مهدي جمعة بنابل: عملية وادي الليل لم تكن تصد لعملية ارهابية بل كانت عملية استباقية لاجهاض مخطط ارهابي    قواعد عامة لتجنب إلغاء ورقة الاقتراع    هيئة الانتخابات: لا داع من تواجد غير المسجلين للانتخابات بمكاتب الاقتراع غدا    السيسي: العمليات الإرهابية تستهدف إسقاط الدولة المصرية    الكلاسيكو: التشكيل الرسمي للريال وبرشلونة    وديع الجريء رئيسا جديدا لاتحاد شمال افريقيا لكرة القدم    حقيقة إلغاء الرحلات السياحية السبت والأحد بكامل البلاد.. رئيس جامعة وكالات الأسفار يكشفها لل"الصباح نيوز"    إعدام إيرانية قتلت مغتصبها    انتخابات / تشريعية / لأوّل مرّة: 160 محامي يراقب الانتخابات    الترجي الرياضي: المعارضة تضيق الخناق على "حلف الأفاق".. فهل يرضخ المدب؟    "تونس اللي نحبها".. برنامج خاصّ يواكب أجواء الانتخابات يوم الأحد على قناة تونسنا    إيقاف كافة الرحلات السياحية لفائدة السياح المتواجدين في جربة وجرجيس    مهدي جمعة : '' الديمقراطية تستوجب استمرارية الدولة وليس استمرارية الحكومات''    اليوم:ريال مدريد-برشلونة :العالم يحبس انفاسه على نبض كلاسيكو الارض    قابس : إلقاء القبض على نفرين بتهمة القتل العمد    لويس إنريكي يؤكد مشاركة سواريز في الكلاسيكو ولكن !    وزير الخارجية : لن نتدخّل في الشؤون الداخلية لليبيا وندعو إلى حوار شامل    قابس : عمال مشروع تخزين الغاز المسيل يلوحون بإضراب مفتوح    القصرين: تكثيف الحملات الأمنية داخل الأحياء الشعبية    بعث مركز المحاماة لملاحظة الانتخابات    شفيق صرصار يقيم استعدادات الهيئة يوما قبل الانتخابات    ضربة موجعة لمهاجم ليتوال: مدرب الجزائر لن يعاين بونجاح في تونس    تم ترحيلهما من ليبيا: سجن متهمين مدة 3 اشهر من اجل تهم ارهابية    العضاض .. بطل العالم .. هداف المونديال .. سنة أولى كلاسيكو الأرض    بنغازي:اشتباكات عنيفة بين الجيش و أنصار الشريعة في منطقة رأس عبيدة    فايسبوك يطلق تطبيق جديد يسمح بالدردشة باستخدام أسماء مستعارة    تلميذ يقتل زميله بطلق ناري ثم ينتحر بإحدى المدارس الأمريكية    وباء "ايبولا" على تخوم الجزائر و موريتانيا    يهم النجم الرادسي: قرعة البطولة العربية للأندية البطلة لكرة السلة    بالصور : جمعة يتفقد آخر استعدادات الاستحقاق الانتخابي بنابل    المجموعة الإرهابية بوادي الليل و قبلي كانت تخطط لاستهداف مقرات أمنية بالجنوب و العاصمة    في العاصمة : يعتديان على الخطيب ويغتصبان الخطيبة    السياحة في الجنوب الغربي:3 جوائز ساهمت في تنشيط القطاع    طقس اليوم: سحب عابرة و أمطار ضعيفة    في باب سويقة: ساعي بريد متهم بسرقة مستودع مخزن    وزارة الصحة :1 بالمائة من التونسيين يعانون من الاضطرابات النفسية    الإنسان العربي بين الحلم الجميل وإكراهات الواقع المرير    بالفيديو: عريس كويتي يغني لعروسه ويشد انتباه 1,6 مليون مشاهد    منظمة الصحة العالمية: نحو 4900 وفاة جراء إيبولا في سبعة بلدان    1 بالمائة من التونسيين يعانون من الاضطرابات النفسية التي تؤثر على جودة حياتهم (وزير الصحة)    أفضل حارس إفريقي ينضم إلى المطالبين بتأجيل "كان 2015"    السفينة الثقافية : قرنبالية : دار الثقافة تحتض الدور الثانية لمهرجان نعمة لموسيقى الهواة    أستاذ موسيقى متهم بالإعتداء بفعل الفاحشة على تلميذته    علماء ومشايخ تونس يُدينون الإرهاب المُفخخ بالأفكار المتطرفة المُسربة على ألسنة رموز الفتنة    السفينة الثاقفية : قربة : لبنى نعمان ومهدي شقرون في عرض "حس الكاف"    تحديد نصاب زكاة المال للعام الهجري الجديد    مداهمة منزل الإرهابيين بوادي الليل : الحصيلة النهائية    منظمة الدفاع عن المستهلك تتأهب لتضييق الخناق على مصنّعي الطماطم    النيابة العمومية بتونس تفتح بحثا في أحداث منطقة وادي الليل    مفتي الجمهورية يعلن عن نصاب زكاة المال