مانشستر يونايتد يتفاوض مع غوارديولا سراً.. وكلوب غير مهتم بالعرض الانقليزي‎    كاف (اياب الثمن نهائي مكرر): البرنامج كاملا    تشلسي يخسر خدمات حارسه الاول لمدة شهر‎    رئيسة جمعية الأقليات :الانتماء الديني وراء الاعتداء على يهودي بجربة    مصر.. اغتيال عميد شرطة قرب منزله في القاهرة    راشد الغنوشي في تركيا لتهنئة أردوغان بفوزه في الانتخابات    مفاجأة جديدة... .الطائرة الماليزية غير موجودة بالمحيط الهندي؟    في تونس:استهلاك 40 الف لتر من الجعة في ثلاثية واحدة    24 فسيفساء لغوي لوزيرة السياحة آمال كربول على قناة فرانس    الجبهة تتساءل عن المتسبب في الازمة الاقتصادية    بعد الدعوة لمقاطعة مراقبتها.. ما هو مصير مناظرة انتداب الأساتذة والمعلمين؟    سامية عبو :اختيار جمعة كان لمواصلة المرحلة الانتقالية وليس للتطبيع مع إسرائيل    تونس- أردوغان يلتقي الغنوشي في أنقرة "بعيداً عن وسائل الإعلام"    نابل: القبض على السجين الفار    الحمامات : شاب يضرم النار في نفسه    في قفصة:5 سنوات سجنا لثلاثة شبّان من أجل السرقة    إيقاف مفتّش عنهم في جرائم سرقة وعنف وسكر    تونس :معهد باستور يتوصل الى اختراع تلقيح جديد ضد داء اللشمانيا    المصادقة على 60 فصلا من مشروع قانون الانتخاب و الاستفتاء    شخصيات وطنية ترفض في هيئة الحقيقة والكرامة لانتمائها لأحزاب!    ارتفاع مطالب لجوء التونسيين إلى أوروبا    الرحموني يؤكد الشروع في اقتحام الشعانبي    مصر.. مقتل شرطي في انفجار عبوة ناسفة    فرنسا.. خطة لتطويق مواطنيها المقاتلين في سوريا    48 عاما تفصل بين أكبر المترشحين للباكالوريا وأصغرهم!    في رمضان:رؤوف بن عمر من زعيم عصابة إلى مغنّ    فريال قراجة تعتذر عن المشاركة في مسلسل «مكتوب 4»    مصدر من الافريقي لكوورة: لم نفكر أبدا في استقدام بونجاح    الخطوط التونسية: برمجة 21 رحلة إضافية إلى فرنسا و تخفيضات في الأسعار    حملة «يلزمني نروّح»: التونسيون في العالم قوة اقتصادية مغيّبة وهذا ما يمنع عودتهم في الصيف    الكرة الطائرة إياب نهائي البطولة:هل يحسم النجم أمر اللقب أم يجُبر على خوض لقاء فاصل؟    حالة الطقس ليوم الاربعاء 23 أفريل 2014    المحترفون الأجانب في تونس «لا ربح.. لا خلّى أشكون يربح!!!»    ربع نهائي بطولة إفريقيا للأندية البطلة للسيدات:نسائي قرطاج بحظوظ وافرة و مهمة صعبة ل «CSS»    تونسية تتأهّل للقب ملكة جمال الأرض    داعية سعودي:«زوجة واحدة تكفيك خير من تعدّد يلهيك!»    يمينة الزغلامي (رئيسة لجنة الشهداء والجرحى بالمجلس التأسيسي) ل «التونسية»:هيئة الحقيقة والكرامة كفيلة بإنصاف عائلات الشهداء والجرحى    نسخة من الدستور التونسي بالدّارجة وعلى شبكة النت للأميين !!!    قناة "ZDF" تنفي شائعات بثها المجاني لمباريات كأس العالم    النّقيبُ    احتياطي تونس عند أدنى مستوياته ويغطي 95 يوم توريد فقط .. والدولار يعود للارتفاع    شتائم بين آثار الحكيم وهيفاء وهبي بسبب حلاوة الروح    آمال كربول: نسعى لإبراز الصورة الفسيفسائية لتونس    الاولى من نوعها : بنك تونس العربي يطلق خدمة "بيات نات" موبيل    حذف تسجيل "سايس خوك" إثر شكاية رفعها برلمانيون جزائريين اتهموا فيها موزاييك بالتحامل    السعودية/فيروس كورنا يهدّد المملكة بعد تزايد الإصابات    إلهام شاهين للقرضاوي : "المفروض ربنا ما يسامحكش"    سائح يكشف: الإعلام الغربي ضللنا وتونس تبقى رائعة    سمير الوافي : أفضل جهاز ديمقراطي هو "التليكوموند" أخي المواطن..    