تونس – سيشورن: 1 – 2 اللّص    مقابلات ودية .. فوز النادي الصفاقسي ومستقبل المرسى والنادي الافريقي    تنظيم داعش يعدم الرهينة الياباني الثاني        المروج : العثور على جثّة فتاة تعرّضت للذبح    الياس القرقوري: ملي دخل السبسي الى قرطاح لا عاد اجتماعات شعبية ولا لقاءات حصرية    الياس القرقوري: مهدي جمعة يحوس من بلاد لبلاد ويعمل في الصفقات وكلهم ساكتين عليه تقول ساحرهم والا دافنينو مع بعضهم    بالفيديو.. أحمد حلمي يدخل في نوبة بكاء مباشرة على الهواء    ياسين ابراهيم: الحكومة المرتقبة ستضم شركاء وحلفاء وسيتم تحديد تركيبتها النهائية منتصف نهار الأحد 1 فيفري    تحكيم : جدل حول الاختبار البدني للدوليين    كان 2015: جمهورية الكونغو أول المتأهلين الى المربع الذهبي    "إيج نوبل" ل "عبد العاطي".. أو.. استثمار العار!        الظواهري: بن لادن كان عضواً في جماعة الإخوان    بنزرت: ايقاف شاب يشتبه في تعامله مع جهات ارهابية بسوريا        الرابطة الثانية الجولة الرابعة اياب : فوز الحديد الصفاقسي وسبورتينغ بن عروس    كرنفال تونس للتنشيط السياحي والثقافي بياسمين الحمامات يوم 20 مارس 2015                المهرجان الدولي للقصور الصحراوية بتطاوين من 19 إلى 22 مارس 2015    الليبي موسى الرحيبي ينفي اتهامات اللسلطات التونسية له بالارهاب    عاجل: محكمة مصرية تقضي بإدراج كتائب القسام ك "منظمة إرهابية"    خاص :إحالة 25 متهّما في أحداث بلاريجيا الارهابية    خاص:لا زيادة ثالثة في أسعار البنّ وهذه تفاصيل الترفيع في أسعار السكر والشاي    كرة قدم- تشكيلة المنتخب الوطني أمام غينيا اليوم    دولي- الليرة التركية تتدهور أمام الدولار الأميركي    في العاصمة:تأجيل النظر في قضيّة تهديد بتفجير معمل اسمنت    في باجة: حرمه المؤجر من التغطية الاجتماعية فدفعه من أعلى البناية    ذهبية أولمبياد 2012 في 3000م حواجز تعود إلى حبيبة الغريبي إثر إيقاف الروسية زاريبوفا بسبب المنشطات    النيابة العمومية في المحكمة الابتدائية بتونس تفتح تحقيقا في اتهامات ضد سفير تونس بليبيا رضا بوكادي    قيادي النهضة حبيب اللوز أمام القضاء بسبب المدونة ألفة الرياحي    التحالف يقتل خبير أسلحة كيمياوية في داعش    بنزرت: ايقاف شاب بتهمة التخابر مع جهات ارهابية بسوريا        سجن النساء بمنوبة: سجينة تنتحر والناطق الرسمي للسجون والإصلاح يكشف التفاصيل ل" الصباح نيوز"    الإمارات تقطع رحلاتها الجوية من أبوظبي الى الجزائر            بريطانيا تطلق مشروع تحليل 100 ألف جينوم بشري لمعرفة سبب السرطان    الشركة التونسية للبنك تجازي بعض حرفائها    الترفيع في حصة تونس من تصدير الزيت الى اوروبا        لبنى السديري تقدم العرض الأول لمسرحية ''دام الفرح'' أمام الفنانين والسياسيين والنقاد والجمهور والصحافيين    «كَوَزَكِي» لتوفيق بن بريك: نص مهبول يكسّر أسوار الواقعية ويحلّق فوق عشّ المجانين    أمل حجازي تعود ب «اللّيلة»    اليوم يبدأ «الصولد» الشتوي:بوادر ضعيفة وتفاقم ظاهرة «الصولد» المقنّع    الفتن وعواقبها الاجتماعية    الفتن وعواقبها الاجتماعية    إضراب لمعلمي المدرسة الابتدائية "الغابة السوداء" احتجاجا على تلكؤ وزارة الصحة في التعاطي مع آفة فيروس الالتهاب الكبدي        أمريكية تعبت من العزوبية فتزوجت نفسها        مديرة الصحة الأساسية: الطفلة المتوفاة بفيروس الالتهاب الكبدي صنف أ وصلت إلى مستشفى صفاقس في حالة غيبوبة    الشعب والنخبة .....والحلقة الأخيرة        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

"التونسية" تكشف خفايا الصراع بين الخطوط التونسية و"سيفاكس آرلاينز " ومنع رسمي لهذه الاخيرة من الاستغلال اليومي لمطار تونس قرطاج
نشر في التونسية يوم 29 - 04 - 2012

شهد اليوم كل من مطار جربة ومطار تونس قرطاج مشاحنات عنيفة بين أعوان الخدمات الأرضية للخطوط التونسية وأعوان شركة سيفاكس آرلاينز والبعض من ركابها من الأوروبيين .
