ليبيا تنتشل 82 جثة وارتفاع عدد ضحايا الشاحنة في النمسا إلى 71    نهائي كأس تونس 2015: النجم يفوز بالكأس كلّما واجه الملعب القابسي الأولى ل«البنزرتي» أو «العقبي»    حل الاشكال بين عون الشرطة المقال ووالي تطاوين    ماذا في لقاء البكوش بشتنماير؟    محمد الناصر يشرف على "الجلسة العامة الثالثة" للبرلمان الدولي    المدرب الجزائري جمال مناد قريب جدا من تدريب النادي البنزرتي    البطولة الافريقية لكرة السلة «أفروباسكيت»: منتخب السلة التونسية يطير نحو المربع الذهبي    أحزاب ومنظمات تطالب بالكشف عن مآل ملف حماية مدينة بوسالم من الفيضانات وبفتح تحقيق في شبهة فساد تعلقت بجبر الأضرار    موعد انطلاق بيع اشتركات النقل المدرسية والجامعية    20 سبتمبر القادم هو الموعد المبدئي لاختيار رئيس حكومة الوفاق الوطني (عضو بلجنة الحوار)    وكأنه سيناريو اختطاف الترجي لكرول: الليلي يسقط في فخ المصلحية.. وانتقادات أخلاقية للصفاقسية    فلاح يتحيل على والده.. ويوهم الشرطة بتعرضه لعملية نشل لمبلغ 11 ألف دينار    عادل إمام يقطع اجازته بعد إلقاء القبض على ابن شقيقته بتهمة تعاطي المخدرات    الوصفة السحريّة لتخفيف الوزن: الماء والفلفل الحار    الرصد الجوي : هكذا سيكون الطقس نهاية الأسبوع    حيّ النّصر: القبض على شاب قتل والدته طعنا بالسكين    العباسي: سياسات التشغيل المبنية على غياب الحوار وإبعاد الأطراف الاجتماعية مآلها الى الفشل    السبت.. منع وقوف وجولان العربات على مستوى ملعب رادس    وزارة التجارة تطرح الأسعار للبطاطا    رئيس الحكومة يزور شركتين صناعتين مختصتين في صناعة مكونات الطائرات    صالون عقاري في اكتوبر المقبل    انطلاق أشغال الدورة 31 للأكاديمية الدولية للقانون الدستوري حول موضوع الانتخابات والاستفتاء والاقتراع    المنزه: القبض على فتاتين تحيلتا على ثري سعودي وسلبتاه أمواله    الأيام العربية الدولية للقصيد الذهبي من 3 الى 6 سبتمبر 2015 بالحمامات    مجلس النواب.. المصادقة على 9 فصول من مشروع قانون المنافسة والاسعار    اتحاد الشغل يدعو الى سحب قانون المصالحة في صيغته الحالية    بنزرت: القاء القبض على اصحاب 5 محلات لبيع المصوغ    الشرطة الألمانية تفتتح مكتبا قارا في سفارة ألمانيا بتونس    تنس- دورة "وينستون " المفتوحة: التونسي مالك الجزيري إلى نصف النهائي    بالفيديو..كوريون يغنون "أنت معلم" على طريقتهم    وفد جمعياتي وإعلامي يشرع في زيارة إلى سوريا للاطلاع على وضع الجالية ومقابلة السجناء التونسيين    نتائج قرعة مجموعات دوري أبطال أوروبا موسم 2015-2016    سيّاح يحتسون الجعة ببهو مطار تونس قرطاج: وزير النقل يوضح    من بينهم معوق: تورط 3 شبان في سرقة محل لبيع التبغ    نحو بعث لجنة تحقيق برلمانية ضد بن سدرين    إطلاق نار داخل جامعة سافانا بولاية جورجيا الأمريكية    آخر أمنيات زوج سيلين ديون "الموت بين ذراعيها"    بعد نجاحه في صناعة فريق كبير.. جمهور النجم لزياد الجزيري: انت معلم!    