السراج يطرح مبادرة للخروج من الأزمة الحالية في ليبيا    الوطد يصف البيان الصادر عن مجلس أمناء الجبهة الشعبية ببيان ”مجموعة انعزالية تصفوية”    البرلمان يعقد جلستين عامتين يومي الثلاثاء والاربعاء لاقرار اتفاقيات ثنائية في مجالي الضرائب والنقل و قطاعات اخرى    ”حركة النهضة تطالب بتسليط أقصى العقوبات على من يثبت ضلوعهم في حرق مزارع الحبوب”    صوت الشارع ..ما رأيك في ارتفاع درجات الحرارة ؟    حالة الطقس ليوم الإثنين 17 جوان 2019    عودة العمل في كل مراكز تجميع وتخزين الحبوب    قصر السعيد: وفاة امرأة اثر سقوطها من شقتها    الشرطة الفرنسية تطلق النار على مسلح هددهم بسكين في ليون    الرائد الرسمي: تعيينات جديدة صلب وزارة الداخلية و عدد من الولايات    النقابة الموحدة لأعوان الديوانة تهدد بالدخول في تحركات إحتجاجية    تفريكة فايسبوكية : سمير الطيب يطالب بتحويل القمح المحروق إلى "بسيسة" .    اول ظهور للرئيس السوداني..من السجن إلى المحكمة    العبيدي: النهضة تطالب بتسليط أقصى العقوبات على من يثبت ضلوعهم في حرق مزارع الحبوب    بعد أيام من تحالفهما…نداء تونس (شق الحمامات) يقاضي وزيرًا من حركة مشروع تونس    الجامعة تؤكد غلق ملف الملعب القابسي وتوضح وضعية النادي الصفاقسي    بنزرت: تسجيل 6 حالات غش في الأيام الثلاثة الاولى لاختبارات البكالوريا    تعليق إضراب مراكز تجميع الحبوب بالكاف    “تونسيّون ضدّ التّطبيع”.. منظمات ونشطاء يستنكرون زيارة “إسرائيليين” لتونس    المرصد التونسي للاقتصاد: التخفيض من قيمة الدينار أدى إلى مضاعفة قيمة الدين العمومي    اليوم في باريس .. "سوسيوس" الإفريقي يرى النور    تكبدوا خسائر ب100 مليار.. تعليق نشاط مجمعي ومخزني الحبوب    التمديد في آجال الترشح لأيام قرطاج الموسيقية    النادي الصفاقسي يكشف عن هوية مدربه الجديد    النادي الصفاقسي اتحاد بنقردان (2 0) .. سيطرة كلية وفوز مستحق    الحكمة درصاف القنواطي : سعيدة بإدارة مباراة الترجي والبنزرتي .. والتحكيم النسائي قادر على ما هو افضل    مرآة الصحافة    منع طاقم طائرة للخطوط السعودية من السفر: وزير النقل يعلّق    الجزائر.. وزير المالية الأسبق يمثل أمام المحكمة العليا بتهمة الفساد    بعد 5 سنوات من حادثة عضّه لكيليني .. سواريز يقر بدور الطبّ النفسي في تجاوز الحادثة    أخبار النادي الافريقي.. الهيئة تمتص غضب الاحباء باستقدام مدرب برتغالي    استضاف 4 أفلام تونسية في مسابقته .. المهرجان المغاربي للفيلم بوجدة يكرم فاطمة بن سعيدان    الجزائر تحجب مواقع التواصل الاجتماعي    سمير الوافي يعلق على شراء سامي الفهري 49 بالمائة من أسهم قناة التاسعة    فتح باب الترشح لإنجاز فيلم وثائقي    نشاط وحدات الشرطة البلديّة ليوم 15 جوان 2019    سليانة.. جملة من الاحتياطات الوقائية لحماية مزارع الحبوب من الحرائق    العثور على السيارة المسروقة من طرف إرهابيين    عفيف شلبي: أي حكومة تونسية لن تقبل توقيع الصيغة الحالية ‘لمشروع ‘الأليكا'    الصوناد تطلق حملة لاستخلاص مستحقاتها المتخلدة بذمة حرفائها    حكم قضائي بالسجن على المطرب سعد الصغيّر    انطلاق عملية إصلاح الاختبارات الكتابية للدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا    الديوانة تحبط تهريب 4 أشبال نمور بيضاء من تونس الى ليبيا على مستوى معبر رأس جدير    كيف يؤثر طلاق الوالدين على صحة الأطفال؟    