بدء التحضير لتحرير سرت الليبية من داعش    بالفيديو: عمال يعثرون بالصدفة على كنز من القرن الثالث ميلادي    الهيئة الوقتية للقضاء العدلي تعتزم دعوة القضاة للاجتماع    بالتعاون بين وزارة الدفاع ومعهد الصحافة: احداث ماجستير مهني متخصص في حوكمة القطاع الامني والعسكري    دائرة المحاسبات غير قادرة على تأمين الرقابة اللاحقة على تمويل الحملات في الانتخابات البلدية    قلعة سنان: إفشال محاولة تهريب مادتي "الكيوي" و"العنب الطازج"    عامل يومي يعتدي على طالبة أمام كلية الآداب بمنوبة    "عرائس الماء تكسر الصمت" تعيد الحياة لمعبد المياه بزغوان (المندوب الجهوي للثقافة)    تونس تورّد 30 بالمائة من حاجياتها من الادوية    خلال 10 سنوات.. حجز قرابة 6 ملايين منتوج مقلد    راس جدير : حجز 49 كلغ من المخدارت داخل سيارة ليبية    "حيتان" الزيت المدعم "الكبيرة" تحت مجهر المراقبة.. وإجراءات لتوفيره للزوالي ولكن...    تعيينات حكام الجولة الرابعة ذهاب "بلاي أوف" المحترفة الثانية    بعد استنكارها لمشروع قانون الهياكل: جامعة كرة القدم تقدم رؤيتها.. وتصدر نسخة معدلة    الغنوشي يستقبل مرجان    سوريا: قتلى وجرحى في استمرار للقصف على حلب.. واتفاق روسي أمريكي "للتهدئة" لا يشملها    تأجيل قضية أحداث شط الجريد    وزير العدل في زيارة ثانية لمركزي إصلاح الأطفال الجانحين بالمروج والمغيرة    المغرب يفكّك "خلية مرتبطة بداعش"..    نابل : المسلك الثقافي البيئي في دورته الثانية    الإذاعة الوطنية تبدأ تسجيل مسلسل "البانكة العريانة    البحيرة.. القبض على متحيل يتوسط للحصول على تأشيرات بمقابل مادي    دراسة: العلماء يكتشفون الجين المسؤول عن الشيخوخة    اتحاد الشغل يطالب الحكومة بتطبيق التعهدات وتنفيذ المشاريع والبرامج في آجالها    يوسف المساكني: أرغب في تجديد التجربة مع لخويا.. وهذه عرض انتر ميلان الايطالي    سيدي بوزيد: ايقاف 6 شبان بصدد استهلاك "الزطلة "    الإبقاء على نسبة الفائدة المديرية للبنك المركزي دون تغيير    خمسة أحداث ينتظرها العالم بداية من منتصف العام الجاري    "نحمي أولادنا بتراث بلادنا" شعار تظاهرة تحتفي بالتراث بالمعهد الثانوي بالرقاب    25 سنة سجنا مع غرامة مالية تفوق المليار ضد رئيس مكتب بريد بالمنستير    المجلس الجهوي للسياحة يتابع الوضع السياحي في ولاية مدنين    إسمهان الشعري، باكية، تكشف أسباب وفاة سفيان الشعري...    أقوى العملات العربية: وهذه رتبة الدينار التونسي    رغم أزمتها الصحية.. أنجلينا جولي تستعد لفيلم جديد    سوسة: اغتصاب أطفال متسولين وتصويرهم في وضعيات مخلة    الشاعرة جميلة الماجري في صالون الكتاب بجينيف    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم الجمعة 29 أفريل    هذا ماقاله محمد الناصر لرئيس المجلس الوطني الفرنسي    وصول أول وفد من السياح الاوكرانيين والبولونيين الى مطار النفيضة الحمامات الدولي    جورج وياه يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية في ليبيريا    الشراردة: انتحار شاب بإلقاء نفسه في بئر    في رسالة مفتوحة.. اليعقوبي يعتذر لوزير الصحة    تعيينات حكام الجولة 24 لبطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم    كوريا الشمالية: السجن 10 سنوات ل"جاسوس أمريكي"    شركة "فولسفاغن" تتصدر المبيعات العالمية    البنتاغون يشن حربا الكترونية ضد داعش بقطع الانترنات عنه    هكذا سيكون الطقس اليوم الجمعة 29 أفريل 2016    بطولة افريقيا للكرة الطائرة (السيدات).. نادي قرطاج في نصف النهائي    بطولة كرة السلة.. لقاء فاصل بين النجم والافريقي من اجل اللقب    وادي مليز: مواطنان يتعرّضان إلى طلق ناري من قبل إرهابيين    علماء يقتربون من القضاء على العقم إلى الأبد!    ابتكار جديد يعوض حبوب منع الحمل    مفاسد الاستبداد    العمل الليلي قد يتسبب في مخاطر الإصابة بأمراض القلب    كم سيكون عدد ساعات الصوم في تونس و في العواصم العربية في شهر رمضان المقبل    هذا يوم حزن/ كفى بالموت واعظا لمن كان له قلب.    عبد المجيد الشرفي: الشباب التونسي الملتحق ب"داعش" هو ضحية التحديث المنقوص.. والعرب مهددون بخروجهم النهائي من التاريخ    يوم الجمعة... الدول العربية تشهد ظاهرة كونية فريدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا
نشر في الحوار نت يوم 19 - 08 - 2011