للسنة الهجرية الجديدة    الاعلان عن قيمة نصاب زكاة العام الجديد    الوكالة الوطنية للتحكم في الطاقة: تونس ستشهد عجزا طاقيا كبيرا هذه السنة    في افتتاح الموسم الثقافي ببن عروس: الدورة الأولى لأيام العزف المنفرد    في تأكيد السرقة الأدبيّة للدكتورعويّد ودحر مغالطاته    مهرجان القاهرة: 4 أفلام أجنبية واثنان عربيان متنافسة للأوسكار    اتحاد الشغل يتهمّ إماما بصفاقس والمنظمة التونسية للشغل بحثّ الناخبين على التصويت للنهضة    توقع تضاعف انتاج زيت الزيتون بثلاث مرات خلال الموسم الحالي    طيران الإمارات تخطط لتوسيع عملياتها وشبكة خطوطها في إفريقيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إمضاء الاتفاق الخاص بإلغاء المناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية
نشر في الشعب يوم 30 - 04 - 2011

احتفل النقابيون وعمّال المناولة في عدّة قطاعات يوم الاثنين الماضي بالاتفاق المبرم الجمعة في وزارة الشؤون الاجتماعية والمتعلّق بإلغاء العمل بالمناولة في الوظيفة العمومية ومؤسسات القطاع العام.
وقد تنوّعت مظاهر الاحتفال ومنها بالخصوص الحفل البهيج الذي أُقيم صباح الاثنين في بطحاء محمد علي حيث تجمّع المئات من العمّال والعاملات فرقصوا وصفّقوا للاتفاق وتبادلوا التهاني وأهدوا بطاقات ورد لقيادة الاتحاد وعلى رأسها الأخ عبد السلام جراد الأمين العام على ما بذلته من جهد قصد الوصول إلى انجاز الاتفاق المذكور.
وقد جاء في برقية لوكالة الأنباء أنّ الاتفاق المبرم يوم الجمعة بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل بشأن إلغاء العمل بالمناولة في القطاع العام ينهي معاناة 31 ألفا من عمّال المناولة في مجالات التنظيف والحراسة المباشرين قبل يوم 18 فيفري الماضي بالادارات العمومية والمنشآت والمؤسسات العموميّة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.
ويهدف هذا الاتفاق إلى ضمان حقوق العمّال واستمراريّة المؤسسة وديمومتها بما من شأنه توفير مناخ اجتماعي سليم يشجّع على الانصراف إلى العمل وتحسين الانتاج والانتاجية.
ويأتي هذا الاتفاق تجسيمًا للقرار الصادر عن الحكومة المؤقتة يوم 18 فيفري 2011 والمتعلّق بإنهاء المناولة في القطاع العام وليلغي العمل بالمنشور عدد 35 المؤرّخ في 30 جويلية 1999 المتعلّق بالمناولة في الادارة والمنشآت العموميّة.
تصريحات
ويحجر بمقتضى الاتفاق على الادارات العموميّة إبرام أو تجديد عقود المناولة بداية من تاريخ الامضاء. وهو يلغي كلّ العقود التي حلّ أجلها أو العقود الجارية المخالفة للتشريع الاجتماعي وفي كلّ الحالات تلغى. عقود المناولة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية القادم.
وسيتمّ انتداب أعوان المناولة العاملون بالمنشآت والمؤسسات العموميّة التي لا تكتسي صبغة إداريّة في إطار حوار بين الجانبين الاداري والنقابي بكل مؤسسة على حدة مع تأجيرهم في حدود الكلفة الحقيقيّة كاملة لعمليّة المناولة دون أن تتجاوز في كل الحالات أجرة الأعوان المُرَسَّمِينَ في خطّة عامل من نفس الاختصاص في أجل أقصاه 3 أشهر.
وفي كلمة ألقاها بالمناسبة أكّد السيد محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية بالمناسبة أهميّة التّفكير في إرساء عقد اجتماعي يربط فعليّا البعد الاجتماعي بالاقتصادي ويقطع مع الماضي، مشدّدًا على ضرورة الحفاظ على كرامة التونسيين وتعزيز الحوار بين الأطراف الاجتماعية على جميع المستويات ودعم القدرة النافسية للمؤسسات بما يضمن ديمومتها.
ومن جانبه أوضح الأخ حسين العبّاسي الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المكلّف بالتشريعات أنّه تمّ بمقتضى هذا الاتفاق القضاء على شكل من أشكال الشغل الهشّ واستبدال العلاقات الشغلية الثلاثية بين الأجير والمشغل والوسيط بعلاقة شغلية عادية قائمة على طرفين، المشغل والعامل.
