راشد الغنوشي: يمكن ان يكون يوسف الشاهد مرشح حركة النهضة للانتخابات الرئاسية    قبول مقترح سعودي لدمج القمتين السياسية والاقتصادية    الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية: لا توافق على عودة سوريا    مفقود منذ أكثر من شهرين: العثور على جثة عسكري داخل مستودع    البرلمان يشرع في مناقشة اتفاقية مالية لتطوير شبكة امداد المياه بريف بنزرت واخرى تتعلق بانضمام تونس الى “الكوميسا”    رئيس الجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية ل«الصباح»: العديد من مكاتب الصرف الخاصة انطلقت في العمل فعليا    اريانة: انخفاض انتاج الحليب واللحوم الحمراء بسبب تراجع حجم القطيع جراء ارتفاع كلفة الانتاج    تركيبة البرلمان: تراجع كتلة نداء تونس إلى 40 نائبا    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية اليوم الثلاثاء 26 مارس 2019    مستشار بمجلس الوزراء السوري: قرار ضم الجولان لإسرائيل تهديد للأمن والسلم والدولي    مقتل 18 على الأقل وإصابة نحو 100 في سيول بجنوب إيران    منتخب الرقبي للاواسط يخوض بكينيا الدورة التاهيلية لمونديال البرازيل    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم الثلاثاء 26 مارس    فيلم ''عالسكة'' لأريج السحيري في القاعات ابتداء من يوم 27 مارس    أزمة حليب على الأبواب مجدّدا والمصنعون يطالبون بالترفيع في السعر    مجدي التراوي : الترجي يتحول الى الدوحة من اجل التتويج بالالقاب    نجم ليفربول محمد صلاح ثاني أسرع لاعب في البطولة الإنقليزية    تهم القادمين الى تونس: هذه العروض التي توفرها شركة الشحن الايطالية لمسافريها...    المنطقة الحدودية العازلة.. إيقاف 6 اشخاص من جنسيات افريقية    وزارة الدفاع تنتدب تلاميذ رقباء لفائدة جيش الطيران    مع الحدث..صاروخ من غزة في توقيت قاتل    محمد الناصر: تحدثت مع رئيس هيئة الانتخابات حول "أزمة موعد الرئاسية " وتعهد بمحاولة ايجاد الحلول    بسبب تعرض إدارته ل''عملية سطو'': الدورة الرابعة لمهرجان قابس للسينما لن تعقد في موعدها    ماذا تعرف عن عملية الحاجز الانفي    الشهية المفتوحة عند الأطفال... سيف ذو حدين    تنطلق اليوم في الكاف ..24 ساعة مسرح بلا انقطاع    وزارة الفلاحة: تونس صدرت اكثر من 77 الف طن من التمور    اصابة رونالدو تثير مخاوف احباء اليوفي    مليون و100 ألف متقاعد في انتظار المصادقة عليه..التداعيات الوخيمة لتأجيل قانون التقاعد    مشاهدة مباراة المغرب والأرجنتين بث مباشر … 26-03-2019    كارثة وفاة الرضع: أخيرا...لجنة التحقيق تتسلم نتائج التحاليل    صوت الشارع..هل يجب مراقبة نشاط مكونات المجتمع المدني؟    هاني شاكر عن أزمة شيرين: الموضوع هذه المرة كبير    قابس.. مهرجان للطفولة بالزراوة الجديدة في دورته الأولى    فايسبوك/ دونوا على جدرانهم    جندوبة..تهريب أكثر من الفي راس بقر خلال 2018..تراجع انتاج الحليب بنسبة 13.5 %    فظيع/في القيروان: كهل يحول وجهة فتاة..وهذه التفاصيل..    موظف يدس مخدرا مهلوسا لزملائه في العمل!    بعد ظهر اليوم: امطار غزيرة متوقعة وسط البلاد..