اعادة نبيل القروي مجددا الى سجن المرناقية..    عاجل: كتلة الدستوري الحر تطرد وزير الشؤون الاجتماعيّة من مجلس النوّاب    صفاقس: النتائج الأولية للانتخابات الجزئية لبلدية الصخيرة تشير إلى فوز حزب حركة النهضة بالمركز الأول    وزارة الشؤون الدينية تعلن عن تأجيل الحجّ إلى السنة القادمة    اول ايام كوبا امريكا: البرازيل تنتصر وكولومبيا تنسج على منوالها    تفاصيل القبض على شاب 19 سنة بعد قيامه "ببراكاج" لامرأة بواسطة الاة حادة..    هام-سيجتازها أكثر من 146 الف تلميذ: روزنامة امتحانات البكالوريا وموعد الاعلان عن النتائج..    الطبيب زكريا بوقرة: الآلاف سيموتون في الأسابيع المقبلة بسبب نقص الاوكسجين في المستشفيات    عاجل: نصاف بن علية تنبه من إرتفاع عدد الوفيات وتؤكد ان الموجة الثالثة من الوباء ماتزال متواصلة..    وزارة الشؤون الدينية تعلن ارجاء فريضة الحج الي السنة القادمة    بكالوريا 2021: ثاني رقم قياسي في عدد المترشحين منذ سنة 1957    البرازيل تفتتح كوبا أمريكا بالفوز 3-صفر على فنزويلا    الناتو: مهاجمة المركبات الفضائية أو تنفيذ هجمات من الفضاء سيؤدي إلى رد فعل جماعي    سقوط بقايا الطابق الثاني من الصاروخ الصيني التائه في منطقة حدودية بين الهند وبنغلاداش    هام: السعودية تعلن عن شروط الحج لهذا العام..وهذه التفاصيل..    اريانة يستغل شاب من ذوي الاحتياجات الخصوصية يعمل لديه ويعتدي عليه بالفاحشة    كوكتال الويكاند على أثير إذاعة صفاقس تسلط الضوء على الدورة 55 لمعرض صفاقس الدّولي    جمعية ديوان قيس الاراضي موسم متميز وألقاب عديدة    الترجي الكريبي..أي مستقبل للجمعية بعد العقوبات المالية والتأديبية؟    بايدن يدعو الصين الى السماح بدخول مختبراتها لتأكد من عدم حدوث جائحة جديدة..    كان مسلحا بسكين وعبوة غاز مشل للحركة ...الاطاحة بمجرم خطير محل 10 مناشير تفتيش    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    سلطة الانتخابات بالجزائر ترفض اتهامات "حمس" حول سرقة فوزها    انس جابر تصعد الى المركز 24 في التصنيف العالمي الجديد للاعبات التنس المحترفات    قلب تونس يُحذر من "استهداف حياة نبيل القروي وسلامته الجسدية"    اعفاء رئيس منطقة الأمن بالسيجومي واثنين من رؤساء الفرق    كرة السلة (دورة اينيرغا كاب) - المنتخب التونسي ينقاد الى خسارة ثانية امام نظيره المكسيكي    محكمة الجنايات المصرية تحيل أوراق 4 متهمين بالقتل إلى المفتي    حديث عن انتخابات مسبقة في الأردن يكلّف الإخوان بعدها بتشكيل الحكومة..    الأول من نوعه في تاريخه: سلك مندوبي حماية الطفولة في اضراب عام    محمد علي معالج مدربا جديدا لاتحاد تطاوين    تونس: جملة من التخفيضات والحوافز لتنشيط السياحة الداخلية    سليمان: شجار بين مجموعة شبان ينتهي بجريمة قتل    وفيات كورونا في إيطاليا تتجاوز 127 ألف حالة    تأزم الوضع الأمني في سيدي حسين وتعزيزات أمنية تصل إلى المنطقة    هجمات سيبرنية: وكالة السلامة المعلوماتية توصي بحماية كلمات العبور    الوردانين تؤسس ملتقى الأبداع والفكر    بسبب غلاء الخضر واللحوم والغلال ... سوء التغذية «يأكل» التونسي!    الكورونا    إشراقات .. مجالات جديدة لحقوق التأليف    أولا وأخيرا....إلى متى ستبقى الحيّات حية في تونس؟    