خماسية نظيفة للمنتخب الاولمبي التونسي ضد أجانب المحترفة الاولى    بنزرت: القبض على ثلاثة أشخاص يشتبه في علاقتهم بتنظيمات إرهابية    قضي خلالها على 9 ارهابيين: هذه أطوار عملية سيدي يعيش الأمنية    عملية سيدي عيش :هل كانت المجموعة على موعد مع إرهابي ليبي ؟    من هي كتيبة عقبة بن نافع ؟    بسبب اللحية والنقاب.. الصين تسجن رجلاً وزوجته    إدانة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق في قضية فساد    بشار الأسد: "سأترك منصب رئيس سوريا .. ولكن في حالة واحدة فقط"    بعد مرور شهرين على 2015:اقتصاد البلاد لم يحقق القفزة المنشودة    يد: الافريقي والترجي يتراهنان يوم 14 ماي المقبل في الغابون على السوبر الافريقي    صاحب شركة لتحويل اللحوم:احذروا خلط اللّحوم المورّدة بالمحليّة    قضية مخزن الشماريخ والمفرقعات الصوتية بصفاقس:7 موقوفين وتنسيق مع الديوانة    منوبة:متزوج عرفيّا بمتنقّبة يزور زوجته بالمستشفى    منوبة:إيقاف شاب يشتبه في احتفاله بعملية باردو    في ذكرى "يوم الأرض".. فلسطين عربية رغم الإحتلال ومحاولات التهويد    بطاقة تعريف رياضية:عبد الحق بن صالح مسيرة حافلة للاعب واعد    وزير الداخلية: الجزائر تُقدم كل أشكال المساعدة لتونس في محاربة الإرهاب    تحكيم: الفضيحة الكبرى    معركة نفوذ داخل ال«CSS» : هيئة مديرة ذات حدّين...و«الغرايري» خيار «المنصفين»    هذه توقعات الطقس لليوم الاثنين 30 مارس 2015    المخرج التلفزي جمال الدين بالرحّال في ذمة الله    مُمثّلو أحزاب سياسية ومنظمات وطنيّة: تونس أوصلت رسالة إيجابيّة للمجتمع الدولي    بنزرت: القبض على 3 أشخاص يشتبه في علاقتهم بتنظيمات إرهابية    يد - النادي الافريقي والترجي يتراهنان يوم 14 ماي المقبل في الغابون على السوبر الافريقي    الرابطة الثانية -مرحلة الصعود:الجولة الاولى بداية موفقة للثلاثي حمام سوسة والقصرين وبن قردان    لقاء الوداع الأخير    ناجم الغرسلي: وجّهنا ضربة قاصمة للارهاب وثقافة الحياة ستنتصر دائما على ثقافة الموت    راس الجبل : ايقاف عنصرين يروّجان للإرهاب عبر الفايسبوك    دار شعبان الفهري: تفكيك عصابة مختصة في سرقة المحلات السكنية    ‘'العالم باردو'' : تونس تُنظم مسيرة دولية ضدّ الإرهاب بمشاركة زعماء من العالم    هولاند لقائد السبسي : فرنسا حريصة على إعطاء دفع جديد للعلاقات الاقتصادية    فيتش رايتينغ تراجع الآفاق الاقتصادية لتونس من سلبية إلى مستقرة    بعد الوصول إلى الصين: حصتان تدريبيتان للنسور قبل مواجهة المنتخب المحلي    قميص عثمان وقانون الإرهاب    وصول هولاند و الثني ورئيس الوزراء الجزائري الى ساحة باردو    وزير الداخلية الالمانى: العملية الارهابية بباردو تهديدا كبيرا للمجموعة الدولية ككل    الزين الحداد في أبوظبي بأغانيه الجديدة    مقداد السهيلي: ماجدة الرومي تنصح فينا باش نلتفوا حول السبسي ولو التفت حول رئيسها أفضل    وفاة المخرج و المسرحي التونسي عز الدين قنون    بمشاركة 25 ألف شخص.. بداية وصول مسيرة مناهضة الإرهاب لساحة باردو    حسين العباسي ل" الصباح نيوز" : لا بد من وضع استراتيجية وطنية لمكافحة الاٍرهاب    معرض تونس الدولي للكتاب:إقبال ضعيف وعناوين أقلّ من الدورات السابقة    مؤشّر الأسعار:انخفاض «طفيف» في فيفري    سلمى اللومي في زيارة عمل الى ولاية المنستير    أمين قارة يكشف تفاصيل علاقته بقضية بن غربية وميغالو    تدخين الأم يدفع بالجنين لحركة انفعالية وتغيير تقاسيم وجهه    مدرسة للا خديجة المالكي رحمها الله "سيرة" للتدريس .    