زلزال في البحر المتوسط يمكن ان يشمل تونس.. رئيس مصلحة الزلازل يتحدث ل"الصباح نيوز"    وزير النقل ينفي الترفيع في تعريفة النقل العمومي    توقف مؤقت لحركة المرور بنفقي باب سويقة    برعاية"هواوي" ودعما للسياحة.. "نانسي" من جديد في سوسة    ايقاف صحفييْن فرنسيين بتهمة ابتزاز ملك المغرب    بداية من منتصف سبتمبر: نقص في البطاطا والحكومة تخطّط لتوريد 10 آلاف طن    المغرب: الجمرة الخبيثة تصيب 9 أشخاص    دراسة: البكاء يجعلك تشعر بالسعادة بعد دقائق قليلة    مهرجان قرنبالية: آمنة فاخر تكسب الرهان    إذاعة كاب أف أم تستغرب تصريحات نور شيبة    لقد جهر العرب بالثورة فقادتهم الى حيث لا يريدون...    ابتداء من الثلاثاء القادم: استئناف العمل بنظام الحصتين    تقنية جديدة لعلاج الأسنان دون ألم    تدهور الحالة الصحية للفنانة مديحة يسري    نصائح لتجنب نوبات النعاس في منتصف نهار العمل    وزارة التربية تتسلم كمية من الادوية لفائدة 200 مدرسة...    الإنسانيّة    موقف مفتي الجمهورية من إلباس القاصرات الحجاب    مفتي الجمهورية يعلن عن موقفه من إلباس التلميذات الحجاب...    فضيحة أم فضيلة مفتي تونس؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

البنك المركزي يضع شروط تحجير استعمال الصكوك وكيفية الاسترشاد عن الأشخاص والمؤسسات والجمعيات قبل منحها دفاتر الشيكات
مالية:بعد دخول قانون الشيك بدون رصيد حيز التطبيق
نشر في الصباح يوم 08 - 10 - 2007

البنك ملزم بدفع كل شيك إلى حد 5 آلاف دينار حتى ولو كان الرصيد منعدما إذا لم يسترشد عن وضعية صاحب الحساب أو عند علمه بالتحجير المسلط عليه ولم يقم بالإجراءات اللازمة
هكذا يتم الاسترشاد عن الراغبين في فتح حساب سواء أكانوا أشخاصا أو مؤسسات أو جمعيات أو أجانب
خرق التحجير في استعمال صيغ الشيكات لا يمنع من خلاص الشيك إذا ما سمحت وضعية الحساب بذلك، لكن ذلك لا يمنع من التتبعات العدلية
تونس - الأسبوعي: اقتضى التعديل المتعلق باحكام المجلة التجارية المتعلقة بالشيك اصدار البنك المركزي منشورا توضيحيا للبنوك يحدد وفق صلاحياته الاجراءات التي جاء بها تعديل القانون الانف الذكر ويقدم تفاصيل عن كيفية تطبيقها وبصدور هذا المنشور بدات البنوك في العمل بالاحكام الجديدة للمجلة
..«الاسبوعي» وتعميما للفائدة ستتولى بداية من هذا الاسبوع نشر تفاصيل ما جاء في هذا المنشور المتضمن ل6 ابواب تتعلق بالوقاية من عوارض دفع الشيكات، اثبات عوارض دفع الشيكات، تسوية عوارض دفع الشيكات، في الاعلام بعوارض دفع الشيكات، في الزام البنك بأداء بعض أصناف الشيكات اما الباب السادس فيتعلق بالأحكام النهائية.
