وفاة شخص قام بمداهمة المركز الحدودي المتقدم “التعمير” بولاية توزر    كاس امم افريقيا ( الكامرون 2021) : تونس في المجموعة العاشرة مع ليبيا وتنزانيا و غينيا الاستوائية    الليلة افتتاح الدورة 39 لمهرجان " سيليوم " الدولي بالقصرين بعرض " الزيارة"    جندوبة/ كمين امني اطاح ب«ولد المشرقي» زعيم مافيا المخدرات والتهريب    مفاجاة في «الكاف»: تعيين فوزي لقجع نائبا لرئيس «الكاف» وإبعاد طارق بوشماوي من رئاسة لجنة الاندية والمسابقات    المحكمة الدستورية مؤجّلة إلى أجلِ غير مسمّى    البنك الإفريقي للتنمية يقرض تونس 80,5 مليون دينار    مكتب البرلمان يقرّر البقاء في حالة انعقاد متواصل خلال العطلة البرلمانية    حالة الطقس ليوم الجمعة 19 جويلية 2019    الطبوبي: برنامج الاتحاد الاقتصادي والاجتماعي سيتم عرضه على الأحزاب    مهرجان" النحلة " :10 ايام من "العسل والريحان" في سجنان    أدلة جديدة تثبت أن مرض الشلل الرعاش يبدأ من الأمعاء    مليون و500 ألف رأس غنم متوفرة لعيد الأضحى    محمد علي البوغديري يكشف ل"الصباح نيوز" قرارات الهيئة الإدارية الوطنية    توزر: وفاة شخص قام بمداهمة مركز حدودي بجرافة    مع تحسن المؤشرات الاقتصادية..دعوات الى مواصلة الإصلاحات وتفعيل الإجراءات    العثور على جثة رضيع حديث الولادة بمصب للفضلات بالمهدية    غلق شارع عبد العزيز الكامل امام العربات القادمة من وسط العاصمة والقاصدين البحيرة 1 لمدة 15 يوما ابتداءا من 20 جويلية 2019    رئيس ال"كاف" يضاعف المنح المخصصة للجامعات    مهرجان بنزرت الدولي ..اقبال كبير على عرض نضال السعدي    بعد فسخ عقده مع الافريقي.. المثلوثي يوقع للعدالة السعودي    في انتظار تقييم الجامعة والفنيين…المكاسب والسلبيات من مشاركة منتخبنا في ال”كان”    جولان عربات المترو بين محطتي الجمهورية وباب سعدون ستكون على سكة واحدة بداية من الخميس    اختفى منذ يومين/ العثور على جثّة شاب ال17 سنة بحوض مركب غدير القلّة    ميقالو يتخلّى عن سامي الفهري وينسحب من الحوار ليلتحق ببوبكر بن عكاشة في قناة التاسعة    يسار نحو التفتّت..استقالة جماعيّة من حزب القطب والجبهة الشعبية    بعد الجدل الواسع الذي أثارته/ هذا موقف رئيس فرع الحامين بسوسة من حادثة قتل سارق على يد محام    بداية من اليوم..المحرس على إيقاع الفنون التشكيلية... ويوسف الرقيق في الذاكرة    السداسي الأول لسنة 2019: انخفاض التبادل التجاري    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    رمادة: إيقاف سيارتي تهريب على مستوى الساتر الترابي    الجزائر والسنغال..من يحسم لقب ''الأميرة الإفريقية''    مايا القصوري : سطوة الغنوشي على النهضة انتهت وهو يرقص رقصة الديك المذبوح    صندوق النقد الدولي.. السلطات التونسية مطالبة بدعم سلة الحماية الاجتماعية    عميد المحامين يعتبر قتل سارقا أمرا مشروعا و يرجح تطبيق الدفاع الشرعي    اليابان.. مصرع 23 شخصا بحريق في استديو لإنتاج الأفلام    تطاوين: وزير الثقافة يتعهد بفتح تحقيق في شبهة فساد مالي لهيئة مهرجان القصور الصحراوية    قفزة حفتر على هزيمة غريان..حرب دعائية ضد الوفاق (تحليل)    الأستاذ المحامي جمال الحاجّي    نهائي ال"كان".. الدخول مجاني للأنصار المنتخب الجزائري    صحتك في الصيف.. حساسية الصيف... الاسباب والعلاج    ثغرة خطيرة في "بلوتوث".. وخبراء يقدمون "حلا مؤقتا"    فيس آب.. معلومات 150 مليون شخص بيد التطبيق الذي أثار الجنون    الجهيناوى يشرح مستجدات الوضع في تونس لأعضاء من الكونغرس الأمريكي    يوميات مواطن حر : حبر وصبر    هيئة الوقاية من التعذيب: منع رئيس منطقة أمن فريقنا من التحدث مع مُحتجز "سابقة خطيرة"    إندلاع في جبل مغيلة وتجدد حريق جبل سيف العنبة في تالة    اربيل.. وفاة شخص ثالث في هجوم استهدف دبلوماسيا تركيا    ألفة يوسف : المحامي حقو كمل أعطى للسراق مرتو وأولادو    أمم إفريقيا.. تغيير حكم نهائي ''كان 2019''    إصدار سلسلة من الطوابع البريدية حول "2019 السنة الدولية للغات الشعوب الأصلية"    غار الملح..انتشال جثة الشاب الغريق بشاطئ الحي    تقرير أممي: 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المناعة    كيف تحمي أسنانك من "لون القهوة"؟    مرض الزهري ينتشر في أوروبا    علي جمعة : من علامات الساعة أن يطيع الرجل زوجته ويعصي أمه    أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الأربعاء 17 جويلية 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سطوا على 350 مليونا من بنك في سبيبة:إرهابيون يغتالون شقيق شهيد الجيش الغزلاني
نشر في الشروق يوم 15 - 12 - 2018

12 إرهابيا افتكّوا سيارة رباعية الدفع وسلموها لمنفذي العملية
تونس - الشروق :
قامت امس مجموعة من الارهابيين باغتيال الشاب خالد الغزلاني شقيق شهيد الجيش الوطني سعيد الغزلاني باطلاق رصاصات عليه داخل منزله ليقوموا لاحقا بالسطو على مقر فرع بنكي و يسطون على اكثر من 350 مليونا
« الشروق « تنشر تفاصيل العمليتين الارهابيتين اللتين جدتا بسبيبة من ولاية القصرين وتسببت في استشهاد خالد الغزلاني والسطو على فرع بنكي ....
