بعد ان أورد الاعلام الوطني نفس التفاصيل .. إفريقية للإعلام تتبنى حادثة جريمة باردو    رضا الجوادي: شيء وحيد لم يحلل في تونس هي عبادة الأصنام    ريال مدريد: اقالة أنشيلوتي والاعلان عن خليفته الأسبوع المقبل    رئيس كتلة نداء تونس في البرلمان: لا نمانع رفع الحصانة عن عبادة الكافي    الملعب القابسي :ندوة صحفيّة تسلّط الضوء على أسباب الاستقالة    أما مِن مساعد على إزالة الهمّ    حركة النهضة تدعو إلى عدم الاستعجال في تنفيذ الإصلاح التربوي وإلى التوافق والحوار الواسع بين كل التيارات بشأنه    خلال جلسة عمل مخصصة لمتابعة تقدّم الملفات العالقة بولاية المهدية : التسريع في عمليات الاختبار لتفعيل المشاريع المعطلة    فرنسا توسم شابا تونسيا أنقذ فتاة من منحرفين مسلّحين    بتهمة "تكدير الأمن".. النائب العام المصري يأمر بإحالة 3 "صحفيين" للمحاكمة الجنائية    بلاتيني سيدعم الأمير علي بن الحسين ضد بلاتر بانتخابات الفيفا    تفاصيل تعرف ملك الاردن على زوجته رانيا وكيف طلب يدها    هذه حصيلة زيارة رئيس الدولة للولايات المتحدة...    "زيارة رئيس الدولة للولايات المتحدة فتحت آفاقا استراتيجية جديدة في المجالات الأمنية والدفاعية والإقتصادية والثقافية" (ندوة صحفية)    الحرب على الله في الفضائيات في تونس    خاص: رئيس الترجي الجرجيسي المولدي عبيشو مهدد بالقتل‎    رسمي: الكناس ترفض طعن النجم الساحلي‎    الكناس تثبت قرار لجنة الاستئناف بسحب نقطة من رصيد النجم الساحلي    إيطالكار تبدأ ترويج سيّارات ''جيب'' في تونس    سوسة: شاب يطلق النّار على "صديقه"    الثروة النفطية المنهوبة و غاز الجنوب..قولو للناس صدقا‎    جربة.. وفاة 3 أشخاص وإصابة فتاتيْن في حادث مرور    العاصمة: القبض على ديواني يبيع أقراص "فياغرا" غير مقلّدة في الأسواق الموازية    رئيس الجمهورية يلتقي وفدا للجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات    غزالة: تلميذ ينتحر شنقا    شملت 11 متهما بينهم إمرأة وجزائريان... جوان القادم قضية أحداث نقّة أمام الدائرة الجنائية    وزارة التجارة تضبط سعر لحم العلوش المبرد المورد ب 17 دينار للكلغ الواحد    موجة حر في الهند تودي بحياة أكثر من 430 شخصا    عدد من فلاحي القصرين يحولون زراعاتهم البعلية الى أعلاف بسبب قلة الامطار    28 ماي الجاري: افتتاح الدورة ال21 للمعرض الدولي للسياحة و الأسفار    المنتحب التونسي يتحصل على 3 ميداليات ذهبية في رياضة الصمبو في البطولة الإفريقية‎    مفتي الجمهورية يدعو الى حلّ جمعية تدافع عن المثلية الجنسية...ويُؤكد أن وجودها عودة بالإنسان إلى جاهلية ما قبل التاريخ    8 أشهر سجنا لرئيس الوزراء الاسرائيلي السابق أيهود أولمرت    مرزوق: "سأواصل مهامي كمستشار سياسيّ إلى حين إنهاء الملفات الموكلة إليّ"    الكشف عن هوية الجندي منفذ عملية بوشوشة    أسباب منع رقيب الجيش الذي أطلق النار على زملائه من حمل السلاح.. جنرال متقاعد بالجيش يوضح ل"الصباح نيوز"    مهرجان كان.. فيلم "ديبان" الفرنسي يفوز بالسعفة الذهبية    عسكري يطلق النار على زملائه بثكنة الجيش ببوشوشة    قريبا احداث قطار سريع يربط العاصمة بأحوازها مرورا بالملاسين وسيدي حسين    جمعية انقاذ التونسيين بالخارج: الموقوفون في السجون السورية يواجهون تهم حق عام    ماهر الكنزاري يوجه الدعوة لنادر الغندري    استراليا تحذر رعاياها في تونس من إمكانية وقوع عملية إرهابية    المنيهلة: القبض على متحيّل من أصل إفريقي مختص في تزوير العملة    قريبا: قطارات جديدة من أعلى مستوى.. ووزير النقل يوضّح    طقس اليوم: سحب بأغلب المناطق مصحوبة بأمطار متفرقة    الأستاذ مبروك كورشيد ل«التونسية»: أطراف تونسية متورّطة في تعذيب البغدادي المحمودي    بداية من اليوم: أعوان الصحة ينفذون إضرابا إداريا...