القيروان: اصابة عسكريين ومواطن في حادث بين شاحنة عسكرية وشاحنة ثقيلة    براميلنا الضّائعة و حاوياتهم المفخّخة    رئيس الإفريقي يطالب الجماهير بالتوجه لجرجيس للاحتفال باللقب    فيلم وثائقي عن الاغتيالات السياسية لعدنان الشواشي يرى النور    بنك تونس العربي الدولي يطلق عرض «باقة بيزنس» الخاصّة بالشّركات الصغرى والمتوسّطة    في الدورة 49 لمعرض صفاقس الدولي : اكثر من 300 عارض في الدورة.. و استياء في صفوف الاعلاميين    في قضية رفعها ضدها محام مصري: التحقيق مع هيفاء وهبي بتهمة التحريض على الفسق ونشر الرذيلة    احدهما على ملك شقيقة نائب بالبرلمان: تنفيذ قرارات هدم ل3 منازل بجندوبة الشمالية    البشير بالحسن يصف عبد المجيد الشرفي بالمنحط السافل    تقرير أممي: تونس والمغرب وفرنسا وروسيا اكثر الدول تعرضا لتهديد "داعش"    "أنا يقظ" تدعو جامعة كرة القدم لمقاطعة انتخابات "الفيفا".. وتطالب بوشماوي بالاستقالة من عضويتها    الملتقى الدولي لالعاب القوى دورة المرحوم أحمد الزمال    عدد من رؤساء الكتل يتقدمون بمقترح لمكتب المجلس لإلغاء الجلسة الخارقة للعادة المقررة الثلاثاء القادم    ضمان أمريكي لتونس للحصول على قروض بقيمة 500 مليون دولار    احتياطى تونس من العملة الصعبة قارب 14 مليار دينار فى موفى افريل 2015    القيروان: إصابة ثلاث عسكريين في حادث مرور بين سيارة عسكرية و شاحنة    مكتب مجلس النواب يرشح عادل البصيلي ليمثل البرلمان في الهايكا ويقرر تعيينات جديدة في البرلمان    بعد اختتام مهرجان "كان" فرنسا تحتضن "مهرجان السينما الأمازيغية"    في حضرة الفيفا: العرب والأفارقة يقاطعون كلمة نائب "الكيان الصهيوني".. وممثل فلسطين ينتقدهم؟    إطلاق سراح 30 من التونسيين المحتجزين في ليبيا    زلزال الفيفا: بلاتيني يطالب بلاتر بالاستقالة    أمريكي يقر أمام القضاء بدعمه "داعش" مادياً    القيروان: ايقاف أكثر من 44 مفتش عنهم إثر حملات أمنية    المخرج السنيمائي خالد يوسف هذا الأحد على الوطنية الأولى    الرقاب:تلميذة السنة الأولى تتعرض لمحاولة اغتصاب و المتهم في حالة سراح    طبرقة: ايقاف 3 أنفار يشتبه في انتمائهم الى تيارات جهادية    بالصور/ حجز كميات كبيرة من الحلويات والأجبان غير صالحة للإستهلاك    وزير املاك الدولة: وضعية مبنى التجمع المنحل كارثية...وكلفة الصيانة تقدّر ب10 ملايين دينار (صور)    من بينهم تونسيين : مقتل 100 مغربي في صفوف ‘'داعش'' بالعراق    استقالة جماعية لأعضاء النيابة الخصوصية لبلدية المهدية    فضيحة ''فيفا'' تهدد عرش عيسى حياتو    القبض على عضو في حزب التحرير    راس جدير: القبض على مغربي متورط في هجوم باردو الإرهابي    شهادات من رحلات المنفى    للعام الخامس على التوالي... ميركل أقوى النساء في العالم    بطولة إفريقيا - اليوم الأول - 7 ميداليات لتونس منها 4 ذهبيات لمنتخب الصغريات    العكروت: حملة 'وينو البترول' مفتعلة... ووزارة الصناعة ستقوم بنشر كل العقود البترولية    بعد زواجه من طبيبة تونسية، داعشي سوري يكشف : داعش يغري اجانبه بشهر عسل مدفوع في الرقة    الرابطة الثانية التونسية : برنامج الجولة الاخيرة    الداخلية تعلن عن ضياع فتاة    الاتحاد الأوروبي يمنح تونس هبة بأكثر من 70 مليون يورو    البنك المركزي يبقي على نسبة الفائدة دون تغيير    صابر الرباعي: الأغنية المغاربية تجاوزت كل الحدود    حملت آثار عنف وحشي: العثور على جثة الطفل محمد حرم قرب وادي مجردة    هكذا قيم البنك المركزي الوضع الاقتصادي والمالي الوطني والدولي...    