قضية كاكتوس برود .. إيداع سامي الفهري السجن... من جديد    بنزرت ...جنوح سفينة «طوغولية» بشاطئ الرمال    سوسة: نحو إدراج مادة «الهريسة» ضمن قائمة التراث اللامادي لليونسكو (صور)    السد القطري يبلغ ربع نهائي مونديال الأندية (فيديو)    صفاقس .. أستاذان متّهمان.. جريمة تحرّش جنسي ب 25 تلميذة    تسريبات من كواليس تشكيل الحكومة: النوري الجويني ومنجي مرزوق على الخط...خلاف حول حقيبة الرياضة وتحالف «تكتيكي»    بين الرابطتين الأولى والثانية: غرامات تزيد عن 26 ألف دينار.. مجلس تأديب.. ومقترح بشطب نهائي للاعبين من الشابة    قرض لتجديد أسطول «تي جي أم»    آخر طلعة في القيروان: حجز طن من «الكاكوية» تم خلطها بالزطلة    نحو إدراج الهريسة التونسية في قائمة تراث اليونسكو    الثقافة التونسية تفقد شمعة من شموعها المضيئة ...وداعا محمد بن صالح الشاعر والأديب    جامعة منتجي الزيتون ترفض أسعار بيع زيت الزيتون وتطالب بتحديد سعر لا يقل عن 5ر7 دنانير للتر الواحد    سعيد الجزيري : نعتوني ب«الصهيوني» و«عدو الله» بسبب رفضي صندوق الزكاة!    صفاقس: قضيّة شبهة ارتكاب جريمة تحرش جنسي في حق عدد من التلميذات لاتزال محلّ تتبعات جزائية    تقرير خاص/ ارتفاع معدل الرشوة في تونس وأرقام مفزعة    نادي نابولي الإيطالي يقيل المدرب كارلو أنشيلوتي    هالة الركبي تعتذر لقناة الحوار تتحدث عن العروض المقدمة وعبد الرزاق الشابي (متابعة)    فرنسا: الحكومة تحافظ على قانون التقاعد مع بعض التنازلات    جندوبة: قريبا إعادة فتح المركب المتحفي بشمتو للعموم    الشاهد يؤكّد تصاعد وتيرة التهديدات الإرهابية    ثنائية داروين وهدف عالمي للشيخاوي.. النجم يدك شباك الهمهاما برباعية    تصفيات مونديال قطر 2022.. 21 جانفي 2020 موعد قرعة تصفيات الدور الثاني    بنزرت: القبض على شخصين من أجل السرقة من داخل محل مسكون    جمعية القضاة: إسقاط فصل "صندوق خاص لدعم العدالة" يفوت فرصة ثمينة لاصلاح الاوضاع المادية للمحاكم    الرابطة الأولى .. برنامج النقل التلفزي لمباريات الجولة 12    سيدي بوزيد: طبّاخة مستشفى تُطرد من عملها بعد رفضت تقديم الحليب واللحوم الفاسدة للمرضى    علماء يكشفون: مواد غذائية مدمرة للأمعاء..    تونس : جولة في صفحات المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الاربعاء 11 ديسمبر 2019    الترجي الرياضي..حصة أولى في قطر والشعباني يعد بمشاركة مونديالية مختلفة    أثار جدلا واسعا/ عادل العلمي يهاجم النواب الذين أسقطوا قانون الزكاة    قفصة ..حجز 78 قنطارا من مادة الفارينة المدعمة    الترجي الرياضي: اليوم أول تدريب بقطر.. والشعباني واثق من القطع مع تجارب الماضي    حول تصنيف «موديز» السلبي لخمسة بنوك تونسية/ تقرير جديد يفسر الأسباب.. والمخاطر مازالت قائمة    إقالة الرئيس المدير العام لوكالة تونس إفريقيا للأنباء    ورشة حول سبل تطوير تجربة الزراعة الأحيومائية في تونس    ام العرائس.. انقلاب شاحنة في مقطع كاف الدور الغربي و نقل سائقها إلى المستشفى    