هيئة الإنتخابات ستبت في إشكال الجبهة الشعبية بخصوص مطالب مرشحيها للإنتخابات التشريعية بعد انقضاء فترة تقديم مطالب الترشح    وزير العدل يتخذ قرارا بتخفيض عدد مساجين الهوارب الى النصف...الاسباب    هذا موعد انطلاق موسم الصولد الصيفي    الادارة الجهوية للتجارة تطيح بعصابة محتكري علب السجائر    انطلاق أولى رحلات الحجيج التونسيين إلى البقاع المقدسة والشروع في تطبيق مبادرة “طريق مكة”    صبط ارهابي تونسي بصدد اجتياز الحدود الجزائرية للالتحاق بمجموعات جبال الجزائر    العاصمة: طالب ينشط في تجارة المخدرات صيفا لضمان مصاريف العودة الجامعية    النوبة 2 في بنزرت سمير العقربي بالعروبي ربخها و حير مواجعها    بعد المثول امام القضاء / نبيل القروي يكشف عن تفاصيل الوشاية ضده ومن يخطط لتوريطه    صفاقس: تفاصيل الحادث المريع الذي يودي بحياة طبيب شرعي (متابعة)    اجتماع في الجامعة استعدادا لنهائي الكاس بين النجم والنادي الصفاقسي    تصفيات “كان” 2021.. روزنامة مباريات المنتخب الوطني    الطائرة العسكرية الليبية تابعة لقوات حفتر وحكومة الوفاق تطالب التنسيق مع تونس بشانها    حجز 15 ألف قرص إكستازي في ميناء حلق الوادي    8 آلاف دينار عائدات ديوانية في ميزانية الدولة سنة 2018    ماجل بالعباس: اعتصام فلاح بخلية الارشاد الفلاحي    قيادية بتحيا تونس لالصباح نيوز: سنشارك في 33 دائرة.. وهذه القائمات التي قدمناها    مصير غامض ينتظر لاعب الريال جاريث بيل    القصرين: المكتب الجهوي لحزب التيار الديمقراطي يفند ما ورد في استقالة اعضائه الاربعة    يوسف الشاهد من الرياضة إلى حفلات الراب.. الدعاية السياسية واستهدافُ الشّباب    الليلة لطيفة العرفاوي تغني للنادي البنزرتي    التركيبة الجديدة للكتل البرلمانية    قطاع الدواجن في تونس يُطلق صيحة فزع    حزب الورقة: ''الزطلة'' تُستعمل للعلاج في الشعانبي    صحتك في الصيف..نصائح لتخفيف الوزن بشكل أسرع    نباتات الزينة..نبات ست الحسن    التعامل مع الأطفال    ليبيا.. تجدد المواجهات بمحور طريق المطار جنوبي طرابلس    المنستير: تفكيك عصابة اختصت في السرقة وبيع الخمر    بلاغ من هيئة مهرجان صفاقس الدولي حول ما جد في عرض الزيارة    بطولة كرة اليد.. نتائج عملية قرعة المرحلة الأولى    من دائرة الحضارة التونسيّة    وجيهة الجندوبي تتألق في مهرجان قرطاج الدولي بمسرحية " Big bossa "    تونس تنتج 500 ميغاواط من الطاقة الشمسية بتعريفة قياسية    الترجي يتربص بالمنستير وفوسيني يتخلف    اليوم: انطلاق أولى رحلات الحجيج الى البقاع المقدّسة    الولايات المتحدة تسجل 25 حالة إصابة جديدة بالحصبة مع تفشي المرض في أوهايو وألاسكا    استعدادا لعودته إلى قرطاج بعد غياب 20 سنة الفنان عدنان الشواشي يعد جمهوره بمفاجآت عديدة    هام/ ادارة مهرجان قرطاج تمنع اصطحاب الأطفال في هذين العرضين.. وهذا هو السبب    الإدعاء العام الأمريكي: كريستيانو رونالدو لن يتهم بالاغتصاب    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    لأول مرة.. باكستان تكشف "الخطوة الأولى" لاصطياد بن لادن    الجهيناوي يفتتح المنتدى الاقتصادي التونسي البرتغالي    الجزائريون ينعشون السياحة التونسية.. 