قرمبالية الرياضية تتقدم بإثارتها ضدّ «زهير الذوادي»    وزارة الصحة: لم يتمّ تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا فى تونس    محافظ البنك المركزي: تونس ليست في وضع إفلاس    "التأسيسي": المصادقة على 11 فصل من قانون الانتخابات ورفض التصويت على فصل وأجل النظر في 3 فصول    مواجهات بين قوات الجيش ومجموعة مسلحة قرب المنطقة الصناعية في القصرين    مونديال الأندية - البرازيل 2014 : الترجي الرياضي يستهل مشاركته بملاقاة يو بي سي ان الأرجنتيني يوم 5 ماي المقبل    بوتفليقة لا يحتاج إلى الجزائر!    وزارة الداخلية تنتقد التعاطي الإعلامي مع الإرهاب...و صحفيون يتهمونها بالتمييز بين الصحفيين في منح المعلومة    عائلات الشهداء و الجرحى يقتحمون قاعة الجلسات العامة ويقطعون مناقشة القانون الانتخابي    من المخطئ    تونس- منظمة الأعراف: دور الستاغ ليس في مستوى الانتظارات    فريق المراقبة الاقتصادية بمنوبة يحجز2370 كلغ من الاجاص    الخطوط التونسية : خطط جديدة لمقاومة سرقة الامتعة بالمطارات    الفيفا يرفع مؤقتا العقوبة على النادي الكتالوني    "جيسيكا شاستن" تلعب دور "مارلين مونرو" في فيلم "شقراء"    المرزوقي يدعو التونسيين للمشاركة في التعداد العام للسكان والسكنى    الهاشمي الحامدي يدعو الى إعلان حالة الطوارئ لمواجهة "الزطلة"    تونس- هل يكون الغاز الصخري الحل الوحيد لتجاوز العجز الطاقي    "الربيع الروسي في تونس" في دورته الرابعة من 27 أفريل إلى 12 ماي 2014    النادي الافريقي: رباعي أمام مجلس التاديب الخميس    جومين: تغادر محل والديها لتستقر في محل تاجر    عائلة من الصخيرة تستغيث وتطلب يد العون للبحث عن ولدها الذي هاجر خلسة الى ايطاليا    جندوبة أهالي المتهمين بإقامة الحدّ الشرعي يطالبون بإطلاق سراح أبنائهم    راشد الغنوشي لوكالة الاناضول: تونس ليست دولة مفلسة كما يروّج البعض ولن تفلس بإذن الله    القصرين:حجز كميات كبيرة من البنزين المهرّب على متن شاحنة ثقيلة    على خلفية طردهم من قبل الصحبي الجويني..الصحفيون يقاطعون انشطة النقابات الأمنية    الليلة 19:45 :الريال والبايرن في لقاء "العمالقة"    ''الشلاط'' في مهرجان كان    اياب نهائي بطولة الطائرة: الترجي-النجم على الوطنية الاولى    حول انتقال "بغداد" للافريقي : "بونجاح" يكذّب...ووكيله يتحدث عن سمسرة    بسبب خلافات مع زوجته... يضرم النار في جسده ووالدته تحترق معه    "نداء تونس" لنواب التأسيسي : إقرار مبدأ التّناصف صيانة للمبادئ الدّستوريّة    قصيبة المديوني : في إطار الاحتفال باليوم العالمي للكتاب "تظاهرة مسافر زاده كتاب "    قربة : دار الثقافة تحتضن الدورة السادسة لملتقى أدباء الوطن القبلي "صورة الآخر في الأدب التونسي "    ابن مخرج الفيلم المسيء للرسول يشهر إسلامه على يد إمام الحرم المكي    فتح وحماس تتفقان على تشكيل حكومة كفاءات خلال 5 أسابيع    الغنوشي في تركيا...ومباحثات مغلقة مع أردوغان    مصر: اغتيال عميد شرطة قرب منزله في القاهرة    كل التفاصيل المتعلقة باجتياز اختبارات مناظرتي انتداب الأساتذة والمعلمين...    نابل:عملية جراحية تكشف مكان اختباء الموقوف الفار!    محافظ البنك المركزي يدعو إلى إيقاف التداين من اجل الاستهلاك    كاف (اياب الثمن نهائي مكرر): البرنامج كاملا    بن جدو : أمر إيواء الرئيس المخلوع لم يعد يهمنا..ولا نرتب عليه أي أثر في علاقاتنا مع السعودية    24 فسيفساء لغوي لوزيرة السياحة آمال كربول على قناة فرانس    تونس :معهد باستور يتوصل الى اختراع تلقيح جديد ضد داء اللشمانيا    فريال قراجة تعتذر عن المشاركة في مسلسل «مكتوب 4»    ارتفاع مطالب لجوء التونسيين إلى أوروبا    حملة «يلزمني نروّح»: التونسيون في العالم قوة اقتصادية مغيّبة وهذا ما يمنع عودتهم في الصيف    الخطوط التونسية: برمجة 21 رحلة إضافية إلى فرنسا و تخفيضات في الأسعار    حالة الطقس ليوم الاربعاء 23 أفريل 2014    داعية سعودي:«زوجة واحدة تكفيك خير من تعدّد يلهيك!»    شتائم بين آثار الحكيم وهيفاء وهبي بسبب حلاوة الروح    حذف تسجيل "سايس خوك" إثر شكاية رفعها برلمانيون جزائريين اتهموا فيها موزاييك بالتحامل    السعودية/فيروس كورنا يهدّد المملكة بعد تزايد الإصابات    إلهام شاهين للقرضاوي : "المفروض ربنا ما يسامحكش"    فيروس كورونا يقتل 81 شخصا في السعودية    السعودية: 81 حالة وفاة و261 مصابا بسبب فيروس كورونا    خصوم القرضاوي..علام يجتمعون؟! (هشام النجار)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

كل التفاصيل عن المنظومات العلاجية الثلاثة للصندوق الوطني للتأمين عن المرض
نشر في المصدر يوم 25 - 11 - 2012

انتظم نهاية الأسبوع أول لقاء تفاعلي بين الصندوق الوطني للتامين عن المرض والإعلاميين تحت شعار "الصندوق يتواصل مع الإعلام خدمة للصالح العام"بحضور كوادر الصندوق ورئيسته نبهاء بالسرور.