وأفاد السيد أحمد زروق مدير عام ورئيس الهيئة العليا للوظيفة العمومية بالوزارة الأولى أنّ هذا الاتفاق سيشمل حوالي 6 آلاف عامل في مجالات التنظيف والحراسة بالادارات العموميّة ويضمن لهم أجرًا يعادل الأجر الذي يتقاضاه عون القطاع العمومي مع التمتّع بالتغطية الاجتماعية.
ومن جهته أوضح السيد حبيب التومي المدير المكلّف بالمنشآت والمؤسسات العموميّة بالوزارة الأولى أنّ حوالي 25 ألف عامل سيتمّ انتدابهم بالمؤسسات والمنشآت العمومية حسب الكلفة الحقيقية لعمليّة المناولة التي تشمل الأجر المسند إليهم من شركات المناولة يضاف إليها هامش الرّبح الذي كان يتمتّع به الوسيط في عمليّة المناولة.
وأوضح أنّ هذا الحلّ سيمكن من حماية العامل من جهة وحماية المؤسسة وضمان ديمومتها من جهة أخرى، مشيرا إلى أن كلّ الحقوق التي يضمنها القانون، بما فيها حق الترسيم بالمؤسسة سيتمتّع بها هولاء العمّال.
محضر الاتفاق
فيما يلي النص الكامل لمحضر الاتفاق الخاص بالغاء المناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية تبعا لمختلف جلسات العمل التي انعقدت بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل، وفي اطار تجسيم القرار الصادر عن مجلس الوزراء ليوم 18 فيفري 2011 المتعلّق بإنهاء المناولة في القطاع العام، أشرف السيد محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية يوم الخميس 21 أفريل 2011 على جلسة عمل حضرها:
عن الاتحاد العام التونسي للشغل الاخوة محمد المنصف الزاهي والمولدي الجندوبي وحسين العباسي وبلقاسم العياري والمنجي عبد الرّحيم وعن الإدارة السادة أحمد زروق وحبيب التومي ونبيل عجرود وعمّار الينباعي وكمال عمران ورابح مقديش.
وبعد النقاش وتبادل الآراء، تمّ الاتفاق على ما يلي:
1 إلغاء العمل بالمنشور عدد 35 المؤرخ في 30 جويلية 1999 والمتعلّق بالمناولة في الادارة والمنشآت العموميّة والمؤسسات العموميّة.
2 بخصوص الادارات العموميّة: تحجير إبرام أو تجديد عقود المناولة بداية من تاريخ الامضاء على هذا الاتفاق كما تلغى كلّ العقود التي حلّ أجلها أو العقود الجارية المخالفة للتشريع الاجتماعي. وفي كلّ الحالات تلغى عقود المناولة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.
اثر إنهاء هذه العقود، يتمّ في مرحلة انتقاليّة انتداب عمّال المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 في الادارات العموميّة ويضبط الأجر الشهري لكلّ عامل طبقا للتراتيب الجاري بها العمل، وفي كل الحالات يجب أن لا تقلّ أجورهم عن الأجر الأدنى المضمون لمختلف المهن (نظام 40 ساعة في الأسبوع).
وتتواصل جلسات العمل في إطار لجان فنية تتكفّل بضبط آليات انتداب عمّال المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 بالادارات العموميّة وكذلك نظام التغطية الاجتماعية وكلّ المسائل ذات العلاقة.
وتتركّب هذه اللّجان من ممثلين عن الوزارة الأولى ووزارة الشؤون الاجتماعية والاتحاد العام التونسي للشغل.
ويمكن لهذه اللّجان استدعاء كلّ شخص ترى في حضوره فائدة.
وتنطلق أعمال هذه اللّجان بداية من يوم الاربعاء 27 أفريل 2011 على أن تنهي أشغالها في أجل لا يتجاوز 24 جويلية 2011.
3 بخصوص المنشآت والمؤسسات العموميّة: يتمّ انتداب أعوان المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 بالمؤسسات التي لا تكتسي صبغة ادارية وبالمنشآت العموميّة بالمؤسسة المستفيدة وذلك في إطار حوار بين الجانبين الاداري والنقابي بكل مؤسسة على حدة مع تأجيرهم في حدود الكلفة الحقيقية كاملة لعمليّة المناولة دون أن تتجاوز في كلّ الحالات أجرة الأعوان المترسمين في خطّة عامل من نفس الاختصاص.
يتمّ النظر في ملفات أعوان المناولة طبقا لما تمّت الاشارة إليه أعلاه في أجل لا يتجاوز 3 أشهر من تاريخ إمضاء هذا المحضر.
وتبقى عقود المناولة التي لم تنته آجالها بعد سارية المفعول إلى أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.