مهدي جمعة : لا تراجع عن قرار إغلاق المساجد الخارجة عن السيطرة    في اجتماع بصفاقس: سليم الرياحي يعلن عن انطلاق الحملة الانتخابية لحزب الاتحاد الوطني الحرّ    حمادي الجبالي :''المعارضة اجتمعت في منزل حمة الهمامي لإسقاط النهضة''    جواز السفر التونسي الأول في شمال إفريقيا    عاجل/ مقرين: عملية سطو مسلحة على فرع الاتحاد البنكي للتجارة و الصناعة    تونس-راس الجدير: إصابة رئيس منطقة شرطة الحدود والاجانب بطلق ناري    كتائب القسام تأسرضابط اسرائيلي رفيع المستوى    منال عمارة تخوض تجربة التنشيط التلفزي على قناة " تونسنا "    إيقاف نفرين بحوزتهما 52 كلغ من الزطلة‎    اعتماد الرذاذ المتلاشي في الدوري الإنقليزي    الصحف الانجليزية: لا امل لسواريز في تخفيض عقوبته    مقتل 35 فلسطينيا على الاقل في قصف اسرائيلي على رفح    اعدام احد المخابي وراء تبادل اطلاق النار في منطقة عين الدبة بفرنانة    المنستير : حجز مشروبات كحولية بأكثر من 30 ألف دينار    سعيد صالح في ذمة الله    لبنان يوقف اجازات العمل لرعايا دول افريقية تفاديا لوباء ايبولا    ديناصورات تتحول إلى طيور بعد 50 مليون سنة    البطولة الوطنية للكرة الطائرة الشاطئية : شاطئ سيدي بوسعيد يحتضن الجولة الافتتاحية ولكن لماذا تم إقصاء شاطئ حمام الأغزاز ؟    نور شيبة في جلباب فاضل الجزيري    الإتحاد الإفريقي يعاقب النجم الساحلي    نداء تونس : دفعة جديدة من رؤساء قوائم الانتخابات التشريعية    وفاة الفنان سعيد صالح    تونس-تزايد أعداد الوافدين على معبر راس جدير تخوفا من إمكانية غلقه    راس جدير: مقتل 7 مصريين برصاص الأمن الليبي    هزة أرضية 5.6 درجة تضرب العاصمة الجزائرية    غزة.. رغم الهدنة القصف الإسرائيلي يقتل 8 اشخاص    الجزائر: رجل يذبح زوجته أمام الملأ ثم يذبح نفسه من الوريد إلى الوريد    أبطال افريقيا: حكما مبارتي النادي الصفاقسي والترجي الرياضي    الملعب القابسي: الأحد اكتمال الاستعدادات باجراء آخر مباراة ودية    أجندة المهرجانات لليوم الجمعة 01 أوت 2014    "الحضرة" للفاضل الجزيري تفتتح عروض مهرجان بوقرنين الدولي    "جابو" ل"الهداف" :نعم سأغادر الإفريقي ولا علم لي بعرض مارسيليا    خليل الزاوية: خلافات في ادارة الجيش الوطني قد تكون وراء استقالة الحامدي    كان 2015 : برنامج مباريات الدور الثاني إياب    السعودية: هروب جماعي لموقوفين من سجن بالرياض    الإعلان رسميا عن اندماج ستة أحزاب تحت مسمى''حزب المبادرة الوطنية الدستورية التونسية''    بين «الثامنة» و «التاسعة»: سباق بين سامي الفهري ومعز بن غربية    رحيل الفنّان «خميس الجميعي»    عن مسلسل «ناعورة الهواء»:التلفزة الوطنية وطواحين الريح...    وفاة شخص في حادثة اصطدام دراجة نارية بشاحنة في جندوبة    ارتفاع طفيف في درجات الحرارة اليوم الجمعة    صبيحة العيد بجلمة:«الزّهايمر» يوقع ب«أمّي زهرة» في بئر    خاص: مفاجأة ««النهضة»» في التشريعية: علي العريض رئيس قائمة في تونس 1 والهاروني في تونس 2 وامرأة قد تفتك مكان الصحبي عتيق في أريانة    التحقيق مع طبيبفي قضية إرهابية    لمدة 3 أشهر:خليج قابس ممنوع على مراكب الصيد    الدين والدولة وحقوق الانسان    الدولار يسقط الدينار بالضربة القاضية ... وخبير اقتصادي يكشف لل"الصباح نيوز" الأسباب    بعد انتشار فيروس ايبولا:رئيس سيراليون يعلن حالة الطوارئ    سفرة يومية جديدة بالقطار السريع بين تونس العاصمة والجريصة    الهند.. نزع 232 سن من فم مراهق    خطير/ الكاف: إرهابيون يعترضون حافلة ركاب بحثا عن أمنيين    في رسالة ابداعية .. محمد عبو يسلخ انصار الشريعة بريشة قلمه    تونس-تونس: أنصار الشريعة تتوعد قوات الأمن والجيش بالثأر في حال رفض الصلح    صاعقة رعدية تضرب في الكاف.. وتخلف خسائر هامة...    25% تراجع الاستثمارات الأجنبية في تونس منذ بداية العام    من الشماريخ إلى الصواريخ    أنصار الشريعة يدعو الأمن والجيش إلى السلام والصلح أو الحرب ويتوعد بالثأر    تراجع الاستثمارات الأجنبية في تونس في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2014    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

كل التفاصيل عن المنظومات العلاجية الثلاثة للصندوق الوطني للتأمين عن المرض
نشر في المصدر يوم 25 - 11 - 2012

انتظم نهاية الأسبوع أول لقاء تفاعلي بين الصندوق الوطني للتامين عن المرض والإعلاميين تحت شعار "الصندوق يتواصل مع الإعلام خدمة للصالح العام"بحضور كوادر الصندوق ورئيسته نبهاء بالسرور.