الجزائر: الإعدام ل 12 متطرفا والمؤبد لاثنين آخرين    موعد الخميس    الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين تقبل الطعن شكلا في دستورية مشروع قانون المجلس الأعلى للقضاء    تطور قيمة الأجور في الوظيفة العمومية من 6 إلى 11 ألف مليار    هذا ما تفعله حبات من البندق في قدرتك الجنسية    الفاحشة وآثارها    علماء: العدوانية سببها موت خلايا الدماغ    عبد المجيد الشرفي: لا يحق لبشير بن حسن امامة الناس بعد سجنه في قضية أخلاقية    سعيد العايدي : اضراب أعوان الصحة يكلّف يوميا أكثر من نصف مليار وسيتم الاقتطاع من أجورهم    تعزية الجامعة : وفاة لاعب أولمبيك سليمان‎    «حكايات تونسية» تستقطب نجوما عربية ومطربين وإعلاميين ...    قبل شهر من رمضان :مريض السكري... يصوم أو لا يصوم؟    وزير الصحّة : تونس تواجه تزايدا مفزعا للأمراض المزمنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أخبار نقابية تونسية متفرقة
نشر في الفجر نيوز يوم 25 - 11 - 2010

نقابة التعليم الثانوي إجتماع هيئة إدارية استثنائية...وإضراب قطاعي في الافق
تونس:عقدت النقابة العامة للتعليم الثانوي اليوم اجتماع هيئتها الإدارية الاستثنائية وسط احتجاجات حول اللقاء الذي جمع وزارة التربية بالنقابة العامة التي اعتبرت أن الجلسة و مادار فيها " لا يرتقي إلى تطلعات الأساتذة ومطالبهم بعد تنصل الوزارة عن أغلب المطالب ربحا للوقت" حسب وصفها.
وأكدت مصادر مطلعة" للصباح" ان إمكانية الدعوة لإضراب جديد واردة وبنسب عالية.
كما علمت "الصباح" أن عددا من أعضاء الهيئة الإدارية عبروا عن رفضهم لترأس الأمين العام المساعد المكلف بالوظيفة العمومية السيد منصف الزاهي لأشغال هيئتهم معتبرين خاصة بعد تدخله في الشان القطاعي في عدد من وسائل الإعلام.
واكد الكاتب العام السيد سامي الطاهري ان النقابة ستجدد مطالبها الاساسية خلال الهيئة الإدارية الاستثنائية والتي تتضمن خمس نقاط تتعلق اساسا " بمسالة النظام الأساسي الخاص والتخفيض في سن التقاعد اعتبارا لمشقة المهنة وتحسين المقدرة الشرائية عبر زيادات خصوصية لابناء القطاع يراعى فيها ارتفاع الأسعار وتفاقم المصاريف التي تتطلبها المهنة وحجم المسؤولية التربوية والتعليمية المنوطة بعهدة المربين كذلك مراجعة الترقيات المهنية عبر التخفيض في شروطها والزيادة في نسبتها وإحداث رتبة ثالثة لكل الأصناف وإدماج أساتذة المرحلة الأولى".
كما سيشمل لقاء اعضاء الهيئة الإدارية الاستثنائية مناقشة " ملف المعلمين الاول للتربية البدنية الذي تتهم فيه النقابة وزارة الشباب والرياضة والتربية البدنية برفض تطبيق اتفاقية 20مارس 2005 الخاصة بالترقيات المهنية الخاصة بهذا الصنف الذي يضم اكثر من 3000معلم."
وبخصوص المطالب النقابية يذكر ان الوزارة اكدت في اجتماعها الاخير بالهيكل النقابي على "أن ملف التقاعد شأن وطني" و مؤكدة على ان "منحة مستلزمات العودة المدرسية مدرجة في خانة الأجور أما المنح الخصوصية فهي من مشمولات المفاوضات الاجتماعية الدورية."