20 سنة سجنا في حق القيادي بانصار الشريعة وتنظيم داعش شاكر الجندوبي و 4سنوات سجنا في حق زوجته    5 قتلى.. حصيلة هجوم على فندق في مقديشو    بالفيديو: واعظ سعودي يرشق فتاة بالحذاء في الشارع ويشتمها    يوميات مواطن حر : اختلط علينا الامر    ترامب يحذر روسيا من التدخل في الانتخابات الأمريكية    وزارة الداخلية: فتح مناظرة لانتداب تقنيين ومهندسين أول.. وهذه التفاصيل    أردوغان يبدي إستعداده لإرسال جنود إلى ليبيا إذا تلقى طلبا من حكومة السراج    عروض اليوم    تتزوج من سجادتها وتعدها بالحب والإخلاص!    النفيضة.. إيقاف نفرين بحوزتهما مخدرات    توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 11 ديسمبر 2019    تونس: فيضان وادي الرغاي بجندوبة والحرس الوطني يُحذّر    تونس: كميّات الأمطار المسجّلة خلال ال 24 ساعة الأخيرة    النعاس المستمر... على ماذا يدلّ ؟‬    كيف تتصرف لوقف بداية نزلات البرد بسرعة وبشكل طبيعي؟    6 قتلى في تبادل لإطلاق نار بنيوجيرسي الأمريكية    المسرح في السجون ..تجارب عربية وأوروبية... وشهادات تونسية    أمريكا تقرر إيقاف تدريب جميع العسكريين السعوديين على أراضيها    وزير صحة مصري سابق يحذر من عواقب "البوس"!    عبير موسي: مقترح صندوق الزكاة ضرب للدولة المدنية وتأسيس لدولة الخلافة    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    نوفل سلامة يكتب لكم : في لقاء محاورة المنجز الفكري للدكتور هشام جعيط .."هل يكتب المؤرخ تاريخا أم يبني ذاكرة"؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لإنجاح الموسم السياحي .. 30 ألف أمني... وشواطئ ممنوعة من السباحة
نشر في الشروق يوم 16 - 06 - 2019


تونس «الشروق»
في وقت تنتظر فيه تونس اكثر من تسعة ملايين سائح، تستعد كل الاطراف المتدخلة في القطاع لتامين اوفر حظوظ النجاح لهذا الموسم الاستثنائي...
لم تستقبل تونس منذ سنوات تسعة ملايين سائح للاعتبارات التي يعلمها الجميع ولذلك تعمل وزارة السياحة مع جميع الاطراف المعنية الى تعبئة كل الامكانيات والموارد الامنية والصحية والفنية لإنجاح هذا الموسم السياحي الاستثنائي بامتياز. وحسب المصادر التي اتصلت بها الشروق، فان التحضيرات انطلقت منذ اكثر من شهرين بتشريك كل الوزارات المعنية وهي تباعا وزارة الداخلية والدفاع والصحة والتجارة والنقل اضافة الى الوزارة المشرفة على القطاع السياحي. الى ذلك اوضح مصدر من وزارة الصحة ان موسم الحج الى المعبد اليهودي بالغريبة بجربة شكل فرصة امام جميع هذه الوزارات للتنسيق في ما بينها وفق خطة سهر على اعدادها رئيس الحكومة يوسف الشاهد شخصيا. وكان وزير السياحة والصناعات التقليدية روني الطرابلسي قد اعتبر أن نجاح «حجة الغريبة» يعد مؤشرا هاما لنجاح الموسم السياحي بأكمله. وبشهادة الصحافة العالمية والمختصين في الشأن السياحي، نجحت تونس امنيا ولوجستيا في انجاح هذه التظاهرة الدينية السياحية وهو ما شجع عشرات الوكالات السياحية العالمية على برمجة تونس ضمن وجهاتهم السياحية لصيف 2019.
