رسمي: 22 جانفي القادم افتتاح مؤتمر الاتحاد في العاصمة    البحرين: انفجار يسفر عن سقوط قتلى    تفجير إرهابي في البحرين يوقع ضحايا    وزير العدل : نحو تعميم تركيز منظومة الهاتف القار بكلّ السجون التونسية    القطب القضائي المالي يحفظ ملف بنك 'HSBC'' في حق سمير العبدلي    هذه الصورة لمائدة إفطار في سجن المهدية ثارت الاستياء على شبكة التواصل الاجتماعي    قصف جوي مكثف لمرتفعات جبل الطويرف من ولاية الكاف    يهم النجم الساحلي: رسمي.. المصري طارق العشري مدربا جديدا لأهلي طرابلس‎    نحو تعميم تركيز منظومة الهاتف القار بكلّ السجون التونسية    وزير الصحة: كل المصحات التي تحتوي تجهيزات القسطرة القلبية هي محل متابعة    برنامج مهرجان بنزرت الدولي‎    العايدي: كل المصحات الخاصة المحتوية على تجهيزات القسطرة القلبية هي الآن محل متابعة من طرف وزارة الصحة    توزر: قريبا إحداث مجمع مهني مشترك للتمور    هذه شروط الالتحاق بمدارس تكوين المعلمين    جولة في صفحات المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الخميس 30 جوان 2016    البنك المركزي: تحسن نسبي لصادرات بعض القطاعات إلى موفى ماي 2016    المركزي: تفاقم العجز بين العرض والطلب على العملات الأجنبية ساهم في انزلاق الدينار    هكذا تم اختيار لاعبي أيسلندا لليورو    موكب تأبين الفقيد العميد الطبيب فتحي بيوض بثكنة العوينة    الكوكي يعتذر لمستقبل المرسى ويقرر الاستمرار مع نجم المتلوي    تطاوين: دوريات عسكرية توقف 8 شاحنات و10 سيارات محملة بالمحروقات على متنها 50 تونسيا    منزل بورقيبة: إيقاف متسوّلة تفتعل جواز سفر أجنبي تتحيّل على المواطنين    ماذا في لقاء رئيس الجمهورية بمحمد الناصر ؟    مهرجان المدينة: إلغاء حفل الفنانة صوفية صادق لأسباب صحية    الدورة 31 للمهرجان الدولي للموسيقى السمفونية بالجم    الشاذلي العياري: تدهور الدينار التونسي يعكس تدهور الاقتصاد والمشاكل السياسية في البلاد    في قضية تحيل.. خطية مالية للبحري الجلاصي    معهد الاستهلاك يؤكد ارتفاع اسعار ملابس العيد مقارنة بالموسم الماضي    رسمي: قائمتان في انتخابات الرابطة المحترفة.. وهذي هي التفاصيل    الإشتباه في شخص على متن المترو الخفيف بالعاصمة    ألمانية تهجر زوجها لتلتحق بعشيقها بقفصة    البورصة تعاود النزول مع اختتام معاملات الخميس    النادي الإفريقي: تأجيل جديد للانتخابات.. اليونسي في الجزائر.. ومفاوضات مع البليدة لغلق قضية ايزيكال    تعيين محمد شوقي بن حمودة رئيسا مديرا عاما للشركة التونسية للصناعات الصيدلية سيفات    بعد أن رشحه النقاد لجائزة أحسن ممثل: هل ينصف التصويت خالد هويسة؟    اطلالة صادمة للفنانة السوريّة مها المصري بعد عمليّات التجميل    كاظم الساهر يدخل القفص الذهبي؟    سيدي بوزيد: أب يعتدي على ابنه البالغ من العمر 27 يوما ويحاول إلقاءه في بئر!    عاجل - رسمي: هذه أيّام عطلة عيد الفطر 2016    وزارة الثّقافة والمحافظةعلى التّراث تبعث موقع واب للبيانات المفتوحة انطلاقا من اليوم    صدر بالرائد الرسمي: الترفيع في معاليم استخراج شهائد الميلاد والوفاة وغيرها من الوثائق الأخرى    العاصمة.. تحيل عليه فاختطف والده وساومه على حياته    القصبة.. اعوان رئاسة الحكومة يحتجون    حجز 1860 علبة ياغورت غير صالحة للاستهلاك    نيمار يسقط طائرة بلا طيار بكرة صاروخية(فيديو)    أتلتيكو لمنتخب التانغو: لا تفكروا في سيميوني    الترجي الرياضي.. أمادا يقترب.. وملف المحيرصي يحسم اليوم    الطائرة المصرية المنكوبة: لجنة التحقيق تنجح في استخلاص بيانات من الصندوق الأسود    طقس اليوم: ارتفاع في درجات الحرارة    تركيا: تصفية عنصرين من داعش الارهابي على الحدود السورية    الحلقة 3 يعدها لكم الكاتب الصحفي    أدوية ضرورية لطب الأسنان مفقودة.. أطباء يحتجون، نقابتهم تُهدّد والصيدلية المركزية تُوضّح    الشركة التونسية للكهرباء والغاز : نحو اعتماد الدفع بالتقسيط    سكان قرية تركية يفطرون معاً كل يوم منذ 200 عام    تحديد زكاة الفطر ب 1475 مليم هذا العام (مفتي الجمهورية)    تحديد قيمة زكاة الفطر    ماذا وجد العلماء في بئر زمزم؟    مدنين: عائلات تحفظ القران الكريم جيلا بعد جيل في معتمدية بني خداش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا
نشر في الحوار نت يوم 19 - 08 - 2011

