نقابة القضاة تطالب بتفعيل القطب القضائي المختص في قضايا الإرهاب    ماذا في لقاء الغنوشي بوفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين؟!    استجواب نيكولا ساركوزي في قضية المخالفات المالية    النجم الساحلي: الخميس تنطلق الرحلة إلى أنغولا ببعثة تضم 44 فردا و«كريفة» في قيادة الوفد    الترجي الرياضي: برنامج خاص للدوليين ... «آفول» مع المجموعة ... و«جابر» جاهز لتعويض «الذوادي»    إضراب منتظر في البطولة الاسبانية‎    عدل تنفيذ في مركب «C.A.B»    بلاغ ضياع    في قضية الفساد الديواني بصفاقس: العثور على طابع رسمي لإطار سام في منزل أحد المتهمين    الفحص: القبض على عناصر خلية نائمة تخطط لاستهداف السيّاح في إحدى المعالم الأثرية    مصطفى القلعي: الشاعر أولاد أحمد مريض فهل سنختلف في الوقوف إلى جانبه؟    هيئة الحقيقة والكرامة تتلقى 9 الاف و500 ملف الى موفى مارس 2015    "الستاغ" بالمكناسي تقاضي الشهيد البراهمي.. ورئيس الناحية يستنكر    منوبة : حجز 4.5 طن من البطاطا في شاحنة قادمة من ولاية مجاورة    الكاتبة نوال السعداوي و الشاعر أدونيس يؤكدان على مكانة تونس وتقدمها الثقافي    محاولة انتحار جماعي لاربع تلميذات بمدرسة بازينة    سوسة : أستاذة تقتل ابنتها البالغة من العمر عام و4 أشهر    إمكانية تعرض السجين عبد الكريم العبيدي إلى تسمم.. الإدارة العامة للسجون توضّح    بنزرت/جومين: مندوب التربية يتفاعل معنا حول محاولة حادثة انتحار الفتيات الاربعة :" سنفتح تحقيقا لتحديد المسؤوليات"    المنتخب الوطني: بن حتيرة حظه لعين.. الحدادي استثناء الوافدين.. والجامعة ضحت باللاعبين نظير حفنة ملايين    مجلس النواب يصادق على قرضين بقيمة 115 مليون أورو لتعصير المؤسسات التربوية    غدا النظر في ملف اغتيال الشهيد شكري بلعيد    المصادقة على مشروعي قانونين لتمويل مشاريع تعصير المؤسسات التربوية    باريس: موعد مع الحياة    أغذية صحية تساعد على التخلّص من الشعور بالتعب    وزير التجارة: لن يتم الترفيع في اسعار المواد الغذائية المدعمة    مشايخ : ندعو لإحداث شعبة الشريعة في الثانوي    وزير التجارة: لا زيادة في اسعار المواد الاساسية خلال سنة 2015    باحثون يحذرون : تناول بعض الفيتامينات قد يؤتي نتائج عكسية    معتمدية السرس " مقتل شخصين اثر اصطدام سيارة بقطار "    جامعيون ومشايخ مختصون في الشريعة وأصول الدين يدعون إلى تكثيف الجهود في التوعية الإسلامية للتصدي للإرهاب    محاولة خلع مقر الهايكا    نص دينك: أول برنامج تلفزيون الواقع في تونس مساء كل اثنين على فورست. تي .في    الرقاب: انتشار الاوبئة متواصل.. ووفاة تلميذ جراء اصابته بمرض التهاب السحايا الفيروسي    غارات للتحالف على مواقع للحوثيين بعدن والحديدة    رسمياً:فلسطين عضوا في المحكمة الجنائية الدولية    القبض على عون امن مُتهم بتسفير شبّان الى سوريا    المهرجان الدولي لمسرح الطفل بفوشانة:نجاح وحيوية رغم قلة الامكانيات    منظمة العفو الدولية تكشف قائمة الدول التي صدرت فيها أحكام بالإعدام خلال 2014    تأجيل النظر في استئناف الملعب القابسي حول مشاركة غازي عبد الرزاق    غادة عبد الرازق تعتزل التمثيل فجأة ؟    وحيدة الدريدي في المغرب بمسرحيتها الجديدة ودراما رمضان مع سامي الفهري    القصرين:اختتام الدورة 18 لخيمة علي بن غذاهم للشعر    العلماء يثبتون تأثير المشروبات الغازية في تطوّر سرطان الدماغ    مهاجم دولي نيجيري ينضم إلى الترجي الرياضي    قفصة: حريق هائل يلتهم المعرض التجاري الاقتصادي    بعد ان حذرتها تونس من هجمات "انتقامية" لبقايا كتيبة عقبة بن نافع.. الجزائر تأمر بإطلاق النار على أي اختراق للحدود    وزير الشؤون الدينيّة: «النّقاب» لا يمتّ للاسلام بصلة    ماذا في لقاء محمد الناصر بالمديرة التنفيذية لمنطقة جنوب وشرق المتوسط؟    