الهمامي:هناك صفقات سياسية بين النهضة و النداء    ‘حلب تحترق'يصبغ مواقع التواصل الاجتماعي بالأحمر    مجلس وزاري ينظر في المخطط التنموي 2016-2020    رجل أعمال سوري يرغب في شراء نادي مرسيليا    بطولة افريقيا للاندية للسيدات:النادي النسائي بقرطاج يواجه الاهلي المصري في الدور النهائي    كلمة في وداع كبير غادرنا: العم أبو مصباح في ذمة الله    كم تنفق الفتاة من حياتها على "الريجيم"؟    بالفيديو: عمال يعثرون بالصدفة على كنز من القرن الثالث ميلادي    معادلة حق النفاذ الى المعلومة وخصوصيات عمل المؤسسة العسكرية لم تتحقق بعد    عامل يومي يعتدي على طالبة أمام كلية الآداب بمنوبة    "عرائس الماء تكسر الصمت" تعيد الحياة لمعبد المياه بزغوان (المندوب الجهوي للثقافة)    دائرة المحاسبات غير قادرة على تأمين الرقابة اللاحقة على تمويل الحملات في الانتخابات البلدية    قلعة سنان: إفشال محاولة تهريب مادتي "الكيوي" و"العنب الطازج"    تونس تورّد 30 بالمائة من حاجياتها من الادوية    "حيتان" الزيت المدعم "الكبيرة" تحت مجهر المراقبة.. وإجراءات لتوفيره للزوالي ولكن...    تعيينات حكام الجولة الرابعة ذهاب "بلاي أوف" المحترفة الثانية    خلال 10 سنوات.. حجز قرابة 6 ملايين منتوج مقلد    راس جدير : حجز 49 كلغ من المخدارت داخل سيارة ليبية    تأجيل قضية أحداث شط الجريد    وزير العدل في زيارة ثانية لمركزي إصلاح الأطفال الجانحين بالمروج والمغيرة    بعد استنكارها لمشروع قانون الهياكل: جامعة كرة القدم تقدم رؤيتها.. وتصدر نسخة معدلة    الإذاعة الوطنية تبدأ تسجيل مسلسل "البانكة العريانة    البحيرة.. القبض على متحيل يتوسط للحصول على تأشيرات بمقابل مادي    المغرب يفكّك "خلية مرتبطة بداعش"..    نابل : المسلك الثقافي البيئي في دورته الثانية    دراسة: العلماء يكتشفون الجين المسؤول عن الشيخوخة    اتحاد الشغل يطالب الحكومة بتطبيق التعهدات وتنفيذ المشاريع والبرامج في آجالها    عزل قاض من اجل التلفّظ بكلام بذيء تجاه اعوان الامن    سيدي بوزيد: ايقاف 6 شبان بصدد استهلاك "الزطلة "    يوسف المساكني: أرغب في تجديد التجربة مع لخويا.. وهذه عرض انتر ميلان الايطالي    الإبقاء على نسبة الفائدة المديرية للبنك المركزي دون تغيير    خمسة أحداث ينتظرها العالم بداية من منتصف العام الجاري    المجلس الجهوي للسياحة يتابع الوضع السياحي في ولاية مدنين    "نحمي أولادنا بتراث بلادنا" شعار تظاهرة تحتفي بالتراث بالمعهد الثانوي بالرقاب    25 سنة سجنا مع غرامة مالية تفوق المليار ضد رئيس مكتب بريد بالمنستير    رغم أزمتها الصحية.. أنجلينا جولي تستعد لفيلم جديد    إسمهان الشعري، باكية، تكشف أسباب وفاة سفيان الشعري...    أقوى العملات العربية: وهذه رتبة الدينار التونسي    وصول أول وفد من السياح الاوكرانيين والبولونيين الى مطار النفيضة الحمامات الدولي    سوسة: اغتصاب أطفال متسولين وتصويرهم في وضعيات مخلة    الشاعرة جميلة الماجري في صالون الكتاب بجينيف    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم الجمعة 29 أفريل    في رسالة مفتوحة.. اليعقوبي يعتذر لوزير الصحة    بعد اجتماعهم في تونس.. أعضاء الحوار الليبي يوجهون 3 رسائل للفاعلين السياسيين    جورج وياه يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية في ليبيريا    الشراردة: انتحار شاب بإلقاء نفسه في بئر    تعيينات حكام الجولة 24 لبطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم    كوريا الشمالية: السجن 10 سنوات ل"جاسوس أمريكي"    شركة "فولسفاغن" تتصدر المبيعات العالمية    البنتاغون يشن حربا الكترونية ضد داعش بقطع الانترنات عنه    هكذا سيكون الطقس اليوم الجمعة 29 أفريل 2016    وادي مليز: مواطنان يتعرّضان إلى طلق ناري من قبل إرهابيين    علماء يقتربون من القضاء على العقم إلى الأبد!    ابتكار جديد يعوض حبوب منع الحمل    مفاسد الاستبداد    كم سيكون عدد ساعات الصوم في تونس و في العواصم العربية في شهر رمضان المقبل    هذا يوم حزن/ كفى بالموت واعظا لمن كان له قلب.    عبد المجيد الشرفي: الشباب التونسي الملتحق ب"داعش" هو ضحية التحديث المنقوص.. والعرب مهددون بخروجهم النهائي من التاريخ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ماذا عن إجراءات الحصول على معادلة الشهادات الأجنبية؟
اقبال مكثف على إدارة المعادلة بوزارة التعليم العالي:
نشر في الصباح يوم 18 - 07 - 2008

الموافقة على حوالي ألف مطلب معادلة خلال النصف الأول من السنة الجارية
تونس-الصباح: عادة ما تشهد مصلحة معادلة الشهائد بوزارة التعليم العالي خلال هذه الفترة من السنة اقبالا كثيفا من الراغبين في تقديم مطالبة معادلة الشهائد الأجنبية بما يقابلها من الشهائد التونسية وتتزامن كثافة الاقبال هذه مع عودة الجالية وموسم العطل للطلبة التونسيين الدارسين في الخارج.
