تراجع نسبة نمو الاقتصاد الوطني الى 2 بالمائة    أبرز نقاط الاتفاق بين الفلسطينيين والاسرائيلين بعد حرب غزة    رئاسة الجمهورية تدعو الى اعادة اعمار غزة    الداخلية تنفي رواية تعرض سيارة شرطة لاطلاق نار    المدافع التونسي صيام بن يوسف في قائمة انتدابات اولمبيك مرسيليا    منجي الحامدي وزير الخارجية : إعادة العلاقات مع دمشق غير واردة    توجيه تهمة الفساد لمديرة صندوق النقد الدولي    التشكيلة المحتملة للنادي الصفاقسي ضد مستقبل المرسى    هيئة الانتخابات تنشر تقريرا مفصلا بالأرقام حول عدد المسجلين    إحداث وحدة للاتصال الدولي والاتفاق على تسوية وضعيات أعوان وكالة الاتصال الخارجي سابقا    السيطرة على نيران اشتعلت بسبب تسرب للغاز بإحدى أنهج منطقة البحيرة بالعاصمة (وزارة الداخلية)    ترشح المحامي لدى التعقيب الحبيب الزمالي يعلن عن عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية كمستقل (ندوة صحفية)    نصف مليون عامل مقاهي في إضراب عام مفتوح    مستشار سابق للنهضة يحمّل الغنوشي فشل الربيع العربي    بالطبلة والمزمار : إيداع ترشّح قائمة حركة نداء تونس للانتخابات التشريعيّة بتطاويبن وبنزرت    بنعطية: حلم التحول الى البايرن أصبح حقيقة    أمريكا تتراجع عن تصريحها بأن مصر والإمارات وراء غارات جوية في ليبيا    بهذه الطريقة ستحارب أمريكا "داعش" في سوريا والعراق    شاهد الفيديو / ملايين المعجبين بنجومية بنت ال4 سنوات    6 سبتمبر القادم آخر أجل للقيام بإجراءات السفر الى البقاع المقدسة    إدارة الصحة تنفي وجود جرثومة في شواطئ بالمهدية    حافظ قائد السبسي: تلقينا معلومات رسمية بوجود مخطط لاغتيال والدي قبل الانتخابات    تأثرا بمقتل مواطنه ايبوسي: أمينو بوبا يهرب من الجزائر.. ويعود إلى الترجي    وزير الصناعة: الحوار الوطني حول غاز ‘'الشيست'' في سبتمبر.. والإنتاج بعد 8 سنوات    تسجيل عدد من حالات التسمم الغذائي ووزارة الصحة تحذّر    تونس- نقابة التعليم الثانوي تهدّد بتأخير العودة المدرسية    تسريب فيديو: منال عمارة تحتج وتقاضي    أجندة المهرجانات لليوم الأربعاء 27 أوت 2014    هل ستكون انتخابات تونس حقا انتخابات؟    بداية من اليوم.. في المطارات التونسية.. عزل المصابين..وكاميرات لرصد حالات الإصابة بفيروس ايبولا    كأس رابطة الاندية الانكليزية: فريق من الدرجة الثالثة يذل مانشستر يونايتد    الترجي الرياضي يستعيد المهاجم محمد علي بن حمودة    الجزائر: تفكيك شبكة دولية لتهريب المخدرات من المغرب إلى تونس وليبيا    طقس اليوم :الحرارة تصل إلى 42 درجة مع ظهور الشهيلي    بطاقتا ايداع بالسجن ضدّ قيادي بأنصار الشريعة المحظور ومتّهم آخر    في السيجومي : تخلّت عنه خطيبته فانتحر حرقا    كرة قدم: برنامج النقل التلفزي لمباريات الاربعاء 27 أوت    الجامعة العامة للكهرباءوالغاز تصعّد    الجريد :برامج جديدة للنهوض بالمرأة الريفية    أحد فرسان عقارب:«نحن عشّاق، أحببنا الفروسيّة منذ الصّغر... ولكن ؟»    حجز أكثر من 144 طن من المصبرات الغذائية التالفة    مفتي الجمهورية: غلق جامع الزيتونة وراء انتشار الفكر المتشدد في تونس    في سيدي حسين:إيقاف «تاكسيست» اعتدى على تلميذ بالفاحشة    رأي للنقاش ماذا يحدث صلب الإدارة الفنية؟    مفتي الجمهورية: يجب علينا غسل الإسلام من عار الإرهاب    «حاميها حراميها » في العمران :ايقاف حارس شركة بناء غنم 14 مليونا من بيع سلعها    الجزائر تمنح وسام جبهة التحرير للشاعر علي الاسود المرزوقي    لينا بن مهنّي: أنا كافرة!    وزارة الصحة تدعو إلى "ضرورة احترام شروط حفظ صحة الأغذية والتثبت من صلوحية المواد الغذائية"    وزير الثقافة يفتتح الدورة العاشرة لملتقى هرقلة السينمائي    ارتفاع نسبة استهلاك السجائر الالكترونية في الولايات المتحدة يثير القلق    المركب الثقافي «نيابوليس» مهدّد بالغلق:الإشكال العقاري «يذبح» الفضاءات الثقافية بنابل    عصام الشرايطي يتحدي صابر الرباعي و تامر حسني بدلو ماء بارد    في رحاب كتاب "مدارج السالكين" (3) مراتب الهداية العامة والخاصة    أنوثة    وفاة 13 شخصا في جمهورية الكونغو الديموقراطية بفيروس "غير معروف مصدره"    منظمة الصحة العالمية تضع برنامجا زمنيا لمكافحة الإيبولا    تعافي طبيب أمريكي وعاملة في منظمة إغاثة من مرض إيبولا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة شعار ملتقى جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية
نشر في المصدر يوم 02 - 05 - 2012

تنظم جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية ملتقى تحت شعار "أية رقابة على الميزانية العمومية من اجل حوكمة رشيدة" يوم الثلاثاء8 ملي 2012 بالعاصمة وبحضور كل من محمد عبو الوزير المكلف بالاصلاح الاداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفسادالى جانب عدد من المختصين في المجال.