وأوضح مدير إدارة منافع التامين على المرض والتأمينات الاجتماعية فيصل الشابي ان من أهم ركائز نظام التأمين على المرض إحداث نظام قاعدي إجباري موحد ينبني على مبادئ التضامن والتكافئ الحقوق في إطار منظومة صحية متكاملة تشمل الخدمات الصحية المسداة بالقطاعين العمومي والخاص للصحة.

وبين الشابي المنافع المشتركة لصيغ التكفل الثلاث وهي المنظومة العلاجية العمومية والمنظومة العلاجية الخاصة ومنظومة استرجاع المصاريف هي الإقامة الاستشفائية بهياكل الصحة العمومية والعمليات الجراحية بالمصحات الخاصة وفق قائمة محددة الى جانب خدمات العمل الصحي التكميلي من أهمها تصفية الدم بالكلى الاصطناعية وتفتيت الحصى والالات الطبية والكشوفات...

والمنظومات العلاجية الثلاث التي تدخل دائما محل جدل لدى العديد من المواطنين والمنخرطين في الصندوق الوطني للتامين على المرض لعدم فهمها حيث تكفل المنظومة العلاجية العمومية بمصاريف كل الخدمات الصحية الخارجية من عيادات وتحاليل وكشوفات وادوية وذلك في الهياكل الصحية الراجعة بالنظر لوزارة الصحة تاعمومية وفي المصحات الضمان الاجتماعي والهياكل الصحية العمومية الاخرى المتعاقدة مع الصندوق.

كما تمكن المنظومة العلاجية العمومية من الحصول على خدمات في القطاع الخاص منها الولادة وبعض العمليات الجراحية التي يتم تحديدها موجودة لدى الطبيب المتعاقداو المصالح الجهوية والمحلية للصندوق الى جانب الكشف بالمفراس والكشف بالرنين المغناطيسي وتصفية الدم بالكلى الاصطناعية والكشف بالاشعة والعمليات الجراحية على القلب والتداوي بالمياه المعدنية...

أما اختيار المنظومة العلاجية الخاصة يتم مسبقا اللجوء إلى طبيب العائلة ما عدى في الاختصاصات والحالات التالية طب النساء والتوليد طب العيون طب الاطفال طب الاسنان الامراض الثقيلة والمزمنة اختصاص تحصل على قرار تكفل به من الصندوق.

كما تتكفل هذه المنظومة بالمصاريف حسب صيغة الطرف الدافع ويتولى المضمون الاجتماعي دفع المعلوم التعديلي كما يتم التكفل بالمصاريف حسب صيغة استرجاع المصاريف.

كما تمكن هذه المنظومة من التوجه الى مستشفى عمومي والانتفاع بكافة العمليات الجراحية والاقامة الاستشفائية التي تستوجبها الحالة الصحية مقابل دفع معلوم تعديلي كما يعفى من هذا المعلوم المعوق والمتحصل على قرار تكفل بمرض ثقيل او مزمن.

كما يتم التكفل بالادوية على اساس اسعارها التي تضبط على اساس الادوية الجنيسة الاقل ثمنا ويتم التكفل كذلك بالخدمات الصحية الخارجية المسداة في اطار المنظومة العلاجية الخاصة في حدود سقف سنوي يتم احتسابه باعتبار تركيبة العائلة 200 دينار كحد ادنى و500 دينار كحد اقصى.

هذا وتستثنى من السقف مصاريف علاج الامراض الثقيلة او المزمنة وخدمات العمل الصحي التكميلي والاقامات الاستشفائية.

والمنظومة الثالثة وهو نظام استرجاع المصاريف يمكن من حرية اللجوء الى الاطباء ومقدمي الخدمات الصحية في القطاعين العمومي والخاص الى جانب دفع المبلغ الجملي للمصاريف واسترجاعها من الصندوق مع ضرورة ايداع بطاقة استرجاع المصاريف في غضون 60يوما.

ويتكفل نظام استرجاع المصاريف في حدود سقف سنوي باستثناء مصاريف الامراض الثقيلة او المزمنة ومصاريف الاقامات الاستشفائية.

ويتم صرف المستحقات النقدية عن طريق الحوالات البريدية او عن طريق التحويل البنكي او البريدي حسب الطريقة المختارة بعد تعمير مطبوعة معدة للغرض.

ويضم الصندوق الوطني للتامين على المرض 56فرعا مركزيا وجهويا ومحليا وناهز عدد المضمونين الاجتماعيين موفى 2011 3 ملايين 10 الاف يضاف اليهم 367 ألف طالب وطالبة كما تم تسجيل توافد حوالي 7 ملايين ونصف زيارة لفضاءات الاستقبال خلال سنة 2011 ويبلغ عدد الاطباء المتعاقدين 7997 وعدد الصيادلة 1956.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.