ارتفاع الاستثمارات المصرح بها في قطاع الخدمات    بن عروس:إلقاء القبض على إفريقي بتهمة ''الإتجار بالبشر ''    مرض قاتل أخطر من سرطان الثدي، فما هي أعراضه؟    سوسة: الكشف عن شبكة مختصّة في الإتجار في الأثار    من بينها جوازات دبلوماسية لعائلاتهم و تخفيضات في أسعار تذاكر السفر: النواب يطالبون بامتيازات جديدة    خلال 24 ساعة.. حجز 7 بنادق صيد و44 خرطوشة    بينهم متقاعد من السجون والاصلاح.. إيقاف 3 أشخاص بتهمة "التنقيب عن الاثار"    روسيا تكشف عن إنشائها جيشاً إلكترونياً    إخلاء مقر منظمة يهودية في نيويورك إثر بلاغ    بعد صفعه للحارس الاحتياطي.. استبعاد عصام الحضري من مباراة الأهلي‎    خليل شمام يعود إلى تدريبات الترجي    البطولة الايفوارية: في اول مباراة له.. فوزي الرويسي يقود سان بيدرو لأول فوز في الموسم‎    أفريقيا تريد 10 مقاعد في كأس العالم 2026    المصادقة على إحداث وسام الوفاء والتضحية    نقابة القضاة تتمسك برفضها للمبادرة لحل ازمة المجلس الاعلى للقضاء    تونس- وزارة الفلاحة تكشف مخزون مياه السدود    تفاصيل القانون الجديد المتعلق بالإبلاغ عن الفساد    في دولة عربية: حوض سباحة مياهه من الخمر!    اكتشاف سبعة كواكب جديدة بحجم الأرض    "أوريدو" تحتفي ب"الكلاود".. وتطلق 1سبوع التخفيضات    قدمتها كتلة نداء تونس.. لائحة برلمانية لحل حزب التحرير    موعد جديد لدربي قابس    فضيحة: هل دفعت بريطانيا ملايين الجنيهات تعويضات لداعش؟    الصين: 300 دولار لمن يبلغ عن ملتحي أو منقبة...    محسن حسن ل"الصباح" : على الشاهد أن لا يقيل وزيرا تحت الضغط وإلا سيكون هو التالي    كرة اليد: متاعب النجم تتواصل ..والإفريقي يفلت من سيل "الساقية"    القبض على مرتكبي حادثة حرق العلم بالمرناقية    بوعرادة: شاب يضرم النار في جسده    كنديات يقررن ارتداء الحجاب تعاطفا مع المسلمات    ما علاقة الخضروات والفواكه ب"الوفاة المبكرة"؟.. معلومات ستدهشك    نواب مجلس الشعب يستمعون إلى 7 من أعضاء الحكومة    الجيش العراقي يبدأ اقتحام مطار الموصل    هكذا سيكون طقس اليوم الخميس 23 فيفري 2017    ترحيل 54 تونسيا من السويد والدولة مطالبة بدفع 12 ألف دينار عن كل مهاجر    الخطوط التونسية تطلق عرضا خاصا بالجالية التونسية بالخارج من 31 مارس الى 01 جوان 2017    ماجل بلعباس: تسجيل 4 حالات إصابة بالتهاب الكبد الفيروسي في مدرسة العباسية    القصرين: تسجيل 4 إصابات بالتهاب الكبد الفيروسي صنف 'أ'    تقدم إنجاز محول الطريق الشعاعية'اكس 2' حي الخضراء    سفراء السلامة المرورية يتحصّلون على جائزة المشاركة المتميزة بمهرجان فيلم السلامة المرورية بجينيف    تونس الأولى عالميا في تصدير الاسفنج    ناد أسترالي يوقف 14 من أنصاره بسبب لافتة مهينة    الحلقة الأخيرة من مسلسل قلوب الرمان تطغى على حوار السبسي    تسعيرة الري لا تغطي سوى 30% من مصاريف الاستغلال والصيانة    توضيح حول مادة الحرير الصخري بخلايا خزان بنزرت    "شطيرة" تنهي مسيرة حارس ساتون يونايتد الإنقليزي    فضل شاكر: ابني سيُكمل مسيرتي الفنية!    