ايطاليا: القبض على بسام العجمي الذي هدد مايا القصوري بالقتل    فولفو تكشف عن موديل فاخر لسيارة " XC 90 "    تطاوين: ثمانية عمال بشركة " بترول نمساوية يشنون اضراب جوع وحشي    انطلاق الدورة 32 للصالون الوطني للصناعات التقليدية ابتداء من 25 أفريل الجاري    دولي- الحكم بسجن الرئيس المصري السابق محمد مرسي 20 سنة    تونسي وسوري متورطان في حادثة غرق سفينة على متنها 800 مهاجر غير شرعي    الصين تطلق ثلاث مناطق تجارية حرة جديدة    القيروان: تلاميذ يحتفلون ب"الباك سبور"برفع صور داعمة ل"داعش"!    دولي- داعش يُفجر مقر السفارة الاسبانية في ليبيا    سوني تعلن عن إصدار هاتفها الجديد إكسبيريا Z4    تتويج لاعبة كرة اليد التونسية منى شباح بلقب افضل رياضية عربية لسنة 2014    تعيينات حكام المباريات المتأخرة من الجولة 25    حسب اذاعة جوهرة : تأجيل التصريح بالحكم في قضية حمام الانف والنجم    إيقاف سيارة عسكرية ليبية بعد توغّلها على وجه الخطأ بالمنطقة العسكرية العازلة ببن قردان    خذ نفسك    إيران تهدّد بحرق المفتشين الدوليين ب "الرصاص الساخن"    العالميّة لتوزيع السيّارات لمجموعة الوكيل قريبا في البورصة    في اجتماعات البنك العالمي وصندوق النقد الدولي:تونس تقدّم رؤيتها الإصلاحية    حديث في الوطن:ارحموا.. الفسفاط    جمعية بوصلة‬ تكشف عن قائمة النواب المتغيبين في مجلس الشعب    رفيق الشلّي : نحو 3000 تونسي في صفوف «داعش» وسياج إلكتروني على الحدود الليبية    قرية "الزارات"تبكي في شجَنْ شاعرها الكبير الذي عاد في كَفَنْ "    درّة زرّوق ل«التونسية»:«خمسة وخميس عليّ»    بطاقة تعريف أدبية :الشاعر أحمد اللغماني    «فري نَمّول» بفضاء الفن الرابع :مسرحية للأطفال أو حكاية من حكايات الجدّات    طقس اليوم: الحرارة تتراوح بين 20 و24 درجة    القصرين: وفاة طفل ال4 سنوات بسبب إصابته بالرش    وزير الشؤون الدينية: قريبا دروس للموقوفين في قضايا إرهاب    أولاد حمد: لن أقبل زيارة راشد الغنوشي لي...وهو مسؤول عن الدماء التي سالت في تونس    تحكيم : «الموفيولا» تواصل استبلاهنا    «آية الجماعي» تستعدّ لخوض منافسات الألعاب الإفريقية في الكاراتي    المحامي غازي مرابط ل «التونسية»:مشروع قانون زجر الاعتداء على القوات المسلحة كارثي    هذه آخر مستجدّات المفاوضات الإجتماعية وقيمة الزيادة في الأجور    حافظ قائد السبسي يوضّح حقيقة الصراع الداخلي حول الجهات في نداء تونس    عثمان بطيخ : لم نعزل الخادمي من الامامة واتفقنا مع الجوادي على تعديل خطابه الديني    أصالة تعتذر بقوة لسميرة توفيق    بتواطؤ من وزارة الصناعة.. هل تغادر شركة نفطية تونس تهرباً من المحاسبة؟!    بإحدى المساحات التجارية : وزارة التّجارة تحجز 65.8 كلغ من مشتقات اللحوم لعدم صلوحيتها للاستهلاك    إثر مطاردته من قبل الوحدات الامنية: مجرم خطير يفضل الموت على السجن!    "العالميّة لتوزيع السيّارات" من مجموعة الوكيل قريبا في البورصة    وفاة الفنان إبراهيم يسري    انييستا جاهز لمباراة باريس سان جيرمان في دوري الأبطال    سيدي بوزيد: تواصل معضلة الإصابة بفيروس "الالتهاب الكبدي" لدى التلاميذ!    العربي القاسمي: دعوة بن سلامة الى وقف بناء المساجد "مغلّفة"!    