رسميا/ قيس سعيّد يكلّف الياس الفخفاخ بتشكيل الحكومة    هام/ السيرة الذاتيّة لرئيس الحكومة المكلّف الياس الفخفاخ    كاس امم افريقيا: المنتخب التونسي يفوز على المغرب 31-24    البطولة التونسية الاولى عربيا وافريقيا ...    طقس الثلاثاء.. رياح قوية وسحب كثيفة    الاطاحة بأخطر 5 منحرفين استهدفوا الركاب على متن قطار «التي جي آم»    توقيع رواية "أمطار على أفريكا" لروضة الفارسي    حجز 26 صفيحة زطلة في بنزرت    انطلاق عملية بيع القسط الثاني من اشتراكات النقل المدرسية والجامعية يوم الاثنين 27 جانفي    الشاعر صلاح الدين بوزيان يكتب لكم : اللَّيْلُ لَيْلٌ وَالنَّهَارُ نَهَارُ... وَالبَغْلُ بَغْلٌ وَالحِمَارُ حِمَارُ    المكي: لوبيات يحاولون الضغط على سعيد لتغيير الشخصية التي ستُكلف برئاسة الحكومة    توننداكس يقفل معاملات الاثنين متطورا بنسبة 54ر0 بالمائة    جامعة امريكية : القران افضل كتاب للعدالة في العالم    السراج يعلن : لن اتقابل مع حفتر مرة اخرى    لجنة شهداء الثورة وجرحاها بالبرلمان تفتح ملفات شهداء الثورة والعدالة الانتقالية    تعيينات في وزارة الثقافة    الصور أثارت جدلا، المعهد الوطني للتراث يتدخل بخصوص زاوية الفلاري بنهج تربة الباي بالمدينة العتيقة    ماذا في لقاء قيس سعيد ونور الدين الطبّوبي؟    كأس إيطاليا – ربع النهائي : لاتسيو يواجه نابولي وقمة بين يوفنتوس وروما    المحامون يعلنون مقاطعتهم الدفاع عن المتورطين في قضايا "البراكاجات"    الشعباني والمباركي مهددان بعقوبة قاسية    قيس سعيّد لن يُشارك في منتدى ''دافوس''    تطورات ميدانية "خطيرة" في العراق    أسعار قياسية للنفط بعد تعطل الانتاج في ليبيا    القبض على منفذي عملية سطو استهدفت فنانة شعبية مشهورة.. وهذه هويتها    المنستير: حملة تلقيح وقائية في إعداديتين بعد تلقي اشعارات بوجود حالتي التهاب كبدي من نوع "أ"    سليانة: تقدم موسم جني الزيتون ب 35 بالمائة فقط بسبب عدم توفر اليد العاملة    نابل: انطلاق تصدير البرتقال المالطي وتوقعات بتراجع الكميات المصدرة    مدير القناة الوطنية 1: التوجه نحو احداث قناة وطنية ثالثة اخبارية    تاجيل محاكمة المتهمين في قضية الماديسون الى جلسة 27 جانفي    لكلّ رئيس وجهة نظر.. مبادرات تونسية لحلّ الأزمة الليبية وصلت طريقا مسدودا    الديوانة تُسجل أعلى نسبة مداخيل لخزينة الدولة خلال سنة 2019    رابطة نابل لكرة القدم .. بئربورقبة بطل الخريف    جندوبة.جمعية غار الدماء..تذمر كبير من التحكيم وعقوبات قاسية ضد ثلاثة لاعبين    معاذ بن نصير يقلب المعادلة: ''الزوج التونسي هو النكدي موش الزوجة''    النادي البنزرتي : فسخ عقد "مدينا" ومنع الحباسي و "كاك" من المشاركة في التربص    حذّر المسافرين نحو الصين/ مدير ادارة الرعاية الصحية الاساسية يتحدث ل "الصباح نيوز" عن فيروس "كورونا الجديد"    حذّر المسافرين نحو الصين/ مدير ادارة الرعاية الصحية الاساسية يتحدث ل الصباح نيوز عن فيروس كورونا الجديد    ارتفاع طفيف لعدد المنتدبين التونسيين بالخارج في اطار التعاون الفني خلال سنة 2019    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الاثنين 20 جانفي 2020    2019: انخفاض الواردات بنسبة 9% والصادرات بنسبة 5%    منال عبد القوي تدخل القفص الذهبي دون عائلتها وأصدقائها (صور +فيديو)    وفاة غامضة: العثور على جثة عون أمن بالمنستير    التصدي للصيد العشوائي بولاية تونس    مدير عام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم لالصباح الأسبوعي: تزايد أعداد الأميين في البلدان العربية سببه الحروب والاضطرابات    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    المرزوقي: الثورة المضادة بقيادة الإمارات والسعودية ومصر تستهدف المغرب أيضا    بطولة اسبانيا : ميسي يمنح المدرب سيتين بداية مظفرة مع برشلونة    لمنع تمويل الإرهاب..قبائل ليبيا تغلق موانئ النفط    مفاجأة: درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعية لم تعد 37    فيروس ''كورونا'' يضرب دولة جديدة والعالم في حالة تأهب قصوى    من «خليفة الأقرع» إلى «نظارات أمي»..