في وقفة احتجاجية: اتهامات للحكومات السابقة بالتفويت في "الثروات النفطية"    أمل حمام سوسة تسعون دقيقة ويصبح حلم «الحمّاميّة» حقيقة    اتفاقية شراكة بين لاعب التايكواندو «ياسين الطرابلسي» و«سيتروان»    مشاهد تطبّع مع العنف.. «أسلحة.. جثث.. أكفان ودبابات» في حفلة إحدى رياض الأطفال!    حملة ''وينو البترول''.. الاتحاد على خط التشويه؟    تصفيات أولمبياد 2016 ، السودان تونسعبور مضيق السودان.. أو العودة إلى مربّع النسيان    كرة اليد: فتيات الجمعية النسائية بطبلبة يحرزن بطولة تاريخية    الرابطة 2 (مرحلة الصعود): اولمبيك الكاف ينسحب من مباراته امام اتحاد بن قردان    شمس الدين باشا: سبعة ألطاف من جمعية شمس نحن دولة إسلامية    نسبة الانتحار في تونس تصل الى 3 فاصل 4 على كل 100 الف ساكن    زلزال بقوة 8.5 درجة يضرب قبالة العاصمة اليابانية طوكيو    دعوة إلى إسهام الخواص في توزيع مجلة الحياة الثقافية لتحقيق مزيد الإشعاع (عبد القادر عليمي)    عرض جماهيري ناجح لأمين النهدي بالدوحة    مركز التكوين التكنولوجي ينظم يوم رياضي مفتوح    الخارجية: الافراج عن جميع التونسيين الموقوفين في ليبيا    بلاغ وزارة الداخلية بمناسبة مباراة ترجي جرجيس والنادي الافريقي    محمد الناصر يطالب جميع القوى في تونس بتحمل مسؤوليتها للخروج من الازمة    قائمة الدول الأكثر ذكاءا في الوطن العربي والعالم: تونس في المرتبة 60    عياض بن عاشور يؤكد أن دستور الجمهورية الثانية شهد تطورا نوعيا لاهتمامه بالجانب الاقتصادي    المنستير : نشوب حريق في غرفة محركات باخرة تابعة لجيش البحر    لقصر الكبير والمجهود الصغير    مدنين.. حجز أكثر من 2 مليون قطعة فوشيك    ارساء منوال تنموي جديد .. والجندوبي يوضح    محاصرة الدعاة والأئمة في تونس    قفصة: القبض على تقني في الاعلامية نهب أجهزة ومعدات من المعهد العالي لإدارة المؤسسات    تونس : براميلنا الضّائعة و حاوياتهم المفخّخة    قناة ''ليبيا أولا'' تعلن اختطاف موفدها في بنغازي    ليبيا.. بعد سيطرته على سرت ''داعش'' يتجه نحو الجفرة    الرجوب يطعن خاصرة المغاربة    نصر الله: هلاك عامل بناء بليبيا و نجاة آخر    الحطاب و الملك الطيب    قتل أمّه وهرب إلى مكة    قريبا: تطبيق خدمة الاستخلاص عن بعد بمحطات الاستخلاص    شعبنا و الإرهاب الغذائي    ارتفاع درجات الحرارة " كابوس " يهدد حياة البشر    محمد هنيد : لم نقل أن تونس تسبح على بحر من البترول لكن ماذا تفعل الشركات هل تبحث عن الدود ؟؟؟    تحوير على موعد مباراة الترجي الرياضي القارية    وزير التربية :''فى صورة مقاطعة امتحانات الابتدائي ...سوف نجمع أعداد الثلاثي الاول والثاني''    نقابة الشرطة البلدية.. لن نقوم باي عملية مداهمة ونطالب باعادة الاعتبار لرئيس فرقة المراقبة    ألمانيا تمنح تونس تمويلات بقيمة 145 مليون أورو    انقاذ اكثر من 3300 مهاجر في المتوسط من طرف البحرية الايطالية    هكذا علق وزير التربية على قرار مقاطعة المعلمين للامتحانات    عقوبات الرابطة: ويكلو لقفصة.. غرامات مالية بالجملة.. وإيقاف يوسف العلمي لخمس مباريات    أمسية أدبية ببيت الحكمة حول "الفارابي" للأستاذ عمر الشارني    القيروان: ايقاف 11 شخصا أحدهم محكوم عليه ب52 سنة سجنا!    يوجد في تونس ما هو أهم من البترول ... ألا وهو الفكر والذكاء التونسي (شكري المبخوت)    في رمضان:لطفي العبدلي ممثّلا ومنشّطا تلفزيا    مشاركات وطنية وأجنبية في الدّورة 49 لمعرض صفاقس الدّولي    السبت والأحد.. طقس كثيف السحب والحرارة تصل إلى 38 درجة    وفاة تونسي في «الزنتان» الليبية    وادي الليل: إيقاف صاحب مقهى خصّصه لل «TIERCE»    العالم العربي ينفق سنويّا أكثر من 5 مليون دينار على أعمال الدجل والشعوذة    مصر: حادث مرور يؤدي بحياة 17 شخصا بينهم 13 مجنّدا    صفاقس:إيقاف رجل أعمال متهم في قضية الحلوى منتهية الصلوحية    دراسة: المأكولات البحرية تطيل العمر    استهلاك أكثر من 400 ملغ كافيين في اليوم مضر    حبوب منع الحمل الحديثة تزيد من خطر تخثر الدم    هذا ما تفعله حبات من البندق في قدرتك الجنسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إمضاء الاتفاق الخاص بإلغاء المناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية
نشر في الشعب يوم 30 - 04 - 2011

احتفل النقابيون وعمّال المناولة في عدّة قطاعات يوم الاثنين الماضي بالاتفاق المبرم الجمعة في وزارة الشؤون الاجتماعية والمتعلّق بإلغاء العمل بالمناولة في الوظيفة العمومية ومؤسسات القطاع العام.
