فاجعة في صفاقس:تفحّم إمرأة في حريق بمنزل    هل عَلِقتْ ليبيا بين "الثورة" و "الدولة"؟    في الجزائر:القبض على أحد رؤوس «القاعدة» مكلّف بالاتصال بإرهابيي تونس    اتحاد الشغل :قطاعات الوظيفة العمومية والقطاع العام تطالب الحكومة بفتح مفاوضات الزيادة في الاجور    اقتراحات بصدد الدراسة بخصوص التسعيرة الحالية للأدوية    الله أكبر.. وداعا زميلنا الناصر الرابعي    بالفيديو: اشتباكات بين أحباء النادي الإفريقي في ملعب رادس    وزير الدفاع يخرج عن صمته و يوضح خلفيات استقالة رئيس أركان جيش البرّ    المصادقة على الفصول من 8 إلى 11 وتجاوز الفصل 12ورفع الجلسة بعد سقوط اول تعديل للفصل 13من مشروع قانون الإرهاب    نقابة الصحافيين تعلن عن رفع قضية ضد النائب ابراهيم القصاص    إحداث هيكل يشرف على مشروع الميناء بالمياه العميقة بالنفيضة    وباء «الايبولا» الزاحف: «عيادات» في المطارات والموانئ التونسية وعين على الطلبة الأفارقة والفرق الرياضية    كتائب القسام تعلن:فرض حضر التجوّل في شوارع تل ابيب والطيران في مطار بن غوريون حتى إشعار آخر من "الضيف" القائد العام للكتائب    اعفاء المترشحين للانتخابات التشريعية من تقديم البطاقة عدد 3...وبلوغ ‘‘أصحاب السوابق'' لمجلس الشعب وارد    هل تعوض فائزة الكافي حافظ قائد السبسي؟    مديرة التجارة الداخلية : لن نسجّل نقصا أو فقدانا للمواد الاستهلاكية جراء توافد الليبيين    "اف بي أي": فيديو ذبح الصحفي الأمريكي صحيح    20% نسبة نمو الاستثمار في الفلاحة منذ بداية العام    الفيلم الفرنسي "فدية المجد" إخراج إكزافييهبوفوا يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان البندقيةال 71 من تمثيل نادين لبكي الى جانب مجموعة من الممثلين العالميين    بالصور: يدي طفل هندي تزنان 16 كغ    قابس:هبوط مفاجىء للسكري يضع سائحة أنقليزية في وضعية حرجة بشاطىء قابس    اليمن يستفيد من الخبرة التونسية في مجال الكهرباء بدعوة من ألمانيا    رئيس الحكومة يُكرّم تلميذا متفوّقا حصل على شهادة الباكالوريا بفرنسا وعمره 14 سنة    إصابة خطيرة لضابط مرور في حادث اصطدام لموكب بن جعفر    اصابة عسكري بجروح في الشعانبي    قابس: حراك من أجل فتح خط رابط بين باريس و مطماطة    الافريقي: فسخ عقد عمار الجمل مقابل 166 الف دينار    دقاش: الدورة الثانية لمصيف الكتاب    ما قصّة ظاهرة "دلو الماء المثلج" التي تجتاح العالم ؟    كلمات فرضها الحبّ    مقتل إمرأة و إصابة 8 آخرين في حادث مرورعلى مستوى الطريق السيارة سوسة تونس    واشنطن تردّ على مصر: لدينا حرية تعبير لا تملكونها    مسنّ يحاول حرق نفسه بمركز رعاية المسنين بمنوبة؟!    بطاقة هوية شهيد    الفيفا يرفض طعن برشلونة في عقوبة الحرمان من الانتدابات‎    كاف: اليوم اول حصة للنجم و20 لاعبا على ذمة الاطار الفني    الرابطة تقرر تأجيل لقاء النجم والنادي الإفريقي    آلت لقيادات بها.. الدفعة الأولى لرؤساء قوائم النهضة في التشريعية    ليبيريا تفرض منعا للتجول في منطقتين سكنيتين للحد من انتشار فيروس ايبولا    توننداكس يرتفع بنسبة 11ر0 بالمائة بداية حصة الأربعاء    الجبهة الشعبية: تحسم في رؤساء القائمات الانتخابية    وزير ألماني يتهم قطر بتمويل ''داعش''    القاء القبض على شابين قاما باختطاف فتاة و احتجازها منذ جويلية الماضي    رحيل الشاعر الفلسطيني الكبير سميح القاسم    قبل يومين من اختتامه: هذا ما تبقى من برمجة المهرجان الأورومتوسطي لمسرح الشباب..    مقداد السهيلي يعلن ترشحه للانتخابات التشريعية    طاقم تحكيم تونسي يدير مقابلات في سويسرا    الشيبة القيروانية امتياز للسيفي و بنينة..و برازليان تحت الاختبار    بطاقة إيداع بالسجن ضد ذابح والده    تمغزة: 300 عائلة تضرّرت من تجاوزات أدلاّء سياحيين    رحيل سميح القاسم صاحب أغنية "منتصب القامة أمشي"    الكاف : السيطرة على حريق اندلع بجبل " فدان السماء "    في البحرين :تونسية متّهمة بتحويل أموال من نشاط الدعارة    شاعر المقاومة الفلسطينية سميح القاسم يصارع الموت    مفتي السعودية: داعش والقاعدة.. العدوّ الأول للإسلام ويجوز قتلهم    مفتي السعودية: "داعش" و"القاعدة" لا تحسب على الإسلام    في أندونيسيا.. التدخين يبدأ منذ ال4 سنوات وأمام الوالديْن    الفقه و السياسة في الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

"التونسية" تكشف خفايا الصراع بين الخطوط التونسية و"سيفاكس آرلاينز " ومنع رسمي لهذه الاخيرة من الاستغلال اليومي لمطار تونس قرطاج
نشر في التونسية يوم 29 - 04 - 2012

شهد اليوم كل من مطار جربة ومطار تونس قرطاج مشاحنات عنيفة بين أعوان الخدمات الأرضية للخطوط التونسية وأعوان شركة سيفاكس آرلاينز والبعض من ركابها من الأوروبيين .