الجولة الختامية للبطولة .. النتائج والترتيب النهائي    رفع الأنف بالخيوط... ألم أقل ونتيجة أسرع!    سامي الفهري يشتري 49% أسهم من قناة التاسعة    سوسة: مباحثات حول مستجدات التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب    بالصور/ درة زروق تروّج للعدسات اللاصقة وتؤكد ان التجارة لن تخطفها من عالم التمثيل    الأسبوع الأوروبي بتونس .."سهرة الدبلوماسية" والاتحاد الاوروبي يحتفي بالموضة التونسية    السعودية تمنع العمل تحت أشعة الشمس    أعمارهم تتراوح بين 20 و 26سنة…ايقاف 16 إمرأة من بين 28 مجتازا كانوا بصدد اجتياز الحدود البحرية خلسة    تونس تحتضن المؤتمر المغاربي حول مرض الزّرق    عظمة القرآن ومكانة المشتغلين به    ملف الأسبوع... مع نهاية السنة الدراسية .. تحصيل المعرفة طريق النجاح الشامل    منبر الجمعة .. التوكّل على الله قوام الإيمان    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الجمعة 14 جوان 2019    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 13 جوان 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الصباح يوم 23 - 09 - 2018

دبي - أوردت وكالات الأنباء الإيرانيةإن ما يصل إلى 29 شخصا، بينهم العديد من جنود الحرس الثوري الإيراني ونساء وأطفال، قدلقوا حتفهم كما أصيب العشرات بجروح مختلفة الخطورة عندما فتح مجهولون النار خلال عرض عسكري بجنوب غرب إيران أمس.
هجوم تبنته "حركة النضال العربي لتحرير الأحواز" المعارضة وادعى تنظيم "داعش" الارهابي في وقت لاحق المسؤولية عنه، وندد به كل من الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف والذي توعد برد "سريع وحاسم" عليه محملا من أسماهم ب"عملاء نظام أجنبي" بالوقوف وراءه.
وبحسب وكالة الطلبة للأنباءفقد قتل 29 شخصا قتلوا وأصيب أكثر من 60 آخرين في الهجوم الذي استهدف منصة احتشد فيها المسؤولون لمتابعة حدث يقام سنويا بمناسبة ذكرى بدء الحرب العراقية الإيرانية التي دارت من عام 1980 إلى عام 1988.
وأضافت وكالة الطلبة أن أربعة متشددين شاركوا في الهجوم قتل منهم اثنان.
وتنظم إيران عروضا مماثلة في عدة مدن من بينها العاصمة طهران وميناء بندر عباس في الخليج. ونقل التلفزيون الرسمي عن مراسله قوله "بدأ إطلاق النار من قبل عدة مسلحين من وراء المنصة أثناء العرض. هناك قتلى ومصابون كثيرون".
وذكرت وكالة مهر شبه الرسمية للأنباء أنه حدث إطلاق نار أيضا بعد الهجوم أثناء ملاحقة بعض المهاجمين الذين تمكنوا من الفرار.
وقال متحدث باسم حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، وهي جماعة عربية مناهضة للحكومة الإيرانية، إن المنظمة التي تنضوي حركته تحت لوائها مسؤولة عن هجوم يوم أمس على عرض عسكري في مدينة الأحواز بجنوب غرب إيران.
وقال المتحدث يعقوب حر التستري إن منظمة المقاومة الوطنية الأحوازية، التي تضم عددا من الفصائل المسلحة، هي المسؤولة عن الهجوم. كما أعلن تنظيم "داعش" الارهابي مسؤوليته عن الهجوم على العرض العسكري في إيران، إلا أن العديد من المراقبين شككوا في ذلك.
