كاتب عام نقابة الأمن الجمهوري يقاضي قيادات أمنية    رئيسة ال «UTICA» في مؤتمر ميونيخ للأمن    نسيج فورد: خامات تتحمّل الخدش والتمزّق والبقع مهما طال الزّمن    فيديو/ لزهر العكرمي: قاضي التحقيق 13 متحزب.. وإيقاف عصام الدردوي جاء بتعليمات سياسية!    إعادة تأهيل التكوين المهني لتوظيف أفضل للمهارات الشابّة    الجيش السوري يدعو المسلحين إلى تسليم سلاحهم    النجم الساحلي: انتصار بشق الأنفس.. ثناء على عبد الرزاق.. وانطلاق الاعداد لمازمبي    منّوبة:إيقاف بائع خمر سرّي    سيدي حسين:يقتل بريئا    إيطاليا:6 سنوات سجنا لتونسي حوّل وجهة قاصر واغتصبها    «التوانسة» وعيد الحبّ:«إلّي عندُو الكعب يهدي كيما يحبّ»    مصدر عسكري يكشف معطيات جديدة عن جثة الارهابي التي تم العثور عليها بجبل السلوم    اليوم تنتهي مهلة تشكيل حكومة وفاق في ليبيا    المستشفى العسكري بتونس يصدر بلاغا بخصوص الحالة الصحيّة لرئيس الحكومة    اندماج المؤتمر في "حراك تونس الإرادة".. هذه التفاصيل    مخزون ثري من الصناعات التقليدية بمعتمدية حزوة من ولاية توزر في حاجة إلى التعريف والترويج    تسجيل رجة أرضية ببني خيار.. تقني بالرصد الجوي ينفي ل"الصباح نيوز"    خطوة إلى الأمام... اثنتان إلى الوراء:مَن يُعطّل حلّ الأزمة الليبيّة ؟    بمستشفى شارل نيكول :هدية جديدة من لطفي بوشناق    بوحجلة: دورة تدريبية لتقصي مرض اللشمانيا    عض قلم الرصاص حل جديد لعلاج الصداع    وفد من صندوق النقد الدولي يزور تونس    من بينها الجزائر وليبيا: عدد من دول شمال إفريقيا وأوروبا مهددة بالنووي الاسرائيلي    الأمم المتحدة تسجل رقما قياسيا للضحايا المدنيين في أفغانستان    70 جواز سفر كان يستعملها البلجيكي.. والموظفة التونسية تكشف عن أسماء متورطة معها!    بشرى بلحاج حميدة: نداء تونس انتهى    التشكيلة الأساسية للنادي الإفريقي اليوم ضد تاندا الإيفواري    النادي الإفريقي: خليفة وناطر أساسيان.. ويحيى يتأرجح بين الوسط والدفاع    خاص/ إقالة المدير الجهوي للتجارة بمدنين على خلفية سفره إلى باماكو؟!    مشروع الشبكة الحديدية السريعة يدخل حيز الاستغلال في 2018    قريبا: بعث مركز للفنون الدرامية والركحية بجندوبة    النشرية الإخبارية لل"الصباح نيوز"    واشنطن تدعو أنقرة لوقف قصفها مواقع للنظام السوري والأكراد    تسميات جديدة صلب وزارة التجارة    بالفيديو: جورج وسوف يغني في عيد الحب يأمر من الرئيس السوري    النجم الساحلي – نجم المتلوي (1 – 0 ):«العكايشي.. يا سلّاك الواحلين»    قوافل قفصة:تعزيزات جديدة في التشكيلة    لجنة المتابعة بجامعة كرة القدم تستدعي حكم مباراة الترجي والمرسى    تسميات جديدة في وزارة التجارة    وهبي الخزري يسجل اول هدف في البطولة الانقليزية    بالفيديو.. "منى" تحقق حلمها بملاقاة والدتها بعد فراق دام 5 سنوات    " البات سكان" تقنية حديثة للكشف عن الخلايا السرطانية بالأشعة والطب النووي متوفرة في تونس    زيارة وفد من صندوق النّقد الدّولي لتونس محور لقاء الصيد بمحافظ البنك المركزي    التأكيد على أن إيجاد حلول اقتصادية واجتماعية واستمرار الحوار مع الشباب العاطل هي أهم السبل للحد من انتشار الفكر التكفيري    معينة منزلية تسرق البطاقة البنكية لمؤجرتها الأجنبية وتستولي على 3 آلاف دينار    سيدي حسين: حجز كميات كبيرة من الموّاد المدعّمة بمخزن موجّهة للتّهريب    كات ستيفنز (يوسف إسلام) يستعرض رحلته إلى الإسلام    سوسة: ندوة علمية حول الابتكارات البنائية وتقاطعاتها بين إفريقيا والمتوسط    بين سيدي بوزيد وصفاقس: الحرس الديواني يحبط عملية تهريب كميات كبيرة من المخدرات والأموال    وزارة الصحّة تفتح تحقيقا في شبهة صفقة تزوّد بأدوية    مدنين.. وبدأت الاستعدادات تحسبا لتطور الأوضاع في ليبيا    "أنا كيفك".. أغنية يهديها الفنان لطفي بوشناق لحاملي مرض "ثلاثي صبغي 21" من أطفال تونس    طقس نهاية الأسبوع: سحب كثيفة وأمطار ببعض الجهات    رفضوا ان يقيم ندوات بدار الكتب الوطنية.. بداية المواجهة بين الطالبي ووزيرة الثقافة    فنزويلا: 3 وفيات بفيروس زيكا    علميا.. القرآن هو الأكثر تسامحا بين الكتب السماوية    احذروا "الملائكة"!    فكرة ضد السائد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة شعار ملتقى جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية
نشر في المصدر يوم 02 - 05 - 2012

تنظم جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية ملتقى تحت شعار "أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة" يوم الثلاثاء8 ملي 2012 بالعاصمة وبحضور كل من محمد عبو الوزير المكلف بالاصلاح الاداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفسادالى جانب عدد من المختصين في المجال.