في تسليم صيغ الشيكات
نتطرق خلال هذا العدد للباب الاول المتعلق بالوقاية من عوارض دفع الشيكات فقد نص المنشور في هذا الباب ضمن القسم الاول المتعلق بتسليم صيغ الشيكات ان هذه العملية تكتسي اهمية قصوى في الوقاية من عوارض الدفع المتصلة بالشيكات، ومما يؤكد اهمية هذه الوقاية ان:
- البنك المسحوب عليه الشيك ملزم، طبقا للفقرتين الرابعة والخامسة من الفصل 374 من المجلة التجارية في ما عدا الشيكات المسحوبة على الحسابات بالعملة الاجنبية أو بالدينار القابل للتحويل بدفع كل شيك يساوي مبلغه أو يقل عن عشرين دينارا ويكون محررا على صيغة سلمها هذا البنك الى الساحب ولو كان الرصيد منعدما أو ناقصا
- كل بنك ملزم طبقا للفصل 412 مكرر من المجلة التجارية بان يدفع الى حد خمسة الاف دينار ولو كان الرصيد منعدما أو ناقصا، مبلغ كل شيك مسحوب عليه بواسطة صيغ شيكات سملها الى الساحب:
اما دون ان يسترشد لدى البنك المركزي التونسي على وضعية صاحب الحساب قبل تسليمه صيغ شيكات لاول مرة
- أو رغم التحجير المسلط على الساحب وكان البنك المسحوب عليه على علم بذلك
ومن هذا المنطلق نص المنشور على ضرورة جمع الارشادات الخاصة بتعريف صاحب الحساب أو وكيله سواء تعلق الامر باشخاص طبيعيين أو ذوات معنوية أو جمعيات فالاسم واللقب والعنوان ورقم بطاقة التعريف ضرورية للاشخاص الطبيعيين وكذلك رقم بطاقة الاقامة للاجانب المقيمين أو جواز السفر لغير المقيمين اما الأشخاص المعنويين فمن الضروري مد البنك بالمعرف الوطني للمؤسسات ورقم التسلسل بالسجل التجاري وكل البيانات الأخرى وفيما يتعلق بالجمعيات فيشترط رقم التأشيرة وكل المعلومات المتعلقة بالأشخاص الطبيعيين المؤهلين لسحب الشيكات.
في الاسترشاد من البنك المركزي
ويفرض المنشور على البنك قبل ان يسلم لصاحب الحساب صيغ الشيكات ان يسترشد لدى مركزية الشبكات غير المستخلصة بالبنك المركزي عن وضعية الطالب اما بالطريقة الالكترونية اذا ما تعلق الامر باشخاص طبيعيين حاملين لبطاقات تعريف وطنية ويجب على البنك في هذه الحالة ان يحتفظ بمراجع عملية الاسترشاد الالكتروني كما يمكنه بناء على مطلب الحصول على شهادة في عملية الاسترشاد اما اذا تعلق الامر باشخاص ليس لهم بطاقات تعريف وطنية فيجب حينئذ تحرير مطلب على ان تجمع المطالب بالمقر الاجتماعي للبنك ومنه تودع بالبنك المركزي مقابل وصل وتسلم الأجوبة خلال ال3 ايام عمل مصرفية الموالية لتاريخ ايداع المطلب.
وتتعلق المعلومات التي توفرها مركزية الشيكات غير المستخلصة بوضعية الشخص المعني بالاسترشاد (لم تسجل في شانه عوارض دفع أو في وضع تحجير أو ليس موضوع تحجير) وبعدد عوارض الدفع التي لم تتم تسويتها وفي عدد عوارض الدفع التي حصت تسويتها والتي يعود تاريخ الشهادات في عدم الدفع المحررة في شانها الى 3 سنوات على اقصى تقدير بداية من غرة جانفي الجارية
في تحجير مسك واستعمال الشيك
ولحسن تنفيذ التحاجير من مسك واستعمال صيغ الشيكات غير تلك التي تخصص للسحب المباشر أو تلك المشهود باعتمادها يقتضي مسبقا ان يدون بسجل خاص رقم سلسلة صيغ الشيكات على بياض وتاريخ تسليمها لصاحب الحساب وتحيين قائمة الأشخاص موضوع تحجير..