وأوضح مدير إدارة منافع التامين على المرض والتأمينات الاجتماعية فيصل الشابي ان من أهم ركائز نظام التأمين على المرض إحداث نظام قاعدي إجباري موحد ينبني على مبادئ التضامن والتكافئ الحقوق في إطار منظومة صحية متكاملة تشمل الخدمات الصحية المسداة بالقطاعين العمومي والخاص للصحة.

وبين الشابي المنافع المشتركة لصيغ التكفل الثلاث وهي المنظومة العلاجية العمومية والمنظومة العلاجية الخاصة ومنظومة استرجاع المصاريف هي الإقامة الاستشفائية بهياكل الصحة العمومية والعمليات الجراحية بالمصحات الخاصة وفق قائمة محددة الى جانب خدمات العمل الصحي التكميلي من أهمها تصفية الدم بالكلى الاصطناعية وتفتيت الحصى والالات الطبية والكشوفات...

والمنظومات العلاجية الثلاث التي تدخل دائما محل جدل لدى العديد من المواطنين والمنخرطين في الصندوق الوطني للتامين على المرض لعدم فهمها حيث تكفل المنظومة العلاجية العمومية بمصاريف كل الخدمات الصحية الخارجية من عيادات وتحاليل وكشوفات وادوية وذلك في الهياكل الصحية الراجعة بالنظر لوزارة الصحة تاعمومية وفي المصحات الضمان الاجتماعي والهياكل الصحية العمومية الاخرى المتعاقدة مع الصندوق.

كما تمكن المنظومة العلاجية العمومية من الحصول على خدمات في القطاع الخاص منها الولادة وبعض العمليات الجراحية التي يتم تحديدها موجودة لدى الطبيب المتعاقداو المصالح الجهوية والمحلية للصندوق الى جانب الكشف بالمفراس والكشف بالرنين المغناطيسي وتصفية الدم بالكلى الاصطناعية والكشف بالاشعة والعمليات الجراحية على القلب والتداوي بالمياه المعدنية...

أما اختيار المنظومة العلاجية الخاصة يتم مسبقا اللجوء إلى طبيب العائلة ما عدى في الاختصاصات والحالات التالية طب النساء والتوليد طب العيون طب الاطفال طب الاسنان الامراض الثقيلة والمزمنة اختصاص تحصل على قرار تكفل به من الصندوق.

كما تتكفل هذه المنظومة بالمصاريف حسب صيغة الطرف الدافع ويتولى المضمون الاجتماعي دفع المعلوم التعديلي كما يتم التكفل بالمصاريف حسب صيغة استرجاع المصاريف.

كما تمكن هذه المنظومة من التوجه الى مستشفى عمومي والانتفاع بكافة العمليات الجراحية والاقامة الاستشفائية التي تستوجبها الحالة الصحية مقابل دفع معلوم تعديلي كما يعفى من هذا المعلوم المعوق والمتحصل على قرار تكفل بمرض ثقيل او مزمن.

كما يتم التكفل بالادوية على اساس اسعارها التي تضبط على اساس الادوية الجنيسة الاقل ثمنا ويتم التكفل كذلك بالخدمات الصحية الخارجية المسداة في اطار المنظومة العلاجية الخاصة في حدود سقف سنوي يتم احتسابه باعتبار تركيبة العائلة 200 دينار كحد ادنى و500 دينار كحد اقصى.

هذا وتستثنى من السقف مصاريف علاج الامراض الثقيلة او المزمنة وخدمات العمل الصحي التكميلي والاقامات الاستشفائية.

والمنظومة الثالثة وهو نظام استرجاع المصاريف يمكن من حرية اللجوء الى الاطباء ومقدمي الخدمات الصحية في القطاعين العمومي والخاص الى جانب دفع المبلغ الجملي للمصاريف واسترجاعها من الصندوق مع ضرورة ايداع بطاقة استرجاع المصاريف في غضون 60يوما.

ويتكفل نظام استرجاع المصاريف في حدود سقف سنوي باستثناء مصاريف الامراض الثقيلة او المزمنة ومصاريف الاقامات الاستشفائية.

ويتم صرف المستحقات النقدية عن طريق الحوالات البريدية او عن طريق التحويل البنكي او البريدي حسب الطريقة المختارة بعد تعمير مطبوعة معدة للغرض.

ويضم الصندوق الوطني للتامين على المرض 56فرعا مركزيا وجهويا ومحليا وناهز عدد المضمونين الاجتماعيين موفى 2011 3 ملايين 10 الاف يضاف اليهم 367 ألف طالب وطالبة كما تم تسجيل توافد حوالي 7 ملايين ونصف زيارة لفضاءات الاستقبال خلال سنة 2011 ويبلغ عدد الاطباء المتعاقدين 7997 وعدد الصيادلة 1956.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.