خاص/ والدة التونسية زوجة قصي الخولي إعلامية معروفة وتكشف أسرارا جديدة    السيرة الذاتية لمحمد الحبيب الكشو المقترح وزيرا للشؤون الاجتماعية في حكومة إلياس الفخفاخ    تونس: تسجيل أكثر من 3 ملايين مبادلة تجارية عبر الأنترنات سنة 2019    حمدي النقاز يتحول الى نادي سودوفا الليتواني    ساسي يهزم معلول في السوبر المصري ويخلف جدلا بعد لقطة تسجيله لضربة جزاء (متابعة)    سليانة: القبض على أحد المتورطين في الاعتداء على 4 أعوان ديوانة بالروحية    تونس: الكشف عن شبكة مختصة في التحيل والسطو على البطاقات البنكية الأجنبية    حزب آفاق تونس يقرّر عدم منح الثقة لحكومة الياس الفخفاخ المقترحة    كأس العرب لصنف الأواسط: تونس تهزم موريتانيا وتتأهّل إلى ربع النّهائي    في الكاف: استقطاب تلاميذ لشبكة دعارة وفتيات يروجن المخدرات داخل علب سجائر    المنتدى الحقوق الإقتصادية والإجتماعية يوجه رسالة إلى سفير اسبانيا بتونس    أول مصاب عربي بكورونا يكشف تفاصيل "حية" عن الفيروس    تحديد هوية منفذ هجوم ألمانيا    الشعب يريد أن يرى هذه الحكومة حكومة حرب على كل تخلف..محمد الحبيب السلامي    مصر: الدول الأوروبية لن تكون بمنأى عن نقل العناصر الإرهابية من سوريا إلى ليبيا    مخزون الأدوية في الصيدلية المركزية يبلغ 3 أشهر.. وقريبا عرض خطة إنقاذ على الحكومة القادمة    الرابطة 2: تعيين حكام مقابلات الجولة الرابعة عشرة    رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل رئيس اتحاد الفلاحين    سمير الطيب: الموافقة على 136 ملف لتخزين 100 ألف طن من زيت الزيتون    الشرطة البريطانية: طعن رجل في مسجد بشمال لندن    بلاغ تحذيري للبحارة بسبب تواصل هبوب الرياح    السيرة الذاتية لوزير الفلاحة الجديد    من هي شيراز العتيري وزيرة الشؤون الثقافية المقترحة في حكومة إلياس الفخفاخ؟    عبد اللطيف العلوي: لم يقع حل أزمة تشكيل الحكومة بل وقع اجتنابها تفاديا لإعادة الانتخابات    سوسة: تواصل احتجاجات أهالي منطقة ''العريبات'' بهرقلة على خلفية حادث مرور وعملية دهس جدّتا أمس الأربعاء    حامل شككوا في جنينها وسيرتها فاضرمت النار في جسدها (متابعة)    في الكاف/كهل يستدرج تلاميذ قصّر لاستغلالهم في الدعارة..وهذه التفاصيل..    روني الطرابلسي لوفد إعلامي من ألمانيا: وضعنا هدفا لاستقبال 300 ألف سائح ألماني خلال سنة 2020    الجامعة التونسية لكرة القدم تؤكدها رغبتها في تنظيم نهائي رابطة الابطال الافريقية    وزير الفلاحة: 78 بالمائة نسبة تقدم موسم جني الزيتون    إدارة ميناء سوسة تشرع في القيام بإجراءات بتة لبيع سفينتين أجنبيتين    نعمان العش: الكتلة الديمقراطية ستجتمع الاثنين المقبل لتدارس مسالة تغيير رئيسها بعد ترشيح غازي الشواشي لوزارة املاك الدولة    المنستير.. حجز طن من مادة السميد المدعم    باجة.. القبض على تكفيري بشبهة الارهاب    زوجة الممثل السوري قصي الخولي «السرية»…تونسية تظهر في فيديو وتكشف تفاصيل ما تعرّضت له (فيديو)    انتخابات جامعة كرة القدم.. وديع الجريء يترشح لخلافة نفسه    المصادقة على منح النواب جوازات سفر ديبلوماسية مجانا.. وهذه التفاصيل    تصنيف الفيفا.. المنتخب التونسي لكرة القدم يحافظ على مركزه الثاني قاريا و27 عالميا    هام: تركيز فريق صحّي قار بمعبرين حدوديّين تحسّبا لفيروس كورونا    قتيلان وعشرات الجرحى في اصطدام أكثر من 200 سيارة وشاحنة    سيف مخلوف: لن نُصوّت لحكومة الفخفاخ    لأول مرة في تونس: امرأة على رأس وزارة سيادة    ماتوا جميعا بالمنزل.. مأساة أسرة صينية قتلها كورونا    أغان تخالف العرف القيمي وتتعدى على الرواسخ الثابتة للمجتمع.. إحاطة وإدماج لأصحابها في تونس وورقة حمراء في مصر    تعيينه أثار جدلا واسعا/ السيرة الذاتية لوزير التربية المقترح محمد الحامدي    ''بالفيديو: عالم أزهري ''طلاق المصريين الشفوي لا يقع لأنهم يقولون طلاء    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 20 فيفري 2020    مرافئ فنية ..    بالمناسبة ... منحلب إلى إدلب سقوط رهانات المؤامرة الكبرى    الشاعر علي السعيدي ل«الشروق»: أنا من المفروزين شعريا... وجرأتي وراء أقصائي من الملتقيات الأدبية!    ضدّان لماء واحد    مستجدات الفيروس القاتل .."كورونا" يقتل 2000 شخص في الصين وشخصين في ايران    وفاة إعلامية شابة    قتلى وجرحى في حادث انزلاق شاحنة بسوسة.. والداخلية توضح..    برنامج أبرز مباريات اليوم الخميس و النقل التلفزي    رئيس وزراء أسترالي سابق يكشف عن "سر صادم" حول MH370 !    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    عالم أزهري ينسف إمكانية "تقديم" ساعة يوم القيامة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الثورة تخدم الدراما... و التلفزات الخاصة تدخل السباق بقوّة
نشر في الشروق يوم 09 - 04 - 2012