جماليات الصورة في الكتابة القصصية بين التجربة الذاتية والبحث عنها لدى الآخر    لماذا رفض ظافر العابدين العمل مع نيللي كريم؟    نحو تفعيل خط جوي مباشر بين تونس و الصين    السعودية: فصل 27 طالبة جامعية لتشبههن بالرجال    العلماء يشككون في فوائد الشوكولاتة!    عندما يفتي محمد بوغلاّب بما لا شأن له به    وفاة الشاب الجزائري عبد الرحمن زميرلين، في أمريكا    قياسات الذاكرة    القيروان: تركيز مدافع عثمانية عتيقة (فيديو)    مخرج "ألهاكم التكاثر": سنتخلى عن العنوان الذي كان بالعربية..و لم يكن هدفنا الاستفزاز أو "البوز"    حملة "طلق زوجتك" تجتاح الأردن وسط استياء دار الإفتاء    البنا مجدد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أخبار نقابية تونسية متفرقة
نشر في الفجر نيوز يوم 25 - 11 - 2010

نقابة التعليم الثانوي إجتماع هيئة إدارية استثنائية...وإضراب قطاعي في الافق
تونس:عقدت النقابة العامة للتعليم الثانوي اليوم اجتماع هيئتها الإدارية الاستثنائية وسط احتجاجات حول اللقاء الذي جمع وزارة التربية بالنقابة العامة التي اعتبرت أن الجلسة و مادار فيها " لا يرتقي إلى تطلعات الأساتذة ومطالبهم بعد تنصل الوزارة عن أغلب المطالب ربحا للوقت" حسب وصفها.
وأكدت مصادر مطلعة" للصباح" ان إمكانية الدعوة لإضراب جديد واردة وبنسب عالية.
كما علمت "الصباح" أن عددا من أعضاء الهيئة الإدارية عبروا عن رفضهم لترأس الأمين العام المساعد المكلف بالوظيفة العمومية السيد منصف الزاهي لأشغال هيئتهم معتبرين خاصة بعد تدخله في الشان القطاعي في عدد من وسائل الإعلام.
واكد الكاتب العام السيد سامي الطاهري ان النقابة ستجدد مطالبها الاساسية خلال الهيئة الإدارية الاستثنائية والتي تتضمن خمس نقاط تتعلق اساسا " بمسالة النظام الأساسي الخاص والتخفيض في سن التقاعد اعتبارا لمشقة المهنة وتحسين المقدرة الشرائية عبر زيادات خصوصية لابناء القطاع يراعى فيها ارتفاع الأسعار وتفاقم المصاريف التي تتطلبها المهنة وحجم المسؤولية التربوية والتعليمية المنوطة بعهدة المربين كذلك مراجعة الترقيات المهنية عبر التخفيض في شروطها والزيادة في نسبتها وإحداث رتبة ثالثة لكل الأصناف وإدماج أساتذة المرحلة الأولى".
كما سيشمل لقاء اعضاء الهيئة الإدارية الاستثنائية مناقشة " ملف المعلمين الاول للتربية البدنية الذي تتهم فيه النقابة وزارة الشباب والرياضة والتربية البدنية برفض تطبيق اتفاقية 20مارس 2005 الخاصة بالترقيات المهنية الخاصة بهذا الصنف الذي يضم اكثر من 3000معلم."
وبخصوص المطالب النقابية يذكر ان الوزارة اكدت في اجتماعها الاخير بالهيكل النقابي على "أن ملف التقاعد شأن وطني" و مؤكدة على ان "منحة مستلزمات العودة المدرسية مدرجة في خانة الأجور أما المنح الخصوصية فهي من مشمولات المفاوضات الاجتماعية الدورية."
أما عن ملف الأساتذة الذين لم يتمّ ادماجهم في التعليم الثانوي فقد أذن " الوزير باستئناف التفاوض في شأنهم في أقرب الآجال وفق القوانين والتراتيب المعمول بها".
