تسجيل تجاوزات فى 27 مساحة تجارية كبرى بمختلف انحاء البلاد    أبطال افريقيا: تشكيلة الترجي الاساسية أمام المريخ    ودادية رؤساء الاندية المحترفة تقرر إيقاف نشاط البطولة ؟    قرارات مكتب الرابطة : عقوبة مشددة للجليزة.. غرامات بالجملة.. و"السرسي" حاضر بقوة    وحدات الحرس الوطني تسدّد ضربة موجعة لعصابات التهريب في القيروان!    وزيرة الثقافة تتعهّد بوضع تصور تنموي للمناطق الأثرية بجندوبة    ليبيا.. 21 قتيلاً على الأقل في معارك شرق طرابلس    بالفيديو: النادي الإفريقي يكرم فوضيل مغاريا.. و"الكورفا نورد" في الموعد    قبل مواجهته للسي أس أس: 6 لاعبين يغيبون عن مولودية العلمة    السبسي يعلن عن مبادرة لحل الأزمة الليبية    مطار ميامي: عمال يسرقون حقائب المسافرين    قضية سمير الوافي: الإستماع إلى سليم بن حميدان الأسبوع المقبل    نحو توأمة متحف باردو مع متحف "اللوفر"    دراسة: ال"باراسيتامول" يجعل الانسان بلا مشاعر !    دراسة جديدة تتوصل لأسباب طقطقة الأصابع ودلالاتها    تويتر يعدل سياسة الخصوصية للحسابات غير الأميركية    محمد علي العروي..ملاحقة عناصر كتيبة عقبة بن نافع مستمرة    وزيرة الثقافة الفرنسية في تونس لهذه الأسباب...    تخفيض عقوبة زلاتان ابراهيموفيتش    كأس الكاف: تشكيلة النجم الساحلي الرسمية والتوقيت الجديد للمباراة‎    أوروبا: أبرز مباريات السبت والنقل التلفزي    جلسة استماع لوزيري الداخلية والدفاع الوطني حول مشروع قانون مكافحة الإرهاب ومنع غسل الأموال    تونس:حجز 9500 لتر من الكحول الطبيعية    قابس:حجز 5990 علبة سجائر مهرّبة    بورصة تونس تحقق معاملات قياسية فاقت 123 مليون دينار خلال أسبوع    الحمض النووي سيكشف حقيقة مقتل عزت الدوري    أولمبياد المطالعة في زغوان    وزير العدل: مشروع قانون مكافحة الارهاب يحمي الأمن والحقوق    من بينهم طالبة: ايقاف منفّذي سطو على مصاغة بالبحيرة    فرنسا: سجين تونسي متهم بقتل ابن بلده ينتحر شنقا في زنزانته    ليبيا : اصابة بحّار تونسي بعد استعادة البحرية الايطالية مركب سطا عليه مجهولون    رامي محفوظ (نداء تونس) ل«التونسية»:بعض القياديين «مراهقون» ونصيب الشباب... صفر    ياسين العياري: قائد عسكري هدّدني بازعاج عائلتي ان لم أمتثل لطلبه!    الرجم والبتر والصلب والتحريق والتهجير والالقاء من الأماكن الشاهقة من شريعة من يعبدون العزّى/عشتار    المتلوي متى يتم تجديد جمعية المتقاعدين ؟    عطلة نهاية الأسبوع: سماء مغيمة مع نزول أمطار    انفجار يقتل 33 شخصا ويصيب أكثر من مئة اخرين في أفغانستان    مقتل 115 مسلحا بنيران عراقية واسناد جوى للجيش والتحالف ضد داعش بالانبار وصلاح الدين    لاعب النادي القربي أشرف التريكي يحاول الانتحار    مدينة الحمامات تحتضن اليوم العلمي التونسي الفرنسي الأوٌل حول استعمال مادة "السيلسيوم" في علاج مجموعة من الأمراض    في الحمامات: 24 ساعة رقص دون انقطاع    متسلفة مردودة : زوروا مصر مبادرة تونسية لرد جميل مبادرة هند صبري زوروا تونس    إيقاف منفذي عملية السطو على محل بيع المجوهرات بالبحيرة وحجز كميات كبيرة من المصوغ المسروق ومبالغ مالية    توزر: تواصل الأشغال لنشر أكبر علم في العالم بموقع عنق الجمل بنفطة (صور)    وزارة الصحة تتخذ جملة من الإجراءات لحماية الأطفال من حالات التسمم    لبنانية تحبس أولادها الثلاثة 17 عاما في المنزل    هيفاء وهبي أكثر جرأة في breathing you in    حجز 120 رأس غنم مجمدة غير صالحة للاستهلاك    هذا ما أكّده السبسي للعميد السابق شوقي الطبيب...    تظاهرة لدار الشباب تقتق بصفاقس تحت عنوان «صحتك بالدنيا»    وصفة طبيعية للقضاء على الكوليسترول نهائيا دون أدوية    أكثر من 500 حالة في تونس تعاني من مرض نزيف الدم الوراثي أو الهيموفيليا    رضا الجوادي لهيثم المكي: أنا من الأيمة التنويريين واتهامك لي بالتكفير تلفيق للتهم لا يليق بالاعلام المحترم    وزير التجارة: لحوم الحمير المحجوزة لم تكن موجهة للتصدير!    رئيس غرفة تجار اللحوم بالجملة: احتياطات لمنع خلط اللحوم الموردة بالمحلية    الاستثناء التونسي هل يكون على طريق ومنهاج النبوّة ؟    رضا الجوادي: ربي يحفظنا من التحريض الخبيث لبعض وسائل الاعلام    بشير بن حسن ورضا الجوادي ينظمان وقفة احتجاجية أمام وزارة الشؤون الدينية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

كل التفاصيل عن المنظومات العلاجية الثلاثة للصندوق الوطني للتأمين عن المرض
نشر في المصدر يوم 25 - 11 - 2012

انتظم نهاية الأسبوع أول لقاء تفاعلي بين الصندوق الوطني للتامين عن المرض والإعلاميين تحت شعار "الصندوق يتواصل مع الإعلام خدمة للصالح العام"بحضور كوادر الصندوق ورئيسته نبهاء بالسرور.

