ارتفاع حصيلة شهداء العدوان على غزة.. والجيش الإسرائيلي يعترف بمقتل 10 من جنوده    تنظيم أنصار الشريعة المحظور يعرض "السلام والصلح" مع الجيش والأمن    القصرين: العثور على جثة شاب بمركز أمن مهجور    بالفيديو:الجرذان تغزو حدائق اللوفر في باريس    تونس: 5 ملايين مسجل للانتخابات التشريعية والرئاسية القادمة    هروب الليبيين عبر معبر "جدير" الحدودي مع تونس بسبب الأوضاع الأمنية    الإعلامية فوزية سلامة في ذمة الله    حر شديد في اليابان يتسبب في مصرع 15 شخصا ونقل 8580 الى المستشفيات    تدمير صفحة ''فجر القيروان'' الإرهابية    العثور على جثة في مركز شرطة مهجور بالقصرين    العثور على جثة شاب في مركز شرطة مهجور بالقصرين    السرس: اعتداء بالزجاجات الحارقة على مركز الأمن الوطني    مالك الجزيري في الدور الثاني من بطولات واشنطن للتنس    الطائرة الجزائرية المحطمة‬: الطيارون طلبوا العودة بعد الإقلاع    بالفيديو.. غزّة: طفلة تُولد بعد ساعة من إستشهاد والدتها في غارة إسرائيلية    تنظيم أنصار الشريعة الارهابي يعرض الصلح على الجيش الوطني    من الشماريخ إلى الصواريخ    بالفيديو.. توفيق عكاشة، الذي أيّد ضرب غزة ورفع قبعته لنتنياهو، يدخل الإنعاش    كاظم الساهر : " هنا فلسطين و هذي قدسنا "    الصدمات العاطفية سبب لاعتلال عضلة القلب    مستقبل قابس: 24 لاعبا في تربص العاصمة    ناعورة الهواء يتوج كأفضل عمل في رمضان 2014 وأخبار الوطنية تعتم على موزاييك ...    هل يدرّب "معلول" تشافي في الموسم القادم ؟    خاص : كل التفاصيل حول رؤساء قائمات نداء تونس    فتح بحث حول وفاة مسترابة لشاب في القصرين    القصرين: حجز مسدسين ومناظر ليلية وبدلات عسكرية وأحزمة خراطيش بمنزل    أنصار الشريعة يدعو الأمن والجيش إلى السلام والصلح أو الحرب ويتوعد بالثأر    مراد العمدوني: ''ما صرّحت به حول ملف الشهيد البراهمي موثّق لدى القضاء''    رضا الجوادي في خطبة العيد : جبناء النظام السابق فشلوا في توتير العلاقة بين الجيش والشعب    اذا ما تكرر سيناريو سنة 2011 بها : هل من الحكمة غلق حدودنا مع ليبيا وهل نقدر على تحمل العواقب الاقتصادية والامنية لتدفق مئات الالاف من اللاجئين ؟    خلافا لمعظم الدول العربية: المغرب يحتفل بالعيد يوم الثلاثاء    القصرين:القبض على شاب وبحوزته كمية من الاسلحة والبدلات العسكرية    تراجع الاستثمارات الأجنبية في تونس في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2014    ليلة عيد الفطر: ناتاشا سان بيار وشيمان بادي، تبثان فرحة الحياة في مسرح قرطاج    بالصور.. شاهد كيف هنّأ "أوزيل" المسلمين بعيد الفطر بأربع لغات !    عبد الفتاح مورو في خطبة العيد:فرحة العيد نغصت بدرن كبير    بورصة تونس تنهي معاملاتها خلال شهر جوان 2014 في المنطقة الخضراء    بعد الاستماع اليه :الابقاء على الناطق الرسمي السابق باسم انصار الشريعة المحظور بحالة سراح    رحيل الإعلامية فوزية سلامة بعد معاناة مع المرض    الكاف : حملة أمنية    ناعورة الهواء يتوج كأقضل عمل في رمضان 2014    عيد بنكهة غزّاويّة    الكؤوس الافريقية (الجولة الرابعة): النتائج الكاملة والترتيب    لا تغب    كلّ التفاصيل حول مباريات الجولة الأولى من الرابطة المحترفة لكرة القدم    خالد شوكات: أين المجلس التأسيسي من مراقبة وزارة الثقافة ؟    نتيجة ارتفاع أسعار المحروقات : موّاد غذائيّة غير أساسيّة ترتفع أسعارها    اتّفاق مبدئي على توريد 15 ألف خروف من اسبانيا لعيد الأضحى    بعد مقاطعة ‘'الدّقلة'' : أسعارها تراجع بنسبة تناهز 30 %    إلى أحمد بركات    يد - مونديال الصغريات (مقدونيا 2014): المنتخب التونسي ينقاد إلى هزيمة رابعة على التوالي    ارتفاع نسبة الاضرابات الى 40 بالمائة خلال شهر جوان 2014 مقارنة بجوان 2013    "سيفاكس ارلاينز" تسخر طائرة خاصة لنقل الوفد التونسي إلى أثينا لتقديم ترشح صفاقس لاحتضان الالعاب المتوسطية لسنة 2021    رابطة أبطال أوروبا: الصفاقسي مرشح لمرافقة وفاق سطيف إلى المربع الذهبي    تراجع الاستثمار الاجنبي المباشر بنسبة 24.6% خلال ال5 اشهر الاولى من السنة    اقتلع أطباء في الهند 232 سنا من فم شاب بعمر 17 عاما في عملية استغرقت سبع ساعات.    تعيين محمد القمودي البطل الأولمبي سفيرا للصحة بتونس    في يوم تحسيسي:من أجل وزارة بلا تدخين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا
نشر في الحوار نت يوم 19 - 08 - 2011