استشهد امس الشهيد خالد الغزلاني (35سنة) و هو شقيق شهيد المؤسسة العسكرية سعيد الغزلاني بمنطقة السماد بسبيبة من ولاية القصرين من طرف المجموعة الارهابية التي اقتحمت البنك باستعمال اسلحة من نوع كلاشنكوف و اكد مصدرنا في هذا السياق ان « الدواعش « راقبوا الشهيد قبل اقتحام منزله و اغتياله امام افراد عائلته .
و يذكر ان الشهيد سعيد الغزلاني تم استهدافه برصاص الارهابيبن سنة 2016 امام منزله حيث صرح سابقا قبل استشهاده بانه يرفض العودة لمنزله بسبب التهديدات من احد أقربائه المدعو مراد الغزلاني و هو ارهابي خطير .
السطو المسلح
بعد استهداف الشهيد خالد الغزلاني باطلاق الرصاص غادرت المجموعة الارهابية على متن سيارة رباعية الدفع و اتجهت نحو فرع بنكي و قامت باقتحامه و السطو على مبلغ مالي قُدر مبدئيا بحوالي 350 الف دينار ليغادروا مجددا في اتجاه جبل المغيلة .
و اكد مصدرنا ان عملية السطو المسلح على الفرع البنكي بالقصرين و تحديدا بمنطقة سبيبة تمت بسرعة و انقسم الارهابيون الى مجموعتين احداهما اغلقت باب البنك و المجموعة الثانية اقتحمته و سرقت الاموال مهددة الموظفين بالقتل و التصفية في صورة اعلام وحدات الامن ليغادروا بعد حوالي ربع ساعة دون القبض عليهم .
الانتقام
و عن العمليتين الارهابيتين قال مصدر امني مسؤول «للشروق « ان تنفيذ « الغزوتين « تم بعد مراقبة البنك و منزل الشهيد خالد الغزلاني و انطلقت عملية التخطيط للجريمتين الارهابيتين منذ القضاء على الارهابي الخطير مراد الغزلاني الذي شارك في قتل الشهيد سعيد الغزلاني و استهداف وحدات امنية .
و يذكر انه يوم 21 اكتوبر 2018 تمّ القضاء على الارهابي مراد الغزلاني من طرف قوات الحرس الوطني و عبرت انذاك عائلة الشهيد العسكري سعيد الغزلاني عن سعادتهم للانتقام لشقيقهم الذي قتل برصاص الارهابيين امام منزله في سبيبة ليعود امس « الدواعش « للانتقام من عائلة الشهيد بقتل شقيقه خالد الغزلاني .
الاسلحة
كما تطرق مصدرنا الى استعمال العناصر الارهابية لاسلحة من نوع كلاشنكوف في عملياتهم الارهابية هذا بالاضافة الى حملهم لقنابل يديوية و حزام ناسف يتنقلون به تمهيدا لمواجهة وحدات الامن والجيش الوطنيين في صورة القبض عليهم او محاولة ايقافهم مضيفا ان الارهابيين اعتمدوا على عناصر تابعة لهم لمراقبة مداخل المسالك والطرقات التي يمرون منها .
و اضاف ان الارهابيين عادوا مجددا للجبل مستعملين مسالك تقع تحت سيطرتهم و هو ما يؤكد ان جلهم اصيلو ولاية القصرين و منطقة جبلية تابعة لمعتمدية سبيبة.
الصراع
و اكد محدثنا ان العناصر الارهابية المتواجدة في جبل المغيلة فاق عددها العشرين عنصرا يتنقلون في شكل مجموعات صغيرة الحجم من بينهم عناصر منشقة عن القاعدة و كتيبة عقبة ابن نافع كما انهم يملكون ايضا مجموعة من الاسلحة تمكنوا من السطو عليها في عمليات ارهابية سابقة استهدفت دوريات امنية .
وأثبتت التحقيقات الأولية أن 12 ارهابيا نزلوا من الجبل وقاموا باختطاف عائلة وافتكاك سيارتها الرباعية الدفع ثم قاموا بتسليمها إلى المجموعة الثانية التي قامت بالسطو على البنك واغتيال خالد الغزلاني شقيق الشهيد سعيد الغزلاني.
وتجدر الاشارة إلى أن السيارة التي استعملها هؤلاء الارهابيون تم افتكاكها من موظف بالديوانة.
التسلسل الزمني
الساعة 16: مراقبة البنك
الساعة الرابعة و نصف : اقتحام البنك و السطو على الاموال
الساعة 17: اطلاق رصاص على الشهيد خالد الغزلاني
الفرار نحو الجبل
الساعة 18 و ربع : الكتيبة الاعلامية تنشر صور الشهيد
سرقة 350 مليون
خمسة ارهابين للسطو على البنك
استعمال 4 اسلحة
استعمال سيارة رباعية الدفع
اغتيال الشهيد
سرقة دراجة نارية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.