الزار:توريد الحليب يضرب منظومة الإنتاج    التيار الديمقراطي يدعو إلى إعلان نابل ولاية منكوبة وما حصل كارثة طبيعية    كتلة الائتلاف الوطني تدعو لحملة تضامنية واسعة مع منكوبي الفيضانات في نابل    كتاب اليوم الروائي السوري عدنان فرزات بصدر رواية // اسبوع حب واحد //    الجلسة العامة التقييمية لنادي الرقبي بباجة...اجتماع هادئ ومشكل جاهزية الملعب مازال قائما    العثور على كيس بداخله 420 خرطوشة بمدنين    مدير عام السدود:تفاديا لكارثة وطنية تم تنفيس السدود في البحر    موطني يغرق    تطاوين: إصابة 4 طالبات بحالة تسمم ونقلهن إلى المستشفى    ماذا يحدث ببلدية ساقية الزيت؟    باجة: الوضع العقاري والتطهير والحسابات السياسية تعطل العمل البلدى بتيبار    وصول البحارة المحتجزين بإيطاليا الى تونس    الرابطة الثانية: النتائج الكاملة للجولة الافتتاحية    المهدية.. إيقاف عنصرين قاما بسلسلة سرقات للدرجات النارية والمواشي بمنطقة سيدي علوان    السدود والبحيرات الجبلية بولاية نابل استوعبت 20 مليون متر مكعب من الامطار وخففت من حدة الاضرار    وزير الداخلية يدعو مواطني نابل إلى فتح الطرقات للسماح بعبور الاليات الموجهة للمساعدة على تخفيف الوضع    مصر.. حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان    حجز كميات هامة من الحليب لبيعه بسعر غير قانوني    سمير بالطيب: أمطار نابل لها فائدة كبيرة للفلاحة.. والخسائر بسيطة    قابس: حصيلة ايجابية للموسم الفلاحي 2017-2018 واستعدادات حثيثة للموسم الجديد    تونس :تفكيك شبكة مختصة في ترويج المخدرات    زغوان :إيقاف عنصر تكفيري مفتش عنه                    كميات الامطار المسجلة لحد صباح اليوم الاحد….اقصاها 297 ببني خلاد    الرّصد الجوّي يُحذّر من أمطار غزيرة بعدد من الجهات    توزر.. وفاة شخصان على عين المكان في اصطدام بين سيارة ودراجة نارية        اشتعال النيران فى حافلة وفاق سطيف الجزائرى بولاية "بجاية"                أبطال افريقيا 2018-2019: مواعيد جميع الادوار في النسخة المقبلة    بيريز:رونالدو سيظل أسطورة خالدة في تاريخ الريال    مرتجى محجوب يكتب لكم : مأساة نابل وضرورة التضامن الوطني    ماساة نابل و ضرورة التضامن الوطني    وهبي الخزري يساهم في فوز سانت ايتيان على كان    بئر بورقبة: العثور على جثة ضحية رابعة جرفتها مياه الامطار    عصابات السرقة بالمستشفيات والصيدلية المركزية تفاقم أزمة الأدوية !    المنستير:رئيس بلدية البقالطة يطالب بحماية المنطقة الأثرية    كلام عابر:أيام قرطاج لفنون العرائس ....المهرجان الذي ولد كبيرا    في برمجتها الشتوية:قناة نسمة تعيد بث مسلسل «قطوسة الرماد»    بسبب العقوبات العسكرية:الصين تستدعي السفير الأمريكي    وسط تحذيرات من تعرض ليبيا لأزمة وقود :طرابلس تنزف.. واطراف دولية تدعم الميليشيات    التوقعات الجوية لليوم الأحد 23 سبتمبر 2018    فرضية إبعاد ترومب عن الرئاسة محور جدل في أمريكا    في غياب الرقابة والردع:المحتكرون يتلاعبون بالحليب والزيت والكراس المدعم    تدخّل لفض نزاع بين شقيقين فقتلاه بسيف:عائلة الهالك تضرم النار في منزل قاتليه بالكرم    بعد تجميد الشاهد.. هياكل النداء تطلب تجميد حافظ قائد السبسي    إستغلوا الفياضانات في نابل لخلع وسرقة المحلات والسيارات    خبير الشروق ...