اتضحت ملامح الأعمال الدرامية لشهر رمضان القادم ولئن مازال الغموض في هذا الاطار يسود برمجة قناة حنبعل.


الجديد في شهر رمضان المقبل، هو دخول القنوات الجديدة الخاصة في السباق سباق رمزي طبعا من أجل كسب الرهان، وتحقيق نسب مشاهدة مرتفعة وهذه القنوات هي «التونسية» و«تونس العالمية» (TWT)، بالاضافة طبعا الى قناة نسمة.

وفي المقابل فإن قناة «حنبعل»، إمّا أنها تتستر عن أعمالها الدرامية بطريقة «سرّي للغاية»، أو إنها لن تنتج مسلسلا أو «سيت كوم» لرمضان القادم.ويذكر أن المرفق العمومي ونقصد التلفزة الوطنية بقناتيها قد خسرت الرهان مسبقا على مستوى الكم مقارنة بقناتي «نسمة» و«التونسية» التي ستنتج كل قناة منهما مسلسلا و«سيت كوم».

«لأجل عيون كاترين»

فبالنسبة الى قناة نسمة ستنتج مسلسلا في 30 حلقة عنوانه «لأجل عيون كاترين»، من اخراج حمادي عرافة عن سيناريو لرفيقة بوجدي، ويجسد أدوار البطولة في هذا العمل الدرامي كل من فتحي الهداوي، ودرصاف مملوك وقابيل السياري ومروان العريان وعاطف بن حسين ولطفي العبدلي وحسام الساحلي وخالد حمام ودليلة مفتاحي وليلى الشابي وجمال المداني ومحمد السياري وفتحي المسلماني ومنال عبد القوي ونادرة لملوم وعائشة الخياري ومحرز حسني وآمال البكوش ووحيدة الدريدي ويوسف مارس ومنال عمارة ومنيرة الزكراوي وريم البنة وعلي بنور وأحمد أمين بن سعد وبهرام العلوي...

«لأجل عيون كاترين»، مسلسل يتناول خاصة موضوع الهجرة غير الشرعية (الحرقة باللهجة التونسية) وتدور أحداث العمل في قرية ساحلية حين تتفتت عائلة البطل (فتحي الهداوي) وزوجته (وحيدة الدريدي) لأن الزوجين لا ينجبان الذكور... ولأول مرة سيكتشف المشاهد الممثلة أميرة الشبلي التي ستجسد دور ابنة البطل (فتحي الهداوي).

