المعهد الوطني للرصد الجوي: لا يمكن رؤية هلال عيد الفطر مساء الأحد    المصادقة على مشروع قانون مكافحة الارهاب ومنع غسل الأموال في انتظار عرضه على الجلسة العامة    بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر تغادر ليبيا بسبب الاوضاع الامنية لتستقر مؤقتا في تونس    الدورة 38 لمهرجان دقة الدولي موعد مع الموسيقى والمسرح والفن الشعبي    بنزرت : صاحب محطة يفقد 50 مليونا في عملية براكاج    تونس-البريد التونسي يفتح 32 مكتبا له يوم السبت 26 جويلية بمناسبة عيدى الجمهورية والفطر    جدل بين وزارة المالية والمجلس التأسيسي حول الطابع الجبائي خاص بالزواج    آمال كربول تؤجل افطارها في القيروان لدواع أمنية    تونس-سيدى بوزيد :حجز حوالي الف أورو من العملة المزيفة وإيقاف شخصين بالرقاب    مفتي الجمهورية يعلن يوم الأحد 29 رمضان يوم رصد الهلال    المرزوقي يدعو إلى التعجيل في إصلاح المنظومة التربوية    أجندة مهرجانات اليوم الخميس 24 جويلية 2014    الإعلان عن النتائج النهائية لانتداب معلمين لتدريس أبناء التونسيين بأوروبا    سعاد عبد الرحيم تتجول بمرافق امني    بئر الحفي: اطلاق النار على شاحنة تهريب    تاجروين: الاعتداء بالعنف على كهل وحرق سيارته في "براكاج"    مشاركة في عدة مهرجانات لفرقة الكرامة    في مقر جديد بتقنيات عالية وإنتاج مستحدث: جوهرة أف آم تحتفل بعيد ميلادها التاسع    مجموعة QNB المصرفية: البيانات المالية المرحلية المختصرة الموحدة للستة أشهر الارلى من 2014    مهدي جمعة يقدم للنواب صورة قاتمة للوضع الاقتصادي في تونس    العراق : تونسيّة تقود كتيبة نسائية تبحث عن زوجات للدواعش    وزير الداخلية الفرنسي يتوعد بمقاضاة كل من يهتف بقتل اليهود خلال تظاهرات مؤيدة للفلسطينيين    ريم البنّا: صرت أخيفُ لا أعرف من؟    قابس: احباط عملية تزييف عملة وتهريبها عبر بنقردان    فبليب تروسييه يعقد ندوة صحفية قبل مواجهة الترجي    في رصيدهم 32 قضية سلب :تفكيك عصابة روعت المارة بالسلب بواسطة السيوف    تونس: 14 عون حرس أمام القضاء العسكري بسبب رفع شعار ''إرحل'' في وجه الرؤساء الثلاثة    كتائب القسام تسقط طائرة أف 16 بصاروخ أرض - جو    عاجل/خاص: مجموعة ارهابية تحاول التسلل من جبل السلوم الى حي الزهور و قوات الجيش تصدها    مسؤول من قطاع السياحة في تونس يتوقع هبوطا ب53% في عدد السياح هذا العام    رضا كزدغلي: ابتلينا بأكثر من إرهاب في تونس    انتحاري تونسي ينتمي ل" داعش" يتسبب في عشرات القتلى بالعراق    موقع غلاسكو رينجرز ينوه بإصرار "المحسني" على الصوم    لينا بن مهني: كلامي لن يعجب كالعادة...    دونغا مدربا لمنتخب البرازيل بدل سكولاري    ريبيري يعود الى تدريبات البايرن بعد تعافيه من الاصابة    هيئة الانتخابات تمدد في آجال التسجيل إلى غاية 29 جويلية    دو سابر خلال الندوة الصحفية الخاصة بمباراة صفاقس:نحتاج إلى النقاط وسنلعب من أجل الإنتصار    الجزائر تؤكد عمل المصالح التونسية و الجزائرية على مكافحة الارهاب    "البلاد" الجزائرية : جمعة بحث مع سلال خطة لإطلاق عملية عسكرية مشتركة    سامي الفهري يقرّر مقاضاة كلّ من ينتحل شخصيّته على «الفايسبوك»    المعهد الوطني للرصد الجوي:رؤية هلال العيد يوم الأحد غير ممكنة في تونس    مجدي المصراطي