حسين العباسي في عمّان:لن نرضى بعودة الدكتاتورية ولا بالإرهاب    إلياس الفخفاخ (التكتل):يجب احترام «الهايكا» و«الايزي» وتجنب إرباك الانتقال الديمقراطي    القبض على ارهابيين جزائريين في منطقة صحراوي بالقصرين    بعد الرجال.. "داعش" يذبح 3 نساء    وزير الصناعة: استخراج الغاز الصخري في تونس يحتاج الى حوار وطني معمق    "معجزة" نهوض امرأتين متوفيتين أثناء تشييع جنازتيهما في ليبيريا    الرقاب: 11 حالة اصابة بالتهاب الكبد الفيروسي أ بمنطقة والمصالح الصحية تنفي الخبر    الصحبي الجويني: ‘' داعش ‘' على الحدود التونسية...وعمليات إرهابية متوقعة تزامنا مع المناسبات الدينية    حمدي الحرباوي يسجل ثلاثية ويتصدر ترتيب الهدافين في الدوري القطري    زغوان: حادث مرور يكشف عن مجموعة أولى من عناصر عصابة مختصة في السرقات    عشر ذي الحجة .. وبشارة الفرج من بعد الشدة    المرزوقي يقبل استقالة عدد من مستشاريه    مباشرة من البقاع المقدسة : مع بعثة الحجيج التونسيين بمكة المكرمة    وزير الخارجية العراقي: العراق لا يحتاج إلى قواعد عسكرية أجنبية بل إلى ومعدات عسكرية ودعم جوي    السنغال - تونس: المنتخب التونسي يسافر يوم 8 أكتوبر الى داكار    الكاتب مختار الخلفاوي يرد على فتوى فريد الباجي بتحريم الانتخابات    زياد الرحباني يعلن الهجرة الى روسيا نهائيا والاقامة فيها    علاء الدين يحيى يغادر نادي لونس ليلتحق ب"كان"    فريد الباجي: الإنتخابات القادمة '' باطلة '' و ''محرّمة عليكم''    رئيس الحكومة يأذن بفتح تحقيق فوري حول التجاوزات المسجّلة في التّعامل مع الأرشيف الإذاعي    بنزرت: البحث في جريمة سرقة يكشف خرابة منزل معد لصنع المعسل    بالفيديو: فهد إفريقي ينصب كمينا غير متوقع لقطيع من الغزلان    صفاقس :تفكيك عصابة مختصة في سرقة السيارات وتفكيكها    الإذاعة التونسية تكشف عن شبكاتها البرامجية الجديدة    بنزرت : احباط محاولة سطو على سيارة نقل الأموال    بسبب عزوف المستهلكين: أسعار الاضاحي تتراجع بأكثر من 20 بالمائة    ريان يوسف يشرب من كأس الخيانة    حملة "أنقذوا الحامة": وزير الصحة عطل مشروع مركز علاج السرطان بالجهة لمصلحة شخصية    وزير الحجّ السّعودي يلتقي منير التليلي وزير الشّؤون الدّينيّة    برنامج "نجوم العلوم" يبدأ رحلته للبحث عن المبتكرين العرب على قناة MBC4    طائرات عراقية تلقي مساعدات غذائية ل"داعش" خطأ    الترجي الرياضي: اتهامات بالموالاة للجنة الانتخابات.. والإقصاء يتصدر موجة الانتقادات    نضال الورفلي يردّ على اتحاد الشغل: فاقد الشيء لا يعطيه    الرابطة المحترفة الثانية - الجولة الرابعة - الملعب الصفاقسي يسعى الى تعزيز موقفه في صدارة المجموعة الاولى واتحاد بن قردان وسبورتينغ بن عروس قمة مقابلات الثانية    بلاغ مروري بمناسبة عطلة عيد الإضحى المبارك لسنة 2014    مرام بن عزيزة بطلة فيلم '''ياسمين قرطاج''    سيدي بوزيد- تغيب عديد التلاميذ بعد اكتشاف حالات إصابة مؤكدة بفيروس الالتهاب الكبدي    الولايات المتحدة :اول اصابة بفيروس ايبولا    بمناسبة العيد : الدروس تتوقّف ابتداء من يوم الجمعة    الرابطة 2: تعيينات حكام الجولة الرابعة    اليوم : شفيق صرصار أمام النيابة العمومية    قناة الجنوبية تقرر إيقاف بثها من تونس و البث من باريس    FBI يلقي القبض على مخترع تطبيق لكشف الخيانة الزوجية بتهمه التآمر وبيع معدات التجسس    قبل امضائه لفائدة الترجي:حادث مرور يودي بحياة الكاميروني "أونانا"    يتواصل غضب المتظاهرين في هونغ كونغ يوم العيد الوطني الصيني    محمد الفريخة يعلن عن نيته تعليق نشاط سيفاكس أيرلاينز وتلنات بالبورصة    طقس اليوم: سحب كثيفة و حرارة في استقرار    وزارة الثقافة: لا أساس لصحة خبر تحويل جامع سيدي عبد القادر الى ملهى ليلي    مجانية النقل لفائدة المسنين على متن خطوط شركة نقل تونس ابتداء من اليوم الأربعاء    أضاحي العيد:الخواص على الخطّ وتوريد 1700 «سقيطة»    اعفاء المسافرين باتجاه مطار توزر من عدّة معاليم لمدّة 5 سنوات    سيناريو كأس ال«كاف» في البال: هل ترمي الإثارة على «فيتا كلوب» بال«CSS» في الفينال؟    