العلماء يشككون في فوائد الشوكولاتة!    استعراض للطائرات الخفيفة احتفالا بمرور قرن على هبوط اول طائرة بتونس    منظمات وجمعيات: تونس تتعرض ل"ضغوط غير مُحتملة" من إيطاليا وألمانيا لإرغامها على إعادة المهاجرين واللاجئين    رسمي: مدرب النادي الصفاقسي ممنوع من الجلوس على البنك في "البلاي أوف"    وفاة الشاب الجزائري عبد الرحمن زميرلين، في أمريكا    عندما يفتي محمد بوغلاّب بما لا شأن له به    ارتفاع عدد الوافدين على طبرقة وعين دراهم    جسد غريب: عندما تكمن الغربة في الجسد وتتحرر أجنحة الآمال من الروح    النمو في تونس لم يتخط 1 بالمائة لكامل سنة 2016    حصيلة نشاط وحدات الحرس الوطني بكامل جهات البلاد خلال الأسبوع الفارط    تونس تُسلّم المغرب أكثر من 100 كتاب    إكتشاف مادة من شأنها أن تُبطئ الشيخوخة    بحّار يحاول الانتحار حرقا أمام مقر ولاية سوسة    الدندان: ضبط خلية تكفيرية تضمّ تاجرين متجولين    ديوان الحبوب: لا خطر في هدم مخازن الحبوب بميناء بنزرت    وزير العدل :ضرورة تعزيز روح المبادرة لدى العون العمومي والابتعاد عن الخوف في القيام بمهامه    لتجديد عقده: ميسي يشترط رحيل هذا الثلاثي عن البرسا    برنامج مباريات "بلاي آوت" الرابطة الأولى.. بداية ساخنة بدربي قابس    التجهيز: الشروع في تنفيذ الجزء الاول من المشاريع العمومية    قياسات الذاكرة    النائب عدنان الحاجي : لسعد اليعقوبي "باندي".. مسك وزارة التربية هدفه تغيير النمط الاجتماعي.. والنهضة هي "اللاعب الخفي"    3 نساء في السجن بسبب سرقة الجبن والخبز: محكمة قرمبالية توضّح    الكاف: تدشين قرية حرفية جديدة بساقية سيدي يوسف    المعهد الوطني للاحصاء: النمو لم يتخط 1% كامل سنة 2016    رئيس الجمهورية يتسلم التقرير السنوي للمحكمة الإدارية    ابتداء من نهاية سبتمبر.. إيقاف تشغيل الهواتف الذكية التي يقع الإبلاغ عن سرقتها    بالفيديو: منحى جديد في الدعوى على سعد المجرد بعد ''قضية رأي عام'' هزت فرنسا    تركيا ترد: إيران هي المسؤولة عن عدم الاستقرار بالمنطقة    القبض على 3 أشخاص من أجل تزويرهم لشهائد مدرسيّة    ضابط تركي يعترف: هذا ما كنا ننوي فعله بأردوغان    الحكم على جندي إسرائيلي قتل فلسطينيا جريحا بعقوبة مخففة    قفصة: الاطاحة بمروج بحوزته كمية من "الهيروين"    مائة ألف تلميذ ينقطعون عن الدراسة سنويا    لوبان ترفض ارتداء الحجاب قبل لقاء مفتي لبنان    كاتب الدولة للنقل :"تفعيل اتفاقية السموات المفتوحة سيكون قبل موفى السنة الحالية "    منوبة: العثور على فتاة مفقودة من صفاقس    دورة دبي المفتوحة للتنس: انس جابر تواجه الصينية كيانغ يانغ    القيروان: تركيز مدافع عثمانية عتيقة (فيديو)    "سكب " فنجان قهوة على ملابس سعاد الزوالي:النائبة تتهم الصحفيين ومورو يبرئ...    بالفيديو.. أستراليا.. 5 قتلى في اصطدام طائرة بمركز تسوق    إيهاب المباركي يعود للمنتخب الوطني    انطلاق العمل بإجراءات مجلة الاستثمار في غرة افريل المقبل    قناة التاسعة ستبث حصريّا مباريات الدور نصف النهائي والنهائي لكأس تونس    سؤال موجه من نواب المجلس لم يجب عليها وزراء الشاهد72    بلاي أوف الرابطة 1:برنامج النقل التلفزي لمباريات الجولة الأولى    بسبب إصابة بوتفليقة بوعكة صحية.. تأجيل زيارة ميركل إلى الجزائر    طقس الثلاثاء: درجات الحرارة تصل إلى 23    وزيرة الطاقة: مشروع تخزين طاقات غاز البترول المسيل بقابس جاهز للاستغلال    نيمار ووالدته وبرشلونة يخسرون الاستئناف في اتهامات متعلقة بالفساد المالي    أطعمة تساعد على تطور ذكاء طفلك    رويدا عطية في أشرس هجوم على أصالة: ليست سورية!    