يتعاقد مع الملعب التونسي لموسمين    لطيفة تروّج للسياحة التونسيّة في سيدي بوسعيد    الصحبي الجويني يمثل اليوم أمام النيابة العسكرية    سوسة :إحالة شخصين على فرقة مكافحة الارهاب بالقرجاني    «وائل بالأكحل» ل «التونسية»:لهذه الأسباب اخترت الاتحاد    بالفيديو.. دوري قطر يستقبل لاعبي الجزائر بعد تخلي أعرق أندية أوروبا عنهم    ميناء رادس : تقدّم تنفيذ خارطة الطريق بمتابعة دقيقة من وزارة النقل    القيروان تصنع الحدث في مجال الطاقات البديلة والتنمية المستدامة المحلية الذكية    التونسي يعمل بمعدل 3 ساعات فقط يوميا خلال شهر رمضان!    فتح شبابيك البنوك للعموم بمناسبة عيدي الجمهورية والفطر    الصندوق الوطني للتأمين على المرض يفند ما راج بشأن إيقاف التعاقد مع أطباء الاختصاص    في يوم تحسيسي:من أجل وزارة بلا تدخين    الفهري يهدد بمقاضاة مشرفين على صفحات تنطق باسمه وتسيئ للرسول والذات الالاهية    تظاهرة جيدة لجمعية صمود حول افتي التدخين والمخدرات    التدخين يؤدى إلى فشل عمليات التجميل    كيف تحمين أسنانك في رمضان؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تونس:نحو إعادة النظر في سياسة التأجير والتحفيز في الوظيفة العمومية
نشر في المصدر يوم 22 - 07 - 2013

تعكف مصالح الهيئة العليا للوظيفة العمومية على مستوى رئاسة الحكومة منذ قترة على إجراء إصلاحات عميقة ستشمل الوظيفة العمومية في تونس على المستوى التنظيمي والهيكلي والمهني بما يؤسس لإدارة تونسية تواكب التحولات.
ومن ضمن التوصيات والمقترحات التي انبثقت عن المؤتمرات الوطنية حول تحديث الوظيفة العمومية والاجتماعات العمل على مزيد الاهتمام بالترقية من خلال إقرار مبدأ تناسب عدد المراكز المفتوحة مع عدد الأعوان الذين يستجيبون لشروط الترقية عند مناقشة ميزانيات الوزارات والتخفيف في إجراءات المناظرات الداخلية للترقية ، وتفعيل مختلف طرق الترقية الواردة بالنظام الأساسي العام لأعوان الوظيفة العمومية مع مراجعة برامج الاختبارات الملحقة بقرارات كيفية ضبط وتنظيم المناظرات وملاءمتها مع خصوصية الرتب الإدارية والفنية ومجال تدخل الوزارات المعنية.
وبالنسبة للترقية عن طريق التكوين المستمر سيتم فتح آفاق التكوين المستمر أمام الموظفين المنتمين لعديد الأسلاك وذلك ببعث مراكز إقليمية أو جهوية للتكوين المستمر مع العمل على إرساء منظومة التكوين عن بعد كوسيلة للتكوين المستمر وتوفير السكن للمتكونين أثناء فترة التكوين.
# التسميات في الخطط الوظيفية
سيتم في هذا المجال فتح الخطط الوظيفية للتناظر وفق معايير موضوعية محددة تأخذ بعين الاعتبار خصوصية الخطة لضمان المساواة بين الموظفين على أساس الجدراة، وإسناد اختصاص النظر في الإعفاء من الخطط الوظيفية إلى اللجنة الإدارية المتناصفة أو إلى التفقدية بالوزارة المعنية إضافة إلى سحب ضمانات الإعفاء وإنهاء التكليف بالخطط الوظيفية المنصوص عليها بالأمر عدد 1245 لسنة 2006 على جميع الخطط الوظيفية والتنصيص على إنهاء الإلحاق كوضعية ينتهي معها التكليف بالخطط الوظيفية بصفة آلية صلب الفصل 11 من الأمر عدد 1245 لسنة 2006 مع التأكيد على ضرورة المباشرة الفعلية للخطة الوظيفية بالهيكل الإداري الذي تمت به التسمية، وذلك تفاديا للتجاوزات وضمانا لنجاعة أكبر للعمل الإداري.
