تجديد عضوية الهيئة المستقلة للانتخابات صنف المحامين    إتفاق بإعادة فتح معبر راس جدير بين تونس وليبيا … وهذه تفاصيله    الترجي الرياضي: التشكيلة الأساسية أمام الدفاع الحسني الجديدي المغربي‎    هكذا سيكون طقس يوم الأربعاء 18 جانفي 2017    الوسلاتية: الثلوج تغطي المرتفعات    الشاهد يشارك في اشغال الدورة 47 للمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"    منظمة الدفاع عن المستهلك ل"الستاغ": استرجعوا ديونكم لدى كبار المستهلكين.. وأجلوا الزيادة...    تونس تحتضن مهرجان المسرح العربي    تحقيقات بريطانية: ارهابي عملية سوسة "سار لأكثر من كيلومترين" قبل القضاء عليه    بينهم 95 امرأة.. تسجيل 111 حالة إتجار بالبشر في تونس منذ سنة 2012    وزارة التجهيز : فتح عدة طرقات بمعتمدية عين دراهم لتسهيل حركة المرور    ماذا في لقاء رئيس الجمهورية برئيس حركة النهضة؟    اقليم الحرس بقابس يحبط عمليات تهريب بقيمة 176 الف دينار    بالصور: هؤلاء هم شركاء إرهابي اسطنبول    كرة قدم: فريق الإدارة الجهوية لاتصالات تونس بتونس بطل دورة ′′عيد الثورة والشباب′′    النادي الإفريقي: هل يتأجل تربص المنستير بسبب المستحقات المادية للاعبين ؟    اتفاقية شراكة لترسيخ الوعي البيئي لدى المواطنين    بعد تصريحه العلني الجارح بحقها.. أصالة تتعالى عن إهانة جورج وسوف    توقيع عقد تعاون تونسي إيطالي لتطوير المؤسسات الصغرى والمتوسطة    جامعة الجريء تحرم الصحفيين التونسيين من متابعة تمارين المنتخب    هيئة النادي الصفاقسي تلغي تربص البحرين    البرلمان الاوروبي يختار رئيسا جديدا في انتخابات صعبة    هذا هو الفيديو التي كشف عن مخبأ مهاجم اسطنبول!    نشوب حريق ضخم في أنبوب لنقل البترول بالجزائر    رسالة خاصة الى رئيس الجمهورية من نظيره النيجيري    منزل بورقيبة: شاب يعتدي على نفسه بآلة حادة من اجل التشغيل    نحو إنجاز الطريق السيارة بين تونس والجزائر    مواصلة توريد السيارات الشعبية هذا العام مع تسهيلات جديدة لاقتنائها    وزير الصناعة والتجارة : برنامج توريد السيارات الشعبية سيتواصل في سنة 2017    الزيادة في تعريفة الكهرباء والغاز وانعكاساتها على القدرة الشرائية للمواطن: الستاغ توضح    في حملات امنية للشرطة البلدية.. 121 عملية حجز وتحرير 140 مخالفة صحية    يوسف السرايري يدير أول مبارياته في ال"كان"    في افتتاح حصة الثلاثاء.. "توننداكس" يتراجع بنسبة 3,03 %    حركة مشروع تونس تعلن ''مقاطعتها لاجتماعات الأحزاب الدّاعمة للحكومة''    سجنان: إيقاف صائغي في حقه 40 منشور تفتيش من اجل اصدار شيكات دون رصيد    بين دفئ المسرح وثلوج الكاف العالي.. اختتام مهرجان «التسيرا « للمونودرام بالقصور    مهرجان "سيكا للسينما التونسية" بالكاف في دورته الاولى    معركة سرت.. 2500 جثة لعناصر "داعش" ومئات أخرى تحت الأنقاض    حادث جبل الجلود: رفض الإفراج عن سائق الحافلة    تزويد مدينة عين دراهم بالغاز والمواد الغذائية    بالصور: زفاف عمرو يوسف وكندة علوش    هذه كميات الأمطار والثلوج المسجلة منذ يوم أمس    الاتحاد الأوروبي يرفض نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب للقدس    دراسة: الجري مفيد للدماغ ويحمي من الخرف    الطفل في مدونة كتاب جندوبة    بالفيديو: فحص شامل لهند صبري أمام جمهورها    "كيا موتورز" تُصدر بلاغا بخصوص وضع علامتها الاشهارية على عباءة بالألوان التونسية    إتهامات بالفساد لماجدولين الشارني: وزارة الرياضة تفتح تحقيقا    كان الغابون 2017 :التشكيلة الأساسية للمنتخب أمام السينغال    رأيي في د.