خارطة امنية
لن نعيد اكتشاف العالم ان قلنا ان اهم العوامل التي ساهمت في تراجع القطاع السياحي خلال السنوات الاخيرة هو بلا شك المعطى الامني الذي اعتمدت عليه عديد الدول لمنع مواطنيها من القدوم الى تونس. ولا ينكر احد على الحكومة الحالية نجاحها في تحسين الاوضاع الامنية وهو ما اقنع اكثر من دولة أوروبية واسيوية الى رفع المنع واعادة تصنيف تونس كوجهة سياحية امنة. وتعتمد الخطة الامنية خلال الموسم السياحي على اكثر من نقطة لعل اهمها العدد الهام من الوحدات التي تمت تعبئتها لتامين المناطق السياحية المختلفة. وحسب مصدر من وزارة الداخلية، سيتم تجنيد اكثر من 30 الف عون لتامين الشواطئ ومراقبة الدخول الى المدن السياحية والوحدات الفندقية وتسهيل جولان حافلات النقل السياحي على ان تتولى وحدات من القوات المسلحة تامين المناطق السياحية في بعض جهات الجنوب التونسي. الى ذلك، تولت وزارة السياحة وضع خطة تقوم على دعم جميع الوحدات الفندقية والمنتجعات السياحية والملاهي والمطاعم السياحية لتجهيزها بكاميرات مراقبة بالتوازي مع برنامج اخر لتكوين اعوان الحراسة بالتنسيق مع الوحدات المختصة لوزارة الداخلية.
خارطة صحية
سيتم بداية من هذا الموسم اعتماد منظومة جديدة ستخضع لها كل النزل وكانت وزارة السياحة قد انطلقت في تعميم هذه المنظومة على جميع الوحدات السياحية التي سيتم تصنيفها وفق هذه المنظومة. وتقوم هذه المنظومة التي ساهمت في وضعها كل من الجامعة التونسية للسياحة والجامعة التونسية لوكالات الاسفار وعديد الاطراف المتدخلة في القطاع السياحي على جودة الخدمات واحترام المعايير الصحية العالمية والسلامة والامن والديمومة. وستشمل هذه المنظومة 587 نزلا موزعة على كامل تراب الجمهورية. ميدانيا، انطلقت وزارة السياحة ووزارة الصحة في زيارات ميدانية لمختلف الوحدات الفندقية والمطاعم السياحية والملاهي ضمن فرق مراقبة مشتركة تتكون من اعوان صحة وأمن وتجارة سيعملون كامل موسم الذروة لمراقبة النزل السياحية والمطاعم. وبالتوازي، افاد مصدر من وزارة التجارة ان المصالح المعنية انطلقت منذ شهر ماي الفارط في التحضير لبرنامج يهدف الى سد حاجيات المؤسسات السياحية من جميع المواد الغذائية واللحوم والمياه والمشروبات مع ضمان الجودة وفق المعايير العالمية من حيث نوعية المنتوج وطرق التخزين والنقل.
شواطئ ممنوعة
أعلنت كل من وزارتي الصحة والبيئة في بيان صادر لهما يوم السبت الفارط عن قائمة الشواطئ الممنوعة من السباحة على المصطافين بسبب عدم توفر الشروط الصحية وخطورة مياهها وهي تباعا شواطئ حي الحكام ورواد وقنال الخليج من ولاية اريانة وبحر مروان وشاطئ محطة توليد الكهرباء وواد مليان وواد المعيزات والشاطئ المقابل للحماية المدنية وشاطئ واد بوخمسة من ولاية بن عروس. ومنزل بعلي بمنزل جميل وشاطئ ميناء الصيد البحري بمنزل عبدالرحمان وشاطئ سيدي الحشاني بمنزل عبدالرحمان وقنال جرزونة من ولاية بنزرت والشاطئ المقابل لمحطة التطهير بدار شعبان والشاطئ المقابل للقطب التكنولوجي بسليمان من ولاية نابل و شاطئ سيدي عبد الحميد 2 بسوسة وشاطئ سيدي عبدالسلام وشاطئ الواد القديم وقنال قابس وشاطئ غنوش من ولاية قابس. يذكر ان وزارة الصحة تحتكم على خارطة وطنية تتكون من 35 نقطة مراقبة لجودة المياه في جميع الشواطئ التونسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.