وقالت وكالة أعماق التابعة ل"داعش" إن التنظيم أعلن مسؤوليته عن هجوم شنه مسلحون على عرض عسكري في جنوب غرب إيران السبت.
وذكرت الوكالة أن مقاتلين من "داعش" نفذوا الهجوم في مدينة الأحواز، من دون تقديم أي دليل على ذلك.
اتهام أمريكا وإسرائيل ودولتين خليجيتين
وسرعان ما توالت ردود الفعل الإيرانية الرسمية منددة بالهجوم ومتوعدة مرتكبيه والجهات التي تقف وراءها.
وفي هذا السياق، أكد المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي أن الهجوم على العرض العسكري في جنوب غرب إيران مرتبط بحلفاء أمريكا في المنطقة. كما وجه المرشد الإيراني خامنئي أوامره إلى قوات الأمن في البلاد للوصول إلى المجرمين وراء الهجوم في أقرب وقت وتقديمهم للمحاكمة.
وقال خامنئي في بيان نشر على موقعه على الإنترنت "هذه الجريمة هي استمرار لمؤامرات دول المنطقة التي تمثل دمى للولايات المتحدة وهدفها هو خلق حالة من عدم الأمن في بلدنا العزيز." بحسب ما نقلته وكالة رويترز.
ولم يذكر خامنئي أسماء تلك الدول بشكل حرفي، إلا أن قائمة حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة معروفون وهي إسرائيل التي تعتبر إيران العدو اللدود لها، وكذلك دول الخليج العربية، وخاصة المملكة العربية السعودية.
يأتي ذلك فيما كتب محمد جواد ظريف وزير الخارجية الإيراني تغريدة قائلا "هاجم إرهابيون الأحواز بعد أن قام نظام أجنبي بتجنيدهم وتدريبهم وتسليحهم ودفع الأموال لهم. إيران سترد بسرعة وحسم دفاعا عن أرواح أبنائها".
وقالت وكالة الطلبة إن متحدثا باسم الحرس الثوري لم تذكر اسمه اتهم قوميين عربا قال إنهم مدعومون من السعودية ودولة خليجية أخرى بتنفيذ الهجوم.
وتصاعدت التوترات بين إيران والسعودية خلال السنوات القليلة الماضية مع دعم البلدين أطرافا متصارعة في حروب سوريا واليمن وأحزابا سياسية متنافسة في العراق ولبنان.
في ذكرى اندلاع الحرب العراقية الايرانية: روحاني يحذر ترامب من «مصير صدام حسين» في مواجهة إيران
طهران (وكالات) حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني نظيره الأمريكي دونالد ترامب، من أنه سيفشل في مواجهته مع إيران، تماما كما فشل صدام حسين في الحرب التي دارت في الثمانينيات بين إيران والعراق.
وأضاف روحاني أن ترامب مزق بشكل أحادي الاتفاق النووي الموقع مع إيران في 2015 لشن "حرب نفسية" على إيران، على غرار ما فعله صدام حسين عندما ألغى اتفاق ترسيم قسم من الحدود بين العراق وإيران، لشنّ حربا على الجمهورية الإسلامية.
وجاء كلام روحاني خلال عرض عسكري بمناسبة اليوم الوطني للقوات المسلحة الإيرانية، والذي يصادف ذكرى إعلان العراق الحرب على إيران في 22 سبتمبر عام 1980، التي استمرت لثمانية أعوام.
وأكد الرئيس الإيراني أن طهران لن تتخلى عن صواريخها مضيفا أنها "ستعزز يوما بعد يوم قدراتها الدفاعية". كما أضاف "غضبكم من صواريخنا يدل على أنها الأسلحة الأكثر فاعلية، بفضلكم أصبحنا نعرف قيمة صواريخنا".
وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة بعد انسحاب ترامب من الاتفاق النووي التاريخي متعدد الأطراف في ماي الماضي، وقراره إعادة فرض العقوبات على الجمهورية الإسلامية الشهر الماضي.
وفي تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، "إن إدارة ترامب تشكل تهديدا للشرق الأوسط وللأمن والاستقرار الدولي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.