حجز 170 طنا من المواد الغذائية    النجم الساحلي:«إيهاب المساكني» لن يأتي.. و«بالجيلالي» يؤكّد القطيعة    النجم الساحلي: النقاز والبدوي مصابان.. واتحاد الحراش ضيف سوسة مطلع الشهر القادم    داعش تنشر صورة جثة إرهابي تونسي تقول إنه "مجهول الهوية"!    الاتفاق على فتح المفاوضات الاجتماعية    اعادة تشغيل الساعة الجدارية بتستور    قرارات لجنة النزاعات:    هذه صلاحيات رئيس الجمهورية في الدستور الجديد....    ديوان الارسال التلفزي يوضح أسباب الإضطرابات في بث القناتين الفضائيتين الأولى والثانية    عتيد تكشف بعض الملاحظات السلبية المسجلة في مراكز الاقتراع بالخارج    فرارا من الاوضاع بليبيا: عائلات ليبية تحاول التسلل الى التراب التونسي عبر الحدود الصحراوية    إيقاف إطار بمدرسة إعداديّة استولى على معاليم دروس التدارك    لطيفة العرفاوي تتحصل على جائزة افضل كليب لسنة 2014    حجز مواد مهربة ووسائل بقيمة 04 مليارات و17 ألف دينار خلال شهر نوفمبر 2014    جمعية الكرامة: "إحداث لجنة العدالة الانتقالية صلب مجلس نواب الشعب يعد التفافا على أعمال هيئة الحقيقية والكرامة"    العباسي : غدا سننهي كل ما هو مؤقت    "المساكني" يواصل الاحتجاب عن تشكيلة "لخويا"    عصام جمعة يقود السيلية إلى انتصار جديد    دولي- القبض على أمّ قتلت أبناءها ال 7 طعنا في استراليا    طيران الاحتلال الإسرائيلي يشن غارات على جنوب قطاع غزة    اصدار بطاقة ايداع بالسجن ضدّ طالبة كانت تنوي السفر ''للجهاد'' في سوريا    العاصمة.. حجز 2448 خبزة مرطبات غير صالحة للاستهلاك    قرعة الدور 32 لكاس تونس لكرة القدم‎    مريم بن حسين على خطى النجمات العالميات    مصادر اذاعية: ساسي وبن يوسف الى ماتز الفرنسي    كارلا بروني تتحدى ساركوزي بدعمها زواج المثليين    تعيينات جديدة صلب وزارة النقل    أمام المستشفى الجهوي ببنزرت.. اختطاف امرأة من طرف ملثّميْن كانا على متن سيارة    تقارير: أحد إرهابيي الفيديو الأخير صهر سياسي معروف    رئيس الحكومة يدعو الى متابعة سير المشاريع العمومية المُعطلة    تونس تدخل الصمت الانتخابي ...وعقوبات تصل الى 50 الف دينار للمخالفين    حجز أكثر من3500 كلغ من لحوم الدجاج مُنتهية الصلوحية    "الهايكا" تسلّط خطية مالية على "نسمة"    في العمران : القبض على «زوجين» سرقا منزل قاضية    بطاقة إيداع بالسجن في حق عنصر من «أنصار الشريعة»    حالة الطقس اليوم    تواصل عمليات البحث عن 3 مفقودين في حادثة طبلبة    نابل - الكشف على خلية ارهابية تتبنى الفكر الداعشي.. وهذه هي التفاصيل...    إريك أبيدال يعلن اعتزاله كرة القدم لأسباب شخصية    باجة: حجز 500 لتر من الزيت المدعم    في العاصمة: ندوة ثقافية تشيد بجهود مركز الملك عبد الله الدّولي لخدمة اللّغة العربية    حجز 2450 قطعة مرطّبات و03 طن من الكريمة المجمّدة غير صالحة للإستهلاك    هيئة المهرجان الدولي للتمور بقبلي تضع اللمسات الاخيرة لبرمجته رغم الصعوبات    مفاجأة 4 Arabs Got Talent: مواهب تقفز مباشرة إلى النصف نهائيات بفضل ال Golden Buzzer    مهرجان الصحراء الدولي بدوز: تكريم صليحة وعلي الاسود المرزوقي    تعيينات جديدة في وزارة النقل    خبراء يحذرون من مخاطر تلوث الهواء على القلب    الانتقال الديمقراطي في تونس: من الأخونة إلى الدعشنة    الداعية فريد الباجي :''دماء الشعب التونسي و أموالهم و نسائهم أصبحوا حلالا لدى الإرهابيين ‘'    هبة اوروبية ب 10مليون اورو لدعم التنمية المستديمة والريفية    سوريا : 5 سنوات سجنا للممثّلة «سمر كوكش» بتهمة تمويل الارهاب    رئيس النقابة الوطنية للإطارات الدينية ل"حقائق أون لاين": الابتعاد عن القرآن واللجوء إلى الأحاديث وراء تفشي التشدد الديني    أيمّة وإطارات دينية يستنكرون التحريض عليهم وعلى المساجد    قراءة في "رسالة إلى الطالب والطالبة، إلى كل مسلم ومسلمة"    الإفراط في السكريات أسوأ من الملح برفع معدل ضغط الدم    علاج سحري للصداع.. والسرّ في الملح    معدل أعمار مستهلكي المخدرات عن طريق الحقن في تونس يبلغ 5ر39 سنة    معدل أعمار مستهلكي المخدرات عن طريق الحقن في تونس يبلغ 5ر39 سنة (أخصائية نفسانية)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

كل التفاصيل عن المنظومات العلاجية الثلاثة للصندوق الوطني للتأمين عن المرض
نشر في المصدر يوم 25 - 11 - 2012

انتظم نهاية الأسبوع أول لقاء تفاعلي بين الصندوق الوطني للتامين عن المرض والإعلاميين تحت شعار "الصندوق يتواصل مع الإعلام خدمة للصالح العام"بحضور كوادر الصندوق ورئيسته نبهاء بالسرور.