وانخفاض في الحرارة الاربعاء    تطورات قضية خولة السليماني وبية الزردي: هذا ما فعله كل من الغربي والحمراوي وميغالو    روني طرابلسي : تونس حزبي دائما وستبقى كذلكروني طرابلسي    الدورة الثالثة لتظاهرة ''يحيا المسرح'' بباجة توفر عروضا مجانية للاطفال والكهول    بالخطأ.. رحلة بريطانية تهبط في اسكتلندا بدلا من ألمانيا    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 26 مارس 2019..    ودي، الجزائر - تونس: التشكيل المحتمل للمنتخبين والنقل التلفزي    كأس تونس (ثمن النهائي): مباريات الثلاثاء والنقل التلفزي    نوفل سلامة يكتب لكم : هشام جعيط ينتقد حداثي تونس ويعتبرهم محدودي المعرفة    كاد يموت على طريقة الراحل بالرخيصة: لاعب جورجي ينقذ حياة مهاجم سويسري في اللحظة الأخيرة (صور)    لصحتك : إذا كنت من مدمني البيض فاحذر    موز وعليه «نقاط سوداء»..هذا ما يفعله بجسمك    البورصة السياسيّة..في صعود..مروان العباسي (محافظ البنك المركزي)    اقتحام ميناء حلق الوادي..التحيّل على «الحارقين» وراء الهجوم العنيف    سيدي حسين..إيقاف 3 شبان استولوا على قوارير غاز «خطير» من داخل مقرّ شركة    فاجعة بحرية تهزّ المهدية..البحر يلفظ جثة أستاذة الرياضة... و9 مصيرهم مجهول    في صفقة تاريخية: الصين تشتري 300 طائرة إيرباص    إنخفاض أسعار النفط العالمية    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الاثنين 25 مارس 2019    تعزية اثر وفاة والدة الصديق على البوكادي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ماذا يعني دعم جلاد للحكومة؟
نشر في الشاهد يوم 17 - 02 - 2019

في تصريح هو الثاني من نوعه رد النائب وليد الجلاد على تصريح لرئيس حركة النهضة بما يطرح سؤالا هل هو مجرد اجتهاد فردي من باحث عن تصدر المشهد في حزب الشاهد أم ان جماعة تحيا تونس فقدوا البوصلة وتصوروا ان تكليف شخص مثل الجلاد بالرد على زعيم في حجم الغنوشي يعني ان حزبهم ولد كبيرا جدا اكبر من النهضة ورئيسها .
تصريح الجلاد الذي اكد فيه ان تمسك كتلة الائتلاف الوطني بالاستقرار الحكومي كاف لتبقى بالقصبة وأنهم كانوا يتوقعون تغير موقف النهضة !! لا يحتاج الى تعليق بل الى التساؤل عن المدارك السياسية للمعني بالأمر اولا وثانياً وهذا هو بيت القصيد عن القصد من الإساءات المتكررة التي يقوم بها وليد الجلاد وغريمه محمود البارودي وغيرهما لمصداقية مشروع الشاهد، الذي باتت حقيقة علاقته بالنهضة مثار شكوك وتساؤلات وخاصة بعد تصريح لوفيغارو، وتصدر الوزير السابق عبد الرحيم الزواري الصفوف الأولى في محاضرة الشاهد في معهد العالم العربي بباريس.
للاسف فالعمل الاتصالي الجيد الذي يقوم به المستشار مفدي المسدي والناطق الرسمي إياد الدهماني ورئيس الكتلة مصطفى بن احمد والنائب الصحبي بن فرج وغيرهم … يصطدم بتنطع الجلاد وأشباهه .
قد تختلف معهم او تلومهم على اندفاعهم ولكن الواضح انهم حريصون على تقديم صورة جيدة عن يوسف الشاهد وتحالفاته وأنهم يديرون بذكاء حملة اتصالية للترويج لمشروعه ضمن اطر مقبولة . عمل يشوش عليه ناطقون مثل الجلاد الذي بات اكثر تخريبا لمشروع الشاهد من خصوم المشروع نفسه والمشككين فيه.
ويبقى السؤال الذي لا يحتاج اجابة هو اَي معنى لدعم الجلاد للحكومة ان سحبت النهضة دعمها او حتى وزراءها؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.