رسمي: 22 جانفي القادم افتتاح مؤتمر الاتحاد في العاصمة    البحرين: انفجار يسفر عن سقوط قتلى    تفجير إرهابي في البحرين يوقع ضحايا    وزير العدل : نحو تعميم تركيز منظومة الهاتف القار بكلّ السجون التونسية    القطب القضائي المالي يحفظ ملف بنك 'HSBC'' في حق سمير العبدلي    هذه الصورة لمائدة إفطار في سجن المهدية ثارت الاستياء على شبكة التواصل الاجتماعي    قصف جوي مكثف لمرتفعات جبل الطويرف من ولاية الكاف    يهم النجم الساحلي: رسمي.. المصري طارق العشري مدربا جديدا لأهلي طرابلس‎    نحو تعميم تركيز منظومة الهاتف القار بكلّ السجون التونسية    وزير الصحة: كل المصحات التي تحتوي تجهيزات القسطرة القلبية هي محل متابعة    برنامج مهرجان بنزرت الدولي‎    العايدي: كل المصحات الخاصة المحتوية على تجهيزات القسطرة القلبية هي الآن محل متابعة من طرف وزارة الصحة    توزر: قريبا إحداث مجمع مهني مشترك للتمور    هذه شروط الالتحاق بمدارس تكوين المعلمين    جولة في صفحات المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الخميس 30 جوان 2016    البنك المركزي: تحسن نسبي لصادرات بعض القطاعات إلى موفى ماي 2016    المركزي: تفاقم العجز بين العرض والطلب على العملات الأجنبية ساهم في انزلاق الدينار    هكذا تم اختيار لاعبي أيسلندا لليورو    موكب تأبين الفقيد العميد الطبيب فتحي بيوض بثكنة العوينة    الكوكي يعتذر لمستقبل المرسى ويقرر الاستمرار مع نجم المتلوي    تطاوين: دوريات عسكرية توقف 8 شاحنات و10 سيارات محملة بالمحروقات على متنها 50 تونسيا    منزل بورقيبة: إيقاف متسوّلة تفتعل جواز سفر أجنبي تتحيّل على المواطنين    ماذا في لقاء رئيس الجمهورية بمحمد الناصر ؟    مهرجان المدينة: إلغاء حفل الفنانة صوفية صادق لأسباب صحية    الدورة 31 للمهرجان الدولي للموسيقى السمفونية بالجم    الشاذلي العياري: تدهور الدينار التونسي يعكس تدهور الاقتصاد والمشاكل السياسية في البلاد    في قضية تحيل.. خطية مالية للبحري الجلاصي    معهد الاستهلاك يؤكد ارتفاع اسعار ملابس العيد مقارنة بالموسم الماضي    رسمي: قائمتان في انتخابات الرابطة المحترفة.. وهذي هي التفاصيل    الإشتباه في شخص على متن المترو الخفيف بالعاصمة    ألمانية تهجر زوجها لتلتحق بعشيقها بقفصة    البورصة تعاود النزول مع اختتام معاملات الخميس    النادي الإفريقي: تأجيل جديد للانتخابات.. اليونسي في الجزائر.. ومفاوضات مع البليدة لغلق قضية ايزيكال    تعيين محمد شوقي بن حمودة رئيسا مديرا عاما للشركة التونسية للصناعات الصيدلية سيفات    بعد أن رشحه النقاد لجائزة أحسن ممثل: هل ينصف التصويت خالد هويسة؟    اطلالة صادمة للفنانة السوريّة مها المصري بعد عمليّات التجميل    كاظم الساهر يدخل القفص الذهبي؟    سيدي بوزيد: أب يعتدي على ابنه البالغ من العمر 27 يوما ويحاول إلقاءه في بئر!    عاجل - رسمي: هذه أيّام عطلة عيد الفطر 2016    وزارة الثّقافة والمحافظةعلى التّراث تبعث موقع واب للبيانات المفتوحة انطلاقا من اليوم    صدر بالرائد الرسمي: الترفيع في معاليم استخراج شهائد الميلاد والوفاة وغيرها من الوثائق الأخرى    العاصمة.. تحيل عليه فاختطف والده وساومه على حياته    القصبة.. اعوان رئاسة الحكومة يحتجون    حجز 1860 علبة ياغورت غير صالحة للاستهلاك    نيمار يسقط طائرة بلا طيار بكرة صاروخية(فيديو)    أتلتيكو لمنتخب التانغو: لا تفكروا في سيميوني    الترجي الرياضي.. أمادا