طقس نهاية الأسبوع: الحرارة مرتفعة على كامل البلاد مع ظهور الشهيلي    إصابة 28 شخصا إثر تمرد في سجن للقاصرين في الدار البيضاء بالمغرب    تركيا: دفن الجنود الانقلابيين بمقبرة الخونة بجوار مأوى للحيوانات الضالة    اللوالب الطبية منتهية الصلوحية: وزارة الصحة توضح    فتح بحث تحقيقي ضد خلية تكفيرية خططت لعمليات انتحارية بوزارة الداخلية والبنك المركزي    سعيد العايدي: وثيقة اللوالب القلبية المنتهية الصلوحية ضاعت من الإدارة    البحيري : لا نحمل الحبيب الصيد مسؤولية فشل الحكومة    الجزائر: وفاة الممثل الشخصي لبوتفليقة بعد 47 يوما من تعيينه    احوال الطقس في عطلة نهاية الاسبوع    مهرجان قرطاج : كاظم الساهر الأغلى أجرا بين الفنانين العرب    توقيع الملاحق التعديلية المتعلقة بمراجعة الاتفاقيات المشتركة    في قبلي: يختطفون امرأة و يتداولون على اغتصابها    رئيس الوزراء الفرنسي يؤيد تعليق التمويل الخارجي لبناء المساجد مؤقتا    نحو تحويل 700 ألف طن من الطماطم الطازجة    وزارة التجارة تدعو الىلا تطبيق القرار الخاص بصنع وعرض وبيع الخبز    السوق الهندية ترحب بالمنتوجات التونسية    مدينة المحرس تحتفل بالألوان    بداية من أوت..تعريفات جديدة ببعض الخدمات البريدية    أنا يقظ: حكومة الحبيب الصيد لم تحقق سوى 20 وعدا مقابل 12 لم تتحقق    رئاسة الجمهورية حريصة على وضع حد لتصاعد الانتهاكات للقانون ولأخلاقيات الصحافة    الملعب التونسي: قائمة واحدة برئاسة "بن عيسى" لانتخابات أوت 2016‎    الترجي الجرجيسي: تأجيل جديد للجلسة العام الانتخابية    أورنج تونس تسوّق الهاتف الجوّال Orange Maxi المخصّص لكبار السنّ    بعد 120 مباراة.. الألماني شفاينشتايجر يعتزل اللعب الدولي    عمد الى حرق الراية الوطنية.. القبض على شاب بجندوبة    في الإعتراف بالجميل زمن وباء الجحود    منظمة الصحة العالمية: فيروس "زيكا" لا يشكل خطرا على اولمبياد "ريو"    على ذمة الصحافة البلجيكية: أنيس البدري مكشخ؟    تركيا تخصص "مقبرة الخونة" لدفن الجنود الانقلابيين خارج إسطنبول    ؟من هو التونسي الأكثر وسامة في ألمانيا ولماذا تسبّب في حالة فوضى    مدرب الأهلي يقرّر إضافة "علي المعلول" إلى القائمة الإفريقية    المنتخب التونسي في نهائي بطولة افريقيا ل"الهوكي" على الجليد    بيع شارة مهرجان قرطاج المخصصة للصحفيين..ادارة المهرجان تتحرك وتتخذ اجراءات    فولكس فاغن تستعيد صدارة مبيعات السيارات عالميا    وزير الداخلية: الوضع بليبيا غير عادي ويتطلب يقظة متواصلة    "هيلاري كلينتون" ل"ترامب": رجل تغضبه "تدوينة" لا يؤتمن على أسلحة نووية    مكثر: يذبحون والدهم اثر خلاف مع زوجته    رجل يطعن زوجته على مستوى الرّقبة أمام المحكمة قبيل جلسة صلحية    علماء: الجلوس أكثر من 10 ساعات يوميا يهدد بأمراض خطيرة    سبتمبر القادم: جسر محول محمود الماطري بأريانة يد خل طور الاستغلال    وزيرة السياحة :"تسجيل تطور ايجابي باكثر من 120 بالمائة في عدد السياح الاوروبيين "    تشيلسي يوجه لطمة لبرشلونة    قرقنة : إلغاء الدورة 27 لمهرجان عروس البحر لأسباب أمنية    قرقنة: إلغاء الدورة 27 لمهرجان عروس البحر لأسباب أمنية    سبتمبر القادم.. جسر محول محمود الماطري بأريانة يد خل طور الاستغلال    ظهور لافت للشاب خالد في مهرجان قرطاج    اجراءات جديدة للحد من ارتفاع أسعار بعض المواد الاستهلاكية    وزير الفلاحة: لدينا ما يكفي من الأضاحي ولا داعي للتوريد    حسونة المصباحي في حفل تكريمه بالمغرب: عانيت من الأقصاء في بلادي.. أركب الموجة الثورجية    عشرة لاجئين رياضيين يؤسسون ''دولتهم'' للمشاركة في أولمبياد ريو    عزيزتي احذري الكعب العالي.. قد يسبب السرطان!    العلم يقول إن هذا هو أجمل وجه في العالم(صور)    نجاح طبي باهر بمستشفى منزل بورقيبة: تنفيذ 4 عمليات لسد ثقب في القلب    لا اكراه في الدين : ميثاق الحرية الذي كفرنا به    الاتحاد الشعبي الجمهوري: هل مازالت وزارة الصحة وزارة وطنية أم هي في خدمة شركات الأدوية الفرنسية؟    عبد الله...الطفل الذبيح    عبد الرؤوف الماي : حركة مشروع تونس ستكون مفتاح الفرج للبلاد    شريعة الاسلام مقصدة معللة اساسها المصلحة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا
نشر في الحوار نت يوم 19 - 08 - 2011

