حجز كمية من السجائر المروجة بطرق غير قانونية    داعش يدمر واجهة المسرح الروماني في تدمر    ايقاف 3 اشخاص حاولوا التسلل من التراب الليبي    الرابطة الثانية.. حكام الجولة الثالثة إيابا    عادل إمام يتعرض لوعكة صحية    بعد 8 سنوات.. طليق نوال الزغبي يُهاجمها بكلامٍ جارح... وردّها صادم!    أمين بنّور ضمن كبار مونديال فرنسا    وزير التشغيل :"عقد الكرامة سيشمل جميع الولايات "    البرلمان: جلسة عامة الثلاثاء لمواصلة النظر في قانون الاستفتاء والانتخابات    نعتته بالإرهابي: داليا البحيري تعتذر لأبو تريكة كيف بررت هجومها عليه؟    طالبا ماجستير مطرودان يعتصمون طوال الليل امام كلية رقادة    الولايات المتحدة تستعد لحفل تنصيب الرئيس ترامب    تجربة جديدة لياسين الشيخاوي    البنتاغون يعلن مقتل قيادي تونسي من تنظيم القاعدة في غارة بإدلب    بسبب ''الزنزانة''، وفاة أم وطفلتها في وادي الليل    المكسيك تسلم بارون المخدرات "إل شابو" لأميركا    انطلاق أشغال تهيئة المنطقة الصناعية ببن قردان    مقتل 3 أشخاص إثر حادث دهس سيارة في استراليا    إيقاف عون أمن إسترجع بالقوة مركبي صيد على ملكه بعد حجزهما بميناء الشابة    المترشحة لانتخابات المكتب التنفيذي لاتحاد الشغل وسيلة العياشي ل"الصباح": سأخوض سباق الانتخابات حتى لو كنت بمفردي    اشتباكات بين عناصر الشرطة ومعارضي ترامب "ليلة التنصيب"    العباسي:الاتحاد خصص مبلغا ماليا محترما للمتضررين من الثلوج بجندوبة    الجمعة : امطار متفرقة بعد الظهر والحرارة تصل الى 19 درجة    تركيا: نائبة تقيد نفسها احتجاجا على "صلاحيات أردوغان"    تعزيز أسطول الشركة الوطنية للنقل بين المدن ب 5 حافلات    بالفيديو.. السنغال تحجز مكانا في دور الثمانية لكأس الأمم الأفريقية    ثلاثون بالمائة نسبة تقدم القسط الأخير من أشغال مدينة الثقافة    صورة اليوم..اللاعب رقم 12 من قصر قرطاج    تراجع الانتاج الوطني من النفط والغاز    مونديال كرة اليد رجال: تونس تنسحب من الدور الاول    في برنامج عائشة: هشام الجخ يخضع لإغراءات دور النشر ويرفض الحديث عن مصر    قريبا.. اصدار الأوامر التطبيقية الخاصة بإنتاج الكهرباء بالطاقات المتجددة    وزيرة الطاقة: تعديل أسعار المحروقات ليس مطروحا في الوقت الراهن    تنتظم بمستشفى شارل نيكول: تظاهرة فنية "بين ايديك كواترو يحكي عليك"    بعد 24 ساعة من طرحها ..ربع مليون مشاهدة لجديد "حسين الجسمي"    مفاجأة...أول إنسان مجمد في العالم منذ 50 عاما لا يزال في الثلاجة    الداخليّة تكشف سبب حادث التصادم في السوق الاسبوعية بزغوان    أسعار البنزين حسب الدول : تونس في المرتبة 33 عالمياً    رسمي: التشكيلة الأساسية للمنتخب التونسي اليوم أمام الجزائر    كميات الامطار المسجلة خلال ال 24 ساعة الماضية    توننداكس يفتتح معاملات الخميس على تراجع ب 0,24 بالمائة    قفصة: التجاري بنك ينظم ندوة مع حرفائه حول تطوير منظومة المعاملات البنكية    بوحجلة: وفاة فلاح بجلطة اثناء ملاحقة لصوص سرقوا مواشيه    معجب يتقدم لخطبة الفنانة درة على الهواء    أشخاص بينهم عون أمن يفتكون مركبي صيد محجوزين بميناء الشابة بالقوة    هذا ما سيحدث لك إذا شربت 5 أكواب قهوة يوميا    طقس الخميس 19 