وأوضح مدير إدارة منافع التامين على المرض والتأمينات الاجتماعية فيصل الشابي ان من أهم ركائز نظام التأمين على المرض إحداث نظام قاعدي إجباري موحد ينبني على مبادئ التضامن والتكافئ الحقوق في إطار منظومة صحية متكاملة تشمل الخدمات الصحية المسداة بالقطاعين العمومي والخاص للصحة.

وبين الشابي المنافع المشتركة لصيغ التكفل الثلاث وهي المنظومة العلاجية العمومية والمنظومة العلاجية الخاصة ومنظومة استرجاع المصاريف هي الإقامة الاستشفائية بهياكل الصحة العمومية والعمليات الجراحية بالمصحات الخاصة وفق قائمة محددة الى جانب خدمات العمل الصحي التكميلي من أهمها تصفية الدم بالكلى الاصطناعية وتفتيت الحصى والالات الطبية والكشوفات...

والمنظومات العلاجية الثلاث التي تدخل دائما محل جدل لدى العديد من المواطنين والمنخرطين في الصندوق الوطني للتامين على المرض لعدم فهمها حيث تكفل المنظومة العلاجية العمومية بمصاريف كل الخدمات الصحية الخارجية من عيادات وتحاليل وكشوفات وادوية وذلك في الهياكل الصحية الراجعة بالنظر لوزارة الصحة تاعمومية وفي المصحات الضمان الاجتماعي والهياكل الصحية العمومية الاخرى المتعاقدة مع الصندوق.

كما تمكن المنظومة العلاجية العمومية من الحصول على خدمات في القطاع الخاص منها الولادة وبعض العمليات الجراحية التي يتم تحديدها موجودة لدى الطبيب المتعاقداو المصالح الجهوية والمحلية للصندوق الى جانب الكشف بالمفراس والكشف بالرنين المغناطيسي وتصفية الدم بالكلى الاصطناعية والكشف بالاشعة والعمليات الجراحية على القلب والتداوي بالمياه المعدنية...

أما اختيار المنظومة العلاجية الخاصة يتم مسبقا اللجوء إلى طبيب العائلة ما عدى في الاختصاصات والحالات التالية طب النساء والتوليد طب العيون طب الاطفال طب الاسنان الامراض الثقيلة والمزمنة اختصاص تحصل على قرار تكفل به من الصندوق.

كما تتكفل هذه المنظومة بالمصاريف حسب صيغة الطرف الدافع ويتولى المضمون الاجتماعي دفع المعلوم التعديلي كما يتم التكفل بالمصاريف حسب صيغة استرجاع المصاريف.

كما تمكن هذه المنظومة من التوجه الى مستشفى عمومي والانتفاع بكافة العمليات الجراحية والاقامة الاستشفائية التي تستوجبها الحالة الصحية مقابل دفع معلوم تعديلي كما يعفى من هذا المعلوم المعوق والمتحصل على قرار تكفل بمرض ثقيل او مزمن.

كما يتم التكفل بالادوية على اساس اسعارها التي تضبط على اساس الادوية الجنيسة الاقل ثمنا ويتم التكفل كذلك بالخدمات الصحية الخارجية المسداة في اطار المنظومة العلاجية الخاصة في حدود سقف سنوي يتم احتسابه باعتبار تركيبة العائلة 200 دينار كحد ادنى و500 دينار كحد اقصى.

هذا وتستثنى من السقف مصاريف علاج الامراض الثقيلة او المزمنة وخدمات العمل الصحي التكميلي والاقامات الاستشفائية.

والمنظومة الثالثة وهو نظام استرجاع المصاريف يمكن من حرية اللجوء الى الاطباء ومقدمي الخدمات الصحية في القطاعين العمومي والخاص الى جانب دفع المبلغ الجملي للمصاريف واسترجاعها من الصندوق مع ضرورة ايداع بطاقة استرجاع المصاريف في غضون 60يوما.

ويتكفل نظام استرجاع المصاريف في حدود سقف سنوي باستثناء مصاريف الامراض الثقيلة او المزمنة ومصاريف الاقامات الاستشفائية.

ويتم صرف المستحقات النقدية عن طريق الحوالات البريدية او عن طريق التحويل البنكي او البريدي حسب الطريقة المختارة بعد تعمير مطبوعة معدة للغرض.

ويضم الصندوق الوطني للتامين على المرض 56فرعا مركزيا وجهويا ومحليا وناهز عدد المضمونين الاجتماعيين موفى 2011 3 ملايين 10 الاف يضاف اليهم 367 ألف طالب وطالبة كما تم تسجيل توافد حوالي 7 ملايين ونصف زيارة لفضاءات الاستقبال خلال سنة 2011 ويبلغ عدد الاطباء المتعاقدين 7997 وعدد الصيادلة 1956.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.