مباراة جمعية جربة والنادي الافريقي على قناة حنبعل    سليم الرياحي ل«التونسية»: طبيعي أن تكون فرحة لاعبي النجم هيستيرية لأنّهم فازوا على الإفريقي الكبير    الكشف عن معطيات حول الارهابي "أبو طلحة التونسي" الذي هدّد بتفجيرات من بنزرت إلى برج الخضراء    وزارة التربية لن تقتطع أجور الأساتذة المضربين وستتخلى عن الأسبوع المغلق لإجراء الامتحانات في حصص الدروس العادية    واحدة بيضاء والاخرى سوداء :لوسي وماريا ليستا أختين فقط بل هما توأم أيضا    في أحدث سبر للآراء.. الوطنية الأولى في طليعة نسب المشاهدة    النادي الصفاقسي: حتى لا يعود الفريق إلى مربّع الشكّ    إعفاء مدير عام الأمن الوطني من مهامه    باعتراف دولي: المغرب أكبر منتج للزطلة    الكشف عن شبكة دولية مختصّة في إفتعال الطوابع الجبائية    76 بالمائة من الموارد المائية في تونس مستغلة في القطاع الفلاحي    لطيفة الأخضر: نحارب الفكر التكفيري بالثقافة .. والسعداوي وأدونيس ضيفا تونس قريبا    تفاعلا مع ما نشرته "الشروق": وزارة الثقافة تدين الاعتداء على متحف نينوى بالعراق    القصرين: القضاء على عنصرين ارهابيين بجبل السلوم    ماهر الكنزاري مدربا جديدا للمنتخب الأولمبي    جندوبة: إيقاف إرهابيين خطيرين    عاجل.. مقتل ارهابي والقبض على اخر في عملية القصرين    الملعب التونسي: «المحواشي» يجري عملية جراحية... وعزم على الإطاحة بفريق الضاحية الجنوبية    باجة: تخرج من المنزل والنار تلتهم جسدها    ماذا في لقاء السبسي بوزير الداخلية؟!    الجيش العراقي يستعيد مواقع بتكريت وقادة "داعش" يفرّون    فيلم "حرة" لمعز كمون في عرضه الاول بقاعة "الريو" بالعاصمة    المهاجم خالد العياري يهدي فريق أنجيه الفرنسي فوزا ثمينا    التناوب بين الرحوي والدهماني قد يحسم الخلاف حول رئاسة لجنة المالية    الجمعية الدولية للمسلمين القرآنيين تؤكد: الله لم يحرم شرب الخمر    وفاة 3 عمال بصعقة كهربائية    ياسين إبراهيم يلتقي بمدير مكتب التعاون مع البلدان شمال إفريقيا بالبنك الإفريقي للتنمية    يونس سانتامو يؤجل قدومه من جديد.. فهل تورطت الهيئة مع لاعب مشاغب؟    حصيلة المراقبة الاقتصادية بنابل وبن عروس    نقابة التعليم الثانوي: اضرابنا متواصل.. والوزارة لم تطلب التفاوض بعد    تطاوين.. تسجيل 7 إصابات ب"البوصفير" بمدرسة ابتدائية    التمديد في فترة التخفيضات الشتوية    محكمة الاستئناف العسكرية تخفّف من العقوبة المسلطة على ياسين العياري    لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي بمجلس النواب تستمع لناجي جلّول    عملية تجميل للنجم الارجنتيني مارادونا تثير جدلا في الصحافة العالمية    فرق المراقبة الاقتصادية تحجز 300 كلغ من المواد الغذائية الغير صالحة للاستهلاك    الإبقاء على الخطيب الادريسي في حالة سراح بعد إستنطاقه    طائرة تابعة ل"فجر ليبيا" تقصف ميناءي راس لانوف والسدر    تصل قريبا من مصر :3الاف طن من البطاطا لتعديل السوق    مخرج مصري بنفي خبر وفاة نور شريف    لائحة أميركية بأسماء وثروات أغنى 45 عربيا بالعالم    داعش يهدد بقتل مؤسس "تويتر" وموظفيه    أماني السويسي منتجة لأحدث أغانيها المصرية والخليجية    كمال التواتي وعودة للمسرح البلدي    يسرا تسجل حضورها في برلين وتغيب عن دراما رمضان    إلغاء رحلة باخرة قرطاج على خط تونس-مرسيليا ذهابا وإيابا    على سهول جندوبة في إنتظار باجة وبنزرت:مؤسسة «جينور» تعيد الحياة إلى حقول اللفت السكري    ب 20 من المليارات، الإمارات تحيط ب 72 ألف عائلة موجوعة    تونس تعبر عن ارتياحها بعد اتفاق السلام بين الحكومة المالية وأطراف النزاع في الشمال    ايقاف شخص بحوزته 45 ألف يورو في مدنين    هكذا ستكون حالة الطقس اليوم الثلاثاء 03 مارس 2015    ماذا في لقاء عبد الفتاح مورو بالشيخ يوسف القرضاوي؟    تفاصيل لقاء عبد الفتاح مورو بيوسف القرضاوي    الديوان الوطني للأسرة و العمران البشري في اجتماعه الأول:وعد بحلول عاجلة    اختطاف الاسلام و يتم المسلمين    القرضاوي يستقبل عبد الفتاح مورو نائب رئيس حركة النهضة التونسية    مفزع: 10 ألاف حالة وفاة سنويا في تونس بمعدل 40 حالة يوميا جراء التدخين    "الصحة العالمية" تحذر من تفشي الكوليرا في سوريا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة شعار ملتقى جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية
نشر في المصدر يوم 02 - 05 - 2012

تنظم جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية ملتقى تحت شعار "أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة" يوم الثلاثاء8 ملي 2012 بالعاصمة وبحضور كل من محمد عبو الوزير المكلف بالاصلاح الاداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفسادالى جانب عدد من المختصين في المجال.