وصلت الحوار نت هذه الررسالة الهامة من مواطنيين تونسيين مقيمين بألمانيا وإيماما منّا بواحب انارة الرأي العام التونسي بما حصل ويحصل ننشرها ونحفظ لكل طرف ورد اسمه في الرسالة بحق الردّ...
الحوار نت
------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم
إلى حرار تونس .
طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا:
نحن مواطنون تونسيون بألمانيا نطلب من احرار سلك القضاء التونسي أو من مجموعة 25 محامي أو من يهمه الأمر مساعدتنا في مقاضات بقايا النظام الفاسد وعلي رأسهم السيد :
* محمد رؤوف الخماسي ( رجل أعمال مقيم بألمانيا و عضو اللجنة المركزية في العهد البائد و بعد 14 جانفي أصبح رئيس جمعية التونسين بالخارج مع السيد حافظ السبسي إبن السيد الباجي قائد السبسي نائب رئيس جمعيته )
* رضوان عيارة : كاتب عام لجنة التنسيق ببون ألمانيا في العهد البائد وموظف حاليا بالصندوق القومي للضمان الإجتماعي بسوسة وتمت ترقيته بعد الثورة.
* المحامي التونسي بدسلدورف حاتم الفرجاني و المستشار القانوني للقنصلية العامة ببون في فترة الرئيس المخلوع.
و مجموعة أخري من بقايا النظام الفاسد سيتم الإعلان عنهم لاحقا.
و كذلك أطراف متعددة من جنسيات أخري و منهم :


* السيد عبد الرحيم موسى الهاشمي – إماراتي الجنسية - ( رئيس الإدارة الخاصة لدي صاحب السمو رئيس دولة الإمارات و صاحب شركة Elite Aviation ) .
* السيد خالد الهاشمي – إماراتي الجنسية - رئيس شركة Elite Aviation
* السيد يورجن فيبج - ألماني الجنسية - مدير شركة Elite Aviation
إن هذه المجموعة المتحيلة متورطة بالأدلة في قضية الطائرة التي لم تقلع في صيف 2009 من كولن تونس و تونس كولن ، والتي تضرر فيها أكثر من 600 مسافر تونسي وتضرر كذلك التوسي نزار السعيدي صاحب شركة Tunisfly المؤجرة للطائرة والذي يعاني إلى يومنا هذا من جراء الإحتيال الذي أحل به.
نداؤنا خاص للمتضررين المقيمين بألمانيا وجميع التونسيين فإننا سنحيطهم بكل الوثائق التي تبين أن شركة Elite Aviation (اماراتية) أعلنت في أواخر 2009 أنها ستؤدي جميع التعويضات المادية والمعنوية للمسافرين المتضررين. إلا أن تدخل عناصر فاسدة من التجمع المنحل (المذكورة أسماءهم في ألأعلى) ادعت بهتانا وزورا أنها مكلفة من الدولة التونسية بالتنسيق مع شركة Elite Aviation و لديهم ترخيص قانوني من طرف الدولة التونسية لإرجاع التعويضات للمتضررين أوقف الأمر كله. فبعد اكتشاف الشركة الإماراتية التي وعدت بدفع التعويضات أن هذه الشخصيات التي تفاوضت معهم كان همها الوحيد مصلحتهم الشخصية لاغير والإستلاء على أموال المتضررين. فكانوا السبب في إيقاف جميع المفاوضات والتعويضات وتغيير مجرى الإتفاق الأساسي الذي تم بين شركة Elite Aviation والسيد نزار السعيدي.
اننا سنقوم بنشر كل الوثاق الدالة علي هاته المظلمة في موقع Facebook و كذلك في الصحف الإلكترونية و الصحافة السمعية و المرئية و سنقاضي بقايا الفساد في ألمانيا و تونس
الرجاء إلي من يستطيع مساعدتنا أن لا يتردد بتفديم الدعم لأن القضية حسإسة و هامة . الإتصال بنا علي : [email protected]
كما تحيطكم علما اننا مستعدون للإجابة عن كل استفساراتكم ومدكم بالحجج المكتوبة و الوثائق الدالة على هذه المظلمة.
و كما نعلمكم أن وكيل الجمهورية الألماني صرح بمحكمة بون يوم 21/07/2010 أن شركة Tunisfly و صاحبها نزار السعيدي بريئة من كل عملية نصب وإحتيال التي أتهم بها . و أن ملف القضية كاملاً موجود لدى منطقة الشرطة الألمانية باوبركسل و كذلك عند شركة المحاماة شوماخر and بارتنر بدوسلدورف و كولن ولندن و ايضاً لدى التلفزة الألمانية WDR و دوتش فيلا و لم يأمر السيد نزار سعيدي إلي حد الأن بنشر هذه الحقائق لأنه تعرض حسب علمنا من طرف تجمعي ألمانيا للتهديد والشتم والملاحقة الأمنية بتونس. وأن التعرض لأسماء وشخصيات هامة مثل المدعو محمد رؤوف الخماسي قد يؤدي به في غياهب سجون الداخلية أو ينسيه أصلا أنه تونسي وأن اسمه سيكتب لدى شرطة الحدود.
معاً لتطهير تونس العزيزة من الفساد و ليعيش الشعب التونسي بحرية و كرامة و مساواة .
شكراً


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.