الخارجية التونسية : تم رفع التأشيرة رسميا لهذه الدول    الشاعر أحمد اللغماني في ذمّة الله    منوبة : 4111 مترشح يجتازون امتحانات التربية البدنية الخاصّة بتلامذة البكالوريا    ميناء حلق الوادي: الديوانة تحجز 11 بندقية صيد مهربة    علماء الفلك يكتشفون 50 مجرة جديدة قد تكون مسكونة    كأس الاتحاد الافريقي (ذهاب ثمن النهائي): النتائج الكاملة    إحالة سيف الدين الرّايس طبقا لقانون مكافحة الإرهاب    في تونس:أمراض الدم تضرب حالة من كلّ 5000 مولود    عاجل: إطار بالجيش الوطني في حالة صحية حرجة بعد الإعتداء عليه بالعنف!    سيدي بوزيد: تسجيل 5 حالات إصابة ب"الالتهاب الكبدي" لدى تلاميذ    سبيطلة: متشددون يمنعون اماما من قيادة المصلين    أردوغان: لا نريد شبابا مسلحا بل نريد جيلا يسير على هدي "النبيّ محمد"    علماء يؤكدون امكانية علاج مرض الزهايمر    دراسة: ال"باراسيتامول" يجعل الانسان بلا مشاعر !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أكبر موقع دعارة بتمويل وملكية بنك مرموق
نشر في أنفو بليس يوم 10 - 05 - 2012

تحت عنوان الممولين وتجارة الرقيق لأغراض الاستغلال الجنسي كتب نيكولاس كريستوف في نيويورك تايمز عن أكبر موقع للإتجار بالفتيات الصغار في الولايات المتحدة واسمه باك بيج.
يتعامل الموقع بفتيات ونساء أجبرن على الدعارة وتلك الموقع شركة اسمها فيليج فويس ميدايا التي تمتلك 16 % منها شركة غولدمان أند ساكس. واصيبت الشركة المذكورة بالذعر عقب تقصي ارتباطها بتمويل ذلك الموقع الذي ينشر إعلانات الدعارة، وعملت بجهود محمومة للتخلص من أسهمها فيه، وردت على الصحفي المذكور أول أمس الجمعة لتقول إنها قد باعت حصتها في الموقع المذكور، حيث أشار أندريه رافايل وهو متحدث باسم غولدمان أن لا سيطرة لشركته على عمليات الموقع.
وفي حادثة وقعت مؤخرا تعرضت فتاة تبلغ 15 عاما للتخدير والاغتصاب بعد تقييدها لتباع عبر الموقع المذكور الذي يستحوذ على 70% من إعلانات الدعارة وفقا لأبحاث شركة إيم.
وتتخفى إعلانات الإتجار بالبشر تحت عناوين مثل خدمات المرافقة، وأقر قانون في واشنطن بعد الإشارة من قبل نيكولاس كريستوف في مقال سابق لهذه القضية، لمعاقبة المواقع التي تعلن عن فتيات لممارسة الجنس وهن دون السن القانوني ودون وسيلة تحقق من أعمارهن.
ولأن شركة فيليج فويس تعمل كشركة خاصة فهي غير مجبرة على كشف مالكيها، لكن الصحفي المذكور تمكن من تقصي من يقف خلفها وتبين له أن من بينهم بنك الاستثمار غولدمان أند ساكس التي استثمرت بالشركة عام 2000، قبل أن يصبح الموقع باك بيج جزءا من الشركة الأم فيليج فويس ميديا في اندماج جرى عام 2006. وتولى مدير كبير في غولدمان أن ساكس منصبا في مجلس إدارة الشركة المذكورة لكنه تخلى عن ذاك المنصب عام 2010.
يوضح كريستوف إن ملكية الشركة العملاقة غولدمان أند ساكس في الشركة تعد جزء بسيطا جدا،ويضيف أنه لا يعتقد أن إدارة غولدمان أن ساكس تعرف عن ارتباط الشركة المشينة بالإتجار بالبشر وإن لها مبادرات عديدة لدعم لامرأة، لكن غولدمان أند ساكس لم تستفد من ملكيتها في الشركة للضغط عليها للتخلي عن إعلانات الاتجار بالبشر. وبدلا من المسارعة لدرء الفضيحة ببيع أسهمها كان الاولى لغولدمان أند ساكس أن تضغط على الشركة لتستفيد من نفوذها للتخلي عن الإعلانات التي تتاجر بالفتيات وتقدم خدمات المرافقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.