«دار فريدة»

العمل الدرامي الثاني لقناة نسمة هو «دار فريدة»، هذا «السيت كوم»، مازال عنوانه لم يحدّد نهائيا و«دار فريدة» الى حدّ اللحظة هو الأقرب حسبما يدور في كواليس هذا العمل.

ويجمع هذا العمل الدرامي مجموعة من أبرز الممثلين الذين سبق لهم العمل في هذا اللون الدرامي، وهم كمال التواتي (محور الأحداث) في دور «وزير مكسر» ومنى نورالدين في دور والدته والممثلة الجزائرية رزيقة فرحان في دور زوجة البطل كمال التواتي وكوثر الباردي في دور الخادمة ويونس الفارحي في دور «الجنايني»، وهو أيضا كاتب سيناريو هذا العمل الدرامي الى جانب السيناريست سامية عمامو، علما وأن مخرج «دار فريدة» هو صلاح الدين الصيد.
كما يشارك في هذا العمل الممثل فرحات هنانة في دور «النوري الكوجيني» والممثل خالد بوزيد في دور «النادل»

«مكتوب» بلا «شوكو»

قناة «التونسية» من جهتها ستصافح مشاهديها بعملين دراميين الأول، وهو معروف لدى المشاهد التونسي، ونقصد مسلسل مكتوب، الذي حافظ على نجومه في الأجزاء السابقة باستثناء الممثل عاطف بن حسين والممثل حسام الساحلي، فضلا عن اعتذار كل من الممثل فتحي الهداوي والممثلة فريال قراجة عن المشاركة في الجزء الذي سيبث خلال شهر رمضان القادم، ومن أبطال هذا المسلسل نذكر على سبيل الذكر لا الحصر، كلا من أحمد الأندلسي (مهدي ) وسميرة مقرون (سيرين) ورانية القابسي (يسر) وياسين بن قمر (الياس) وجودة ناجح وصلاح مصدق ومريم بن مامي ونادية بوستة (ريم).

جعفر القاسمي في «سيت كوم»

أما العمل الثاني لقناة التونسية، فسيكون في شكل «سيت كوم»، من تأليف، المسرحي صادق حلواس وعادل الولهازي وإخراج عصام بوقرّة عن فكرة لقيس شقير، هذا العمل الدرامي مازال بصدد الكتابة، ومبدئيا، وقع اختيار الممثل جعفر القاسمي لتقمص دور البطولة الى جانب كل من الممثل شوقي بوقليّة والممثل توفيق الغربي.

«تونس العالمية»

الأعمال الكوميدية وخاصة «السيت كوم» ستسجل حضورها بقوة في شهر رمضان القادم، فبالاضافة الى «سيت كوم» قناة نسمة و«سيتكوم» «التونسية»، تدخل قناة «تونس العالمية» (TWT)، لصاحبها عصام الخريجي، السباق بانتاج «سيت كوم» سيتولى اخراجه اقبال شقشق حسبما توفر لدينا من معلومات الى حدّ كتابة هذه الأسطر.

«أبناء الكاباس»

وأما بالنسبة للقناة الوطنية الأولى، فإنها انطلقت مؤخرا في تصوير مسلسل من اخراج نعيم بالرحومة عن سيناريو لعبد القادر بلحاج نصر، لكنه سيكون على مدى 15 حلقة لا غير، وبالتالي فإنه ثمّة تراجع على مستوى الكمّ في إنتاج الأعمال الدرامية بالتلفزة التونسية.

هذا العمل الدرامي سيجمع عدّة نجوم بدوره نذكر منهم محمد اليانقي وحسام الساحلي ونصر الدين السهيلي وفاطمة البعزاوي ومحرز حسني ومحمد علي بن جمعة وحمادي الوهايبي وصالح الجدّي وعلي الخميري وآمال علوان وإيناس العباسي وغازي الزغباني وزهير الرايس، وفاتحة المهدوي وفرحات الجديد وجمال العروي وهو مسلسل يعالج الصراع الطبقي في المجتمع، وتغوّل بعض الناس وتسلطهم، لكن الموضوع الرئيسي يعرض إشكالية البطالة في مجتمعنا.

وانطلاقا ممّا سبق ذكره، فإن الثورة التونسية لن تكون موضوعا بذاتها في أيّ عمل درامي بالقنوات التونسية، لكن الثورة خدمت الدراما التونسية وخاصة الممثلين الذين كاد بعضهم يُحال على البطالة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.