إجلاء 20 ألف شخص في كولونيا الألمانية بعد العثور على قنبلة تزن نحو 200 كلغ    قبلي:حظر التجول بمنطقتي القلعة وجمنة    اشبيلية يفوز بالدوري الأوروبي للمرة الرابعة في تاريخه ويضمن الترشح لدوري الأبطال    الحبيب الصيد: تونس ستشارك في الدورة القادمة للتظاهرة الكونية بدبي    حي حشاد بالمحمدية : العثور على جثة طفل في قنال مجردة ...    استقالة رئيسة فرع اتحاد الكتاب التونسيين بتوزر    هذا ما تفعله حبات من البندق في قدرتك الجنسية    خطير: حجز 110 طن منها بصفاقس ..يشتري الحلوى المنتهية الصلوحية ويعيد رسكلتها    الفاحشة وآثارها    الشرطة العدلية بسوسة تتمكن من حجز 1600 قطعة نقدية اثرية و ايقاف المتهمين    القيروان: حملة أمنية تسفر عن ايقاف 40 مجرما    نادي نيس متأكد من إمكانية لعب بن عرفة في صفوفه    الشاعر "هشام عودة" ومخاطر الكتابة مِن الذاكرة وبها    متظاهرون في المغرب يحتجون على عرض فيلم «الزين اللي فيك» المثير للجدل    القيروان: انتحار فتاة حرقا بعد تعرضها لعملية اغتصاب‎    مستقبل القصرين في "الناسيونال"    علماء: العدوانية سببها موت خلايا الدماغ    41 بالمائة نسبة حضور المرأة في الوظيفة العمومية    البنك الافريقي للتنمية يتوقع نموا فب تونس ب 3 سنة 2015 و4,1 سنة 2016    خبراء جزائريون ينتقدون منح تونس صفة حليف أساسي غير عضو في "الناتو"    عبد المجيد الشرفي: لا يحق لبشير بن حسن امامة الناس بعد سجنه في قضية أخلاقية    هذه قائمة اسماء المتهمين بقضايا فساد داخل الفيفا    صفاقس: مروج الكوكايين في قبضة الأمن    يوم 5 جوان.. الإعلان عن إجراءات جديدة تهم العمل البلدي    زهير المغزاوي: أموال تونس المهربة تقدر ب 40 مليار دينار ولا بد من معالجة فورية لملفات التهرب الجبائي والإقتصاد الموازي    سعيد العايدي : اضراب أعوان الصحة يكلّف يوميا أكثر من نصف مليار وسيتم الاقتطاع من أجورهم    في مهرجان الفرح الافريقي: دوز ... على إيقاعات افريقيا    بشرى بلحاج حميدة تدعو لطرد المضربين "عشوائيا" عن العمل    سهام بن سدرين : لم نتوصل إلى اتفاق لفتح أرشيف "البوليس السياسي"    حمة الهمامي يدعو إلى "تكريس الشفافية في ملف الثروات الطبيعية كمدخل لحل التحركات الإحتجاجية بالحوض المنجمي والفوار"    تخصيص شاشة عملاقة في الحديقة أ بمناسبة مباراة الافريقي وترجي جرجيس    مصدر من وزارة التجارة: وفرة المنتوجات الاستهلاكية خلال شهر رمضان ستنعكس على الأسعار    التوهامي العبدولي: لا وجود لاتصالات رسمية مع الخارجية السورية لاعادة العلاقات مع دمشق    لضمان تغطية تليق بتدشين ملعب النيفر: تقديم مباراة البقلاوة والسي أس أس إلى غرة جوان    بنزرت: وفاة عسكري وإصابة 3 آخرين في انفجار رمانة يدوية    بدر الدين عبد الكافي عضو لجنة الطاقة في البرلمان: هكذا سنتعامل مع حملة "وينو البترول"    المكلف بالاعلام بوزارة الصحة يتحدث ل"الصباح نيوز" عن الاضراب الإداري في المؤسسات الصحية    تعزية الجامعة : وفاة لاعب أولمبيك سليمان‎    الفيفا يعقد مؤتمرا صحفيا طارئا بعد القبض على 6 من مسؤوليه فى زيوريخ    القضاء الفرنسي يسمح لساركوزي بتغيير اسم حزبه    بعد فشله في رولان غاروس: مالك الجزيري يعتذر للجماهير التونسية    قطيع من الماشية مهرا من كيني متيم لابنة أوباما    صفاقس: حجز 5 أطنان من لحوم الدواجن ومشتقاتها منتهية الصلوحية    «حكايات تونسية» تستقطب نجوما عربية ومطربين وإعلاميين ...    