صور كواليس تصوير مسلسل أولاد مفيدة 3...    تقرير دولي.. تلوث الهواء قتل 4500 تونسي في سنة واحدة    وفاة الفنان صلاح رشوان بعد صراع مع السرطان    دراسة: إذا كنت أصلع فوالدتك السبب...    مخرج "ألهاكم التكاثر": سنتخلى عن العنوان الذي كان بالعربية..و لم يكن هدفنا الاستفزاز أو "البوز"    حملة "طلق زوجتك" تجتاح الأردن وسط استياء دار الإفتاء    البنا مجدد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجريد:التمور الجزائرية وفسائل النخيل تغزو واحاتنا؟
نشر في التونسية يوم 03 - 02 - 2013

أضحت واحات الجريد لاسيما بواحات توزر مهددة بالانقراض فهي تتعرض للعديد من الانتهاكات بغض النظر عن النقص الفادح في مياه الري حيث يعمد الفلاحون إلى اقتناء فسائل نخيل مهرّبة قد تكون تحمل أمراضا أخطرها مرض البيوض ولئن تجندت جميع الأطراف والمصالح للحد من هذه الظاهرة الخطيرة فإن عددا هاما من تلك الفسائل قد دخلت الواحات ويأمل الفنيون أن تكون سليمة وغير حاملة لمرض البيوض.
المصالح الفلاحية قامت بالعديد من الحملات التحسيسية لتحذير الفلاحين من انعكاسات هذه الظاهرة إلا أن ثمنها الزهيد يغري البعض الذين مازالوا لا يقدرون ما قد ينتج عن ذلك من تهديد للواحات إذ أن مرض البيوض يفتك بالنخيل في زمن قياسي مثلما حدث لواحات المغرب الشقيق لكن الأمر لم يعد يتعلق بتهريب الفسائل بل تجاوز ذلك بكثير حيث أصبحت دقلة الجزائر تروج بأسواق توزر وهو أمر لا يقل خطورة عن الأول ولئن تم حجز كميات كبيرة من هذا الصنف المهرب إلى بلادنا بجهة نفزاوة فإن الوضع بتوزر مازال على حاله وتباع دقلة «وادي سوف» ببعض نقاط مع التمور بلا رقيب وفي جانب آخر يذكر أن الواحات التونسية تمسح 40800 هك وتضم 6 ملايين نخلة توفر مواطن شغل لأكثر من 70 ألف عامل بصفة متواصلة داخل الواحات التي باتت لا ترتكز إلا على إنتاج التمور كما أن الجفاف جعل الفلاح يتخلى عن الطوابق الثلاثة وهي الخضروات والأشجار المثمرة والنخيل فإنعدم التنوع البيولوجي كما أنّ تغيير المناخ أثّر على جودة دقلة النور، إذ سجل سنة 1970، 21 درجة كمعدّل حرارة وارتفع هذا المعدل ليصل إلى 22.7 درجة سنة 2005 وأمام هذا الخطر كان لزاما وضع استراتيجية جديدة في مجال الري وينصح الفنيون بإتخاذ طريقة الري قطرة قطرة بالإضافة إلى إتخاذ إجراءات للحجز الصحي لتهريب فسائل النخيل إذ أكدت بعض المصادر أن مئات الهكتارات غرست بنخيل مهرب من القطر الجزائري كما نبه الفنيون إلى ضرورة التصدي للظاهرة حفاظا على أشجار النخيل كما دعوا إلى عدم الاقتصار على غراسة النخيل من صنف دقلة نور (93% من الواحات الجديدة ترتكز على هذا الصنف) وغراسة أصناف أخرى قادرة على تحمل العوامل المناخية وذات قيمة مضافة على غرار «الكنتيشي» و«العليق» و«الفطيمي» وأخوات العليق وغيرها والابتعاد قدر الإمكان عن ري الواحات عبر السواقي الإسمنتية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.