إيقاف عملة بمطار صفاقس طينة من أجل السرقة    عاجل/دوز: ملازم أول بالجيش الوطني ينتحر شنقا    فيروس كورونا يقتل 81 شخصا في السعودية    السعودية: 81 حالة وفاة و261 مصابا بسبب فيروس كورونا    رئيس اتحاد الفلاحين:لا تنمية فلاحية شاملة في غياب المشاريع المائية الكبرى    خصوم القرضاوي..علام يجتمعون؟! (هشام النجار)    لمدة ثلاث ساعات:إمرأة عارية تتجوّل في شوارع طهران!    وفاة الطبيب التونسي المصاب بفيروس "كورونا" في السعودية    رضا الجوادي يدعو الى دعم وفد الحامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تونس : التوقيع على الزيادات في الأجور في قطاع الوظيفة العمومية
نشر في صحفيو صفاقس يوم 15 - 08 - 2012

تم صباح الأربعاء بقصر الحكومة بالقصبة، التوقيع على الزيادات في الأجور في قطاع الوظيفة العمومية، إثر جلسة عمل جمعت أعضاء في الحكومة تقدمهم رئيس الحكومة المؤقتة حمادي الجبالي وعددا من أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل ترأسهم الأمين العام حسين العباسي.
وأفاد الجبالي عقب التوقيع على البروتوكول، أن الحكومة والمنظمة الشغلية متفقتان على مراعاة حق العاملين في الوظيفة العمومية، في تحسين وضعيتهم المعيشية وقدرتهم الشرائية، معتبرا أن هذا الاتفاق من شأنه “إعادة جزء من خيرات البلاد إلى أبناء الوظيفة العمومية”.
وأوضح أن مصلحة البلاد ومصلحة أبنائها كانت المنطلق بين جميع الأطراف خلال مفاوضات الزيادة في الأجور، مؤكدا اتفاق الحكومة وقيادات الاتحاد العام التونسي للشغل على الانكباب في المرحلة المقبلة على إيجاد الحلول اللازمة لأولويات التشغيل والتنمية في الجهات المحرومة، “مع مراعاة الوضع الاقتصادي الصعب الذي تمر به البلاد”.
وبخصوص المؤسسات والمنشآت العمومية التي سينطلق التفاوض بشأنها يوم الخميس 16 أوت، صرح الجبالي أن هذه المؤسسات “تعاني صعوبات كبيرة وتوشك على الإفلاس”، حسب تعبيره، داعيا الأطراف المتفاوضة إلى مراعاة وضعياتها وبخاصة وضعية العاملين بها.
ومن جهته بين أمين عام المنظمة الشغيلة حسين العباسي أن هذا البروتوكول يمكن من الزيادة في الأجور إلى نحو 500 ألف موظف من جملة 5ر2 مليون عامل في القطاعين العمومي والخاص، مشيرا إلى أنه انطلاقا من يوم غد ستتشكل لجنة للشروع في التفاوض بشكل ماراطوني من أجل الانتهاء من ملف المؤسسات والمنشآت العمومية في أجل أقصاه 30 سبتمبر المقبل.
وأكد العباسي أنه تمت مراعاة التوازنات المالية والمصلحة الوطنية للبلاد خلال التفاوض بخصوص الزيادة في الأجور في القطاع العمومي، مبرزا دور الإدارة التونسية بعد الثورة التي قال إنها حافظت على سيرها العادي “رغم الشلل الذي ضرب عديد القطاعات”.
ودعا إلى الاهتمام بالقضايا الأساسية التي من أجلها قامت الثورة، مشيرا إلى تفتح المنظمة الشغلية على كل المبادرات التي ترمي إلى إيجاد حلول لمشاكل التشغيل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.