وصلت الحوار نت هذه الررسالة الهامة من مواطنيين تونسيين مقيمين بألمانيا وإيماما منّا بواحب انارة الرأي العام التونسي بما حصل ويحصل ننشرها ونحفظ لكل طرف ورد اسمه في الرسالة بحق الردّ...
الحوار نت
------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم
إلى حرار تونس .
طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا:
نحن مواطنون تونسيون بألمانيا نطلب من احرار سلك القضاء التونسي أو من مجموعة 25 محامي أو من يهمه الأمر مساعدتنا في مقاضات بقايا النظام الفاسد وعلي رأسهم السيد :
* محمد رؤوف الخماسي ( رجل أعمال مقيم بألمانيا و عضو اللجنة المركزية في العهد البائد و بعد 14 جانفي أصبح رئيس جمعية التونسين بالخارج مع السيد حافظ السبسي إبن السيد الباجي قائد السبسي نائب رئيس جمعيته )
* رضوان عيارة : كاتب عام لجنة التنسيق ببون ألمانيا في العهد البائد وموظف حاليا بالصندوق القومي للضمان الإجتماعي بسوسة وتمت ترقيته بعد الثورة.
* المحامي التونسي بدسلدورف حاتم الفرجاني و المستشار القانوني للقنصلية العامة ببون في فترة الرئيس المخلوع.
و مجموعة أخري من بقايا النظام الفاسد سيتم الإعلان عنهم لاحقا.
و كذلك أطراف متعددة من جنسيات أخري و منهم :


* السيد عبد الرحيم موسى الهاشمي – إماراتي الجنسية - ( رئيس الإدارة الخاصة لدي صاحب السمو رئيس دولة الإمارات و صاحب شركة Elite Aviation ) .
* السيد خالد الهاشمي – إماراتي الجنسية - رئيس شركة Elite Aviation
* السيد يورجن فيبج - ألماني الجنسية - مدير شركة Elite Aviation
إن هذه المجموعة المتحيلة متورطة بالأدلة في قضية الطائرة التي لم تقلع في صيف 2009 من كولن تونس و تونس كولن ، والتي تضرر فيها أكثر من 600 مسافر تونسي وتضرر كذلك التوسي نزار السعيدي صاحب شركة Tunisfly المؤجرة للطائرة والذي يعاني إلى يومنا هذا من جراء الإحتيال الذي أحل به.
نداؤنا خاص للمتضررين المقيمين بألمانيا وجميع التونسيين فإننا سنحيطهم بكل الوثائق التي تبين أن شركة Elite Aviation (اماراتية) أعلنت في أواخر 2009 أنها ستؤدي جميع التعويضات المادية والمعنوية للمسافرين المتضررين. إلا أن تدخل عناصر فاسدة من التجمع المنحل (المذكورة أسماءهم في ألأعلى) ادعت بهتانا وزورا أنها مكلفة من الدولة التونسية بالتنسيق مع شركة Elite Aviation و لديهم ترخيص قانوني من طرف الدولة التونسية لإرجاع التعويضات للمتضررين أوقف الأمر كله. فبعد اكتشاف الشركة الإماراتية التي وعدت بدفع التعويضات أن هذه الشخصيات التي تفاوضت معهم كان همها الوحيد مصلحتهم الشخصية لاغير والإستلاء على أموال المتضررين. فكانوا السبب في إيقاف جميع المفاوضات والتعويضات وتغيير مجرى الإتفاق الأساسي الذي تم بين شركة Elite Aviation والسيد نزار السعيدي.
اننا سنقوم بنشر كل الوثاق الدالة علي هاته المظلمة في موقع Facebook و كذلك في الصحف الإلكترونية و الصحافة السمعية و المرئية و سنقاضي بقايا الفساد في ألمانيا و تونس
الرجاء إلي من يستطيع مساعدتنا أن لا يتردد بتفديم الدعم لأن القضية حسإسة و هامة . الإتصال بنا علي : [email protected]
كما تحيطكم علما اننا مستعدون للإجابة عن كل استفساراتكم ومدكم بالحجج المكتوبة و الوثائق الدالة على هذه المظلمة.
و كما نعلمكم أن وكيل الجمهورية الألماني صرح بمحكمة بون يوم 21/07/2010 أن شركة Tunisfly و صاحبها نزار السعيدي بريئة من كل عملية نصب وإحتيال التي أتهم بها . و أن ملف القضية كاملاً موجود لدى منطقة الشرطة الألمانية باوبركسل و كذلك عند شركة المحاماة شوماخر and بارتنر بدوسلدورف و كولن ولندن و ايضاً لدى التلفزة الألمانية WDR و دوتش فيلا و لم يأمر السيد نزار سعيدي إلي حد الأن بنشر هذه الحقائق لأنه تعرض حسب علمنا من طرف تجمعي ألمانيا للتهديد والشتم والملاحقة الأمنية بتونس. وأن التعرض لأسماء وشخصيات هامة مثل المدعو محمد رؤوف الخماسي قد يؤدي به في غياهب سجون الداخلية أو ينسيه أصلا أنه تونسي وأن اسمه سيكتب لدى شرطة الحدود.
معاً لتطهير تونس العزيزة من الفساد و ليعيش الشعب التونسي بحرية و كرامة و مساواة .
شكراً


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.