في تونس: استغل وظيفته واستولى على أموال الشركة    246 مخالفة في «الصولد» الشتوي    قائد السبسي يؤكد وقوف تونس إلى جانب الشعب الليبي    بنزرت: رفع درجات التأمين للمؤسسات والمطاعم السياحية    توقعات الطقس: انخفاض طفيف في درجات الحرارة مع سحب عابرة على كامل البلاد    قريبا.. مجلة جديدة لدار الإفتاء    وزير الشؤون الدينية يتحدث عن موقف الإسلام من "داعش" والتكفير والنقاب    تشكيلة المنتخب التونسي المحتملة ضد الصين    بعد دخولها في غيبوبة منذ أسابيع بسبب جرعة زائدة:'ألفة' تغادر الحياة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مقاومة مرض فقدان المناعة المكتسبة: تحديد المصطلحات مسالة جوهرية
نشر في وات يوم 29 - 08 - 2009

تونس 29 أوت 2009 (وات) - تتجه جهود مقاومة مرض فقدان المناعة المكتسبة /سيدا/ فى جانب هام منها الى اشاعة ثقافة التعامل مع المرضى دون احكام مسبقة تقوم على اقصاء حاملى الفيروس ورفض الاختلاط بهم او حتى التعامل معهم.
ومن بين المبادرات الجديدة فى هذا المجال مبادرة البرنامج المشترك للامم المتحدة لمكحافحة السيدا باصدار دليل مصطلحات يهدف الى تحديد المفاهيم ورفع كل لبس او خلط فى المسميات التى قد تنطوى على ضرر ادبي او معنوى بالنسبة الى حاملي الفيروس لا سيما وان عديد المصطلحات اقترنت فى الوسط الاجتماعي بالخوف من مرض السيدا وهى نزعة تغذى اقصاء حاملى الفيروس وتعيق من ثمة جهود الوقاية من انتشار المرض.
ذلك ان عديد الاشخاص الحاملين لفيروس السيدا يتحرجون عادة من اجراء الفحوص الطبية اللازمة للكشف عن مرضهم او التصريح به مخافة ان يكونوا عرضة للرفض او الادانة فى المجتمع.
ويوصى معدو هذا الدليل بتجنب استخدام عبارات على غرار المصاب بالسيدا او ضحية السيدا للاشارة الى الشخص الحامل للفيروس على اعتبار ان هذه المصطلحات تحيل الى معاني استكانة المريض وخضوعه للامر الواقع وعدم قدرته على التعايش الايجابي مع المرض فى وقت يتركز العمل بعديد البلدان فى العالم على تشريك المرضى بصورة نشيطة فى وضع الاستراتيجيات والبرامج التي تهم حاملى الفيروس.
وقد تم اعتماد هذا التوجه بصفة رسمية على المستوى العالمي خلال قمة باريس حول مرض السيدا سنة 1994 حيث وقع الاتفاق على ضرورة تفعيل مشاركة حاملي فيروس السيدا فى مختلف اوجه الحياة العامة ووضع الاطار السياسي والقانوني والاجتماعي الملائم لذلك.
وتستهدف الجهود المبذولة على مستوى الجمعيات الناشطة فى هذا المجال فى تونس تغيير العقليات ونشر مفهوم قبول الاشخاص المصابين بالمرض وهذا امر ضرورى يتوقف عليه نجاح مختلف البرامج الوطنية التى وضعت لمقاومة هذا المرض.
وفى اجتماع خصص موءخرا بتونس لموضوع الاحاطة بحاملى فيروس السيدا اشار رئيس الجمعية التونسية لمقاومة السيدا والامراض المنقولة جنسيا الى ان رفض الاختلاط بالمرضى واقصائهم من المجتمع يعيق جهود الوقاية من هذا المرض ويحول دون تعزيز قدرات القطاع الصحي فى المجال.
وقد اكد المشاركون فى هذا الاجتماع على اهمية الدور الموكول لوسائل الاعلام لتغيير العقليات السائدة. ويكتسي موضوع التضامن اهمية محورية فى دعم جهود مقاومة السيدا مثلما هو الشان فى مجالات اخرى.
وهو يعني محاربة الاهمال والاقصاء والتمييز ويستوجب انخراطا اكبر للمجتمع بكل مكوناته فى هذا المسعى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.