والعلاج مجاني بكافة المستشفيات    الزهايمر يتمكّن من عمر الشريف    رئيس جمعية جربة التراث ل«التونسية»:مدينة كاملة مدفونة تحت رمال الجزيرة    قبل شهر من رمضان :مريض السكري... يصوم أو لا يصوم؟    الفيلم الفرنسي ديبان يفوز بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان    القضاء المغربي يفتح تحقيقا في أحد الأفلام السينمائية ويقاضي مخرجه    إرساء ونشر قيم السلام بين شعوب العالم ابرز أهداف مهرجان الفرح الإفريقي بدوز    وزير الصحّة : تونس تواجه تزايدا مفزعا للأمراض المزمنة    عمر الشريف مصاب بالزهايمر    وزير الصحة في افتتاح ندوة دولية بالعاصمة: تونس تواجه منذ سنوات تزايدا مفزعا للأمراض المزمنة    وزارة الصحة تتكفل بعلاج 60 مصابا بآلتهاب الكبد الفيروسي    رسمي: بعد خلوها من فيروس الايبولا ليبيريا تستضيف تونس على اراضيها‎    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

التأسيسي: لجنة التشريع العام تنظر في تعديلات قانون هيئة الانتخابات

اجتمعت، اليوم الثلاثاء 22 أكتوبر 2013، لجنة التشريع العام بالمجلس الوطني التأسيسي للنظر في القانون الأساسي عدد 23 لسنة 2012 المتعلق بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات وفي التعديلات التي قدمتها اللجنة المنبثقة عن الحوار الوطني، والتي تضم النواب المنسحبين من المجلس والرباعي الراعي للحوار وعدد من النواب المتمسكين بالشرعية، بشأن هذا القانون.
وبيّنت سامية عبو، نائبة رئيس لجنة التشريع العام، أنّ أعضاء اللجنة نظروا اليوم في المقترحات المقدمة بخصوص هذا القانون والمتمثلة أساسا في 3 مقترحات يتعلق الأول بتنقيح الفقرة الخامسة من الفصل السادس التي تحدد شروط العضوية داخل الهيئة، ويتمثل الثاني في تنقيح الفصل 22 من قانون الهيئة ويخص المقترح الثالث إضافة فصل 23 مكرر.
مضامين التعديلات
ويتمثل تعديل الفقرة الخامسة من الفصل السادس في منح السلطة التقديرية التامة للجنة الفرز في التداول على ضوء كل ملف ترشح لعضوية الهيئة العليا المستقلة للانتخابات مع اعتماد شروط العضوية المقرر في الفصل 7 من القانون المحدث لها.
وينص تعديل الفصل 22 من قانون الهيئة على أنّ تضع الإدارة العمومية على ذمة الهيئة جميع الوسائل المادية والبشرية وجميع القواعد البيانية والمعلوماتية بما في ذلك الاحصائيات والمعطيات ذات العلاقة بالعمليات الانتخابية، وتعمل مصالح رئاسة الحكومة بمناسبة الانتخابات على تسيير تعاون جميع الإدارات مع الهيئة.
ويتعلق الفصل 23 مكرر الذي دعت لجنة الحوار الوطني إلى إضافته بأنّ قرارات لجنة الفرز المتعلقة بانتخاب أعضاء مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تخضع لطعن أمام الجلسة العامة للمحكمة الإدارية في آجل 48 ساعة من الإعلان عنها وتبت المحكمة في الطعون في آجل 48 ساعة من تعهدها بها ويكون القرار باتا ولا يتحمل أي وجه من أوجه الطعن.
تعديلات "هزيلة"
وفي تعليقه على هذه التعديلات اعتبر النائب أيمن الزواغي عن تيار المحبة، في تصريح لوكالة "بناء نيوز"، أنّ "هذه التعديلات هزيلة جدا" ولم ترتقي إلى مستوى الإشكال المطروح بين لجنة الفرز والمحكمة الإدارية والمتعلق أساسا باعتماد السلم التقييمي، مشيرا إلى أنّ المحكمة الإدارية أفادت في أول الأمر أنّ اعتماد السلم غير ملزم وأصبح بعد ذلك ملزما.
واعتبر الزواغي أنّ بعض القضاة في المحكمة الإدارية نزلوا إلى منزل سياسوي إضافة إلى أنّ المحكمة الإدارية تدخلت في أعمال المجلس.
وبيّن الزواغي أنّ إضافة الفصل 23 مكرر من شأنه اغراق لجنة الفرز في الطعون ووضعها في مأزق أمام المحكمة الإدارية، قائلا "إن الهدف من ذلك هو رغبة اليسار المتطرف في إعادة هيئة الجندوبي وإلغاء قانون الهيئة العليا المستقلة للانتخابات" حسب تقديره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.