الدّولة تسترجع 38 هكتارا من أراضيها بسليانة    رئيس المجلس الجهوي لمقاطعة نورماندي الفرنسية عند الشاهد    الاتحاد التونسي للفلاحة :"صندوق جبر الضرر للفلاحين بقي حبرا على ورق "    ارتفاع الاستثمارات المصرح بها في قطاع الخدمات    جريمة قتل كنغر.. تنتهي بسجن القاتل    توسط ل14 افريقيا للعمل في تونس بمقابل مالي.. ايقاف افريقي متهم بالإتجار بالبشر    ذهيبة: إصابة شابّ بطلق ناريّ    بالصور: ضبط شبكة تحيل إفريقية مختصة في تزييف العملة بالمنستير    تالة: الإطاحة بشبكة دوليّة لتهريب السيّارات    مرض قاتل أخطر من سرطان الثدي، فما هي أعراضه؟    من بينها جوازات دبلوماسية لعائلاتهم و تخفيضات في أسعار تذاكر السفر: النواب يطالبون بامتيازات جديدة    لزهر العكرمي يتّهم أعوانا مكلّفين بحراسة منزل الناصر الطرابلسي بسرقة أمتعة منه    سوسة: الكشف عن شبكة مختصّة في الإتجار بالأثار    روسيا تكشف عن إنشائها جيشاً إلكترونياً    خليل شمام يعود إلى تدريبات الترجي    البطولة الايفوارية: في اول مباراة له.. فوزي الرويسي يقود سان بيدرو لأول فوز في الموسم‎    أفريقيا تريد 10 مقاعد في كأس العالم 2026    تونس- وزارة الفلاحة تكشف مخزون مياه السدود    نقابة القضاة تتمسك برفضها للمبادرة لحل ازمة المجلس الاعلى للقضاء    تفاصيل القانون الجديد المتعلق بالإبلاغ عن الفساد    اكتشاف سبعة كواكب جديدة بحجم الأرض    إخلاء مقر منظمة يهودية في نيويورك إثر بلاغ    بعد صفعه للحارس الاحتياطي.. استبعاد عصام الحضري من مباراة الأهلي‎    موعد جديد لدربي قابس    فضيحة: هل دفعت بريطانيا ملايين الجنيهات تعويضات لداعش؟    الصين: 300 دولار لمن يبلغ عن ملتحي أو منقبة...    محسن حسن ل"الصباح" : على الشاهد أن لا يقيل وزيرا تحت الضغط وإلا سيكون هو التالي    كرة اليد: متاعب النجم تتواصل ..والإفريقي يفلت من سيل "الساقية"    القبض على مرتكبي حادثة حرق العلم بالمرناقية    بوعرادة: شاب يضرم النار في جسده    كنديات يقررن ارتداء الحجاب تعاطفا مع المسلمات    ما علاقة الخضروات والفواكه ب"الوفاة المبكرة"؟.. معلومات ستدهشك    نواب مجلس الشعب يستمعون إلى 7 من أعضاء الحكومة    الجيش العراقي يبدأ اقتحام مطار الموصل    هكذا سيكون طقس اليوم الخميس 23 فيفري 2017    الخطوط التونسية تطلق عرضا خاصا بالجالية التونسية بالخارج من 31 مارس الى 01 جوان 2017    ماجل بلعباس: تسجيل 4 حالات إصابة بالتهاب الكبد الفيروسي في مدرسة العباسية    القصرين: تسجيل 4 إصابات بالتهاب الكبد الفيروسي صنف 'أ'    تقدم إنجاز محول الطريق الشعاعية'اكس 2' حي الخضراء    سفراء السلامة المرورية يتحصّلون على جائزة المشاركة المتميزة بمهرجان فيلم السلامة المرورية بجينيف    تونس الأولى عالميا في تصدير الاسفنج    ناد أسترالي يوقف 14 من أنصاره بسبب لافتة مهينة    الحلقة الأخيرة من مسلسل قلوب الرمان تطغى على حوار السبسي    تسعيرة الري لا تغطي سوى 30% من مصاريف الاستغلال والصيانة    توضيح حول مادة الحرير الصخري بخلايا خزان بنزرت    "شطيرة" تنهي مسيرة حارس ساتون يونايتد الإنقليزي    فضل شاكر: ابني سيُكمل مسيرتي الفنية!    جماليات الصورة في الكتابة القصصية بين التجربة الذاتية والبحث عنها لدى الآخر    لماذا رفض ظافر العابدين العمل مع نيللي كريم؟    السعودية: فصل 27 طالبة جامعية لتشبههن بالرجال    العلماء يشككون في فوائد الشوكولاتة!    عندما يفتي محمد بوغلاّب بما لا شأن له به    وفاة الشاب الجزائري عبد الرحمن زميرلين، في أمريكا    قياسات الذاكرة    القيروان: تركيز مدافع عثمانية عتيقة (فيديو)    مخرج "ألهاكم التكاثر": سنتخلى عن العنوان الذي كان بالعربية..و لم يكن هدفنا الاستفزاز أو "البوز"    حملة "طلق زوجتك" تجتاح الأردن وسط استياء دار الإفتاء    البنا مجدد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة شعار ملتقى جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية
نشر في المصدر يوم 02 - 05 - 2012

تنظم جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية ملتقى تحت شعار "أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة" يوم الثلاثاء8 ملي 2012 بالعاصمة وبحضور كل من محمد عبو الوزير المكلف بالاصلاح الاداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفسادالى جانب عدد من المختصين في المجال.