أما عن ملف الأساتذة الذين لم يتمّ ادماجهم في التعليم الثانوي فقد أذن " الوزير باستئناف التفاوض في شأنهم في أقرب الآجال وفق القوانين والتراتيب المعمول بها".
* جريدة الصباح: يوم 25 نوفمبر
إدارة مصنع "شانتاكس" للخياطة بسوسة تغلق أبوابه في وجه العمال
فوجئ أكثر من 100 عامل يشتغلون بمصنع "شانتاكس" للخياطة الكائن بمدينة أكوده من ولاية سوسة بتعمّد مؤجّرهم غلق أبواب المصنع دون أي سابق إعلام أو احترام للتراتيب القانونية الجاري بها العمل .
وقد تحرّكت النقابة الأساسية مباشرة و أعلمت السلط المعنية والاتحاد الجهوي للشغل بسوسة ومن المنتظر أن تنظّم تحركا احتجاجيا إذا لم يقع فتح المصنع .
بن عروس:إدارة مصنع الصناعات الكيمياوية التونسية تتراجع عن الاتفاقات
قرّر عمال شركة الصناعات الكيمياوية التونسية المختصّة في مجال صناعة مواد التجميل ببن عروس الدخول في إضراب عن العمل يوم 6 ديسمبر 2010 بمقر العمل .
ويحتجّ العمال على عدم تطبيق الإدارة لمحضر الجلسة المبرم بتاريخ 22 سبتمبر 2010 .
مدنين: توتّر وإضراب بالمستشفى الجهوي الحبيب بورقيبة
أعلن أعوان المستشفى الجهوي بمدنين عن دخولهم في إضراب عن العمل كامل يوم 7 ديسمبر القادم و ذلك بالتنسيق مع هياكلهم النقابية .
الأعوان يطالبون بتمكينهم من منحة التنقل و مراجعة طريقة إسناد الراحة السنوية خالصة الأجر وتطبيق ما ورد بمحضري جلستي 23 /12/2009 و 21/7/2010 المتعلّقتين بانتدابات أطباء الاختصاص والإطار شبه الطبي والعملة والإداريين والتقنيين .
كما يطالبون بتدعيم المبلغ المخصّص للعمل الاجتماعي في حدود 100 ألف دينار وتقنينه .
حسب النقابة: نسبة إضراب عملة التربية فاقت 80 بالمائة
تجمع صباح أمس بساحة محمد علي مقر الاتحاد العام التونسي للشغل عدد كبير من عملة التربية الذين أضربوا عن العمل طيلة يوم أمس بالمدارس والمعاهد والمطاعم المدرسية.
ورفع العمال شعارات تطالب وزارة التربية بالاستجابة لمطالبهم ، وفي تدخل أمام العمال المضربين أكد عبد الحفظ ديناري الكاتب العام للنقابة العامة لعملة التربية أن جلسات التفاوض مع الوزارة لم تؤد إلى حلول وان العملة يتمسكون بتحقيق مطالبهم المادية والترتيبية.
وطالب العمال المضربون وزارة الإشراف بأن تتفاعل وتستجيب لمطالبهم وأكد الكاتب العام للنقابة أن إضراب عملة التربية قد حقق نجاحا كبيرا وتطالب النقابة العامة لعملة التربية بالترفيع في القيمة المالية لمنحة الحراسة الليلية وتمكين العملة من منحة الامتحانات الوطنية ومنحة العودة المدرسية وتمكين أبناء العملة من الأولوية المطلقة في الانتداب وتوخي المرونة في الترقية.
* جريدة الشروق : يوم 25 نوفمبر
نتائج سلبية للقاء الوزارة ونقابة الثانوي
بعد تجاذبان وتباينات في الآراء بين وزارة التربية ونقابة التعليم الثانوي خاصة حول جدول المفاوضات والنقاط الخاصة بالعملية التربوية انعقد لقاء بداية هذا الأسبوع جمع وزير التربية حاتم بن سالم بممثلين عن النقابة العامة للتعليم الثانوي وحضر اللقاء المنصف الزاهي الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل والمكلف بالوظيفة العمومية وأتى اللقاء المذكور بعد أسابيع قليلة من الإضراب العام لأساتذة التعليم الثانوي والذي دعت أليه النقابة على ضوء موقف الوزارة من مطالبها.
