وزير العدل يأذن بفتح بحث تحقيقي في قضية الفرنسي الذي اعتدى جنسيا على أطفال تونسيين    وزير الدفاع الوطني.. الجيش التونسي من أفضل الجيوش في المنطقة    نور الدين حشاد يؤكد لرئيس الدولة دعمه لمبادرة حكومة الوحدة الوطنية    ماهر بن ضياء يكرم البطلين العالميين في رياضة الكيك بوكسينغ وائل الغريبي وفراس البكوش    انطلاق التسجيل في خدمة الإرساليات القصيرة للحصول على نتائج دورة المراقبة    رجب طيب أردوغان يعتذر لفلاديمير بوتين    الجهيناوي يدعو بريطانيا الى مراجعة قرار تحذير السفر إلى تونس    رسمياً: لوران بلان يغادر باريس سان جيرمان‎    زهرة ادريس: الحكومة القادمة ستفشل اذا...    مواطن يوجه نداء إلى وزير العدل    تنظيم تظاهرة ''فرحان في رمضان'' في جربة أجيم    أكثر من 300 طفل يشاركون في تظاهرة ''بين الجبلين'' بالقصرين    تحديد قيمة زكاة الفطر    أردني يُطلّق زوجته لأنّها لم توقظه على وجبة السّحور    ريال مدريد يرسم ملامح مستقبل مهاجمه الشاب    القضاء التركي يفرج عن قاتل الطيار الروسي في سوريا    حمزة البلومي ينشط الندوة الصحفية لمهرجان قرطاج الدولي    بطولة فريقيا لالعاب القوى - تونس تنهي مشاركتها في المركز السابع    ديوان الإفتاء يحدّد قيمة زكاة الفطر لهذه السنة    تسجيل 348 مخالفة خلال 20 يوما من شهر رمضان بولاية منوبة    الوضع الأمني محور لقاء رئيس الجمهورية برئيس الحكومة    طلق زوجته لأنها لم توقظه للسحور    الحر يسبب نزعة عدوانية لدى البشر    السبسي يستقبل وفدا عن الكونغرس الأمريكي    ابتداء من 30 جوان.. وقفات احتجاجية لأعوان واطارات رئاسة الحكومة    تصفيات كاس افريقيا للر قبي- فوز المنتخب التونسي على نظيره البوتسواني 43-10    كوبا أمريكا-2016: قرار ميسي بالاعتزال قد يتبعه آخرون    القصرين: صنع الحلويات التقليدية تقيدا بعادات الأجداد    حادث مرور يتسبّب في توقّف حركة قطارات الأحواز الجنوبية والخطوط البعيدة    الصحة العالمية: 60% من مستشفيات ليبيا لا تعمل    حول تبديد المال العام والثروة المائية: طلب مساءلة إلى وزير الفلاحة صلب البرلمان    العاصمة: استئناف حركة سير القطارات    لماذا تحقق النجاح الأمني في تونس ؟    ماذا وجد العلماء في بئر زمزم؟    وزير التعليم العالي: 150 ناجحا في الباكالوريا سيدروسون في المرسى وفرنسا وألمانيا    تأمين دروس و مسامرات دينية لفائدة الجالية التونسية بالخارج    توننداكس يتراجع 64ر0 بالمائة فى افتتاح معاملات الاثنين    اتحاد الشغل يقاطع جلسات لجنة الاصلاح التربوي.. وهذه الأسباب    حمادي بوصبيع : ما هكذا تدار الأزمة في النادي الإفريقي.. والبيان أخطأ العنوان    حمام الشط: اصطدام سيارة أجرة بقطار يسفر عن اضرار بدنية ومادية    أردني يطلق زوجته بسبب وجبة السّحُور    المنتخب الجزائري: الصربي ميولوفان راجفاك مدربا جديدا للخضر‎    اشتعال النيران في طائرة ركاب تابعة لشركة طيران سنغافورة    تل أبيب: اتفاقنا على تطبيع العلاقات مع تركيا    نادرة لملوم: عاطف بن حسين على علم بوفاته في ''أولاد مفيدة'' خلافا لما صرّح    أساور بن محمّد أو بشرة في أولاد مفيدة تكشف عن عدد عمليات التجميل التي قامت بها    مهرجان مدينة تونس: زياد غرسة يطرب عشاق المالوف بدار حسين وحضور غفير لفئة الشباب    القيروان: الليلة افتتاح مهرجان الانشاد الصوفي بعيساوية المهدية...