وزير النقل: لا زيادة في تعريفة النقل العمومي    ‎قضيّة اغتيال الشهيد محمد البراهمي:محامي عبد الكريم العبيدي يكشف معطيات تبّرئ موكّله    بداية من سبتمبر القادم:اللجان الجهوية في بن عروس تنظر في التقارير    زلزال في البحر المتوسط يمكن ان يشمل تونس.. رئيس مصلحة الزلازل يتحدث ل"الصباح نيوز"    افروباسكات (تونس 2015) - ربع النهائي: تونس- مالي 67-60 (التصريحات)    تفاصيل قرعة الدور الأول من دوري أبطال أوروبا    فرنسا: توقيف صحافيين فرنسيين للاشتباه بمحاولتهما "ابتزاز" ملك المغرب!    خاص/ تعليق رخصة الإستغلال الجوي ل"سيفاكس آرلاينز"    بداية من منتصف سبتمبر: نقص في البطاطا والحكومة تخطّط لتوريد 10 آلاف طن    عزيزة حتيرة (ر.م.ع مركز النهوض بالصادرات) في حديث ل«التونسية»:اكتساح إفريقيا يحتاج قرارات جريئة    معركة سهام بن سدرين الأخيرة ! بقلم هادي يحمد    بدرة ڤعلول:شباب تونس يائس وليس أمامه إلا «الحرقان» إلى أوروبا أو إلى «داعش»    مصر: إحالة أوراق 12 شخصا للمفتي بتهمة الانضمام إلى داعش    معلومات استخباراتية تساعد في الكشف عن أكبر معسكر لتدريب الارهابيين بالكاف؟!    الولايات المتحدة: إطلاق نار في جامعة بولاية جورجيا    "مسلم فايس" يثير جدلا بين مستخدمي الانترنات    وزير داخلية الجزائر: الاضطرابات في دول الجوار سبب تنامي الإرهاب    بعد ان سلم نفسه للامن الجزائري..إرهابي‮ ‬ ‮‬يدعو رفاقه إلى النزول من الجبل ويعترف‮:‬ كنت على خطأ وفي‮ ‬الجبل لا توجد حتى المؤونة    عمر الصفراوي:مشروع المصالحة ضدّ مكتسبات الثورة    بعد تأجيلها خلال الصيف: السبسي في زيارة إلى دول الخليج    فوزي البنزرتي ل«التونسية»: تنتظرنا مباراة صعبة.. وجمهور النجم فوق الوصف    بطولة ونستون الامريكية: مالك الجزيري يتأهل للمربع الذهبي    التونسيون معنيون بها : 2 مليون دولار جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي    القيروان: مجلس جهوي للأمن يقر حملات امنية وعسكرية    المغرب: الجمرة الخبيثة تصيب 9 أشخاص    نحو صفاقس 2021 برواية أخرى    الألعاب المتوسطية 2021: صفاقس ومرثيّة «الهزيمة»    أمطار رعدية منتظرة غدا في هذه المناطق...    دراسة: البكاء يجعلك تشعر بالسعادة بعد دقائق قليلة    حملة علي المقاهي ببوحجلة    «منى شباح» تتوّج بلقبي أفضل لاعبة وأفضل لاعبة وسط في البطولة الفرنسية    وزير الشؤون الدينية: تونس ليست مسؤولة على ارتفاع تكاليف الحج    مهرجان قرنبالية: آمنة فاخر تكسب الرهان    طيران الإمارات تعلن عن تخفيضات تصل إلى 25% على أسعار التذاكر من تونس إلى العديد من الوجهات العالمية    "الشروق اون لاين" تنشر حقيقة تهجّم والي تطاوين على عون امن    لمتابعة ملف "السماء المفتوحة ".. تشكيل لجنة مشتركة بين وزارتي النقل والسياحة    وزارة التربية تدعو المترشحين المقبولين في نهاية مرحلة تكوين التلاميذ المتفقدين للمدارس الإعدادية و المعاهد الثانوية الحضور لتسلم مراكز التعيين    لمناقشة "الطلياني": شكري المبخوت....في بيروت    إذاعة كاب أف أم تستغرب تصريحات نور شيبة    في عرس محمود الزهار    لقد جهر العرب بالثورة فقادتهم الى حيث لا يريدون...    