حاتم العشي : " فما ناس معمّلة باش تربح الانتخابات بالفايسبوك..وهذا موعد الإعلان عن نتائج مؤتمر "تحيا تونس"    محمد عبو الامين العام الجديد للتيار الديمقراطي ، ومرشح الحزب للانتخابات الرئاسية    الناطق باسم الجيش الليبي: 10 كيلومترات تفصلنا عن دخول مركز العاصمة    عاجل/ رفع درجة التأهب وسط العاصمة الليبيّة طرابلس    موعد صرف ملحق الزيادة في الأجور    سيدي بوزيد : توقف نشاط الادارة الجهوية للوكالة الفنية للنقل البري    بداية معاملات الإثنين ..شبه إستقرار ببورصة تونس    الطرابلسي: بطاقات العلاج الالكتروني "لاباس" ستمكن من اضفاء الحوكمة والشفافية على التعاملات    الشاهد للأساتذة الجامعيين: “كل واحد ينقص شويا من روحو مش كل شيء على الدولة”    المتحدث باسم حكومة سريلانكا: التفجيرات التي وقعت في البلاد نفذت بمساعدة شبكة دولية    سوسة: القبض على عصابة تتكون من 6 أشخاص بحوزتهم قطع اثرية    بالصور/ سامي الفهري يرسل محضر تنبيه لفيصل الحضيري.. وهذا فحواه    بالفيديو: درة أخصائية نفسية في ''المايسترو ''    بالصورة: ما حقيقة الاعتداء على مقداد السهيلي بالعنف الشديد في المرسى؟    الرابطة 1 التونسية: ترتيب الهدافين بعد الجولة 20    هل تقرّر الرّابطة إعادة مباراة الملعب القابسي والنّادي الصفاقسي؟ (صور)    كاس الاتحاد الافريقي/ النجم الساحلي من اجل تاكيد اسبقية الذهاب والتاهل بامتياز الى المربع الذهبي    هيثم زناد ينفي إقالة ‘مدير الحرس الديواني' براس الجدير    في الكرم / 10 سنوات سجنا وخطية ب40 "مليون" في حق شابين هاجما عطارا وابنه بالمولوتوف    الناطق باسم الديوانة ل"الصباح نيوز": احباط محاولة تهريب الاف حبوب "الهلوسة" نحو الجزائر    حملة "سيّب القائمة" تتهم هؤلاء بعرقلة نشر القائمة النهائية لشهداء الثورة ومصابيها بالرائد الرسمي    26 أفريل.. رجال أعمال من روسيا يزورون تونس    “سدّ الرمق” مقابل التصويت ب”نعم”.. هكذا تُشترى أصوات الفقراء في مصر    صورة/شاهدوا زوجة علاء الشابي الأولى تحضر حفل زفافه..وهذه التفاصيل..    مقداد السهيلي : برشا في المعارضة يقوموا العشية مثمولين يسبّوا في النهضة ومشكلتهم القهاوي في رمضان    المهدية: كيلو ''الصبارص'' بدينار...    صفاقس: إيقاف شخص صادرة في شانه 10 مناشير تفتيش    إقالة مدير حرس ديواني منع فرنسيين مسلّحين من الدخول: الديوانة تُوضّح    احباط تهريب كميّات من الأدوية الى الجزائر.. وهذه التفاصيل    6 أشهر "سرسي" في حق شاب قرصن مواقع إلكترونية اسرائيلية    سمير الوافي يهنىء علاء الشابي : "الثالثة ثابتة"    إدارة الغذاء والدواء الأمريكية توافق على بخاخ أنف لجرعات الأفيون الزائدة    الملعب التونسي مستقبل قابس (3 - 1) .. «البقلاوة» تبدأ الانقاذ بالسرعة الثالثة    طقس بداية الاسبوع: سرعة الرياح تصل الى 90 كلم/س    بطولة فرنسا : سان جيرمان يحتفل باللقب الثامن مع عودة البرازيلي نيمار    وزير الخارجية الليبي عبدالهادي الحويج ..نعول على تونس لدعم المصالحة ... والأولوية للتونسيين في التشغيل    قفصة : العثور على جثة بجبل عرباطة    باجة: مداهمة مخزن عشوائي وحجز 3500 لتر من الزيت    بالفيديو: طرد مهين لوزير جزائري سابق من مسيرة باريسية    ممثل كوميدي يفوز برئاسة أوكرانيا    ماذا بقي في أذهان التونسيين من أعمال رمضان الفارط؟ ... الصدارة ل«دنيا أخرى»... والوصافة ل «أولاد مفيدة» و«شورّب»    د .شكري الفيضة: (أستاذ التسويق الالكتروني بجامعة تونس) .. التونسي يميل الى المسلسلات المدبلجة    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الاثنين 22 أفريل 2019    مواجهات بين جماهير الاتحاد المنستيري والأمن بعد مباراة الترجي التونسي    صحتك أولا : هذه الأطعمة تخفض ضغط الدم    حمام الغزاز ..حجز مواد تجميل بمصنع لا يحمل ترخيصا    ال«سيباكس» يستطلع آراء المؤسسات حول الوجهات التصديرية لسنة 2020    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج..    لمنح الفرصة لمزيد الحوار ولعدم الاضرار بالسياحة ..مجمع النقل واللوجستيك لكونكت يؤجل وقفته الاحتجاجية بمطار النفيضة    الشرطة البئية : قرارات غلق وحجز وإتلاف كميات من الخضر والغلال    جزائرية تتوج بلقب «ملكة جمال العرب» (صور)    مورينو يقدم رؤيته: من إلى نهائي رابطة الأبطال برشلونة أم ليفربول؟    مدنين: مواكبة لأحدث تطورات القطاع الصحي خلال فعاليات الأيام الطبية بجربة وبن قردان    الكاتب العام للاتحاد العام للأطباء البيطريين :عشرة مسالخ فقط تتوفر على شروط السلامة الصحية ومواصفات الذبح    قبلي: التعريف بدور الزيتونة في تجذير الهوية العربية الاسلامية خلال فعاليات ملتقى سيدي ابراهيم الجمني الخامس    طبيب يكشف السر الكامن وراء غموض ابتسامة الموناليزا    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم السبت 20 افريل 2019    مشاهير ... كونفوشيوس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نبيل شعث: ترامب كان أحد طلابي وتم طرده من الجامعة بسبب رسوبه المتكرر
نشر في الشاهد يوم 25 - 03 - 2019

كشف الدكتور نبيل شعث، القيادي في حركة فتح ومستشار الرئيس الفلسطيني انه عندما كان استاذا بإحدى الجامعات الأمريكية كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أحد طلابه وقال :"كان ترمب طالبا كسولا جدا وتم طرده من الجامعة بسبب رسوبه المتكرر".
