على هامش مباراة الهمهاما والإفريقي: إصابة خفيفة ليحيى.. وتبادل للعنف بين بلقروي وبن ضيف الله    رئيس اينمبا يراسل الترجي رسميا لإبطال صفقة سوكاري.. وهذه تفاصيل الخلاف    " الصباح نيوز " كانت حاضرة ... تبادل للطلق الناري في فندق باكبر شارع سياحي في اسبانيا    القبض على عنصرين يشتبه في انتمائهما الى الخلية الارهابية بمنزل بورقيبة    الترفيع في عدد الرحلات الجوية المنتظمة بين تونس والجزائر    بعد قرار إعدام سيف الإسلام وعدد من رجال القذافي: حقوقيون يطلقون النّار على «الترويكا»    جلسة عمل اللجنة المشتركة التونسية الجزائرية للطاقة    الشروق أونلاين تنشر حقيقة ايقاف الممثلة رانيا القابسي على خلفية حالة سكر    منتخب الأصاغر يستهلّ مشاركته في البطولة العربية للتنس    الداخلية: إيقاف 24 عنصرا يشتبه في انضمامهم لتنظيمات إرهابيّة    تونس الأولى عالميا في تصدير التمور    حجز 1440 بيضة و140 كلغ مرغرين بوحدة لصنع الكايك ببن عروس    توقعات بإرتفاع حجم ديون القطاع السياحي إلى 4 مليار دينار    القيروان: القبض على شابّ يشتبه في انضمامه لخليّة ارهابيّة    عثمان بطيخ: 150 دينارا زيادة في تسعيرة الحج لموسم 2015 مقارنة ب2014    الحامدي يعرض على قائد السبسي تكوين جبهة وطنية لمجابهة الأوضاع الصعبة بالبلاد    بسبب انقطاع التيار الكهربائي: كهل يحاول الانتحار حرقا أمام مقر الستاغ بالقيروان    النيابة تصدر بطاقة ايداع بالسجن في حق المراة التى دهست عوني امن بباردو    كان مطلوبا من شاختار الأوكراني ، الجزائري جاوشي يعزز صفوف الافريقي    إحداث خطة جديدة صلب كل جامعة رياضية    فيدال يجتاز الفحوصات الطبية وينتقل رسميا الى بايرن ميونيخ    صغارنا في مهب الريح:«مارغرين» وبيض فاسد لإنتاج «الكايك»؟    مطار تونس قرطاج.. ايقاف نائب موريتاني    طارق الكحلاوي للمنصف السلامي : لم أكن أتصوّر أنّك على هذا القدر من الصفاقة والابتذال    إحصاء 157 جمعية تحوم حولها شبهة الارهاب.. وتعليق نشاط 80 جمعية    الاتحاد العام التونسي للشغل يدعو رجال الأعمال التونسيين إلى الاستثمار في الجهات الداخلية    الطيب البكوش: "لا وجود لتوتر في العلاقات مع الجزائر "    هكذا علق المرزوقي على الحكم بالاعدام ضدّ البغدادي المحمودي...    المهدية: الإطاحة بخلية ارهابية تتكون من 12 عنصرا    الصيد: ما حدث في سوسة صادم ومؤثر على الاقتصاد.. لكننا لا نعول فقط على السياحة    اليوم: وليد زروق يمثل أمام قاضي التحقيق    الداخلية: القبض على 520 شخصا خلال يوم واحد    تاجروين.. ايقاف 14 شخصا بتهمة الاتجار بالمخدرات واستهلاكها    ليبيا: الحكم بإعدام سيف الإسلام وعبد الله السنوسي والبغدادي المحمودي    أحمد العكايشي يقترب من الانضمام ل"ريدينغ الانقليزي "    مقتل شرطيين بتفجير في البحرين    المصادقة على مشروع قانون رسملة بنك الإسكان والشركة التونسية للبنك    بن قردان.. وفاة شخصين حرقا داخل سيارة معدة لتهريب البنزين    بطاقة تعريف فنية:ظافر العابدين: من الملاعب الى السجاد الأحمر    سوسة: القبض على ليبي من أجل ترويج الأقراص المخدّرة    رضا شرف الدين ل«التونسية»: «البنزرتي» ليس صاحب القرار.. ونطالب بتأجيل مباراة الإفريقي    محمد عساف في مهرجان قرطاج: سهرة حماسية.. والفتى الفلسطيني يرفع الرهان باقتدار    محمدعساف...عصفور من الشرق يحط رحاله بمسرح قرطاج    بين بدلة الشيخ راشد الغنّوشي وجبّة شيوخ الحداثة رموز ودلالات واستنتاجات وعبر    المهرجان الصيفي بأريانة: شهرزاد هلال تطرب الجمهور وهشام سلام يحافظ على اللون الشعبي    السفارديم والمورسكيون..