وأوضح مدير إدارة منافع التامين على المرض والتأمينات الاجتماعية فيصل الشابي ان من أهم ركائز نظام التأمين على المرض إحداث نظام قاعدي إجباري موحد ينبني على مبادئ التضامن والتكافئ الحقوق في إطار منظومة صحية متكاملة تشمل الخدمات الصحية المسداة بالقطاعين العمومي والخاص للصحة.

وبين الشابي المنافع المشتركة لصيغ التكفل الثلاث وهي المنظومة العلاجية العمومية والمنظومة العلاجية الخاصة ومنظومة استرجاع المصاريف هي الإقامة الاستشفائية بهياكل الصحة العمومية والعمليات الجراحية بالمصحات الخاصة وفق قائمة محددة الى جانب خدمات العمل الصحي التكميلي من أهمها تصفية الدم بالكلى الاصطناعية وتفتيت الحصى والالات الطبية والكشوفات...

والمنظومات العلاجية الثلاث التي تدخل دائما محل جدل لدى العديد من المواطنين والمنخرطين في الصندوق الوطني للتامين على المرض لعدم فهمها حيث تكفل المنظومة العلاجية العمومية بمصاريف كل الخدمات الصحية الخارجية من عيادات وتحاليل وكشوفات وادوية وذلك في الهياكل الصحية الراجعة بالنظر لوزارة الصحة تاعمومية وفي المصحات الضمان الاجتماعي والهياكل الصحية العمومية الاخرى المتعاقدة مع الصندوق.

كما تمكن المنظومة العلاجية العمومية من الحصول على خدمات في القطاع الخاص منها الولادة وبعض العمليات الجراحية التي يتم تحديدها موجودة لدى الطبيب المتعاقداو المصالح الجهوية والمحلية للصندوق الى جانب الكشف بالمفراس والكشف بالرنين المغناطيسي وتصفية الدم بالكلى الاصطناعية والكشف بالاشعة والعمليات الجراحية على القلب والتداوي بالمياه المعدنية...

أما اختيار المنظومة العلاجية الخاصة يتم مسبقا اللجوء إلى طبيب العائلة ما عدى في الاختصاصات والحالات التالية طب النساء والتوليد طب العيون طب الاطفال طب الاسنان الامراض الثقيلة والمزمنة اختصاص تحصل على قرار تكفل به من الصندوق.

كما تتكفل هذه المنظومة بالمصاريف حسب صيغة الطرف الدافع ويتولى المضمون الاجتماعي دفع المعلوم التعديلي كما يتم التكفل بالمصاريف حسب صيغة استرجاع المصاريف.

كما تمكن هذه المنظومة من التوجه الى مستشفى عمومي والانتفاع بكافة العمليات الجراحية والاقامة الاستشفائية التي تستوجبها الحالة الصحية مقابل دفع معلوم تعديلي كما يعفى من هذا المعلوم المعوق والمتحصل على قرار تكفل بمرض ثقيل او مزمن.

كما يتم التكفل بالادوية على اساس اسعارها التي تضبط على اساس الادوية الجنيسة الاقل ثمنا ويتم التكفل كذلك بالخدمات الصحية الخارجية المسداة في اطار المنظومة العلاجية الخاصة في حدود سقف سنوي يتم احتسابه باعتبار تركيبة العائلة 200 دينار كحد ادنى و500 دينار كحد اقصى.

هذا وتستثنى من السقف مصاريف علاج الامراض الثقيلة او المزمنة وخدمات العمل الصحي التكميلي والاقامات الاستشفائية.

والمنظومة الثالثة وهو نظام استرجاع المصاريف يمكن من حرية اللجوء الى الاطباء ومقدمي الخدمات الصحية في القطاعين العمومي والخاص الى جانب دفع المبلغ الجملي للمصاريف واسترجاعها من الصندوق مع ضرورة ايداع بطاقة استرجاع المصاريف في غضون 60يوما.

ويتكفل نظام استرجاع المصاريف في حدود سقف سنوي باستثناء مصاريف الامراض الثقيلة او المزمنة ومصاريف الاقامات الاستشفائية.

ويتم صرف المستحقات النقدية عن طريق الحوالات البريدية او عن طريق التحويل البنكي او البريدي حسب الطريقة المختارة بعد تعمير مطبوعة معدة للغرض.

ويضم الصندوق الوطني للتامين على المرض 56فرعا مركزيا وجهويا ومحليا وناهز عدد المضمونين الاجتماعيين موفى 2011 3 ملايين 10 الاف يضاف اليهم 367 ألف طالب وطالبة كما تم تسجيل توافد حوالي 7 ملايين ونصف زيارة لفضاءات الاستقبال خلال سنة 2011 ويبلغ عدد الاطباء المتعاقدين 7997 وعدد الصيادلة 1956.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.