وقال شعث في لقاء مع الجالية الفلسطينية بالمغرب انه "درّس ترامب في السنة الثالثة الاقتصاد النقدي وتمويل الشركات ومعلومات الإدارة المالية في الشركات الكبرى؛ لكنه سقط في كل هذه المواد، ونال أقل من خمسين في المئة من المعدل المطلوب، ما حدا بالجامعة إلى طرده، واضطر والده لدفع مبلغ مالي ضخم لإعادته إلى الجامعة".
وقال مستشار الرئيس الفلسطيني الذي يقوم بزيارة للمغرب يلتقي خلالها مسؤولين وقادة الاحزاب المغربية ،ان الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب "إنه من نوعية القادة الذين يأتون في زمن تغيُّر موازين القوى؛ لكنه يرفض أن يعترف بهذا التغير، ويسعى إلى فرض سيطرته بأي ثمن".
وأوضح "هناك نوعان من القادة، نوع يمثل النموذج العقلاني، مثل شارل ديغول الذي تخلى عن استعمار الجزائر، ووينستون تشرشل، إلى تخلى عن الهند، حين شعرا بأن موازين القوى تتغير ضدهما، ولم يمضيا في القتال من أجل السيطرة. أما النوع الثاني فيسعى إلى فرض السيطرة، ولو أدى ذلك إلى خسارته، كما هو حال الرئيس دونالد ترامب" ووصفه ب "الانتهازي والمغامر الذي يشخصن الأمور".
واكد نبييل شعث ان الفلسطينيين سيواصلون تصديهم لمخططات ترامب الخاطئة، و" من المؤكد أنه سيخسر الانتخابات الرئاسية كما خسر انتخابات الكونغرس، وسيأتي رئيس من الحزب الديمقراطي، في وقت ستتغير فيه موازين القوى في العالم، حيث ستصبح الصين وأوروبا قوتين لا يمكن إنكارهما، وستفقد الولايات المتحدة الأمريكية سيطرتها على العالم في غضون ثلاث سنوات" وقال "تغيّر موازين القوى سيحوّل العالم في غضون ثلاث سنوات من عالم تتحكم فيه الولايات المتحدة الأمريكية إلى عالم تحكمه قوة متعددة الأقطاب، فيها أوروبا وروسيا والصين والبرازيل وقوى أخرى، وربما يصير العرب، هم أيضا، طرفا في هذه القوة إن هم توحّدوا".
واكد إن رفض القيادة الفلسطينية الواضح والشديد ل "صفقة القرن" شكل سدا أمام هرولة عربية للتطبيع مع إسرائيل وقال "ما يتم تحضيره لا علاقة له بالشعب الفلسطيني، ونحن لم نرَ أي صفقة مكتوبة لكي نناقشها، رأينا فقط إجراءات ترامب الرامية إلى تكريس الاحتلال، ونحن نرفض أي دور أمريكي أحادي، ونطالب بمفاوضات للسلام ترعاها أطراف دولية عدة".
وقال نبيل شعث إن هدف زيارته للمغرب ودول عربية اخرى هو ضمان "دعم القمة العربية وقرارات بإنهاء التطبيع لنستطيع بناء وطننا، ونريد قرارات تترجم رفض ما يسمى بمخطط صفقة القرن، ونريد حماية مالية من الدول العربية، لأن الاحتلال الإسرائيلي سرق أموالنا والأمريكان أوقفوا الدعم الذي كانوا يقدمونه لنا" كان "القادة العرب يأتون عندنا، عندما بدأت الانتفاضة في بداية العام 2000، ويقولون لنا كم تريدون من المال؟" والان "فلسطين تحتاج إلى حماية مالية من الأشقاء العرب".
واكد شعث تحرير فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي "كنا مليونا ونصف مليون في عام ثمانية وأربعين، وحاليا نحن ثلاثة عشر مليون نسمة. هناك 6 ملايين ونصف المليون في الأراضي المحتلة و6 ملايين ونصف المليون لاجئين ومغتربين في دول العالم.. متمسكون بوطنهم، وفي عُرف التاريخ الاستيطاني ليست هناك قوة تستطيع أن تجتث شعبا أصليا من أرضه".
"القدس العربي"


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.