محمّد الحبيب السلامي وتلميذ الامام مالك    غلق محوّل وذرف/المطويّة لمدّة 15 يوما انطلاقا من منتصف ليل الإثنين    الشركة الوطنية لتوزيع البترول "عجيل " تحتكر 40 بالمائة من حصة السوق المحلية    طبيب منتخب الدنمارك يكشف تفاصيل إنقاذ حياة إريكسن    الاعلان عن نتائج الانتخابات البرلمانية الجزائرية خلال بضعة أيام    تونس تستقبل أكثر من 350 رحلة سياحية خلال شهر جوان    الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا في أرقام    الشاعر العراقي سعدي يوسف في ذمّة الله    ديوان التونسيين بالخارج يتوقع عودة مكثفة للجالية التونسية هذه الصائفة ويستعد لتنظيم عديد التظاهرات    توزر تحتضن لقاء حول الطاقات المتجددة اليوم السبت    وزير السياحة: سنة 2022 ستكون سنة سياحية بامتياز    كوابيس الجنة"... عندما تحل لعنة شياطين السياسة والمال القذر    مدن الاسفلت.. القاتلة..    انطلاق فعاليات المعرض الوطني للكتاب التونسي في دورته الثالثة    نزاهة القضاء سبيل لاستقرار المجتمع وتقدمه    العدل أساس العمران    بعد غد السبت مفتتح شهر ذي القعدة 1442 ه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فلسطين: شرطة الإحتلال تقتحم المسجد الأقصى ووقوع إصابات كثيرة في صفوف الفلسطينيين
نشر في الخبير يوم 10 - 05 - 2021


اقتحمت قوات الإحتلال الإسرائيلية, اليوم
الاثنين, المسجد الأقصى شرق مدينة القدس المحتلة, وسط إطلاق الرصاص المعدني
المغلف بالمطاط وقنابل الصوت مما أسفرت عن إصابات كثيرة في صفوف الفلسطينيين
بالمسجد.
وقالت مصادر فلسطينية في تصريحات صحفية اليوم أن قوات الشرطة أطلقت الرصاص
المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت تجاه الفلسطينيين داخل المسجد الذين
تصدوا بإلقاء الحجارة والمفرقعات النارية مرددين التكبيرات.
وحسب المصادر, فإن أصوات الرصاص والقنابل سمع دويها في كافة أرجاء المسجد
الأقصى الأمر الذي أوقع إصابات كثيرة في صفوف الفلسطينيين بالمسجد, دون معرفة
طبيعتها أو عددها حتى اللحظة.
وقال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني, إن قوات الشرطة « هاجمت المسجد
بشكل همجي وغير مسبوق ومبيت مسبقا ورفضت السماح للطواقم الطبية بإخلاء
الإصابات من المكان ».
من جهتها ذكرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيان مقتضب أن طواقمها نقلت
3 إصابات إلى مستشفى (المقاصد) بعد مواجهات عنيفة في المسجد الأقصى.
وساد التوتر في المسجد منذ ساعات الفجر الأولى تزامنا مع دعوات لجماعات
المستوطنين لتنفيذ اقتحامات للأقصى اليوم في ذكرى ما يسمى « توحيد القدس » ذكرى
احتلال الجزء الشرقي من المدينة.
وتصاعدت حدة التوتر في القدس المحتلة وامتدت إلى الضفة الغربية وقطاع غزة منذ
بداية شهر رمضان وسط غضب متزايد من احتمال طرد فلسطينيين من منازلهم بمنطقة في
القدس يدعي مستوطنون يهود ملكيتهم لها.
و شهدت الضفة الغربية حوادث توتر متفرقة أدت إلى مقتل ثلاثة فلسطينيين من
بينهم فتى فضلا عن مئات الإصابات في مواجهات في عدد من القرى والبلدات.
وامتد التوتر إلى قطاع غزة الذي استأنفت الفصائل فيه إطلاق بالونات حارقة
وتنظيم تظاهرات ليلية قرب السياج الأمني مع إسرائيل وتوعدت بتصعيد خطواتها حال
استمرار التوتر في القدس.
للإشارة فإن التوتر في المسجد الأقصى كثيرا ما كان سببا لجولات من التصعيد
بين الفلسطينيين وقوات الإحتلال منها « هبة النفق » التي اندلعت في العام 1996
احتجاجا على حفر وافتتاح سلطات الإحتلال للنفق الغربي أسفل الأقصى والتي
استمرت ستة أشهر.
وفي العام 2000 فجرت زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق أرئيل شارون
بمرافقة ألفين من الشرطة المدججين بالسلاح الانتفاضة الفلسطينية الثانية
« انتفاضة الأقصى » والتي استمرت لعدة أعوام.
كما يعزو مراقبون فلسطينيون بشكل أساسي موجة توتر بدأت مطلع أكتوبر 2015, إلى
موجة مواجهات شهدتها باحات المسجد الأقصى قبل ذلك بأشهر احتجاجا على دخول
جماعات يهودية للمسجد.
وحذر مسؤولون فلسطينيون مرارا من أن تؤدي أحداث التوتر المتكررة في المسجد
الأقصى إلى اندلاع حرب دينية في المنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.