عدنان ابراهيم    انعقاد الدورة السادسة لمجموعة العمل المشترك التونسية-الهندية في مجال الادوية والمواد الصيدلية    المنستير: حجز وإتلاف أربعة عصافير مورّدة من فرنسا    فحص دم يتنبأ بالنوبة القلبية قبل 7 سنوات من حدوثها    بنغلادش: القضاء يأمر الأطباء بالكتابة بخط مقروء    في الإرهاب والترهيب    إنسانية المسلم    مصرية تخلع زوجها والسبب غير متوقع!    بالفيديو: عبد الفتاح مورو: أحذيتكم إيطالية وساعاتكم سويسرية والمسلمون يأكلون من صنع غيرهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقاومة مرض فقدان المناعة المكتسبة: تحديد المصطلحات مسالة جوهرية
نشر في وات يوم 29 - 08 - 2009

تونس 29 أوت 2009 (وات) - تتجه جهود مقاومة مرض فقدان المناعة المكتسبة /سيدا/ فى جانب هام منها الى اشاعة ثقافة التعامل مع المرضى دون احكام مسبقة تقوم على اقصاء حاملى الفيروس ورفض الاختلاط بهم او حتى التعامل معهم.
ومن بين المبادرات الجديدة فى هذا المجال مبادرة البرنامج المشترك للامم المتحدة لمكحافحة السيدا باصدار دليل مصطلحات يهدف الى تحديد المفاهيم ورفع كل لبس او خلط فى المسميات التى قد تنطوى على ضرر ادبي او معنوى بالنسبة الى حاملي الفيروس لا سيما وان عديد المصطلحات اقترنت فى الوسط الاجتماعي بالخوف من مرض السيدا وهى نزعة تغذى اقصاء حاملى الفيروس وتعيق من ثمة جهود الوقاية من انتشار المرض.
ذلك ان عديد الاشخاص الحاملين لفيروس السيدا يتحرجون عادة من اجراء الفحوص الطبية اللازمة للكشف عن مرضهم او التصريح به مخافة ان يكونوا عرضة للرفض او الادانة فى المجتمع.
ويوصى معدو هذا الدليل بتجنب استخدام عبارات على غرار المصاب بالسيدا او ضحية السيدا للاشارة الى الشخص الحامل للفيروس على اعتبار ان هذه المصطلحات تحيل الى معاني استكانة المريض وخضوعه للامر الواقع وعدم قدرته على التعايش الايجابي مع المرض فى وقت يتركز العمل بعديد البلدان فى العالم على تشريك المرضى بصورة نشيطة فى وضع الاستراتيجيات والبرامج التي تهم حاملى الفيروس.
وقد تم اعتماد هذا التوجه بصفة رسمية على المستوى العالمي خلال قمة باريس حول مرض السيدا سنة 1994 حيث وقع الاتفاق على ضرورة تفعيل مشاركة حاملي فيروس السيدا فى مختلف اوجه الحياة العامة ووضع الاطار السياسي والقانوني والاجتماعي الملائم لذلك.
وتستهدف الجهود المبذولة على مستوى الجمعيات الناشطة فى هذا المجال فى تونس تغيير العقليات ونشر مفهوم قبول الاشخاص المصابين بالمرض وهذا امر ضرورى يتوقف عليه نجاح مختلف البرامج الوطنية التى وضعت لمقاومة هذا المرض.
وفى اجتماع خصص موءخرا بتونس لموضوع الاحاطة بحاملى فيروس السيدا اشار رئيس الجمعية التونسية لمقاومة السيدا والامراض المنقولة جنسيا الى ان رفض الاختلاط بالمرضى واقصائهم من المجتمع يعيق جهود الوقاية من هذا المرض ويحول دون تعزيز قدرات القطاع الصحي فى المجال.
وقد اكد المشاركون فى هذا الاجتماع على اهمية الدور الموكول لوسائل الاعلام لتغيير العقليات السائدة. ويكتسي موضوع التضامن اهمية محورية فى دعم جهود مقاومة السيدا مثلما هو الشان فى مجالات اخرى.
وهو يعني محاربة الاهمال والاقصاء والتمييز ويستوجب انخراطا اكبر للمجتمع بكل مكوناته فى هذا المسعى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.