ولأول مرة في تونس سيجمع الملتقى كل هياكل الرقابة الإدارية للتفكير حول أفق تطويرها حتى تساهم بنجاعة في إرساء تصرف عمومي سليم وتحارب الفساد وسوء التصرف.
وسيكون اغلب المتدخلين من رؤساء الهياكل الرقابية المعنية والذين سيعرضون مقترحات علمية لتطوير الرقابة الإدارية بعد استشارة إطاراتهم حيث سيفرز الملتقى نتيجة تشاركية تضمن إرساء إصلاحات ينخرط الجميع في ضمان نجاحها.
وسيتم صياغة تقرير شامل ليرفع إلى رئيس الحكومة ليكون بمثابة ورقة طريق لإصلاح الرقابات الإدارية والتي تمثل إحدى أسس إرساء الحوكمة الرشيدة وإستراتجية مقاومة الفساد.
ويهدف الملتقى إلى التعريف بالرقبات على الميزانية العمومية في تونس وتثمين تجربتها المكتسبة وإعطاء نظرة شاملة واستعراض واقعها وآفاقها في إطار نظام تصرف مستقبلي يقوم على الأهداف والنتائج ويقطع مع اغلب أشكال الفساد وسوء التسيير ويكرس الشفافية والجدوى من اجل حوكمة رشيدة.
كما يهدف الملتقى إلى تمكين أهل الهياكل الرقابية التابعة للسلطة التنفيذية من تقديم واقعها وتقييمه وتقديم تصوراتها المرحلية من اجل مزيد تفعيل دورها ومساهمتها في تكريس الحوكمة الرشيدة وفق معايير دولية.
ويسعى الملتقى إلى التعريف بوظيفة الرقابة العمومية وأهدافها والمعايير الدولية في المجال واقتراح مقومات الرقابة الناجعة من اجل تصرف عمومي سليم في تونس يؤدي إلى حوكمة رشيدة.
إلى جانب اقتراح سيناريوهات لتطوير منظومات الرقابة على الميزانيات العمومية مرحليا استجابة لواقع تونس الجديدة وإعداد تقرير مفصل يتضمن كل المداخلات والدراسات المقدمة والمقترحات والتوصيات لرفعها إلى رئيس الحكومة وكل الأطراف المعنية.
و يتضمن الملتقى العديد من المداخلات التي تتمحور حول مقومات الوظيفة الرقابية الإدارية الفاعلة على الأموال العمومية من اجل التصرف السليم والرقابات الإدارية المسبقة بين الوقاية ومرونة التصرف وأي دور وأي مستقبل للرقابات الإدارية العامة والتفقديات الوزارية وللهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية.
كما سيتم التطرق إلى توجهات الحكومة إزاء تطوير الرقابات الإدارية والتصرف العمومي كذلك دور الإدارة السياسية في تكريس الرقابة الناجعة ومحاربة الفساد بإشكاله من طرف السلطة التنفيذية من قبل كل من محمد عبو الوزير المكلف بالإصلاح الإداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفساد.
وتجدر الإشارة ان جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية تأسست في 6 ماي 2011 وتهدف إلى ربط الصلة بين مختلف إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية والمساهمة في إثراء المعارف والتجارب المهنية لدى الأعضاء وتطوير منظومات الرقابة والتفقد والتدقيق في الهياكل العمومية من خلال تقديم المقترحات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.