صور مثيرة من محطة الفضاء الدولية لثوران بركان رايكوك    جرزونة- بنزرت: رجلان يلقيان حتفهما داخل نفق    رمز كاس العالم يحل اليوم بتونس    رمز كاس العالم يحل اليوم بتونس    وفاة المضيف الجوي السعودي المُعتدى عليه في تونس.. والكشف عن اسمه وموعد وصول جثمانه للمملكة والصلاة عليه    مدنين: فتح أول مخبر لتحليل المياه والتربة بالجنوب الشرقي    سليانة: حريق يأتي على حوالي 8 هكتارات من الحصيدة و ربع هكتار من القمح اللين    صلاح يقود مصر إلى الدور الثاني لأمم أفريقيا    قوات الوفاق الليبية تعلن سيطرتها على كامل مدينة غريان    نقابة الصحفيين التونسيين تندّد بحملة التشكيك التي تطال “دار الصباح” من قبل مؤسسة لسبر الآراء    أكثر من 55 ألف تلميذ يشرعون بداية من غدا الخميس في اجتياز مناظرة الدخول إلى المدارس الاعدادية النموذجية    رضا الملولي يكتب لكم: الجابري…بكيناه بحرقة    شيخ الثمانين يعرض الزواج على خولة السليماني مقابل سيارة فاخرة ومنزل في «كان» الفرنسية؟    القصرين: رفع 115 مخالفة اقتصادية وحجز كميات كبيرة من المواد المدعمة.    وزارة الفلاحة تحدث 4 لجان مركزية لدعم ولايات سيدي بوزيد وقفصة والكاف على مجابهة الطلب على مياه الشرب    اتحاد الشغل ينفي وجود نية للإضراب أو الاعتصام في الشركة البترولية "أو أم في"    النقابة الاساسية ببنك الاسكان تطالب بالناي بالبنك عن التجاذبات السياسية    غدا تنطلق فعاليات المنتدى الجهوي للتنمية بصفاقس    أول تعليق من عمرو وردة على الفيديو الفاضح واستبعاده من تشكيلة منتخب مصر    الحريري: لبنان ضد صفقة القرن    تعيين بوبكر بن عكاشة مستشارا لدى رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد    نابل /منزل بوزلفة: القبض على شخص من أجل محاولة القتل    توصيات وزارة الصحة للتوقي من لدغة العقارب والثعابين    موعد الاعلان عن نتائج البكالوريا ونسب النجاح    انس جابرب تصعد الى ربع نهائي دورة ايستبورن الانقليزية    استقبال أولى رحلات الموسم قادمة من مرسيليا    قبل إعلانها الحزب الجديد.. سلمى اللومي تتفاوض مع 14 نائبا    ''خبيرة'' تجميل تحرق فروة رأس طالبة جامعية!    روني الطرابلسي:سيتم تقنين عملية التصرف في النزل المغلقة    مدرب الجزائر: لسنا ‘منتخب محرز' وأمامنا نهائي مبكر أمام السنغال    كأس افريقيا 2019: الحكم البوتسواني جوشوا بوندو يدير مباراة تونس ومالي    محمد الحبيب السلامي يكشف : عادة المبالغة    اتحاد الشغل يتوعد بمقاضاة عماد الدايمي بتهمة الإدعاء الباطل    دعم التّعاون بين تونس ومنظّمة الصحّة العالميّة    حلق الوادي: احباط عملية تهريب كميات هامة من المخدرات تقدر بأكثر من 3 مليار    رجل اعمال يتبرع ب 5 مليارات لمستشفى قابس    الموت يفجع الوسط الفني في مصر    هاني شاكر يصرح لهذا السبب وقفت بوجهي شرين واعتذرت من مريم فارس    اريانة: حالة احتقان بمستشفى محمود الماطري بعد الاعتداء على ممرض بسكين    الهاروني... قولو الي تحبو النهضة ماتحكمش    استهلك تونسي يتحسن اقتصادك، يطلع دينارك، تخدم أولادك، تتعمر بلادك    صور: كان يعيش معها في الشارع...''سواغ مان'' يكشف قصة هذه العجوز التي تُشبهه    مصر:مقتل 7 رجال شرطة في هجوم إرهابي شمال سيناء    قفصة: خروج قطار لشحن الفسفاط عن السكة دون اضرار    يوميات مواطن حر : حين يصبح الدمع اصلا للفرح    فيديو/في حركة فريدة من نوعها: شاب تونسي يعيد الأمل للقطط الحاملة للاعاقة..    