كما ستتم مراجعة النصوص في مجال التكوين في اتجاه وضع قانون إطاري موحد يضبط منظومة التكوين بالوظيفة العمومية وينص خاصة على أنماط التكوين وآلياته وكيفية تمويله ومضامين البرامج التكوينية وكيفية تأجير المتدخلين في تنفيذ الأنشطة التكوينية مع تحديد مهام المؤسسات التكوينية التي تؤمن هذه الأنشطة.
#التقليص من إجراءات
ضمن هذا الباب سيتم العمل على تفويض بعض الصلاحيات للوزراء في عدة مجالات من بينها التسمية في الخطط الوظيفية والإعفاء منها دون خطة مدير إدارة مركزية وبعض الخطط الخصوصية وإعفاء تجديد العقود من التأشيرة والاقتصار على الحصول على ترخيص مسبق يضبط شروط إبرام العقد في انتداب بعض الأصناف من الأعوان للقيام بأعمال ظرفية كانتداب الخبراء والحرفيين والأجانب والعرضيين.
و سيتمّ أيضا تعزيز مبدأ المناظرة كصيغة مثلى لتكريس مبادئ الشفافية والمساواة وتكافؤ الفرص بين جميع المترشحين للدخول إلى الوظيفة العمومية بإحداث هيكل مركزي مختصّ في التصرّف والإشراف على مختلف مناظرات الوظيفة العمومية يتمتّع بالشخصية القانونية والاستقلال المالي و تمكينه من الوسائل المادية و البشرية اللازمة وتوسيع العمل بآلية الأسئلة متعدّدة الاختيارات «Q.C.M » ضمن مختلف مناظرات الانتداب وتكريس مبدأ اللامركزية في إجراء المناظرات على المستوى الجهوي والإقليمي بتوظيف الفضاءات الجامعية والتربوية بمختلف الولايات لإجراء المناظرات.
# تطوير نظام التأجير
من جملة المحاور التي يتم الاشتغال عليها إحداث نظام جديد لاستقطاب الكفاءات التابعة للقطاع الخاص والاستفادة من خبرتها وذلك في إطار التعاقد حول إنجاز برامج محدّدة وفي مجالات معينة إلى جانب إحداث بنك معطيات على الخطّ يتمّ من خلاله إدراج معطيات تتعلّق بالمؤهّلات والكفاءات المهنية للأعوان العموميين.
كما سترتكز الإستراتيجية على إعادة النظر في سياسة التأجير والتحفيز خاصة في ظل تشعب منظومة التأجير من خلال تضخم عدد المنح الخصوصية وتشتت النصوص التي تنظمها بإعادة النظر في الآليات الحالية للتحفيز ( الترقية، الخطط الوظيفية ،المكافأة الاستثنائية وجائزة العامل المثالي) وتثمين الشهادات العلمية التي يتحصل عليها الموظف خلال حياته المهنية من خلال اعتمادها ضمن تطور المسار المهني مع إقرار حوافز لكبار الموظفين بما يسمح باستقطاب الكفاءات العالية ويضمن استقرارها.
وفيما يتعلق بمسألة عطل المرض وحوادث الشغل والأمراض المهنية وفي ظل محدودية آليات الرقابة في منظومة عطل المرض ستتم مراجعة قائمة الأمراض المزمنة ومراجعة إجراءات إسنادها ومدتها وتقييس الشهائد الطبية وفقا لمواصفات موحدة علاوة عن تدعيم آليات الرقابة الطبية والإدارية مع إحالة اختصاص التصرف إلى مصالح الصندوق الوطني للتأمين عن المرض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.