رئيس الشيشان يؤدي الدور الرئيسي في فيلم "أكشن" لهوليوود    طقس اليوم: الحرارة القصوى بين 22 و26 درجة    في العاصمة:طبيب أمام القضاء بسبب خطإ مهني    حجز 90 ألف دينار تونسي لدى مواطن اجنبي قادم من اسطنبول    استمرار النمو في مختلف أنشطة مجموعة الإمارات    مجلس نواب الشعب: لجنة الأمن والدفاع تُقرر الاستماع إلى وزير الدفاع الوطني    ليبيا.. نجاة رئيس الوزراء عبدالله الثني من محاولة اغتيال    عارضة الأ زياء اللبنانية ميريام كلينك : فضل شاكر جربوع    BIAT تطلق عرضا جديدا لفائدة المؤسسات الصغرى والمتوسطة    المجلس الإسلامي الأعلى: ما تدعو إليه جمعية شمس محرّف للسّنن ومحطّم للأسرة    فلكيا :18 جوان المقبل أول أيام رمضان    المغرب.. منع عرض فيلم "الزين اللّي فيك"    قبل شهر من رمضان :مريض السكري... يصوم أو لا يصوم؟    وزير الصحّة : تونس تواجه تزايدا مفزعا للأمراض المزمنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الإعلان عن اسناد رخصة ثالثة في استغلال شبكات الاتصال القارة والجوالة من الجيل الثالث
نشر في الصباح يوم 03 - 07 - 2013

اكد منجي مرزوق وزير تكنولوجيات المعلومات والاتصال خلال اللقاء الدوري الذي انتظم امس بقصر الحكومة بالقصبة ان مشروع «تونس الذكية» ينتظر موافقة المحكمة الادارية ليعرض على مجلس وزاري للموافقة عليها مشيرا ان هذه الاجراءات لن تتجاوز الشهر فقط.
ويذكر ان مشروع «تونس الذكية» تم الاعلان عنه خلال الندوة التي نظمتها الوزارة في 14 و15 و16 جوان الفارط الى جانب اعتزام احداث المجلس الأعلى لتونس الرقمية كهيئة استشارية راعية للإستراتيجية الوطنية الرقمية.
كما افاد مرزوق بانه تم اسناد رخصة ثالثة في مجال إقامة واستغلال شبكات الاتصالات القارة والاتصالات الجوالة من الجيل الثالث مما سيساهم في دعم مناخ المنافسة وتحسين البنية التحتية للاتصالات وتدعيم التغطية بخدمات الاتصالات القارة والجوالة من الجيل الثالث. وفي استعراضه للتقرير السنوي لقطاع تكنولوجيات المعلومات والاتصال لسنة 2012 اكد مرزوق ان هذا القطاع سجل نسبة نمو ب14,6بالمائة وقدرت نسبة مساهمته في الناتج المحلي الاجمالي ب6,7 بالمائة نتيجة تكاثف الجهود في اتجاه تحيين اﻷطر التنظيمية والترتيبية في اتجاه مزيد دفع تنافسية القطاع وتعزيز البنية اﻷساسية الاتصالية والمعلوماتية وتطوير التطيبيقات والمحتويات الرقمية الخدمات ودعم اﻻستثمار، وضمان مناخ الثقة الرقمية وسﻼمة الفضاء السبرني بالاضافة الى دعم التعاون والشراكة على الصعيد الدولي.
اصلاحات هيكلية
وتمثلت الاصلاحات الهيكلية والتنظيمية للقطاع حسب الوزير في إعداد مشروع قانون لتنقيح مجلة اﻻتصاﻻت في اتجاه مﻼءمة اﻹطار التنظيمي للتطورات التكنولوجية، ومزيد دعم القدرة التنافسية لقطاع اﻻتصاﻻت بما يمكن من تطوير اﻻستثمار في شبكات اﻻتصال ويعزز البنية التحتية للاتصالات ويساهم في الرفع من القدرة التشغيلية للقطاع.
تهيئة 60 مكتب بريد
كما اعلن مرزوق عن اقتناء وحدات بث رقمية أرضية لبعض المناطق الداخلية بهدف توسيع شبكة البث الرقمي الأرضي مما مكن من بلوغ نسبة تغطية تصل إلى 95 بالمائة من السكان وذلك في اطار السعي الى تدعيم رقمنة شبكة الإرسال الإذاعي والتلفزي وتوفير جودة عالية للصوت والصورة وبالنسبة لتحسين الخدمات البريدية فقد قامت الوزارة بتهيئة نحو ستين مكتب بريد بعد الاضرار التي لحقت بها اثناء الثورة الى جانب استكمال بناء مركّبي بريد بكل من بنزرت وسليانة.