80 ألف زائر في 10 أيام ومليون و126 ألف في 2019    ارتفاع طفيف في درجات الحرارة غدا الاربعاء    مونديال قطر 2022.. 29 جويلية موعد سحب التصفيات الافريقية    ليبيا: مطار معيتيقة يستأنف الملاحة بعد توقف لساعات    هبة فرنسية بقيمة 83 مليون دينار    بريطانيا تدعو لتشكيل قوة بحرية أوروبية للتصدي “لقرصنة” إيران    يهمّ الذين يتناولون الأسبرين يوميا : توقفوا فورا    جرافات إسرائيل تواصل هدم منازل الفلسطينيين في القدس    عرض خيالي لإقناع مبابي بتجديد تعاقده مع باريس سان جيرمان    الهند.. 216 مولودا ذكرا.. والإناث صفر!    إيطاليا: حريق في فلورنسا يؤدى إلى حالة فوضى في حركة القطارات    تدهور الحالة الصحية للفنان فاروق الفيشاوي    مرتجى محجوب يكتب لكم: كلنا فداء للوطن ...    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    الإنسان عقل وضمير ووجدان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الزار: فشل مراقبة مسالك التوزيع وعدم التدخل لحماية المنتوج التونسي تعد من اهم أسباب ارتفاع الأسعار
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2019

قال رئيس الإتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار، الثلاثاء، أن فشل الحكومة في مراقبة مسالك التوزيع وعدم التدخل لحماية المنتوج التونسي أمام ارتفاع سعر التكلفة والذهاب الى حلول ترقيعية من خلال اغراق السوق بالمنتوجات الموردة ، تعد من بين الأسباب الرئيسية لغلاء بعض المنتوجات الفلاحية في تونس « .
وأضاف الزار في تصريح أدلي به ل( وات )، خلال زيارة اداها الى سوق الجملة ببئر القصعة ، ان الحكومة حاولت ان تقوم بعملية اسقاط او تعويض من خلال فتح الباب امام التوريد لاغراق السوق بالمنتوجات الأجنبية في الوقت الذي تشهد فيه تونس وفرة في انتاج امواد الفلاحية المحلية مما جعل الفلاح التونسي محاصرا في قوته بسبب غلاء المواد الأساسية وتكلفة الطاقة وأسعار الأدوية.
وشدد على أن تجاوز ازمة الأسعار يتطلب مراقبة مسالك التوزيع بشكل مكثف وجدي والضرب على يد المحتكرين والمضاربين والقضاء نهائيا وبشفافية على مسالك التوزيع الموازية إضافة الى حماية المنتوج التونسي عبر دعم الفلاحين من خلال التخفيض من سعر التكلفة حتى لا يتضرر الفلاح والمستهلك على السواء.
واعتبر عدد من الفلاحين ممن استقت « وات » أرائهم ان تكلفة الإنتاج أصبحت باهضة جدا في ظل الغلاء الغير مسبوق في تكلفة الإنتاج وعدم توفر اسعار معقولة للبيع مما اضطر العديد من الفلاحين الى الذهاب الى اتلاف المحاصيل المجمعة لان أسعار التداول بالسوق لاتغطي أسعار التكلفة .
وأوضحوا ان هذا السلوك يعد رسالة موجهة الى الحكومة من خلال دعوتها الى ضرورة التدخل لتعديل أسعار السوق ويشكل كذلك رسائل موجهة الى المتحكمين في مسالك التوزيع وجشعهم المفرط وفق تعبير البعض منهم .
ومازالت أسعار بعض المنتوجات الفلاحية الأساسية والتي يقبل التونسي على استهلاكها تشهد ارتفاعا لافتا في الأسعار في هذه الفترة من السنة والتي عرفت باستقرار الأسعار فيها مقارنة بنفس الفترة من السنوات المنقضية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.