كتاب جديد في أدب الرحلة للباحث التونسي حسام الدين شاشية    وفاة الابنة الوحيدة لويتني هوستن    ايام قرطاج السينمائية: آخر أجل لقبول الترشحات 15 سبتمبر 2015    صُدور كتاب جديد للغنّوشي    وفاؤه لحبيبته التي تشوّه جسدها بسبب حريق يثير إعجابًا على الفيسبوك    عبد الكافي: أحد الممضين على عريضة عزل رضا الجوادي صرح لي بأنه لا يعرف الامام ولم يستمع يوما الى خطبه    نائب عن النهضة يدافع عن رضا الجوادي.. وينتقد العريضة المطالبة بإعفائه من الإمامة    أيّها ال80 ،المصلّون وراء الجوّادي يفوقون تعداد أصواتكم كلّّكم مجتمعين    مخبر البحث في البيولوجيا الجزيئية للطفيليات والفطريات بصفاقس يتحصل على جائزة رئيس الجمهورية    كوريا الجنوبية تعلن القضاء على فيروس كورونا    فرنسا..أول حالة شفاء طويلة الأمد من السيدا    كوريا الجنوبية تعلن القضاء على فيروس كورونا    لمجابهة ارتفاع درجات الحرارة.. وزارة الصحة تقدّم جملة من التوصيات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

لجنة فرز ترشحات هيئة الانتخابات مرشحة لفرز ترشحات هيئة الحقيقة والكرامة
نشر في التونسية يوم 23 - 05 - 2013

أثار الباب المتعلق بهيئة الحقيقة والكرامة من مشروع قانون العدالة الانتقالية جدلا كبيرا بين أعضاء لجنة التشريع العام، لا سيما في ما يتعلق باختيار أعضاء اللجنة التي ستتولى اختيار أعضاء هيئة الحقيقة والكرامة.
وأفادت رئيسة لجنة التشريع العام كلثوم بدر الدين في تصريح خصت به «التونسية» أن عددا من النواب لم يوافقوا على مقترح الحكومة القاضي بأن تتركب اللجنة التي ستتولى اختيار أعضاء هيئة الحقيقة والكرامة من رئيس المجلس الوطني التأسيسي ورؤساء الكتل، حيث أكدت أن بعض النواب رأوا ضرورة أن يتم اعتماد التمثيلية النسبية في تركيبة اللجنة على غرار اللجان التأسيسية والتشريعية، فيما ذهب عدد من النواب إلى الدعوة للإبقاء على لجنة فرز الترشحات لعضوية الهيئة العليا المستقلة للانتخابات واعطائها مهام اختيار هيئة الحقيقة والكرامة وذلك لربح الوقت.
في المقابل تمسك النائب عن الكتلة الديمقراطية محمد قحبيش بضرورة اعتماد مشروع القانون الذي تقدمت به الكتلة الديمقراطية خاصة الفصل الخامس منه والذي ينص على أن يتم تعيين أعضاء هيئة الحقيقة والكرامة باقتراح من رئيس الجمهورية ويختار ضعف العدد في كل اختصاص ثم يتولى المجلس الاختيار النهائي.
لكن بعض النواب رأوا أن مقترح الكتلة الديمقراطية يمكن أن يُرفض من قبل المجتمع المدني.
كما دار النقاش صلب لجنة التشريع العام حول موانع الترشح لعضوية هيئة الحقيقة والكرامة، وهو ما يتضمنه الفصل 23 من مشروع العدالة الانتقالية الذي ينص على أن «يحجر على المترشح لعضوية الهيئة أن يكون نائبا في المجلس الوطني التأسيسي، أن تكون له مسؤولية في حزب سياسي، أن يكون قد تقلد منصبا نيابيا أو مسؤولية صلب الحكومة في الفترة الممتدة بين الأول من شهر جانفي سنة 1955 وتاريخ انشاء الهيئة، أن يكون قد تقلّد خطة وال أو كاتب عام للولاية أو معتمد أول أو معتمد أو عمدة أو أي منصب تنفيذي في مؤسسة أو منشأة عمومية أو جماعة محلية خلال الفترة الممتدة بين الأول من شهر 20 مارس 1956 وتاريخ انشاء الهيئة، أن يكون قد تحمل مسؤولية حزبية وطنية أو جهوية أو محلية في الداخل أو الخارج صلب التجمع المنحل، وأن يكون ممن ثبتت مناشدته للرئيس السابق قصد الترشح للانتخابات الرئاسية لسنة 2014».
وقد طالب عدد من النواب بضرورة توسيع دائرة الموانع، من ذلك دعوة النائب عن «حزب المبادرة» كريم كريفة إلى أن تشمل الموانع كل من مجّد أعمال بن علي وساهم في تلميع صورته، بينما دعا النائب عن «حركة وفاء» رفيق التليلي إلى ألاّ تنحصر الموانع في مناشدين الرئيس المخلوع لانتخابات 2014 فقط بل أيضا انتخابات 2004 و2009.
من جهة أخرى عبّر عدد من النواب عن تخوفهم من أن يؤدي التوسع في الموانع إلى استغراق المزيد من الوقت في تركيز الهيئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.