والبنوك مدعوة للسهر بكل عناية على مراعاة التحاجير من استعمال صيغ الشيكات سواء كانت تحاجير قانونية تحفظية أو تحاجير قضائية والا استهدفت للعقوبات المبينة بالفصل 412 مكرر من المجلة التجارية ومن هذا المنطلق فانه يحجر قانونا على كل ساحب شيك بدون رصيد مسك واستعمال جميع صيغ الشيكات التي بحوزته أو بحوزة وكلائه غير تلك التي تسلم الانجاز سحب مباشر أو المشهود باعتمادها والمسلمة اليه من قبل المؤسسات المصرفية وبوجوب ارجاعها الى المصارف المعنية وعلى البنك المسحوب عليه ان يمتنع عن تسليم الساحب المذكور صيغ شيكات جديدة على بياض، وان ينذره صلب الاعلام بعدم الدفع بالامساك عن استعمال جميع صيغ الشيكات على بياض التي بحوزته أو بحوزة وكلائه غير التي تسلم للسحب المباشر أو المشهود باعتمادها والمسلمة له من قبل البنك المسحوب عليه أو من قبل اي بنك اخر وبوجوب ارجاعها للمصارف المعنية ويجب على كل بنك اخر يكون لساحب الشيك دون رصيد حساب مفتوح بدفاتره ان يمتنع منذ اعلامه بالتحجير من قبل البنك المركزي التونسي، عن تسليمه صيغ شيكات على بياض.
وعلى البنوك بالتالي، ان تستمر في الامساك عن تسليم صيغ شيكات على بياض الى حين اشعارها من قبل البنك المركزي التونسي بصفة قانونية برفع تلك التحاجير، ويتم تحيين قائمة الأشخاص موضوع تحجير من مسك صيغ شيكات بالطريقة الالكترونية. ولهذا الغرض، يضع البنك المركزي التونسي على ذمة البنوك في صناديق الرسائل الالكترونية الراجعة لها عبر نظام البنك المركزي التونسي لتبادل المعطيات التعليمات التي تتضمن قائمة الأشخاص الذين اصبحوا موضوع تحجير من مسك صيغ شيكات وقائمة رفع التحجيرات وذلك اعتمادا على المعلومات المبلغة الى مركزية الشيكات غير المستخلصة. ويجب على البنوك الاطلاع بصفة دورية على صناديق رسائلها والامتناع عن تسليم صيغ شيكات على بياض الى حين رفع التحجيرات. وتجدر الاشارة الى ان البنك المركزي التونسي لا يعتمد سوى عوارض الدفع التي يتم ابلاغها اليه وفقا للشروط القانونية والترتيبية النافذة وتكون البنوك مسؤولة مدنيا على عوارض الدفع المصرح بها والمرفوضة اليا لعدم مطابقتها للشروط التقنية المضمنة بدليل استعمال نظام تبادل المعطيات ومركزية المعلومات.
خرق التحاجير
ان التحاجير من مسك صيغ شيكات سواء كانت تحاجير قانونية تحفظية أو قضائية لا تفقد الاهلية بل تسقط الحق. وبالتالي فعلى البنك المسحوب عليه دفع كل شيك صادر عن شخص تعرض الى تحجير من مسك صيغ الشيكات كلما كانت وضعية الحساب تسمح بذلك بيد انه وبقطع النظر عن دفع الشيك من عدمه فان خرق التحجير من مسك صيغ الشيكات يعتبر بالنسبة للساحب وكذلك بالنسبة للوكيل الذي يصدر شيكا مع علمه بالتحجير المسلط على موكله جريمة تستوجب عقابا بالسجن لمة سنة وخطية مبلغها خمسمائة دينار، لذا فعلى البنك المسحوب عليه، ان يعلم حالا البنك المركزي التونسي بكل شيك يدفع لدى شبابيكه تم اصداره سواء من قبل الساحب بالرغم من التحجير من مسك صيغ الشيكات أو من قبل وكيل لفائة موكله المسلط عليه تحجير.
علما بان المجلة التجارية توجب البنوك بانذار اصحاب الحسابات المقفلة باي وسيلة تترك اثرا كتابيا بارجاع صيغ الشيكات التي بحوزتهم أو بحوزة وكلائهم في اجل اقصاه (15) خمسة عشر يوما من تاريخ القفل وتسليط خطية من 500 دينار الى5000 دينار على كل بنك لم ينذر صاحب الحساب بوجوب ارجاع جميع صيغ الشيكات التي بحوزته أو بحوزة وكلائه في صورة قفل الحساب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.