معهد التغذية ينظم يوما تحسيسيا تحت شعار «التغذية السليمة ضمان لصحة الحاج»    قائمة المنتخب التونسي لمباراة ليبيريا    البنك المركزي يقرر الإبقاء على نسبة الفائدة المديرية دون تغيير    ابتداء من الثلاثاء القادم: استئناف العمل بنظام الحصتين    بوسالم: اصابة 15 عاملة بالحقول الفلاحية في حادث مرور    ثري سعودي يشتري بيتًا مسكونًا بالأشباح ب28 مليون دولار في نيويورك    منذ 13 شهرا.. نسبة الفائدة البنكية ظلّت كما هي    قابس: حجز 25 خروفا مهربا    تقنية جديدة لعلاج الأسنان دون ألم    تدهور الحالة الصحية للفنانة مديحة يسري    نصائح لتجنب نوبات النعاس في منتصف نهار العمل    وزارة التربية تتسلم كمية من الادوية لفائدة 200 مدرسة...    فوائد المشي حافية القدمين..    الإنسانيّة    موقف مفتي الجمهورية من إلباس القاصرات الحجاب    مفتي الجمهورية يعلن عن موقفه من إلباس التلميذات الحجاب...    فضيحة أم فضيلة مفتي تونس؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الجريد:التمور الجزائرية وفسائل النخيل تغزو واحاتنا؟
نشر في التونسية يوم 03 - 02 - 2013

أضحت واحات الجريد لاسيما بواحات توزر مهددة بالانقراض فهي تتعرض للعديد من الانتهاكات بغض النظر عن النقص الفادح في مياه الري حيث يعمد الفلاحون إلى اقتناء فسائل نخيل مهرّبة قد تكون تحمل أمراضا أخطرها مرض البيوض ولئن تجندت جميع الأطراف والمصالح للحد من هذه الظاهرة الخطيرة فإن عددا هاما من تلك الفسائل قد دخلت الواحات ويأمل الفنيون أن تكون سليمة وغير حاملة لمرض البيوض.
المصالح الفلاحية قامت بالعديد من الحملات التحسيسية لتحذير الفلاحين من انعكاسات هذه الظاهرة إلا أن ثمنها الزهيد يغري البعض الذين مازالوا لا يقدرون ما قد ينتج عن ذلك من تهديد للواحات إذ أن مرض البيوض يفتك بالنخيل في زمن قياسي مثلما حدث لواحات المغرب الشقيق لكن الأمر لم يعد يتعلق بتهريب الفسائل بل تجاوز ذلك بكثير حيث أصبحت دقلة الجزائر تروج بأسواق توزر وهو أمر لا يقل خطورة عن الأول ولئن تم حجز كميات كبيرة من هذا الصنف المهرب إلى بلادنا بجهة نفزاوة فإن الوضع بتوزر مازال على حاله وتباع دقلة «وادي سوف» ببعض نقاط مع التمور بلا رقيب وفي جانب آخر يذكر أن الواحات التونسية تمسح 40800 هك وتضم 6 ملايين نخلة توفر مواطن شغل لأكثر من 70 ألف عامل بصفة متواصلة داخل الواحات التي باتت لا ترتكز إلا على إنتاج التمور كما أن الجفاف جعل الفلاح يتخلى عن الطوابق الثلاثة وهي الخضروات والأشجار المثمرة والنخيل فإنعدم التنوع البيولوجي كما أنّ تغيير المناخ أثّر على جودة دقلة النور، إذ سجل سنة 1970، 21 درجة كمعدّل حرارة وارتفع هذا المعدل ليصل إلى 22.7 درجة سنة 2005 وأمام هذا الخطر كان لزاما وضع استراتيجية جديدة في مجال الري وينصح الفنيون بإتخاذ طريقة الري قطرة قطرة بالإضافة إلى إتخاذ إجراءات للحجز الصحي لتهريب فسائل النخيل إذ أكدت بعض المصادر أن مئات الهكتارات غرست بنخيل مهرب من القطر الجزائري كما نبه الفنيون إلى ضرورة التصدي للظاهرة حفاظا على أشجار النخيل كما دعوا إلى عدم الاقتصار على غراسة النخيل من صنف دقلة نور (93% من الواحات الجديدة ترتكز على هذا الصنف) وغراسة أصناف أخرى قادرة على تحمل العوامل المناخية وذات قيمة مضافة على غرار «الكنتيشي» و«العليق» و«الفطيمي» وأخوات العليق وغيرها والابتعاد قدر الإمكان عن ري الواحات عبر السواقي الإسمنتية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.