خدمات بريدية جديدة
واستعرض الوزير مختلف الخدمات الجديدة التي سيقدمها البريد التونسي الى حرفائه من تسويق خدمة الدفع عبر الهاتف الجوال «Mobiflouss» مع المشغل «تونيزيانا» وخدمة «Mobidinar» مع المشغل «اتصالات تونس»، والتي تمكن الحرفاء من تأمين عمليات الشحن الإلكتروني لخطوط الهاتف الجوال مسبقة الدفع وكذلك القيام بعديد الخدمات المالية الإلكترونية على غرار خلاص فواتير الماء والكهرباء والهاتف. وفي اطار تيسير إجراءات ممارسة اﻷنشطة في مجال تكنولوجيات المعلومات واﻻتصال، اعلن الوزير عن جملة من الاجرءات من بينها حذف نظام التراخيص وتعويضه بنظام كراسات الشروط بالنسبة لانشطة المراكز العمومية للاتصالات الهاتفية والمراكز العمومية للانترنات ومراكز النداء المحلية الى جانب توسيع دائرة المستغلين لخدمة الهاتف عبر برتوكول اﻷنترنات لتشمل مشغلي الشبكات العمومية للاتصالات ومزودي خدمات اﻷنترنات على حد السواء، فضﻼ عن حذف الترخيص المسبق للانتفاع بهذه الخدمة. وفيما يتعلق بالبريد التونسي اكد الوزير على التصدي للمخالفات التي تمارس على هذا القطاع في اشارة الى النشاط البريدي غير المرخص فيه التي مارسته احدى الشركات الخاصة مؤكدا انه تم رفع دعوى قضائية ضد الشركة المعنية.
سرقة الكوابل النحاسية
وحول الخسائر التي تكبدتها شركة اتصالات تونس من خلال سرقة الكوابل النحاسية قال مرزوق ان الخسائر بلغت 1.5 مليون دينار في 2012 ومليون دينار الى حدود شهر ماي 2013.
◗ جهاد الكلبوسي
مفتي الجمهورية التونسة:
نلتزم بالرؤية الشرعية مع الاسئتناس بالرؤية العلمية لرصد هلال رمضان
اكد الشيخ عثمان بطيخ مفتي الجمهورية التونسية خلال اللقاء الاعلامي الدوري الذي انتظم امس بقصر الحكومة على ضرورة الالتزام باوقات الصلاة التي يضبطها المعهد الوطني للرصد الجوي بالتنسيق مع وزارة الشؤون الدينية لتحديد أوقات الصلاة. وبخصوص رؤية شهر رمضان قال مفتي الجمهورية ان تحديد أول يوم في شهر رمضان تتم عبر الرؤية الشرعية واستئناسا بالرؤية العلمية تجنبا للخلافات حول تحديد أول يوم صيام وأيام الاعياد خاصة داخل العائلات التونسية لأن لكل رؤيته في هذا الشان، مذكرا بان عديد الدول الاسلامية كانت تعتمد على الحساب ثم عادت الى الرؤية الشرعية.
وفي ما يتعلق بتأخير الاعلان عن رؤية هلال رمضان كل عام قال مفتي الجمهورية انه ناجم عن انتظار نتائج رؤية الهلال في ال 24 ولاية مذكرا بأنه في كل مناسبة تخرج لجنة بكل ولاية تضم الامام الخطيب وعددا من الأئمة والمرشد الديني والواعظ ومهندسا من الرصد الجوي لمشاهدة غروب الشمس ورصد الهلال ثم تعد كل واحدة منها تقريرها وتقدمه الى والي الجهة الذي يقوم باعلامنا بكل النتائج سواء شفاهيا او كتابيا وعلى ضوء النتائج تحدد ثبوت الرؤية من عدمها.»
◗ جهاد
code-b�eb�0� dir=RTL

الإعلان عن اسناد رخصة ثالثة في استغلال شبكات الاتصال القارة والجوالة من الجيل الثالث
اكد منجي مرزوق وزير تكنولوجيات المعلومات والاتصال خلال اللقاء الدوري الذي انتظم امس بقصر الحكومة بالقصبة ان مشروع «تونس الذكية» ينتظر موافقة المحكمة الادارية ليعرض على مجلس وزاري للموافقة عليها مشيرا ان هذه الاجراءات لن تتجاوز الشهر فقط.
ويذكر ان مشروع «تونس الذكية» تم الاعلان عنه خلال الندوة التي نظمتها الوزارة في 14 و15 و16 جوان الفارط الى جانب اعتزام احداث المجلس الأعلى لتونس الرقمية كهيئة استشارية راعية للإستراتيجية الوطنية الرقمية.
