أبطال أوروبا: نتائج مباريات الثلاثاء والترتيب    رضوان المصمودي يطالب قناة الجزيرة تأجيل بث الشريط الوثائقي حول اغتيال بلعيد الى ما بعد الانتخابات    رسمي : بوتسوانا تستضيف تونس يوم 14 نوفمبر‎القادم    الليلة وغدا: أمطار منتظرة في هذه المناطق..    كيف تجعلين ولدك يساعدك في البيت ويقوم بفروضه المدرسية بدون مشاحنات؟    الأحزاب خيبت آمالهم..هل أصبح الأشخاص ذوي الاعاقة مواطنين من درجة ثانية؟    بواعث الطعن في التراث الإسلامي -أحمد محمد بلقيس    منزل بورقيبة : ايقاف كهل بسبب مسك وترويج عملة تونسية مزيفة    الجامعة تكاتب الحكومة لإعفاء أندية الرّابطة الأولى من الدّيون    الجزائر تعتزم غلق معابرها الحدودية مع تونس...والسلطات التونسية لا علم لها بالموضوع    بعد غد: ''القصرين تقرأ''    اربعة اشهر سجن مع تأجيل التنفيذ لمدون تونسي    المنستير: حجيج لم يجدوا أمتعتهم.. ومدير المطار يوضح    540 مليون دينار غير مسددة من العائلات والادارات..فاتورات الكهرباء تحت مجهر المعهد الوطني للاستهلاك    وزير الشؤون الاجتماعية :''من حق الحكومة تقديم أي مشروع في مصلحة الصناديق الاجتماعية''    بين بوحجلة و الشراردة : حادث مرور يخلف قتيل و 5 جرحى    دعم مالي أوروبي لتونس ب200 مليون أورو    أحزاب المعارضة تستنكر تجاوزات خطيرة في مكاتب الاقتراع بالخارج    الباجي قائد السبيسي: ''من لم يصوت للنداء فكأنما يصوت للنهضة''    المكتب الجامعي يعاقب النادي البنزرتي والنجم الساحلي    تونس-بنعروس :إيقاف ثلاثة أنفار وحجز 9 كلغ من مخدّر عجين التكروري بمرناق    الارهابي ‘'أبو عياض'' يهدد بالانتقام في صورة عدم إطلاق سراح شقيقه    الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع : القبض على ارهابي يتعالج في مصحة خاصة ..وقتلى الجماعات الارهابية يدفنون من قبل اميرهم    الداخلية تتسلّم آلات للكشف عن المواد المتفجّرة هبة من المملكة المتّحدة    لمكافحة الإرهاب: بريطانيا تسلم تونس '' هبة أمنية''    مسؤولة في وزارة الصحة:الوزارة اتخذت كافة الاجراءات في المطارات للتوقي من ايبولا    نقابة امن مطار تونس قرطاج تطالب بهيكل طبي قار للحماية من فيروس "إيبولا"    مطار النفيضة : الإشتباه في اصابة شاب تونسي مرحل من ايطاليا ب"الإيبولا"    في الدورة العادية الثالثة للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي بمنوبة    مصدر من الاذاعة الوطنية: لهذه الأسباب اختفى صوت بشير الرجب من الاذاعة    عدنان منصر ينفي وجود قطيعة بين حزب المؤتمر وحركة النهضة    كان مقررا لليوم: تأجيل إضراب اعوان وإطارات الستاغ إلى هذا التاريخ...    بيان لشخصيات علمية شرعية يوجب المشاركة في الانتخابات    مراد العقبي مدربا جديدا للملعب القابسي؟    وفاة مصمم الأزياء العالمي "أوسكار دي لارينتا"    وفاة المصور السويسري الشهير صاحب صورة "تشي غيفارا" مدخنا السيجار    مصدر عسكري ليبي : تونسي من بين قتلى مجلس "شورى ثوار بنغازي"    فيديو فظيع .. "داعش" يرجم امرأة بريف حماة    الاسكندرية : مثقفون عرب يطلقون جائزة أدبية جديدة    شركة مرسيدس تعد سيارتها المستقبلية السرية لعرضها الأول    مع اقتراب فصل الشتاء.. 7 حقائق هامة عن "الانفلونزا" يجب معرفتها    تفاصيل جديدة بخصوص التونسي الذي فجّر نفسه في بنغازي بليبيا    نوري اللجمي : سيتم ايقاف القنوات التي تجاهلت قرار الهايكا    مصرع رئيس مجلس إدارة توتال الفرنسية في حادث تحطم طائرة بموسكو    المدير التنفيذي للأهلي المصري يطالب "شرف الدين" بالاعتذار    بلاتر: مونديال قطر 2022 قد ينظم في الشتاء    اليوم إضراب عام في وكالات الأسفار ووقفة إحتجاجية امام وزارة السياحة    عطلة بيوم واحد بمناسبة حلول السنة الهجريّة حسبما ستثبته الرؤية    في "حديث سياسي": النوري بوزيد ل"الصباح الأسبوعي".. حزب وحيد قادر على إيصال اليسار إلى الحكم    بداية من 2015: بنك معطيات عن العائلات التي ستتمتّع بالدّعم    شابان فرنسيان يخترعان جهازا يكشف وجود لحم الخنزير أو الخمر في الطعام    «محمد رشيد الزمرلي» ل«التونسية» :«سيبوا الرياحي ولسنا في حاجة إلى دروس من أحد»    ديلي ميل البريطانية: تونس تستعد لاطلاق مشروع استثماري في الطاقة الشمسية    سليّم الحريصي ينضمّ إلى قناة " تونسنا "    مفتي مصري : لمس المرأة في المصافحة ''حلال''.. ومسها ''حرام''    النهضة و اعلام الحجامة    دولة الاحتلال...الإسلام ينتشر رغم الصعوبات    أفوكاتو تجمّعي وثوري!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

"التونسية" تكشف خفايا الصراع بين الخطوط التونسية و"سيفاكس آرلاينز " ومنع رسمي لهذه الاخيرة من الاستغلال اليومي لمطار تونس قرطاج
نشر في التونسية يوم 29 - 04 - 2012

شهد اليوم كل من مطار جربة ومطار تونس قرطاج مشاحنات عنيفة بين أعوان الخدمات الأرضية للخطوط التونسية وأعوان شركة سيفاكس آرلاينز والبعض من ركابها من الأوروبيين .