وصلت الحوار نت هذه الررسالة الهامة من مواطنيين تونسيين مقيمين بألمانيا وإيماما منّا بواحب انارة الرأي العام التونسي بما حصل ويحصل ننشرها ونحفظ لكل طرف ورد اسمه في الرسالة بحق الردّ...
الحوار نت
------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم
إلى حرار تونس .
طلب مساعدة ورد حقوق و اعتبار لتونسيين تضرروا من طرف عصابة تجمعية بألمانيا:
نحن مواطنون تونسيون بألمانيا نطلب من احرار سلك القضاء التونسي أو من مجموعة 25 محامي أو من يهمه الأمر مساعدتنا في مقاضات بقايا النظام الفاسد وعلي رأسهم السيد :
* محمد رؤوف الخماسي ( رجل أعمال مقيم بألمانيا و عضو اللجنة المركزية في العهد البائد و بعد 14 جانفي أصبح رئيس جمعية التونسين بالخارج مع السيد حافظ السبسي إبن السيد الباجي قائد السبسي نائب رئيس جمعيته )
* رضوان عيارة : كاتب عام لجنة التنسيق ببون ألمانيا في العهد البائد وموظف حاليا بالصندوق القومي للضمان الإجتماعي بسوسة وتمت ترقيته بعد الثورة.
* المحامي التونسي بدسلدورف حاتم الفرجاني و المستشار القانوني للقنصلية العامة ببون في فترة الرئيس المخلوع.
و مجموعة أخري من بقايا النظام الفاسد سيتم الإعلان عنهم لاحقا.
و كذلك أطراف متعددة من جنسيات أخري و منهم :


* السيد عبد الرحيم موسى الهاشمي – إماراتي الجنسية - ( رئيس الإدارة الخاصة لدي صاحب السمو رئيس دولة الإمارات و صاحب شركة Elite Aviation ) .
* السيد خالد الهاشمي – إماراتي الجنسية - رئيس شركة Elite Aviation
* السيد يورجن فيبج - ألماني الجنسية - مدير شركة Elite Aviation
إن هذه المجموعة المتحيلة متورطة بالأدلة في قضية الطائرة التي لم تقلع في صيف 2009 من كولن تونس و تونس كولن ، والتي تضرر فيها أكثر من 600 مسافر تونسي وتضرر كذلك التوسي نزار السعيدي صاحب شركة Tunisfly المؤجرة للطائرة والذي يعاني إلى يومنا هذا من جراء الإحتيال الذي أحل به.
نداؤنا خاص للمتضررين المقيمين بألمانيا وجميع التونسيين فإننا سنحيطهم بكل الوثائق التي تبين أن شركة Elite Aviation (اماراتية) أعلنت في أواخر 2009 أنها ستؤدي جميع التعويضات المادية والمعنوية للمسافرين المتضررين. إلا أن تدخل عناصر فاسدة من التجمع المنحل (المذكورة أسماءهم في ألأعلى) ادعت بهتانا وزورا أنها مكلفة من الدولة التونسية بالتنسيق مع شركة Elite Aviation و لديهم ترخيص قانوني من طرف الدولة التونسية لإرجاع التعويضات للمتضررين أوقف الأمر كله. فبعد اكتشاف الشركة الإماراتية التي وعدت بدفع التعويضات أن هذه الشخصيات التي تفاوضت معهم كان همها الوحيد مصلحتهم الشخصية لاغير والإستلاء على أموال المتضررين. فكانوا السبب في إيقاف جميع المفاوضات والتعويضات وتغيير مجرى الإتفاق الأساسي الذي تم بين شركة Elite Aviation والسيد نزار السعيدي.
اننا سنقوم بنشر كل الوثاق الدالة علي هاته المظلمة في موقع Facebook و كذلك في الصحف الإلكترونية و الصحافة السمعية و المرئية و سنقاضي بقايا الفساد في ألمانيا و تونس
الرجاء إلي من يستطيع مساعدتنا أن لا يتردد بتفديم الدعم لأن القضية حسإسة و هامة . الإتصال بنا علي : ahrartunisnrw@yahoo.fr
كما تحيطكم علما اننا مستعدون للإجابة عن كل استفساراتكم ومدكم بالحجج المكتوبة و الوثائق الدالة على هذه المظلمة.
و كما نعلمكم أن وكيل الجمهورية الألماني صرح بمحكمة بون يوم 21/07/2010 أن شركة Tunisfly و صاحبها نزار السعيدي بريئة من كل عملية نصب وإحتيال التي أتهم بها . و أن ملف القضية كاملاً موجود لدى منطقة الشرطة الألمانية باوبركسل و كذلك عند شركة المحاماة شوماخر and بارتنر بدوسلدورف و كولن ولندن و ايضاً لدى التلفزة الألمانية WDR و دوتش فيلا و لم يأمر السيد نزار سعيدي إلي حد الأن بنشر هذه الحقائق لأنه تعرض حسب علمنا من طرف تجمعي ألمانيا للتهديد والشتم والملاحقة الأمنية بتونس. وأن التعرض لأسماء وشخصيات هامة مثل المدعو محمد رؤوف الخماسي قد يؤدي به في غياهب سجون الداخلية أو ينسيه أصلا أنه تونسي وأن اسمه سيكتب لدى شرطة الحدود.
معاً لتطهير تونس العزيزة من الفساد و ليعيش الشعب التونسي بحرية و كرامة و مساواة .
شكراً


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.