رئاسة الحكومة تستنكر الاساءة لصورة تونس من قبل قيس سعيد    الولايات المتحدة: أب يصد الرصاص بجسده عن أطفاله (فيديو)    متابعة تقدم مشروع الميزانية    نابل: تسجيل حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا لامرأة تبلغ من العمر 65 عاما    المنستير: تسجيل 3 وفايات جديدة بكورونا و البلدية تتخذ جملة من الإجراءات    النادي الإفريقي: الدريدي يتمسّك بالبقاء.. صرف النظر عن الجلاصي.. واستئناف التمارين يتأجل    بورصة تونس تقفل حصة الخميس على انخفاض    الوضع الصحي للوكيل رامي الإمام بعد إصابته في عملية أكودة    ديوان الطيران المدني يرد على عمادة المهندسين المعماريين    الحمامات :ندوة علمية تحت عنوان العودة المدرسية في زمن الكورونا    وكالة التبغ والوقيد تنطلق في زراعة أجود أنواع التبغ    98 بالمائة من وكالات الأسفار في تونس مهددة بالإفلاس ولم تعد قادرة على الصمود    نقشة: لمن ستكتب عروسية النالوتي ؟؟؟    يوميات مواطن حر: انها تتوعد فاحذروها    صُدور "الشّمسُ كَنَسْرٍ هَرِم" لِهادي دانيال مُتَرْجَماً إلى الإنقليزيّة    بنزرت: السيطرة على حريق بجبل الناظور والنيران تأتي على حوالي 1500 متر مربع من النسيج الغابي    قيس سعيد : المتغيّرات التي ستُفرزها جائحةُ كورونا على العلاقات الدوليّة تدعو إلى التفكير في مستقبل حوكمة العالم    بين سوسة وصفاقس.. حجز بضائع مهربة قيمتها اكثر من 280 ألف دينار    مفاجآت وخضخضات وإفرازات ما بعد الثورة.. رواية للصحفي والكاتب علي الخميلي    المشيشي: الميزانية الجديدة أساسها مصارحة الشعب بحقيقة الأوضاع المالية    منزل بورقيبة : إلقاء القبض على شقيقين بشبهة الانتماء إلى تنظيم إرهابي    القيروان: طفل يلقى حتفه غرقا في خزان ماء    الوداد البيضاوي يتفق مع نجل زيدان    وقفة احتجاجية لأعوان العدلية بالمحكمة الابتدائية ببن عروس    قيس سعيد أمام مجلس الأمن: العالم سيواجه أزمة مالية تعصف باقتصاديات الدول وتدفع الملايين نحو الفقر والبطالة    الدعوة الى ضرورة وضع استراتيجية وطنية لمعالجة القطاعات المهمشة وادماجها صلب القطاعات المنظمة لتنخرط اكثر صلب البنوك التونسية    2021 انطلاق انجاز الطريق السريعة صفاقس القصرين    تنفيذ بطاقة الإيداع بالسجن في حقّ مالك قناة تونسنا..    الهاروني: ''أسلوب قيس سعيد كان محرجا للمشيشي''    محمد الحبيب السلامي يقترح: ...تصدقوا بالأسرة والمخابر    إصابة نجم ميلان إبراهيموفيتش بفيروس كورونا    جلسة عامة يوم 2 أكتوبر للحوار مع الحكومة حول الوضع الصحي    الصيدلية المركزية توفر 150 الف تلقيح ضد القريب    ارتفاع عدد قتلى الشّرطة المصرية بعد التّصدّي لمحاولة الهروب من سجن طرة    تشيلسي يعلن تعاقده مع الحارس السّينغالي مندي    راس الجبل..الاطاحة بأكبر بائع خمر خلسة    مساكن : حجز 5بنادق يدوية الصنع بورشة    إخضاع 7 اشخاص للحجر الصحي الاجباري بمستشفيات جندوبة و طبرقة    بعد حزمة الاجراءات / الكاتب العام المساعد لاتحاد الشغل بتطاوين ل"الصباح نيوز":نرحب بالقرارات.. لكن اعتصام الكامور سيتواصل في انتظار اجتماع الحسم    المتلوي: كهل يضع حد لحياته شنقا    700 مليون دينار عائدات صادرات المنتوجات البيولوجية    هل يكون الصادق السالمي حكم نهائي الكأس؟    إقتبست حديثا نبويا في أغنيتها: أصالة نصري أمام القضاء    القيروان: الغاء الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بسبب تفشي وباء كورونا    الكاف: إيقاف أجنبي بحوزته جنسيات مختلفة و30 بطاقة بنكية    خطاب خالد وموعظة عقبة    أمّ دائمة الحركة.. اختاري طعامك بذكاء    النادي الصفاقسي ... أنيس بوجلبان والكاتب العام ينسحبان    طقس الخميس 24 سبتمبر 2020    بن عروس المحمدية..يدهس زوجته بسيارته ثم يدفنها حيّة    بعد استعادتها..وزير الثقافة يستقبل الوفد المرافق للقطع الأثرية    المهدية..تسجيل 5 إصابات جديدة بالكورونا    واشنطن: دولة عربية ستوقع اتفاق سلام مع إسرائيل خلال يومين    ترامب يرفض تسليم السلطة بعد الانتخابات    اليوم حفل توديعه..سواريز يغادر برشلونة «باكيا»    الجزيري يتأهل لربع نهائي بطولة «سيبيو» الرومانية    أغنية تقتبس من حديث النبي محمد.. الأزهر يصدر بيانا    عدنان الشواشي يكتب لكم : يادولتنا ...قومي بواجبك ... لا أكثر و لا أقلّ.....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصباح وضعت أميرة الورفلي وسليم علمية وجها لوجه: النهوض بالسياحة أولوية..