أقاصيص وروايات تونسية تحوّلت إلى «سينما»    المهرجان الوطني للشعر بالمتلوي ..حضور عربي لافت لدورة تفتح ملف «الشعر والتاريخ»    منحته وزارة الثقافة «إقامة فنية» في الحمامات ..أحمد الماجري يتغنى بالزعيمين بورقيبة وسينغور    في غياب منظومة ناجعة.. الأعلاف في مهب المضاربة والسوق السوداء        الرئيس الجزائري: مستعدون لاستضافة الحوار بين الفرقاء الليبيين    بالفيديو: مختار التليلي: قمت بثلاث حجات و400 عمرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لغز التخلّص من المولودين «سفاحا» يتواصل: العثور على رضيعة ملقاة أمام مستشفى وجثتي رضيعين أمام عمارتين
نشر في الصباح يوم 25 - 02 - 2018

يتزايد يوما بعد يوم عدد الأطفال المولودين خارج الأطر القانونية أو ما يعبر عنهم ب"سفاح" حيث لا تجد الأم "صاحبة الفعلة" من حل سوى التخلّص من مولودها بوضعه أمام منزل أو في الشارع أو حتى في المستشفى الذي ولدت فيه، فان حالفه الحظ فسيتم العثور عليه وانقاذه من الموت والا فانه سيفارق الحياة أو تختار الأم الاجهاز على مولودها بيديها عن طريق خنقه أو بأي طريقة كانت المهم أن تدرأ «فضيحتها» مهما كانت العواقب وقد تحول الأمر الى ظاهرة انتشرت في المجتمع بحكم ارتفاع عدد الأطفال حديثي الولاة الذين يتم العثور عليهم اما أحياء أو أمواتا بعد ان تم «التخلص» منهم من قبل أمهاتهم لتتعهد المحاكم بالبحث لفك «لغز» هوية الأم التي قامت بهذه الفعلة.
وفي هذا السياق عثرت طبيبة مساء أمس الأول على رضيعة حديثة الولادة حية ترزق ملقاة أمام قسم الولادة بالمستشفى الجهوي «ابن الجزار» بالقيروان فتم إبلاغ النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقيروان التي أذنت بفتح بحث في الغرض مع تحويل الرضيعة إلى قسم الأطفال بنفس المستشفى كما تم خلال الأسبوع الجاري العثور على جثة رضيع حديث الولادة ملقاة خلف احدى العمارات بالبحر الأزرق بالمرسى من قبل متساكني العمارة الذين أعلموا السلط الأمنية بالموضوع فتم الاذن بفتح بحث في الغرض. تأتي هذه الحادثة أياما قليلة بعد العثورعلى جثة رضيع بمدينة صفاقس بتاريخ 10 فيفري الجاري حيث عثرت إحدى عاملات النظافة بإحدى العمارات الكائنة بطريق العين كم1 بصفاقس على جثة رضيع لما كانت بصدد القيام بأعمال النظافة بالعمارة وقد كان ملفوفا بخرقة قماش وكيس بلاستيكي فتم اعلام وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بصفاقس1 الذي أذن بفتح بحث تحقيقي ضد مجهول من اجل تهمة القتل العمد مع سابقية الإضمار وقد تعهد قاضي التحقيق الأول بالمحكمة الابتدائية بصفاقس بالبحث في الموضوع كما تم الاذن بنقل الجثة لعرضها على الطبيب الشرعي لتحديد الأسباب المباشرة للوفاة ويرجح أن يكون الرضيع نتيجة ولادة خارج إطار الزواج وقد عمدت الأم درءا للفضيحة إلى قتله ونظرا لعدم وجود آثار خنق على جثته بعد المعاينة الاولية فانه من المرجح أن يكون تعرض إلى نزلة برد شديدة جراء وضعه في الخارج أو سكب ماء بارد عليه.
كما تم يوم 30 جانفي الفارط العثور على رضيع حديث الولادة عمره ثلاثة أشهر حيا يرزق من قبل أحد المواطنين بعد ان تم وضعه في «قفة» أمام منزله بمدينة الحمامات وقد قام المواطن المذكور باعلام السلط الأمنية فأذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بقرمبالية بفتح بحث في الغرض .
رضع في مصبات للفضلات
وخلال السنة الفارطة تم العثور على سبعة جثث لرضع تحت قنطرة الملاسين بالعاصمة وقد أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية تونس 2 بفتح بحث تحقيقي في الغرض سيما وان الأمر تحول الى «لغز» باعتبار تواتر العثور على الرضع بهذا المكان تحديدا كما تم خلال شهر أكتوبر 2017 العثور على جثة رضيعين ملفوفين في قطعتي قماش بجهة باب سعدون بالعاصمة كما تم العثور خلال شهر أوت 2017 على جثة رضيع حديث الولادة في مصب للفضلات بولاية المنستير وفي شهر نوفمبر من نفس السنة تم العثور على جثة رضيع كذلك ملقاة وسط الفضلات بولاية الكاف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.