ولأول مرة في تونس سيجمع الملتقى كل هياكل الرقابة الإدارية للتفكير حول أفق تطويرها حتى تساهم بنجاعة في إرساء تصرف عمومي سليم وتحارب الفساد وسوء التصرف.
وسيكون اغلب المتدخلين من رؤساء الهياكل الرقابية المعنية والذين سيعرضون مقترحات علمية لتطوير الرقابة الإدارية بعد استشارة إطاراتهم حيث سيفرز الملتقى نتيجة تشاركية تضمن إرساء إصلاحات ينخرط الجميع في ضمان نجاحها.
وسيتم صياغة تقرير شامل ليرفع إلى رئيس الحكومة ليكون بمثابة ورقة طريق لإصلاح الرقابات الإدارية والتي تمثل إحدى أسس إرساء الحوكمة الرشيدة وإستراتجية مقاومة الفساد.
ويهدف الملتقى إلى التعريف بالرقبات على الميزانية العمومية في تونس وتثمين تجربتها المكتسبة وإعطاء نظرة شاملة واستعراض واقعها وآفاقها في إطار نظام تصرف مستقبلي يقوم على الأهداف والنتائج ويقطع مع اغلب أشكال الفساد وسوء التسيير ويكرس الشفافية والجدوى من اجل حوكمة رشيدة.
كما يهدف الملتقى إلى تمكين أهل الهياكل الرقابية التابعة للسلطة التنفيذية من تقديم واقعها وتقييمه وتقديم تصوراتها المرحلية من اجل مزيد تفعيل دورها ومساهمتها في تكريس الحوكمة الرشيدة وفق معايير دولية.
ويسعى الملتقى إلى التعريف بوظيفة الرقابة العمومية وأهدافها والمعايير الدولية في المجال واقتراح مقومات الرقابة الناجعة من اجل تصرف عمومي سليم في تونس يؤدي إلى حوكمة رشيدة.
إلى جانب اقتراح سيناريوهات لتطوير منظومات الرقابة على الميزانيات العمومية مرحليا استجابة لواقع تونس الجديدة وإعداد تقرير مفصل يتضمن كل المداخلات والدراسات المقدمة والمقترحات والتوصيات لرفعها إلى رئيس الحكومة وكل الأطراف المعنية.
و يتضمن الملتقى العديد من المداخلات التي تتمحور حول مقومات الوظيفة الرقابية الإدارية الفاعلة على الأموال العمومية من اجل التصرف السليم والرقابات الإدارية المسبقة بين الوقاية ومرونة التصرف وأي دور وأي مستقبل للرقابات الإدارية العامة والتفقديات الوزارية وللهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية.
كما سيتم التطرق إلى توجهات الحكومة إزاء تطوير الرقابات الإدارية والتصرف العمومي كذلك دور الإدارة السياسية في تكريس الرقابة الناجعة ومحاربة الفساد بإشكاله من طرف السلطة التنفيذية من قبل كل من محمد عبو الوزير المكلف بالإصلاح الإداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفساد.
وتجدر الإشارة ان جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية تأسست في 6 ماي 2011 وتهدف إلى ربط الصلة بين مختلف إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية والمساهمة في إثراء المعارف والتجارب المهنية لدى الأعضاء وتطوير منظومات الرقابة والتفقد والتدقيق في الهياكل العمومية من خلال تقديم المقترحات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.