نشر في الصباح يوم 21 - 09 - 2019

لا يختلف اثنان عن جمال ولاية بنزرت الأخاذ وسحر شواطئها التي تعانق الجبال الا انها وللأسف تعتبر ولاية غير مصنفة سياحيا لاعتبارات كثيرة فالجهة تشكو نقائص عديدة لعل ابرزها استفحال معضلة الفضلات التي «شوهت» على حد توصيف متساكني المنطقة جمال الجهة. هذا بالتوازي مع غياب الاستثمارات بما يعوقها ان تكون قطبا سياحيا بامتياز .
«الصباح» ارتات رصد تصوّرات ومقترحات اثنين من الوجوه المترشحة للانتخابات التشريعية قصد معرفة رؤيتهم للنهوض بواقع الجهة فوضعت كلا من اميرة الورفلي (عن قائمة متفائلون) وسليم علميّة (عن حركة مشروع تونس) وجها لوجه فكان التالي:
ما هو البرنامج الذي تطرحونه للنهوض بواقع الجهة؟
ما هي ابرز الاصلاحات العاجلة التي تنوون القيام بها في الجهة؟
تعاني ولاية بنزرت اليوم من معضلة تراكم الفضلات فهل لديكم استراتيجية ستعملون على تطبيقها للحد من هذه الظاهرة؟
ماهي الحلول التي ترونها مناسبة للقضاء على البطالة التي تعاني منها الجهة؟
ماهي ابرز المشاريع او القطاعات التي تحتاج ولاية بنزرت تدعيمها والتي ستعملون من موقعكم في حال بلوغكم قبة باردو على طرحها؟
أميرة الورفلي عن قائمة متفائلون: سنعمل على التصدي للجريمة
1 – ستتركز جهودنا على اربع اولويات كبرى تتمثل اساسا في تعزيز المنظومة الامنية والتصدي للجريمة على مستوى ولاية بنزرت فضلا عن ايلاء الاولوية العاجلة للمنشآت والجمعيات الرياضية في بنزرت على غرار القاعة الرياضية المغطاة ببنزرت نظرا للدور الايجابي والفعال الذي تلعبه هذه الجمعيات بالنسبة للشباب. كما سنعمل ايضا على ايلاء القطاع الفلاحي الاهمية التي يستحقها من خلال تاطير الفلاحين ومساعدتهم على تحسين الانتاج والمردودية.
2 – من أوكد الاصلاحات العاجلة التي سنعمل على تدعيمها في الجهة هي التصدي للجريمة علاوة على العمل على جلب المستثمرين للجهة حتى يتسنى لخريجي الجامعات واصحاب الشهائد العليا ايجاد فرص عمل الى جانب العمل على انشاء مصانع ومعامل للحد من معضلة البطالة في ولاية ينزرت.
3 – سنسعى الى التنسيق اكثر مع البلديات كما سنسعى ايضا الى ان نكون أعينا رقيبة من حيث الحرص على سير تقدم الملفات المطروحة. كما سنحرص اكثر على ايلاء الاهميّة القٌصوى للجانب البيئي في الجهة لاسيّما فيما يتعلق بعامل النظافة. ما ينقصنا فعلا هو متابعة مسار الملفات المطروحة. نحن من منطلقنا كشباب سنعمل على المتابعة والتنسيق الدقيق للملفات المطروحة حتى يتسنى التسريع في مدة الانجاز.
