل الاختتام كان يعج بالعائلات والأطفال ولم تكن الأجواء مريحة لعمل بعض الصحفيين الذين تسنى لهم الدخول إلى القاعة.

كما أن منشطتي السهرة أسماء بالطيب ووداد محمد إهتمتا بجرّ فستانيهما أكثر من تأثيث الحفل الذي غلب عليه الإرتباك والتلعثم والإنشداد إلى تلك الأوراق المبعثرة بين أيديهما.

فنانون بالجملة

سهرة الاختتام أحياها كل من الفنان أحمد الماجري تحية لفلسطين وقدمت الفنانة منيرة حمدي وصلة غنائية ذات طابع خليجي وأثث بقية السهرة كل من شكري بوزيان وزياد غرسة ومحرزية الطويل بالاضافة إلى لوحات راقصة مع وصلة غنائية تحية لروح الموسيقار عمار الشريعي.

برنامج حفل الاختتام لم يكن مقنعا وغابت عنه الروح التونسية وكان بإمكان مخرج السهرة وهيئة المهرجان التخلي عن الطابع التقليدي لمثل هذه السهرات التي بقيت رهينة الطبال و«الزكرة» وثقافة الوصلات الغنائية المملة وبما أن حفل الاختتام خصص لتقديم الجوائز كان من الأجدر بث بعض مقتطفات من البرامج والمسلسلات التي حصلت على الجوائز والإكتفاء بمنشطة واحدة وبفنانين بدل من 5 فنانين لم يتعد نصيب الواحد من الغناء 10 دقائق..
مجاملات

وحول الجوائز المقدمة انتقد الحضور بعض البرامج والمسلسلات التي حازت على جوائز واعتبروا ذلك يدخل في إطار المجاملة على غرار مسلسل «عنقود الغضب» وكذلك حصول دولة فلسطين على مجموعة كبيرة من الجوائز ، رأى البعض أنها لا تستحق هذا الكم.
هكذا إذن مرت الدورة ال 15 من المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون تاركة وراءها نقاط إستفهام ومجموعة من النقائص قد تتداركها الدورة القادمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.