ويشمل الإقبال حاملي الشهادات الجامعية وكذلك حاملي شهادة الباكالوريا الاجنبية والراغبين في مواصلة دراستهم الجامعية في تونس.
وتشير إدارة معادلة الشهائد أن لجان منح المعادلة نظرت خلال النصف الاول من العام الحالي في أكثر من 1060 مطلب معادلة تمت الموافقة على حوالي 965 مطلبا منها حيث تتوزع الاختصاصات بين العلوم الاقتصادية والعلوم القانونية والعلوم الطبية وشبه الطبية والهندسة وعلوم الهندسة والعلوم الاساسية والعلوم الانسانية والاجتماعية والدينية والآداب والحضارة والتعمير والفنون الجميلة.
إجراءات المعادلة
وللتعريف بالإجراءات التي تتطلبها عملية الحصول على المعادلة نشير إلى أن المترشح مطالب بتقديم مطلب لإدارة المعادلات بوزارة التعليم العالي والبحث والعلمي والتكنولوجيا حيث يتضمن ملف الترشح نسخة من بطاقة التعريف الوطنية أو بطاقة تعريف الولي بالنسبة للقاصرين ونسخة من الصفحات الثلاث الأولى من جواز السفر وبطاقة الإقامة بتونس بالنسبة للأجانب ،ونسخة من عقد الزواج بالنسبة إلى الأزواج الأجانب مسلم من السلطة التونسية وظرفان خالصا معلوم البريد يحملان العنوان والترقيم البريدي.
ولمعادلة شهادة الباكالوريا الأجنبية تضاف بطاقة ارشادات تسلم من إدارة المعادلات ونسخة مطابقة للأصل من الشهادة المدرسية لكل من المرحلة الإعدادية والمتوسطة والثانوية ونسخة مطابقة للأصل من شهادة الباكالوريا عند الاقتضاء وكشف أعداد امتحان الباكالوريا مختومة بعبارة ناجح الملف ويتعين على الطالب الاستظهار بجميع أصول الشهادات.
في حين يتعين على طالبي معادلة الشهائد الجامعية إضافة نسخة مطابقة للأصل ممضاة من السلط التونسية بتونس أو بالخارج من كل الشهادات المتحصل عليها والمقدمة للمعادلة ابتداء من شهادة الباكالوريا وفق التسلسل الطبيعي للدراسة مع برامج الدراسة والنصوص التي تنظمها وكشوف الأعداد لكل سنة دراسية ونتائج الامتحانات وعدد الوحدات القيمية مع كل الوثائق التي من شأنها مساعدة اللجنة على دراسة الملف المعروض على المعادلة إضافة إلى نسخة من المذكرة أو الاطروحة (الأستاذية أو الماجستير أو الدكتوراه...)
أما معادلة التأهيل فتتطلب إضافة نسخة مطابقة للأصل من شهادة الدكتوراه ومن التأهيل وشهادة تثبت الانتماء إلى رتبة أستاذ مساعد أو رتبة تعادلها بتونس أو بالخارج مع تقديم ملف يتطلب مجمل الأبحاث ومجموعة الأعمال المبتكرة التي تم نشرها...
يذكر كذلك أنه في حالة رفض المعادلة يمكن تقديم مطلب مراجعة ذلك الرفض من قبل نفس اللجنة القطاعية وإذا كانت نتيجة المراجعة أيضا سلبية يمكن الاعتراض على مقرر اللجنة القطاعية أمام اللجنة الوطنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.