وصلت الحوار نت هذه الررسالة الهامة من مواطنيين تونسيين مقيمين بألمانيا وإيماما منّا بواحب انارة الرأي العام التونسي بما حصل ويحصل ننشرها ونحفظ لكل طرف ورد اسمه في الرسالة بحق الردّ...
الحوار نت
------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم
إلى حرار تونس .
طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا:
نحن مواطنون تونسيون بألمانيا نطلب من احرار سلك القضاء التونسي أو من مجموعة 25 محامي أو من يهمه الأمر مساعدتنا في مقاضات بقايا النظام الفاسد وعلي رأسهم السيد :
* محمد رؤوف الخماسي ( رجل أعمال مقيم بألمانيا و عضو اللجنة المركزية في العهد البائد و بعد 14 جانفي أصبح رئيس جمعية التونسين بالخارج مع السيد حافظ السبسي إبن السيد الباجي قائد السبسي نائب رئيس جمعيته )
* رضوان عيارة : كاتب عام لجنة التنسيق ببون ألمانيا في العهد البائد وموظف حاليا بالصندوق القومي للضمان الإجتماعي بسوسة وتمت ترقيته بعد الثورة.
* المحامي التونسي بدسلدورف حاتم الفرجاني و المستشار القانوني للقنصلية العامة ببون في فترة الرئيس المخلوع.
و مجموعة أخري من بقايا النظام الفاسد سيتم الإعلان عنهم لاحقا.
و كذلك أطراف متعددة من جنسيات أخري و منهم :


* السيد عبد الرحيم موسى الهاشمي – إماراتي الجنسية - ( رئيس الإدارة الخاصة لدي صاحب السمو رئيس دولة الإمارات و صاحب شركة Elite Aviation ) .
* السيد خالد الهاشمي – إماراتي الجنسية - رئيس شركة Elite Aviation
* السيد يورجن فيبج - ألماني الجنسية - مدير شركة Elite Aviation
إن هذه المجموعة المتحيلة متورطة بالأدلة في قضية الطائرة التي لم تقلع في صيف 2009 من كولن تونس و تونس كولن ، والتي تضرر فيها أكثر من 600 مسافر تونسي وتضرر كذلك التوسي نزار السعيدي صاحب شركة Tunisfly المؤجرة للطائرة والذي يعاني إلى يومنا هذا من جراء الإحتيال الذي أحل به.
نداؤنا خاص للمتضررين المقيمين بألمانيا وجميع التونسيين فإننا سنحيطهم بكل الوثائق التي تبين أن شركة Elite Aviation (اماراتية) أعلنت في أواخر 2009 أنها ستؤدي جميع التعويضات المادية والمعنوية للمسافرين المتضررين. إلا أن تدخل عناصر فاسدة من التجمع المنحل (المذكورة أسماءهم في ألأعلى) ادعت بهتانا وزورا أنها مكلفة من الدولة التونسية بالتنسيق مع شركة Elite Aviation و لديهم ترخيص قانوني من طرف الدولة التونسية لإرجاع التعويضات للمتضررين أوقف الأمر كله. فبعد اكتشاف الشركة الإماراتية التي وعدت بدفع التعويضات أن هذه الشخصيات التي تفاوضت معهم كان همها الوحيد مصلحتهم الشخصية لاغير والإستلاء على أموال المتضررين. فكانوا السبب في إيقاف جميع المفاوضات والتعويضات وتغيير مجرى الإتفاق الأساسي الذي تم بين شركة Elite Aviation والسيد نزار السعيدي.
اننا سنقوم بنشر كل الوثاق الدالة علي هاته المظلمة في موقع Facebook و كذلك في الصحف الإلكترونية و الصحافة السمعية و المرئية و سنقاضي بقايا الفساد في ألمانيا و تونس
الرجاء إلي من يستطيع مساعدتنا أن لا يتردد بتفديم الدعم لأن القضية حسإسة و هامة . الإتصال بنا علي : [email protected]
كما تحيطكم علما اننا مستعدون للإجابة عن كل استفساراتكم ومدكم بالحجج المكتوبة و الوثائق الدالة على هذه المظلمة.
و كما نعلمكم أن وكيل الجمهورية الألماني صرح بمحكمة بون يوم 21/07/2010 أن شركة Tunisfly و صاحبها نزار السعيدي بريئة من كل عملية نصب وإحتيال التي أتهم بها . و أن ملف القضية كاملاً موجود لدى منطقة الشرطة الألمانية باوبركسل و كذلك عند شركة المحاماة شوماخر and بارتنر بدوسلدورف و كولن ولندن و ايضاً لدى التلفزة الألمانية WDR و دوتش فيلا و لم يأمر السيد نزار سعيدي إلي حد الأن بنشر هذه الحقائق لأنه تعرض حسب علمنا من طرف تجمعي ألمانيا للتهديد والشتم والملاحقة الأمنية بتونس. وأن التعرض لأسماء وشخصيات هامة مثل المدعو محمد رؤوف الخماسي قد يؤدي به في غياهب سجون الداخلية أو ينسيه أصلا أنه تونسي وأن اسمه سيكتب لدى شرطة الحدود.
معاً لتطهير تونس العزيزة من الفساد و ليعيش الشعب التونسي بحرية و كرامة و مساواة .
شكراً


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.