كما افاد مرزوق بانه تم اسناد رخصة ثالثة في مجال إقامة واستغلال شبكات الاتصالات القارة والاتصالات الجوالة من الجيل الثالث مما سيساهم في دعم مناخ المنافسة وتحسين البنية التحتية للاتصالات وتدعيم التغطية بخدمات الاتصالات القارة والجوالة من الجيل الثالث. وفي استعراضه للتقرير السنوي لقطاع تكنولوجيات المعلومات والاتصال لسنة 2012 اكد مرزوق ان هذا القطاع سجل نسبة نمو ب14,6بالمائة وقدرت نسبة مساهمته في الناتج المحلي الاجمالي ب6,7 بالمائة نتيجة تكاثف الجهود في اتجاه تحيين اﻷطر التنظيمية والترتيبية في اتجاه مزيد دفع تنافسية القطاع وتعزيز البنية اﻷساسية الاتصالية والمعلوماتية وتطوير التطيبيقات والمحتويات الرقمية الخدمات ودعم اﻻستثمار، وضمان مناخ الثقة الرقمية وسﻼمة الفضاء السبرني بالاضافة الى دعم التعاون والشراكة على الصعيد الدولي.
اصلاحات هيكلية
وتمثلت الاصلاحات الهيكلية والتنظيمية للقطاع حسب الوزير في إعداد مشروع قانون لتنقيح مجلة اﻻتصاﻻت في اتجاه مﻼءمة اﻹطار التنظيمي للتطورات التكنولوجية، ومزيد دعم القدرة التنافسية لقطاع اﻻتصاﻻت بما يمكن من تطوير اﻻستثمار في شبكات اﻻتصال ويعزز البنية التحتية للاتصالات ويساهم في الرفع من القدرة التشغيلية للقطاع.
تهيئة 60 مكتب بريد
كما اعلن مرزوق عن اقتناء وحدات بث رقمية أرضية لبعض المناطق الداخلية بهدف توسيع شبكة البث الرقمي الأرضي مما مكن من بلوغ نسبة تغطية تصل إلى 95 بالمائة من السكان وذلك في اطار السعي الى تدعيم رقمنة شبكة الإرسال الإذاعي والتلفزي وتوفير جودة عالية للصوت والصورة وبالنسبة لتحسين الخدمات البريدية فقد قامت الوزارة بتهيئة نحو ستين مكتب بريد بعد الاضرار التي لحقت بها اثناء الثورة الى جانب استكمال بناء مركّبي بريد بكل من بنزرت وسليانة.
خدمات بريدية جديدة
واستعرض الوزير مختلف الخدمات الجديدة التي سيقدمها البريد التونسي الى حرفائه من تسويق خدمة الدفع عبر الهاتف الجوال «Mobiflouss» مع المشغل «تونيزيانا» وخدمة «Mobidinar» مع المشغل «اتصالات تونس»، والتي تمكن الحرفاء من تأمين عمليات الشحن الإلكتروني لخطوط الهاتف الجوال مسبقة الدفع وكذلك القيام بعديد الخدمات المالية الإلكترونية على غرار خلاص فواتير الماء والكهرباء والهاتف. وفي اطار تيسير إجراءات ممارسة اﻷنشطة في مجال تكنولوجيات المعلومات واﻻتصال، اعلن الوزير عن جملة من الاجرءات من بينها حذف نظام التراخيص وتعويضه بنظام كراسات الشروط بالنسبة لانشطة المراكز العمومية للاتصالات الهاتفية والمراكز العمومية للانترنات ومراكز النداء المحلية الى جانب توسيع دائرة المستغلين لخدمة الهاتف عبر برتوكول اﻷنترنات لتشمل مشغلي الشبكات العمومية للاتصالات ومزودي خدمات اﻷنترنات على حد السواء، فضﻼ عن حذف الترخيص المسبق للانتفاع بهذه الخدمة. وفيما يتعلق بالبريد التونسي اكد الوزير على التصدي للمخالفات التي تمارس على هذا القطاع في اشارة الى النشاط البريدي غير المرخص فيه التي مارسته احدى الشركات الخاصة مؤكدا انه تم رفع دعوى قضائية ضد الشركة المعنية.
سرقة الكوابل النحاسية
وحول الخسائر التي تكبدتها شركة اتصالات تونس من خلال سرقة الكوابل النحاسية قال مرزوق ان الخسائر بلغت 1.5 مليون دينار في 2012 ومليون دينار الى حدود شهر ماي 2013.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.