* جريدة الصباح: يوم 25 نوفمبر
إدارة مصنع "شانتاكس" للخياطة بسوسة تغلق أبوابه في وجه العمال
فوجئ أكثر من 100 عامل يشتغلون بمصنع "شانتاكس" للخياطة الكائن بمدينة أكوده من ولاية سوسة بتعمّد مؤجّرهم غلق أبواب المصنع دون أي سابق إعلام أو احترام للتراتيب القانونية الجاري بها العمل .
وقد تحرّكت النقابة الأساسية مباشرة و أعلمت السلط المعنية والاتحاد الجهوي للشغل بسوسة ومن المنتظر أن تنظّم تحركا احتجاجيا إذا لم يقع فتح المصنع .
بن عروس:إدارة مصنع الصناعات الكيمياوية التونسية تتراجع عن الاتفاقات
قرّر عمال شركة الصناعات الكيمياوية التونسية المختصّة في مجال صناعة مواد التجميل ببن عروس الدخول في إضراب عن العمل يوم 6 ديسمبر 2010 بمقر العمل .
ويحتجّ العمال على عدم تطبيق الإدارة لمحضر الجلسة المبرم بتاريخ 22 سبتمبر 2010 .
مدنين: توتّر وإضراب بالمستشفى الجهوي الحبيب بورقيبة
أعلن أعوان المستشفى الجهوي بمدنين عن دخولهم في إضراب عن العمل كامل يوم 7 ديسمبر القادم و ذلك بالتنسيق مع هياكلهم النقابية .
الأعوان يطالبون بتمكينهم من منحة التنقل و مراجعة طريقة إسناد الراحة السنوية خالصة الأجر وتطبيق ما ورد بمحضري جلستي 23 /12/2009 و 21/7/2010 المتعلّقتين بانتدابات أطباء الاختصاص والإطار شبه الطبي والعملة والإداريين والتقنيين .
كما يطالبون بتدعيم المبلغ المخصّص للعمل الاجتماعي في حدود 100 ألف دينار وتقنينه .
حسب النقابة: نسبة إضراب عملة التربية فاقت 80 بالمائة
تجمع صباح أمس بساحة محمد علي مقر الاتحاد العام التونسي للشغل عدد كبير من عملة التربية الذين أضربوا عن العمل طيلة يوم أمس بالمدارس والمعاهد والمطاعم المدرسية.
ورفع العمال شعارات تطالب وزارة التربية بالاستجابة لمطالبهم ، وفي تدخل أمام العمال المضربين أكد عبد الحفظ ديناري الكاتب العام للنقابة العامة لعملة التربية أن جلسات التفاوض مع الوزارة لم تؤد إلى حلول وان العملة يتمسكون بتحقيق مطالبهم المادية والترتيبية.
وطالب العمال المضربون وزارة الإشراف بأن تتفاعل وتستجيب لمطالبهم وأكد الكاتب العام للنقابة أن إضراب عملة التربية قد حقق نجاحا كبيرا وتطالب النقابة العامة لعملة التربية بالترفيع في القيمة المالية لمنحة الحراسة الليلية وتمكين العملة من منحة الامتحانات الوطنية ومنحة العودة المدرسية وتمكين أبناء العملة من الأولوية المطلقة في الانتداب وتوخي المرونة في الترقية.
* جريدة الشروق : يوم 25 نوفمبر
نتائج سلبية للقاء الوزارة ونقابة الثانوي
بعد تجاذبان وتباينات في الآراء بين وزارة التربية ونقابة التعليم الثانوي خاصة حول جدول المفاوضات والنقاط الخاصة بالعملية التربوية انعقد لقاء بداية هذا الأسبوع جمع وزير التربية حاتم بن سالم بممثلين عن النقابة العامة للتعليم الثانوي وحضر اللقاء المنصف الزاهي الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل والمكلف بالوظيفة العمومية وأتى اللقاء المذكور بعد أسابيع قليلة من الإضراب العام لأساتذة التعليم الثانوي والذي دعت أليه النقابة على ضوء موقف الوزارة من مطالبها.