وتأتي هذه المناوشات نتيجة عدة أسباب من بينها رفض أعوان الخدمات الأرضية تجهيز طائرات" سيفاكس آرلاينز" وهنا يوضح السيد شهاب بن حمد المدير العام للخدمات الأرضية بالخطوط التونسية مشيرا إلى أن شركة" سيفاكس آرلاينز " نكثت الاتفاق الذي أبرم معها مؤكدا ان الخطوط التونسية وفرت الأرضية الملائمة لانطلاقة جيدة لسيفاكس آرلاينز التي التزمت بان يكون نشاطها الأساسي انطلاقا من صفاقس مع تمكينها من ثلاث سفرات إلى فرنسا عبر تونس قرطاج وهو ما تم بالفعل ، لكن المدير العام للخدمات الأرضية كشف أن سيفاكس آرلاينز غيرت رأيها فجأة وحاولت أن يكون لها سفرات يومية من مطار تونس قرطاج وجربة وهو أمر مرفوض بحسب محدثنا لأنه مخالف للاتفاق الأولي.
ولدى اتصالنا بالنقابات التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل اكدت مصادرنا أن عمال الخدمات التونسية تعرضوا اليوم إلى الاعتداء والسب والشتم من قبل بعض الميليشيات التي حاولت منع رحلات الخطوط التونسية من الرحيل -خصوصا في مطار تونس قرطاج - لكن تم التصدي لها .
واكدت النقابات الأساسية أنها أصدرت منذ أيام بيانا وضحت فيه موقفها من نشاط الشركة الجديدة حيث عبرت عن عميق انشغالها لما بلغها من أخبار عن تمكين وزارة النقل شركة "سيفاكس آرلاينز " من رخصة استغلال انطلاقا من مطار تونس قرطاج الدولي لخطوط دفعت فيها الخطوط التونسية الكثير من الأموال والمجهودات من أجل إرسائها وتطويرها .
وجاء في لائحة النقابات الأساسية أن البرنامج المزعوم لشركة سيفاكس عند ظهورها هو تطوير قطاع التقل البري بجهة صفاقس وفتح خطوط جديدة وحذرت النقابات من تكرار تجربة الماضي حيث سخرت حكومات النظام السابق إمكانيات وخبرات الخطوط التونسية من أجل إنشاء شركة قرطاج للطيران كارتاقو وما صاحب ذاك من فساد مالي واستغلال نفوذ .
وطالبت النقابات سلطة الاشراف بتحمل مسؤولياتها التاريخية وأن تحذو حذو حكومات عدة في دول الاتحاد الأوروبي سهرت على حماية شركاتها الوطنية من أخرى ذات صبغة فقاعية تسوق لنفسها أهداف نبيلة كدفع الاستثمار والتشغيل وتخفي هدفها الحقيقي المتمثل في تحطيم الشركات الوطنية العريقة في ذلك القطاع لإزاحتها من الساحة خدمة لمصالح شركات عالمية كبرى .
وأكدت النقابات ترحيبها بأي مشروع استثماري جدي لتطوير قطاع النقل الجوي يخلق مواطن شغل حقيقية في إطار قواعد المنافسة الشريفة وأعلنت النقابات عن رفضها لأي برنامج لإنشاء أو تطوير شركات منافسة على حساب الخطوط التونسية باستغلال خبراتها أو مقدراتها أو شبكات استغلالها التي ضحى من أجلها أجيال تعاقبت على هذه المؤسسة التي تعد مكسبا لكل التونسيين .
ويبدو أن الوضع مرشح لتطورات أكثر خطورة في صورة تواصل سوء التفاهم الحاصل الآن بين الخطوط التونسية وشركة سيفاكس آرلانز فكيف ستتعامل وزارة النقل مع هذه التطورات التي تضرب في الصميم سمعة البلاد على مستوى خدمات الطيران ؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.