وتأتي هذه المناوشات نتيجة عدة أسباب من بينها رفض أعوان الخدمات الأرضية تجهيز طائرات" سيفاكس آرلاينز" وهنا يوضح السيد شهاب بن حمد المدير العام للخدمات الأرضية بالخطوط التونسية مشيرا إلى أن شركة" سيفاكس آرلاينز " نكثت الاتفاق الذي أبرم معها مؤكدا ان الخطوط التونسية وفرت الأرضية الملائمة لانطلاقة جيدة لسيفاكس آرلاينز التي التزمت بان يكون نشاطها الأساسي انطلاقا من صفاقس مع تمكينها من ثلاث سفرات إلى فرنسا عبر تونس قرطاج وهو ما تم بالفعل ، لكن المدير العام للخدمات الأرضية كشف أن سيفاكس آرلاينز غيرت رأيها فجأة وحاولت أن يكون لها سفرات يومية من مطار تونس قرطاج وجربة وهو أمر مرفوض بحسب محدثنا لأنه مخالف للاتفاق الأولي.
ولدى اتصالنا بالنقابات التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل اكدت مصادرنا أن عمال الخدمات التونسية تعرضوا اليوم إلى الاعتداء والسب والشتم من قبل بعض الميليشيات التي حاولت منع رحلات الخطوط التونسية من الرحيل -خصوصا في مطار تونس قرطاج - لكن تم التصدي لها .
واكدت النقابات الأساسية أنها أصدرت منذ أيام بيانا وضحت فيه موقفها من نشاط الشركة الجديدة حيث عبرت عن عميق انشغالها لما بلغها من أخبار عن تمكين وزارة النقل شركة "سيفاكس آرلاينز " من رخصة استغلال انطلاقا من مطار تونس قرطاج الدولي لخطوط دفعت فيها الخطوط التونسية الكثير من الأموال والمجهودات من أجل إرسائها وتطويرها .
وجاء في لائحة النقابات الأساسية أن البرنامج المزعوم لشركة سيفاكس عند ظهورها هو تطوير قطاع التقل البري بجهة صفاقس وفتح خطوط جديدة وحذرت النقابات من تكرار تجربة الماضي حيث سخرت حكومات النظام السابق إمكانيات وخبرات الخطوط التونسية من أجل إنشاء شركة قرطاج للطيران كارتاقو وما صاحب ذاك من فساد مالي واستغلال نفوذ .
وطالبت النقابات سلطة الاشراف بتحمل مسؤولياتها التاريخية وأن تحذو حذو حكومات عدة في دول الاتحاد الأوروبي سهرت على حماية شركاتها الوطنية من أخرى ذات صبغة فقاعية تسوق لنفسها أهداف نبيلة كدفع الاستثمار والتشغيل وتخفي هدفها الحقيقي المتمثل في تحطيم الشركات الوطنية العريقة في ذلك القطاع لإزاحتها من الساحة خدمة لمصالح شركات عالمية كبرى .
وأكدت النقابات ترحيبها بأي مشروع استثماري جدي لتطوير قطاع النقل الجوي يخلق مواطن شغل حقيقية في إطار قواعد المنافسة الشريفة وأعلنت النقابات عن رفضها لأي برنامج لإنشاء أو تطوير شركات منافسة على حساب الخطوط التونسية باستغلال خبراتها أو مقدراتها أو شبكات استغلالها التي ضحى من أجلها أجيال تعاقبت على هذه المؤسسة التي تعد مكسبا لكل التونسيين .
ويبدو أن الوضع مرشح لتطورات أكثر خطورة في صورة تواصل سوء التفاهم الحاصل الآن بين الخطوط التونسية وشركة سيفاكس آرلانز فكيف ستتعامل وزارة النقل مع هذه التطورات التي تضرب في الصميم سمعة البلاد على مستوى خدمات الطيران ؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.