المسرح بحاجة إلى الشباب ، فهو الذي يهذب سلوكهم و يعلمهم الاستقامة    مكاتب البريد تفتح أبوابها للعموم اليوم السبت    القصة الحقيقية للسلطان سليمان    قريبا الانطلاق في تنفيذ حملة ترويجية للسياحة التونسية بكل اللغات    الخطوط التونسية : فتح شبابيك التسجيل 3 ساعات قبل موعد السفرات بداية من يوم 12 أفريل 2015    دعوة الوعّاظ والأئمّة الخطباء إلى حثّ المواطنين على المشاركة بكثافة في مسيرة الأحد    تحليل الدم يمكن أن يكشف التهاب المفاصل قبل 10 سنوات من الإصابة به    خبراء: بعد 20 سنة سيصل عدد المصابين بالسكري الى 600 مليون شخص    هذا الصيف: محمد الجبالي يتفرّغ للغناء ويغيب عن المسرح    بعد دخولها في غيبوبة منذ أسابيع بسبب جرعة زائدة:'ألفة' تغادر الحياة    المعهد الوطني للاستهلاك: برامج لمقاومة السمنة... وتبذير الخبز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الجريد:التمور الجزائرية وفسائل النخيل تغزو واحاتنا؟
نشر في التونسية يوم 03 - 02 - 2013

أضحت واحات الجريد لاسيما بواحات توزر مهددة بالانقراض فهي تتعرض للعديد من الانتهاكات بغض النظر عن النقص الفادح في مياه الري حيث يعمد الفلاحون إلى اقتناء فسائل نخيل مهرّبة قد تكون تحمل أمراضا أخطرها مرض البيوض ولئن تجندت جميع الأطراف والمصالح للحد من هذه الظاهرة الخطيرة فإن عددا هاما من تلك الفسائل قد دخلت الواحات ويأمل الفنيون أن تكون سليمة وغير حاملة لمرض البيوض.
المصالح الفلاحية قامت بالعديد من الحملات التحسيسية لتحذير الفلاحين من انعكاسات هذه الظاهرة إلا أن ثمنها الزهيد يغري البعض الذين مازالوا لا يقدرون ما قد ينتج عن ذلك من تهديد للواحات إذ أن مرض البيوض يفتك بالنخيل في زمن قياسي مثلما حدث لواحات المغرب الشقيق لكن الأمر لم يعد يتعلق بتهريب الفسائل بل تجاوز ذلك بكثير حيث أصبحت دقلة الجزائر تروج بأسواق توزر وهو أمر لا يقل خطورة عن الأول ولئن تم حجز كميات كبيرة من هذا الصنف المهرب إلى بلادنا بجهة نفزاوة فإن الوضع بتوزر مازال على حاله وتباع دقلة «وادي سوف» ببعض نقاط مع التمور بلا رقيب وفي جانب آخر يذكر أن الواحات التونسية تمسح 40800 هك وتضم 6 ملايين نخلة توفر مواطن شغل لأكثر من 70 ألف عامل بصفة متواصلة داخل الواحات التي باتت لا ترتكز إلا على إنتاج التمور كما أن الجفاف جعل الفلاح يتخلى عن الطوابق الثلاثة وهي الخضروات والأشجار المثمرة والنخيل فإنعدم التنوع البيولوجي كما أنّ تغيير المناخ أثّر على جودة دقلة النور، إذ سجل سنة 1970، 21 درجة كمعدّل حرارة وارتفع هذا المعدل ليصل إلى 22.7 درجة سنة 2005 وأمام هذا الخطر كان لزاما وضع استراتيجية جديدة في مجال الري وينصح الفنيون بإتخاذ طريقة الري قطرة قطرة بالإضافة إلى إتخاذ إجراءات للحجز الصحي لتهريب فسائل النخيل إذ أكدت بعض المصادر أن مئات الهكتارات غرست بنخيل مهرب من القطر الجزائري كما نبه الفنيون إلى ضرورة التصدي للظاهرة حفاظا على أشجار النخيل كما دعوا إلى عدم الاقتصار على غراسة النخيل من صنف دقلة نور (93% من الواحات الجديدة ترتكز على هذا الصنف) وغراسة أصناف أخرى قادرة على تحمل العوامل المناخية وذات قيمة مضافة على غرار «الكنتيشي» و«العليق» و«الفطيمي» وأخوات العليق وغيرها والابتعاد قدر الإمكان عن ري الواحات عبر السواقي الإسمنتية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.