ولأول مرة في تونس سيجمع الملتقى كل هياكل الرقابة الإدارية للتفكير حول أفق تطويرها حتى تساهم بنجاعة في إرساء تصرف عمومي سليم وتحارب الفساد وسوء التصرف.
وسيكون اغلب المتدخلين من رؤساء الهياكل الرقابية المعنية والذين سيعرضون مقترحات علمية لتطوير الرقابة الإدارية بعد استشارة إطاراتهم حيث سيفرز الملتقى نتيجة تشاركية تضمن إرساء إصلاحات ينخرط الجميع في ضمان نجاحها.
وسيتم صياغة تقرير شامل ليرفع إلى رئيس الحكومة ليكون بمثابة ورقة طريق لإصلاح الرقابات الإدارية والتي تمثل إحدى أسس إرساء الحوكمة الرشيدة وإستراتجية مقاومة الفساد.
ويهدف الملتقى إلى التعريف بالرقبات على الميزانية العمومية في تونس وتثمين تجربتها المكتسبة وإعطاء نظرة شاملة واستعراض واقعها وآفاقها في إطار نظام تصرف مستقبلي يقوم على الأهداف والنتائج ويقطع مع اغلب أشكال الفساد وسوء التسيير ويكرس الشفافية والجدوى من اجل حوكمة رشيدة.
كما يهدف الملتقى إلى تمكين أهل الهياكل الرقابية التابعة للسلطة التنفيذية من تقديم واقعها وتقييمه وتقديم تصوراتها المرحلية من اجل مزيد تفعيل دورها ومساهمتها في تكريس الحوكمة الرشيدة وفق معايير دولية.
ويسعى الملتقى إلى التعريف بوظيفة الرقابة العمومية وأهدافها والمعايير الدولية في المجال واقتراح مقومات الرقابة الناجعة من اجل تصرف عمومي سليم في تونس يؤدي إلى حوكمة رشيدة.
إلى جانب اقتراح سيناريوهات لتطوير منظومات الرقابة على الميزانيات العمومية مرحليا استجابة لواقع تونس الجديدة وإعداد تقرير مفصل يتضمن كل المداخلات والدراسات المقدمة والمقترحات والتوصيات لرفعها إلى رئيس الحكومة وكل الأطراف المعنية.
و يتضمن الملتقى العديد من المداخلات التي تتمحور حول مقومات الوظيفة الرقابية الإدارية الفاعلة على الأموال العمومية من اجل التصرف السليم والرقابات الإدارية المسبقة بين الوقاية ومرونة التصرف وأي دور وأي مستقبل للرقابات الإدارية العامة والتفقديات الوزارية وللهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية.
كما سيتم التطرق إلى توجهات الحكومة إزاء تطوير الرقابات الإدارية والتصرف العمومي كذلك دور الإدارة السياسية في تكريس الرقابة الناجعة ومحاربة الفساد بإشكاله من طرف السلطة التنفيذية من قبل كل من محمد عبو الوزير المكلف بالإصلاح الإداري وعبد الرحمان لدغم الوزير المكلف بالحوكمة ومقاومة الفساد.
وتجدر الإشارة ان جمعية إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية تأسست في 6 ماي 2011 وتهدف إلى ربط الصلة بين مختلف إطارات الرقابة والتفقد والتدقيق بالهياكل العمومية التونسية والمساهمة في إثراء المعارف والتجارب المهنية لدى الأعضاء وتطوير منظومات الرقابة والتفقد والتدقيق في الهياكل العمومية من خلال تقديم المقترحات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.