وقد تنوّعت مظاهر الاحتفال ومنها بالخصوص الحفل البهيج الذي أُقيم صباح الاثنين في بطحاء محمد علي حيث تجمّع المئات من العمّال والعاملات فرقصوا وصفّقوا للاتفاق وتبادلوا التهاني وأهدوا بطاقات ورد لقيادة الاتحاد وعلى رأسها الأخ عبد السلام جراد الأمين العام على ما بذلته من جهد قصد الوصول إلى انجاز الاتفاق المذكور.
وقد جاء في برقية لوكالة الأنباء أنّ الاتفاق المبرم يوم الجمعة بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل بشأن إلغاء العمل بالمناولة في القطاع العام ينهي معاناة 31 ألفا من عمّال المناولة في مجالات التنظيف والحراسة المباشرين قبل يوم 18 فيفري الماضي بالادارات العمومية والمنشآت والمؤسسات العموميّة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.
ويهدف هذا الاتفاق إلى ضمان حقوق العمّال واستمراريّة المؤسسة وديمومتها بما من شأنه توفير مناخ اجتماعي سليم يشجّع على الانصراف إلى العمل وتحسين الانتاج والانتاجية.
ويأتي هذا الاتفاق تجسيمًا للقرار الصادر عن الحكومة المؤقتة يوم 18 فيفري 2011 والمتعلّق بإنهاء المناولة في القطاع العام وليلغي العمل بالمنشور عدد 35 المؤرّخ في 30 جويلية 1999 المتعلّق بالمناولة في الادارة والمنشآت العموميّة.
تصريحات
ويحجر بمقتضى الاتفاق على الادارات العموميّة إبرام أو تجديد عقود المناولة بداية من تاريخ الامضاء. وهو يلغي كلّ العقود التي حلّ أجلها أو العقود الجارية المخالفة للتشريع الاجتماعي وفي كلّ الحالات تلغى. عقود المناولة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية القادم.
وسيتمّ انتداب أعوان المناولة العاملون بالمنشآت والمؤسسات العموميّة التي لا تكتسي صبغة إداريّة في إطار حوار بين الجانبين الاداري والنقابي بكل مؤسسة على حدة مع تأجيرهم في حدود الكلفة الحقيقيّة كاملة لعمليّة المناولة دون أن تتجاوز في كل الحالات أجرة الأعوان المُرَسَّمِينَ في خطّة عامل من نفس الاختصاص في أجل أقصاه 3 أشهر.
وفي كلمة ألقاها بالمناسبة أكّد السيد محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية بالمناسبة أهميّة التّفكير في إرساء عقد اجتماعي يربط فعليّا البعد الاجتماعي بالاقتصادي ويقطع مع الماضي، مشدّدًا على ضرورة الحفاظ على كرامة التونسيين وتعزيز الحوار بين الأطراف الاجتماعية على جميع المستويات ودعم القدرة النافسية للمؤسسات بما يضمن ديمومتها.
ومن جانبه أوضح الأخ حسين العبّاسي الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المكلّف بالتشريعات أنّه تمّ بمقتضى هذا الاتفاق القضاء على شكل من أشكال الشغل الهشّ واستبدال العلاقات الشغلية الثلاثية بين الأجير والمشغل والوسيط بعلاقة شغلية عادية قائمة على طرفين، المشغل والعامل.