يقترب.. وملف المحيرصي يحسم اليوم    الطائرة المصرية المنكوبة: لجنة التحقيق تنجح في استخلاص بيانات من الصندوق الأسود    طقس اليوم: ارتفاع في درجات الحرارة    تركيا: تصفية عنصرين من داعش الارهابي على الحدود السورية    الحلقة 3 يعدها لكم الكاتب الصحفي    أدوية ضرورية لطب الأسنان مفقودة.. أطباء يحتجون، نقابتهم تُهدّد والصيدلية المركزية تُوضّح    الشركة التونسية للكهرباء والغاز : نحو اعتماد الدفع بالتقسيط    سكان قرية تركية يفطرون معاً كل يوم منذ 200 عام    تحديد زكاة الفطر ب 1475 مليم هذا العام (مفتي الجمهورية)    تحديد قيمة زكاة الفطر    ماذا وجد العلماء في بئر زمزم؟    مدنين: عائلات تحفظ القران الكريم جيلا بعد جيل في معتمدية بني خداش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإضراب العام للصحفيين : إضراب تاريخي ناجح للصحفيين التونسيين (بالصور )
نشر في المصدر يوم 17 - 10 - 2012

لأول مرة في تاريخ تونس نفذ الصحافيون في قطاع المكتوب والمرئي والمسموع والالكتروني الأربعاء 17 أكتوبر الحالي إضرابا عاما استجابة لدعوة النقابة الوطنية للصحفيين وذلك بعد رفض الحكومة تلبية المطالب المشروعة للعاملين في القطاع والتي تنص على ضرورة التعجيل بإحداث هيئة مستقلة للإعلام السمعي البصري إلى جانب التنصيص على حرية التعبير والصحافة والإبداع.
وتوقف الصحافيون عن تغطية الأحداث باستثناء أحداث الإضراب وحظر عدد كبير منهم أمام مقر نقابة الوطنية للصحفيين التونسيين إلى جانب عدد كبير من نواب المجلس الوطني التأسيسي ووجوه سياسية بارزة كذلك عدد من أهل الفن والإبداع والثقافة لمساندة الصحفيين في إضرابهم للتنصيص على مطالبهم المشروعة.
ونفذت مختلف الإذاعات في الجهات والإذاعات الخاصة والعامة ووكالة الأنباء التونسية والجرائد الالكترونية والتلفزة الوطنية والجرائد الورقية الإضراب كما دعت إليه النقابة.
وأكد ناجي البغوري الرئيس السابق لنقابة الصحافيين للمصدر أن الإضراب ناجح بمختلف المقاييس قائلا "ان هناك العديد من برقيات المساندة التي وصلت من كل نقابات العالم منها استراليا وإفريقيا والأمريكيتين الجنوبية والشمالية واسيا وكندا والاتحاد الدولي الذي يضم 160 دولة و 600الف منخرط ما يدل على التخوف الحقيقي على مصير الإعلام وحرية الصحافة في تونس .
وأفاد حمة الهمامي رئيس حزب العمال للمصدر أن المعركة ليست معركة الصحفيين فقط إنما هي معركة غالبية الشعب التونسي لأنه دون حرية تعبير وحرية إعلام وإبداع ليس هناك تعددية سياسية ومشاركة حقيقية في الحياة السياسية.
وتاسف خميس قصيلة عضو بالمجلس الوطني التأسيسي واحد قيادي حركة نداء تونس للمصدر لواقع الاعلام التونسي بعد ثورة الحرية قائلا للمصدر "سنعمل من داخل المجلس الوطني التأسيسي على دسترة حرية الإعلام والتعبير والإبداع واعتباره حق دستوري وإخضاع كل القوانين من اجل هذا الحق كما سنعمل على الضغط على الحكومة لتفعيل المرسوم 115 و116 من اجل بعث الهيئة العليا المستقلة لتعديل الإعلام وإصلاحه خاصة الإعلام العمومي".
من جهة اخرى صرح احمد ابراهيم عضو بالمجلس الوطني التاسيس للمصدر انه لأول مرة في تاريخ تونس وفي العالم العربي يتقرر إضراب عام للصحافة وهذا ان دل على شئ فهو يدل على المأزق الذي وصلت إليه سياسة الحكومة وتعنتها وإصرارها على فرض تسميات فوقية وعملها على تدجين الإعلام وصم أذانها على طلبات الحوار والتفاوض الجدي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.