4 –لدينا آليات لمقاومة البطالة في صفوف خرّيجي الجامعات والمنقطعين عن الدراسة في سن المراهقة وخرّيجي مدارس التّكوين كما سننكبّ على جلب المستثمرين. بوصفي ناشطة في المجتمع المدني لاحظت عديد المرّات ان المستثمرين لا يقع ايلاؤهم الاهميّة اللازمة ولا يقع استقبالهم او تأطيرهم. والحال انه من المهم جدا استقبالهم والتعريف بخصائص ومميزات كل معتمدية. وهذه الطريقة تسهم في تيسير مسار انجاز المشاريع بنسبة 40 بالمائة.
5 –رغم ان بنزرت منطقة سياحية الا انها ومنذ مدة غير مصنفة في الموسم السياحي وهو ما يحتّم علينا رد الاعتبار لولاية بنزرت كوجهة سياحية، من هذا المنطلق سنحاول الترفيع في عدد الفنادق في ولاية بنزرت لا سيما ان عدد الفنادق بها لا يتجاوز الخمسة فنادق فضلا عن ان الولاية معروفة بشواطئها الجميلة بما يشجع على خلق نزل جديدة، كما تفتقر الولاية ايضا الى مركز تجاري كبير وهو ما سنعمل على تحقيقه.
سليم علمية عن حزب حركة مشروع تونس: القضاء على معضلة الفضلات أولوية
1 – من البرامج الجوهرية التي من الضروري ان تمنح الاولوية القصوى في ولاية بنزرت هي ضرورة العمل على جلب استثمارات لولاية بنزرت ولمختلف معتمديات الجهة لا سيما تدعيم القطاع السياحي خاصة في المجال البحري والايكولوجي. كما انه من الضروري ايضا تدعيم القطاع الصناعي الذي يعتبر من الاساسيات للنهوض بواقع الجهة والتركيز اكثر على بعث شركات لاستغلال الموارد الطبيعية التي تفتقر اليها الجهة.
2 – اولا سنسعى الى تطهير الجهة من معضلة الفضلات التي تعتبر من المشاكل الأساسية التي تعاني منها الجهة ثم سنعمل في مرحلة ثانية على جلب الاستثمارات للولاية. هناك مشروع ضخم يتعلق برسكلة النفايات وبالامكان تنفيذه بما أن المسالة رهينة بتيسير المأمورية لباعثي المشروع. من الاصلاحات الاخرى التي يتعين القيام بها هي إيجاد حل لمشكلة «مارينا بنزرت» بما أن الاشكالية تتلخص في ديون متخلدة لدى بلدية بنزرت بقيمة 9 مليارات والشركة لا تستطيع سداد المبلغ لكن بالإمكان تجاوز هذا الإشكال من خلال اعتماد مشاريع توأمة بين البلدية وشركة مارينا وهو ما يفضي الى تحقيق الاستثمار المنشود.
3 – لتفادي هذه المعضلة من الضروري التفكير في بعث مشاريع من قبيل شركات رسكلة النفايات مثلما هو معمول به في العديد من دول العالم وهذا المشروع من السهل تنفيذه بما ان القائمين عليه جاهزون لتنفيذه ويكفي فقط ان نسهل لهم المامورية لبعثه. من الضروري التخلّص من البيروقراطية واختصار الطريق امام باعثي المشاريع فالمسالة تتطلب فقط جلب الاشخاص وتبسيط الاجراءات لهم.
4 – يمكن القضاء على البطالة في ولاية بنزرت من خلال اعتماد حلول سهلة وناجعة تمكن في ظرف سنتين من انتداب ألفي شخص بالنظر الى ان الجهة تمتلك اراض ولديها موارد طبيعية ضخمة لكنها غير مستغلة كالبنايات المتواجدة امام «المارينا» الى جانب الاستغلال الجيد للمنطقة الصناعية الجديدة بما يؤشر الى انتداب الرقم السالف الذكر. اذا توفرت العزيمة فاننا سنتمكن في ظرف سنتين من خلق حركية وديناميكية اقتصادية حول المدينة.
5 - لا بد اولا من العمل على تشغيل الشباب الى جانب استغلال موارد الجهة وجلب مستثمرين لها، ثم الانكباب على القضايا الجوهرية على غرار القطاع الصحي لا سيما فيما يتعلق بايقاف نزيف هجرة الاطباء الى الخارج. ومن المسائل الهامة ايضا هو تركيز الجهود على استرجاع كوادر الجهة التي ستكون لها تداعيتها الايجابية على الاستثمار وعلى الجهة.
منال حرزي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.