وباتصالنا بالسيد سامي الطاهري رئيس نقابة التعليم الثانوي قال لنا أن اللقاء المذكور لم يتمخض عنه شيء سوى أنه كان حلقة جديدة من حلقات الوعود التي تعودت النقابة على استماعها وأكد أن اللقاء كان "سلبيا" ولم يحمل معه أي جديد باستثناء الاتفاق بين الطرفين على الانطلاق في التفاوض حول القانون الأساسي لمدرسي التعليم الثانوي وحدد يوم 18 ديسمبر القادم موعدا لذلك.
وأضاف الطاهري ان النقابة غير راضية عن نتيجة اللقاء الذي انتظرته طويلا خاصة أنها كانت تأمل في الخروج بقرارات وزارية ايجابية حول المنح الخصوصية لأساتذة التعليم الثانوي والتقاعد في سن 55 سنة إلى جانب إدماج الأساتذة المتعاقدين.
* جريدة الأخبار : يوم 25 نوفمبر
كاتب عام نقابة التعليم الأساسي متشبثون بمطالب الترفيع في المنح وتحسين ترقيات معلم التطبيق
لا للتمديد في سن التقاعد، لا للزيادة في مساهمة الشغالين ولا للتخفيض في جراية التقاعد
ملفات ساخنة، جلسات عقدت وأخرى تنتظر نتائج مرجوة تحققت وأخرى بقيت عالقة ومواضيع لا تحتمل الانتظار.. ذلك هو باختصار أبرزها ما يحدث في المفاوضات التي تخوضها نقابة التعليم الأساسي مع وزارة التربية وقد تم مساء أمس الأول جلسة عامة وقع خلالها التطرق إلى أهم النقاط العالقة والنظر في مطالب النقابة وشروط الوزارة، وقد انفضت الجلسة دون التوصل إلى نتائج سوى إقرار تأجيل الجلسة إلى يوم 4 ديسمبر المقبل .
على هامش هذه الجلسة كان لنا لقاء خاطف وحديث ثري مع كاتب عام نقابة التعليم الأساسي السيد حفيظ حفيظ الذي يكشف آخر تطورات من خلال هذا الحوار..
هذه الجلسة الثالثة بعد إمضاء محضر الجلسة بتاريخ 17 أكتوبر 2010 والحال ان الاتفاق كان ينص على ان يكون عدد الاتفاق ؟
أولا وجبت الإشارة إلى أن يتم تكوين 3 لجان، تتعلق الأولى بالمسائل المالية كمنحة العودة المدرسية ومنحة الإنتاج ومنحة الريف ومنحة السكن والإدارة والمنحة الجامعية والمراقبة ومنحة الأخطار المهنية. وتتعلق الثانية بالمسائل التربوية كمراجعة النظام الأساسي وغيرها وتتعلق الثالثة بالمسائل التربوية والبيداغوجية .. ووقع الاتفاق أيضا على أن يكون الجلسات بمعدل جلسة واحدة في الأسبوع لكل لجنة .. لكنه ما راعنا إلا لأن الاتفاق يتغير وذلك بسبب طول وقت التنسيق الذي تقوم به وزارة التربية مع بقية الوزارات كالوزارة الأولى ووزارة المالية ..
ما هي أهم النقاط التي تم التركيز عليها خلال هذه الجلسة؟
وقع التركيز على الترقيات المهنية المتمثلة في تحسين ترقيات معلم التطبيق الأول وأستاذ المدارس الابتدائية والمعلم الأول .. وقد دعونا الى احداث رتب جديدة تتمثل أساسا في معلم تطبيق أول فوق الرتبة وأستاذ أول فوق الرتبة.. وبالنسبة الى مبدأ التحسين في الترقيات فإن الاتفاق في هذا الشأن حاصل، ولكن الوزارة نشنرط أن يقابل ذلك التحسين ادراج مسلك جديد في الترقيات متمثل في اعتماد وحدات تكوين يقدمها المترشح للارتقاء الىالرتبة الأعلى، وهذا الأمر ترفضه النقابة بشدة خاصة في الوقت الحاضر...
* جريدة الصريح : يوم 25 نوفمبر
الشعب التونسية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.