في الساحات العامة    بسبب "الكاشي" معز التومي يرفض صعود ركح مهرجان فنون البحيرة    6 نصائح لأسنان أكثر بياضاً في رمضان    تسجيل مؤشرات ايجابية للسياحة بالمنستير    وزير النقل: تخفيضات في اسعار التذاكر لفائدة التونسيين المقيمين بالخارج    العلماء يكتشفون أمرا عجيبا للإنسان بعد الموت    يونس الفارحي: الأمين النهدي سيدخل قريبا مرحلة الاحتضار الإبداعي وسن اليأس    4 أنواع من الفواكه تحمل سر الرشاقة    حينما تتدخل العناية الإلهية!    مدنين: عائلات تحفظ القران الكريم جيلا بعد جيل في معتمدية بني خداش    إذا قمت بهذه الخطوات على "فايسبوك" فاعلم بأنك مزعج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكبر موقع دعارة بتمويل وملكية بنك مرموق
نشر في أنفو بليس يوم 10 - 05 - 2012

تحت عنوان الممولين وتجارة الرقيق لأغراض الاستغلال الجنسي كتب نيكولاس كريستوف في نيويورك تايمز عن أكبر موقع للإتجار بالفتيات الصغار في الولايات المتحدة واسمه باك بيج.
يتعامل الموقع بفتيات ونساء أجبرن على الدعارة وتلك الموقع شركة اسمها فيليج فويس ميدايا التي تمتلك 16 % منها شركة غولدمان أند ساكس. واصيبت الشركة المذكورة بالذعر عقب تقصي ارتباطها بتمويل ذلك الموقع الذي ينشر إعلانات الدعارة، وعملت بجهود محمومة للتخلص من أسهمها فيه، وردت على الصحفي المذكور أول أمس الجمعة لتقول إنها قد باعت حصتها في الموقع المذكور، حيث أشار أندريه رافايل وهو متحدث باسم غولدمان أن لا سيطرة لشركته على عمليات الموقع.
وفي حادثة وقعت مؤخرا تعرضت فتاة تبلغ 15 عاما للتخدير والاغتصاب بعد تقييدها لتباع عبر الموقع المذكور الذي يستحوذ على 70% من إعلانات الدعارة وفقا لأبحاث شركة إيم.
وتتخفى إعلانات الإتجار بالبشر تحت عناوين مثل خدمات المرافقة، وأقر قانون في واشنطن بعد الإشارة من قبل نيكولاس كريستوف في مقال سابق لهذه القضية، لمعاقبة المواقع التي تعلن عن فتيات لممارسة الجنس وهن دون السن القانوني ودون وسيلة تحقق من أعمارهن.
ولأن شركة فيليج فويس تعمل كشركة خاصة فهي غير مجبرة على كشف مالكيها، لكن الصحفي المذكور تمكن من تقصي من يقف خلفها وتبين له أن من بينهم بنك الاستثمار غولدمان أند ساكس التي استثمرت بالشركة عام 2000، قبل أن يصبح الموقع باك بيج جزءا من الشركة الأم فيليج فويس ميديا في اندماج جرى عام 2006. وتولى مدير كبير في غولدمان أن ساكس منصبا في مجلس إدارة الشركة المذكورة لكنه تخلى عن ذاك المنصب عام 2010.
يوضح كريستوف إن ملكية الشركة العملاقة غولدمان أند ساكس في الشركة تعد جزء بسيطا جدا،ويضيف أنه لا يعتقد أن إدارة غولدمان أن ساكس تعرف عن ارتباط الشركة المشينة بالإتجار بالبشر وإن لها مبادرات عديدة لدعم لامرأة، لكن غولدمان أند ساكس لم تستفد من ملكيتها في الشركة للضغط عليها للتخلي عن إعلانات الاتجار بالبشر. وبدلا من المسارعة لدرء الفضيحة ببيع أسهمها كان الاولى لغولدمان أند ساكس أن تضغط على الشركة لتستفيد من نفوذها للتخلي عن الإعلانات التي تتاجر بالفتيات وتقدم خدمات المرافقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.