وباتصالنا بالسيد سامي الطاهري رئيس نقابة التعليم الثانوي قال لنا أن اللقاء المذكور لم يتمخض عنه شيء سوى أنه كان حلقة جديدة من حلقات الوعود التي تعودت النقابة على استماعها وأكد أن اللقاء كان "سلبيا" ولم يحمل معه أي جديد باستثناء الاتفاق بين الطرفين على الانطلاق في التفاوض حول القانون الأساسي لمدرسي التعليم الثانوي وحدد يوم 18 ديسمبر القادم موعدا لذلك.
وأضاف الطاهري ان النقابة غير راضية عن نتيجة اللقاء الذي انتظرته طويلا خاصة أنها كانت تأمل في الخروج بقرارات وزارية ايجابية حول المنح الخصوصية لأساتذة التعليم الثانوي والتقاعد في سن 55 سنة إلى جانب إدماج الأساتذة المتعاقدين.
* جريدة الأخبار : يوم 25 نوفمبر
كاتب عام نقابة التعليم الأساسي متشبثون بمطالب الترفيع في المنح وتحسين ترقيات معلم التطبيق
لا للتمديد في سن التقاعد، لا للزيادة في مساهمة الشغالين ولا للتخفيض في جراية التقاعد
ملفات ساخنة، جلسات عقدت وأخرى تنتظر نتائج مرجوة تحققت وأخرى بقيت عالقة ومواضيع لا تحتمل الانتظار.. ذلك هو باختصار أبرزها ما يحدث في المفاوضات التي تخوضها نقابة التعليم الأساسي مع وزارة التربية وقد تم مساء أمس الأول جلسة عامة وقع خلالها التطرق إلى أهم النقاط العالقة والنظر في مطالب النقابة وشروط الوزارة، وقد انفضت الجلسة دون التوصل إلى نتائج سوى إقرار تأجيل الجلسة إلى يوم 4 ديسمبر المقبل .
على هامش هذه الجلسة كان لنا لقاء خاطف وحديث ثري مع كاتب عام نقابة التعليم الأساسي السيد حفيظ حفيظ الذي يكشف آخر تطورات من خلال هذا الحوار..
هذه الجلسة الثالثة بعد إمضاء محضر الجلسة بتاريخ 17 أكتوبر 2010 والحال ان الاتفاق كان ينص على ان يكون عدد الاتفاق ؟
أولا وجبت الإشارة إلى أن يتم تكوين 3 لجان، تتعلق الأولى بالمسائل المالية كمنحة العودة المدرسية ومنحة الإنتاج ومنحة الريف ومنحة السكن والإدارة والمنحة الجامعية والمراقبة ومنحة الأخطار المهنية. وتتعلق الثانية بالمسائل التربوية كمراجعة النظام الأساسي وغيرها وتتعلق الثالثة بالمسائل التربوية والبيداغوجية .. ووقع الاتفاق أيضا على أن يكون الجلسات بمعدل جلسة واحدة في الأسبوع لكل لجنة .. لكنه ما راعنا إلا لأن الاتفاق يتغير وذلك بسبب طول وقت التنسيق الذي تقوم به وزارة التربية مع بقية الوزارات كالوزارة الأولى ووزارة المالية ..
ما هي أهم النقاط التي تم التركيز عليها خلال هذه الجلسة؟
وقع التركيز على الترقيات المهنية المتمثلة في تحسين ترقيات معلم التطبيق الأول وأستاذ المدارس الابتدائية والمعلم الأول .. وقد دعونا الى احداث رتب جديدة تتمثل أساسا في معلم تطبيق أول فوق الرتبة وأستاذ أول فوق الرتبة.. وبالنسبة الى مبدأ التحسين في الترقيات فإن الاتفاق في هذا الشأن حاصل، ولكن الوزارة نشنرط أن يقابل ذلك التحسين ادراج مسلك جديد في الترقيات متمثل في اعتماد وحدات تكوين يقدمها المترشح للارتقاء الىالرتبة الأعلى، وهذا الأمر ترفضه النقابة بشدة خاصة في الوقت الحاضر...
* جريدة الصريح : يوم 25 نوفمبر
الشعب التونسية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.