جانفي 2017: سحب عابرة والحرارة بين 9 و16 درجة    كان الجابون 2017 :الكاميرون تتصدر مجموعتها    وزارة الصحة تحذّر من خطورة اقتناء معجون حناء معروض في السوق الموازية    تونس تبحث تبادل الخبرات في المجال الصحي مع السودان    التوقيع قريبا على مذكرة تفاهم للتعاون بين تونس و السودان في المجال الصحي    وزير النقل يتحدّث عن ميناء المياه العميقة والشبكة الحديدية النفيضة القيروان    دراسة: الجري مفيد للدماغ ويحمي من الخرف    رأيي في د.عدنان ابراهيم    في الإرهاب والترهيب    إنسانية المسلم    مصرية تخلع زوجها والسبب غير متوقع!    بالفيديو: عبد الفتاح مورو: أحذيتكم إيطالية وساعاتكم سويسرية والمسلمون يأكلون من صنع غيرهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجريد:التمور الجزائرية وفسائل النخيل تغزو واحاتنا؟
نشر في التونسية يوم 03 - 02 - 2013

أضحت واحات الجريد لاسيما بواحات توزر مهددة بالانقراض فهي تتعرض للعديد من الانتهاكات بغض النظر عن النقص الفادح في مياه الري حيث يعمد الفلاحون إلى اقتناء فسائل نخيل مهرّبة قد تكون تحمل أمراضا أخطرها مرض البيوض ولئن تجندت جميع الأطراف والمصالح للحد من هذه الظاهرة الخطيرة فإن عددا هاما من تلك الفسائل قد دخلت الواحات ويأمل الفنيون أن تكون سليمة وغير حاملة لمرض البيوض.
المصالح الفلاحية قامت بالعديد من الحملات التحسيسية لتحذير الفلاحين من انعكاسات هذه الظاهرة إلا أن ثمنها الزهيد يغري البعض الذين مازالوا لا يقدرون ما قد ينتج عن ذلك من تهديد للواحات إذ أن مرض البيوض يفتك بالنخيل في زمن قياسي مثلما حدث لواحات المغرب الشقيق لكن الأمر لم يعد يتعلق بتهريب الفسائل بل تجاوز ذلك بكثير حيث أصبحت دقلة الجزائر تروج بأسواق توزر وهو أمر لا يقل خطورة عن الأول ولئن تم حجز كميات كبيرة من هذا الصنف المهرب إلى بلادنا بجهة نفزاوة فإن الوضع بتوزر مازال على حاله وتباع دقلة «وادي سوف» ببعض نقاط مع التمور بلا رقيب وفي جانب آخر يذكر أن الواحات التونسية تمسح 40800 هك وتضم 6 ملايين نخلة توفر مواطن شغل لأكثر من 70 ألف عامل بصفة متواصلة داخل الواحات التي باتت لا ترتكز إلا على إنتاج التمور كما أن الجفاف جعل الفلاح يتخلى عن الطوابق الثلاثة وهي الخضروات والأشجار المثمرة والنخيل فإنعدم التنوع البيولوجي كما أنّ تغيير المناخ أثّر على جودة دقلة النور، إذ سجل سنة 1970، 21 درجة كمعدّل حرارة وارتفع هذا المعدل ليصل إلى 22.7 درجة سنة 2005 وأمام هذا الخطر كان لزاما وضع استراتيجية جديدة في مجال الري وينصح الفنيون بإتخاذ طريقة الري قطرة قطرة بالإضافة إلى إتخاذ إجراءات للحجز الصحي لتهريب فسائل النخيل إذ أكدت بعض المصادر أن مئات الهكتارات غرست بنخيل مهرب من القطر الجزائري كما نبه الفنيون إلى ضرورة التصدي للظاهرة حفاظا على أشجار النخيل كما دعوا إلى عدم الاقتصار على غراسة النخيل من صنف دقلة نور (93% من الواحات الجديدة ترتكز على هذا الصنف) وغراسة أصناف أخرى قادرة على تحمل العوامل المناخية وذات قيمة مضافة على غرار «الكنتيشي» و«العليق» و«الفطيمي» وأخوات العليق وغيرها والابتعاد قدر الإمكان عن ري الواحات عبر السواقي الإسمنتية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.