ولأول مرة في تونس سيجمع الملتقى كل هياكل الرقابة الإدارية للتفكير حول أفق تطويرها حتى تساهم بنجاعة في إرساء تصرف عمومي سليم وتحارب الفساد وسوء التصرف.
وسيكون اغلب المتدخلين من رؤساء الهياكل الرقابية المعنية والذين سيعرضون مقترحات علمية لتطوير الرقابة الإدارية بعد استشارة إطاراتهم حيث سيفرز الملتقى نتيجة تشاركية تضمن إرساء إصلاحات ينخرط الجميع في ضمان نجاحها.
وسيتم صياغة تقرير شامل ليرفع إلى رئيس الحكومة ليكون بمثابة ورقة طريق لإصلاح الرقابات الإدارية والتي تمثل إحدى أسس إرساء الحوكمة الرشيدة وإستراتجية مقاومة الفساد.
ويهدف الملتقى إلى التعريف بالرقبات على الميزانية العمومية في تونس وتثمين تجربتها المكتسبة وإعطاء نظرة شاملة واستعراض واقعها وآفاقها في إطار نظام تصرف مستقبلي يقوم على الأهداف والنتائج ويقطع مع اغلب أشكال الفساد وسوء التسيير ويكرس الشفافية والجدوى من اجل حوكمة رشيدة.
كما يهدف الملتقى إلى تمكين أهل الهياكل الرقابية التابعة للسلطة التنفيذية من تقديم واقعها وتقييمه وتقديم تصوراتها المرحلية من اجل مزيد تفعيل دورها ومساهمتها في تكريس الحوكمة الرشيدة وفق معايير دولية.
ويسعى الملتقى إلى التعريف بوظيفة الرقابة العمومية وأهدافها والمعايير الدولية في المجال واقتراح مقومات الرقابة الناجعة من اجل تصرف عمومي سليم في تونس يؤدي إلى حوكمة رشيدة.
إلى جانب اقتراح سيناريوهات لتطوير منظومات الرقابة على الميزانيات العمومية مرحليا استجابة لواقع تونس الجديدة وإعداد تقرير مفصل يتضمن كل المداخلات والدراسات المقدمة والمقترحات والتوصيات لرفعها إلى رئيس الحكومة وكل الأطراف المعنية.
و يتضمن الملتقى العديد من المداخلات التي تتمحور حول مقومات الوظيفة الرقابية الإدارية الفاعلة على الأموال العمومية من اجل التصرف السليم والرقابات الإدارية المسبقة بين الوقاية ومرونة التصرف وأي دور وأي مستقبل للرقابات الإدارية العامة والتفقديات الوزارية وللهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية.
كما سيتم التطرق إلى توجهات الحكومة إزاء تطوير الرقابات الإدارية والتصرف العمومي كذلك دور الإدارة السياسية في تكريس الرقابة الناجعة ومحاربة الفساد بإشكاله من طرف السلطة التنفيذية من قبل كل من محمد عبو الوزير المكلف بالإصلاح الإداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفساد.
وتجدر الإشارة ان جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية تأسست في 6 ماي 2011 وتهدف إلى ربط الصلة بين مختلف إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية والمساهمة في إثراء المعارف والتجارب المهنية لدى الأعضاء وتطوير منظومات الرقابة والتفقد والتدقيق في الهياكل العمومية من خلال تقديم المقترحات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.