وتأتي هذه المناوشات نتيجة عدة أسباب من بينها رفض أعوان الخدمات الأرضية تجهيز طائرات" سيفاكس آرلاينز" وهنا يوضح السيد شهاب بن حمد المدير العام للخدمات الأرضية بالخطوط التونسية مشيرا إلى أن شركة" سيفاكس آرلاينز " نكثت الاتفاق الذي أبرم معها مؤكدا ان الخطوط التونسية وفرت الأرضية الملائمة لانطلاقة جيدة لسيفاكس آرلاينز التي التزمت بان يكون نشاطها الأساسي انطلاقا من صفاقس مع تمكينها من ثلاث سفرات إلى فرنسا عبر تونس قرطاج وهو ما تم بالفعل ، لكن المدير العام للخدمات الأرضية كشف أن سيفاكس آرلاينز غيرت رأيها فجأة وحاولت أن يكون لها سفرات يومية من مطار تونس قرطاج وجربة وهو أمر مرفوض بحسب محدثنا لأنه مخالف للاتفاق الأولي.
ولدى اتصالنا بالنقابات التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل اكدت مصادرنا أن عمال الخدمات التونسية تعرضوا اليوم إلى الاعتداء والسب والشتم من قبل بعض الميليشيات التي حاولت منع رحلات الخطوط التونسية من الرحيل -خصوصا في مطار تونس قرطاج - لكن تم التصدي لها .
واكدت النقابات الأساسية أنها أصدرت منذ أيام بيانا وضحت فيه موقفها من نشاط الشركة الجديدة حيث عبرت عن عميق انشغالها لما بلغها من أخبار عن تمكين وزارة النقل شركة "سيفاكس آرلاينز " من رخصة استغلال انطلاقا من مطار تونس قرطاج الدولي لخطوط دفعت فيها الخطوط التونسية الكثير من الأموال والمجهودات من أجل إرسائها وتطويرها .
وجاء في لائحة النقابات الأساسية أن البرنامج المزعوم لشركة سيفاكس عند ظهورها هو تطوير قطاع التقل البري بجهة صفاقس وفتح خطوط جديدة وحذرت النقابات من تكرار تجربة الماضي حيث سخرت حكومات النظام السابق إمكانيات وخبرات الخطوط التونسية من أجل إنشاء شركة قرطاج للطيران كارتاقو وما صاحب ذاك من فساد مالي واستغلال نفوذ .
وطالبت النقابات سلطة الاشراف بتحمل مسؤولياتها التاريخية وأن تحذو حذو حكومات عدة في دول الاتحاد الأوروبي سهرت على حماية شركاتها الوطنية من أخرى ذات صبغة فقاعية تسوق لنفسها أهداف نبيلة كدفع الاستثمار والتشغيل وتخفي هدفها الحقيقي المتمثل في تحطيم الشركات الوطنية العريقة في ذلك القطاع لإزاحتها من الساحة خدمة لمصالح شركات عالمية كبرى .
وأكدت النقابات ترحيبها بأي مشروع استثماري جدي لتطوير قطاع النقل الجوي يخلق مواطن شغل حقيقية في إطار قواعد المنافسة الشريفة وأعلنت النقابات عن رفضها لأي برنامج لإنشاء أو تطوير شركات منافسة على حساب الخطوط التونسية باستغلال خبراتها أو مقدراتها أو شبكات استغلالها التي ضحى من أجلها أجيال تعاقبت على هذه المؤسسة التي تعد مكسبا لكل التونسيين .
ويبدو أن الوضع مرشح لتطورات أكثر خطورة في صورة تواصل سوء التفاهم الحاصل الآن بين الخطوط التونسية وشركة سيفاكس آرلانز فكيف ستتعامل وزارة النقل مع هذه التطورات التي تضرب في الصميم سمعة البلاد على مستوى خدمات الطيران ؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.