حجز 756 كلغ من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك بسوق سيدى البحري بالعاصمة    تحويل جامع إلى ملهى ليلي.. وزارة الثقافة توضّح    بالصور : عدد من الأجانب يعلنون إسلامهم أمام مفتي الجمهورية    البنك المركزي التونسي يؤكد على جدية المخاطر التي تهدد التوازنات المالية للبلاد    المرزوقي: من يحترق بنار التشدد الديني اليوم هو نفسه من ساهم في نشره    ''معسكرات'' لتحفيظ القرآن ببن عروس...و مُواطنون يُحذرون من خطورة ذلك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

التأسيسي: لجنة التشريع العام تنظر في تعديلات قانون هيئة الانتخابات

اجتمعت، اليوم الثلاثاء 22 أكتوبر 2013، لجنة التشريع العام بالمجلس الوطني التأسيسي للنظر في القانون الأساسي عدد 23 لسنة 2012 المتعلق بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات وفي التعديلات التي قدمتها اللجنة المنبثقة عن الحوار الوطني، والتي تضم النواب المنسحبين من المجلس والرباعي الراعي للحوار وعدد من النواب المتمسكين بالشرعية، بشأن هذا القانون.
وبيّنت سامية عبو، نائبة رئيس لجنة التشريع العام، أنّ أعضاء اللجنة نظروا اليوم في المقترحات المقدمة بخصوص هذا القانون والمتمثلة أساسا في 3 مقترحات يتعلق الأول بتنقيح الفقرة الخامسة من الفصل السادس التي تحدد شروط العضوية داخل الهيئة، ويتمثل الثاني في تنقيح الفصل 22 من قانون الهيئة ويخص المقترح الثالث إضافة فصل 23 مكرر.
مضامين التعديلات
ويتمثل تعديل الفقرة الخامسة من الفصل السادس في منح السلطة التقديرية التامة للجنة الفرز في التداول على ضوء كل ملف ترشح لعضوية الهيئة العليا المستقلة للانتخابات مع اعتماد شروط العضوية المقرر في الفصل 7 من القانون المحدث لها.
وينص تعديل الفصل 22 من قانون الهيئة على أنّ تضع الإدارة العمومية على ذمة الهيئة جميع الوسائل المادية والبشرية وجميع القواعد البيانية والمعلوماتية بما في ذلك الاحصائيات والمعطيات ذات العلاقة بالعمليات الانتخابية، وتعمل مصالح رئاسة الحكومة بمناسبة الانتخابات على تسيير تعاون جميع الإدارات مع الهيئة.
ويتعلق الفصل 23 مكرر الذي دعت لجنة الحوار الوطني إلى إضافته بأنّ قرارات لجنة الفرز المتعلقة بانتخاب أعضاء مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تخضع لطعن أمام الجلسة العامة للمحكمة الإدارية في آجل 48 ساعة من الإعلان عنها وتبت المحكمة في الطعون في آجل 48 ساعة من تعهدها بها ويكون القرار باتا ولا يتحمل أي وجه من أوجه الطعن.
تعديلات "هزيلة"
وفي تعليقه على هذه التعديلات اعتبر النائب أيمن الزواغي عن تيار المحبة، في تصريح لوكالة "بناء نيوز"، أنّ "هذه التعديلات هزيلة جدا" ولم ترتقي إلى مستوى الإشكال المطروح بين لجنة الفرز والمحكمة الإدارية والمتعلق أساسا باعتماد السلم التقييمي، مشيرا إلى أنّ المحكمة الإدارية أفادت في أول الأمر أنّ اعتماد السلم غير ملزم وأصبح بعد ذلك ملزما.
واعتبر الزواغي أنّ بعض القضاة في المحكمة الإدارية نزلوا إلى منزل سياسوي إضافة إلى أنّ المحكمة الإدارية تدخلت في أعمال المجلس.
وبيّن الزواغي أنّ إضافة الفصل 23 مكرر من شأنه اغراق لجنة الفرز في الطعون ووضعها في مأزق أمام المحكمة الإدارية، قائلا "إن الهدف من ذلك هو رغبة اليسار المتطرف في إعادة هيئة الجندوبي وإلغاء قانون الهيئة العليا المستقلة للانتخابات" حسب تقديره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.