روحاني: إيران لا تبحث عن الحرب مع أمريكا    هذه توقعات الابراج اليوم الأربعاء 26 جوان 2019..    إستقالة تركي أل الشيخ عن رئاسة الاتحاد العربي لكرة القدم    انخفاض نسبي في درجات الحرارة    هلع واستنفار في مستشفى أريانة: طعن ممرّض    انطلاق مسار المشاورات لبعث التنسيقية الوطنية لنساء الجبهة    الكونغرس.. مساع لردع ترامب عن الحرب على إيران    تحذير : "البورطابل" خطر على الجمجمة    كيف يؤثر السهر لساعات متأخرة ليلا على خصوبة الرجال؟    السعودية تمنع دخول الأجانب إلى مكة بقطار الحرمين خلال فترة الحج    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 25 جوان 2019..    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القصرين: إغلاق الطريق في حي الزهور.. واحتجاجات في حي القضاة
نشر في الصباح يوم 12 - 12 - 2018


عمد عشرات الشبان منتصف نهار امس الثلاثاء الى اغلاق المفترق الدائري الموجود بمدخل حي الزهور بالحواجز والعجلات المطاطية المشتعلة في تحرك احتجاجي مفاجئ لم تقع الدعوة اليه او تبنيه من اي طرف، وقد تسبب ذلك في تعطيل حركة المرور بين الحي وقلب المدينة على مستوى شارع السلوم، واضفاء اجواء من الاحتقان في المنطقة زادها تنزيل صور ومقاطع الاحتجاجات في شبكات التواصل الاجتماعي انتشارا، وقد حاولنا معرفة دوافع هذا التحرك الا اننا لم نجد من يعبر عنها غير بعض الشبان المشاركين فيها والذين كان اغلبهم مصحوبين بدراجات نارية يتنقلون على متنها افادونا بان الاحتجاج جاء على خلفية انتشار البطالة والتهميش في القصرين واغلاق كل افاق المستقبل امام شبابها وتجاهل الحكومة لمعاناة ابناء الجهة، وفي المقابل اشار بعض المواطنين الى ان الشبان الذين اشعلوا الاطارات المطاطية بحي الزهور هدفهم اشاعة الفوضى والتحضير من الآن لجانفي «ساخن» مثل كل سنة بتعلات متعددة يمكن ان تجد من يستمع اليها ويقتنع بها في ظل اشتعال الاسعار وفقدان عدة مواد اساسية من الاسواق وتواصل سياسة التهميش تجاه الولاية.. من جهة اخرى قام عدد من الشبان والاطفال اول هذا الاسبوع باغلاق المفترق الموجود على مستوى تقاطع شارعي عبد العزيز السبيكي وعلي باش حامبة بمدخل حي القضاة شرق مدينة القصرين واشعال الاطارات المطاطية وتعطيل حركة المرور فيه لاكثر من ساعة رافعين شعارات تعبر عن رفض التجار الصغار «العطارة» فتح فرع جديد لمساحة تجارية بالقرب من المفترق المذكور، وبينوا ان فتح الشركة التجارية «عزيزة» مساحة تجارية كبرى لها والتي تتولى الآن تهيئة مقرها سيؤدي الى تراجع مداخيل «العطارة» الصغار وافلاسهم، وقد وجدت هذه الحركة الاحتجاجية انتقادات واسعة من المواطنين الذين استغربوا من دوافعها الغريبة وقالوا ان الجميع مع فتح مساحات تجارية كبرى اخرى بالمدينة لدعم التنافس بينها بما من شانه ان يؤدي الى التخفيض في اسعار عدة منتوجات، وبينوا ان «العطارة» لن يتاثروا بذلك كثيرا وعليهم ان يواكبوا مبدأ المنافسة، معبرين عن رفضهم التام لمثل هذه الاحتجاجات غير المنطقية ونددوا بمن دفع بهؤلاء المحتجين واغلبهم من الاطفال الى اغلاق المفترق ورفع الشعارات نيابة عنهم في حين اختفوا هم من الواجهة وبقوا «يشعلون النيران» من الخلف.. والاكثر استغرابا ان التحرك الاحتجاجي كان على بعد امتار قليلة من الدورية الامنية المتمركزة مقابل مدخل السوق الاسبوعية لكن اعوانها لم يحركوا ساكنا..

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.