وأفاد السيد أحمد زروق مدير عام ورئيس الهيئة العليا للوظيفة العمومية بالوزارة الأولى أنّ هذا الاتفاق سيشمل حوالي 6 آلاف عامل في مجالات التنظيف والحراسة بالادارات العموميّة ويضمن لهم أجرًا يعادل الأجر الذي يتقاضاه عون القطاع العمومي مع التمتّع بالتغطية الاجتماعية.
ومن جهته أوضح السيد حبيب التومي المدير المكلّف بالمنشآت والمؤسسات العموميّة بالوزارة الأولى أنّ حوالي 25 ألف عامل سيتمّ انتدابهم بالمؤسسات والمنشآت العمومية حسب الكلفة الحقيقية لعمليّة المناولة التي تشمل الأجر المسند إليهم من شركات المناولة يضاف إليها هامش الرّبح الذي كان يتمتّع به الوسيط في عمليّة المناولة.
وأوضح أنّ هذا الحلّ سيمكن من حماية العامل من جهة وحماية المؤسسة وضمان ديمومتها من جهة أخرى، مشيرا إلى أن كلّ الحقوق التي يضمنها القانون، بما فيها حق الترسيم بالمؤسسة سيتمتّع بها هولاء العمّال.
محضر الاتفاق
فيما يلي النص الكامل لمحضر الاتفاق الخاص بالغاء المناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية تبعا لمختلف جلسات العمل التي انعقدت بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل، وفي اطار تجسيم القرار الصادر عن مجلس الوزراء ليوم 18 فيفري 2011 المتعلّق بإنهاء المناولة في القطاع العام، أشرف السيد محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية يوم الخميس 21 أفريل 2011 على جلسة عمل حضرها:
عن الاتحاد العام التونسي للشغل الاخوة محمد المنصف الزاهي والمولدي الجندوبي وحسين العباسي وبلقاسم العياري والمنجي عبد الرّحيم وعن الإدارة السادة أحمد زروق وحبيب التومي ونبيل عجرود وعمّار الينباعي وكمال عمران ورابح مقديش.
وبعد النقاش وتبادل الآراء، تمّ الاتفاق على ما يلي:
1 إلغاء العمل بالمنشور عدد 35 المؤرخ في 30 جويلية 1999 والمتعلّق بالمناولة في الادارة والمنشآت العموميّة والمؤسسات العموميّة.
2 بخصوص الادارات العموميّة: تحجير إبرام أو تجديد عقود المناولة بداية من تاريخ الامضاء على هذا الاتفاق كما تلغى كلّ العقود التي حلّ أجلها أو العقود الجارية المخالفة للتشريع الاجتماعي. وفي كلّ الحالات تلغى عقود المناولة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.
اثر إنهاء هذه العقود، يتمّ في مرحلة انتقاليّة انتداب عمّال المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 في الادارات العموميّة ويضبط الأجر الشهري لكلّ عامل طبقا للتراتيب الجاري بها العمل، وفي كل الحالات يجب أن لا تقلّ أجورهم عن الأجر الأدنى المضمون لمختلف المهن (نظام 40 ساعة في الأسبوع).
وتتواصل جلسات العمل في إطار لجان فنية تتكفّل بضبط آليات انتداب عمّال المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 بالادارات العموميّة وكذلك نظام التغطية الاجتماعية وكلّ المسائل ذات العلاقة.
وتتركّب هذه اللّجان من ممثلين عن الوزارة الأولى ووزارة الشؤون الاجتماعية والاتحاد العام التونسي للشغل.
ويمكن لهذه اللّجان استدعاء كلّ شخص ترى في حضوره فائدة.
وتنطلق أعمال هذه اللّجان بداية من يوم الاربعاء 27 أفريل 2011 على أن تنهي أشغالها في أجل لا يتجاوز 24 جويلية 2011.
3 بخصوص المنشآت والمؤسسات العموميّة: يتمّ انتداب أعوان المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 بالمؤسسات التي لا تكتسي صبغة ادارية وبالمنشآت العموميّة بالمؤسسة المستفيدة وذلك في إطار حوار بين الجانبين الاداري والنقابي بكل مؤسسة على حدة مع تأجيرهم في حدود الكلفة الحقيقية كاملة لعمليّة المناولة دون أن تتجاوز في كلّ الحالات أجرة الأعوان المترسمين في خطّة عامل من نفس الاختصاص.
يتمّ النظر في ملفات أعوان المناولة طبقا لما تمّت الاشارة إليه أعلاه في أجل لا يتجاوز 3 أشهر من تاريخ إمضاء هذا المحضر.
وتبقى عقود المناولة التي لم تنته آجالها بعد سارية المفعول إلى أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.