الأغذية المتخمرة جزء أساسي من النظام الغذائي المضاد للسرطان (2)    تلوث الهواء يرتبط بزيادة خطر الإصابة بالخرف    حظك اليوم مع ماغي فرح    إليسا حزينة بسبب السرطان    للأمهات الجديدات:هذه الأغراض يمكنك الاستغناء عنها من حقيبة الولادة!    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم السبت 22 سبتمبر 2018    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أربع نظريات مؤامراتية مثيرة تلاحق ميلانيا ترامب
نشر في الصباح نيوز يوم 23 - 05 - 2018

لا تزال السيدة الأولى في الولايات المتحدة، ميلانيا ترامب، هدفا لعدد كبير من نظريات المؤامرة، منذ انتخاب زوجها دونالد ترامب عام 2016، وقد نفاها البيت الأبيض جميعا. وفيما يلي 4 نظريات مؤامراتية غريبة عنها، والسبب وراء انتشارها.
جاسوسة روسية
يستند المعلقون في الإنترنت في هذه الفرضية إلى محادثة أجرتها ميلانيا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتن خلال مأدبة عشاء، وذلك في قمة مجموعة العشرين العام الماضي.
وعلى الرغم من أن ميلانيا لا تتحدث اللغة الروسية، فإنها تعرف الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والصربية، بالإضافة إلى لغتها الأم السلوفينية، وهي تتقن لغات أكثر من أي سيدة أولى أميركية سابقة.
وقد رآهما كثيرون وهما يتبادلان الحديث خلال العشاء المذكور، ووصفت تقارير محادثة ميلانيا وبوتن بأنها "ودية".
لكن لا يوجد أي دليل على أن المحادثة بين ميلانيا وبوتن كانت لهدف آخر غير تمضية بعض الوقت، كما لا يوجد سبب للاعتقاد بأنها تعمل جاسوسية لروسيا لمجرد محادثة عابرة.
لا تعيش في البيت الأبيض
لا تزال هذه الشائعة تلاحق ميلانيا منذ دخول زوجها البيت الأبيض في يناير 2017، وراج بأن ميلانيا تعيش في منزل منفصل في العاصمة واشنطن مع والديها وابنها بارون ترامب.
لكن صحيفة "واشنطن بوست" وفي قصة عن حياة السيدة الأولى الخاصة، نشرت نفي مكت ميلانيا هذه الشائعات، مؤكدا أن العلاقة "زائفة بنسبة 1000 بالمئة".
وقالت ستيفاني غريشام، المتحدثة باسم ترامب: "نحن نضحك على مثل هذه الشائعات طوال الوقت".
وفي يونيو 2017، انتقلت ميلانيا وابنها إلى البيت الأبيض، والتحق بارون بمدرسة سانت أندرو الأسقفية في بوتوماك بولاية ميريلاند.
تمتلك جسدا مزدوجا
نشأت هذه النظرية عندما ظن البعض أنه قد تم استبدال ميلانيا بامرأة أخرى شبيهة، في إحدى إطلالاتها العامة، واستمرت هذه الشائعة في الانتشار عندما تم مقارنة صورتها مع المسؤولة عن أمنها.
هذه الشائعات نفتها بشدة المتحدثة باسم ميلانيا، ستيفاني غريشام، لكن ذلك لم يمنع انتشارها في الإنترنت انتشار النار في الهشيم.
تقضي القليل من الوقت مع زوجها
من الطبيعي أن يكون جدول الرئيس مزدحما إلى درجة يضطر فيها إلى قضاء وقت قليل مع أسرته. كما أن جدول ميلانيا، باعتبارها سيدة أميركا الأولى، مشغول دائما، وهذا ما يجعل لقائهما محدود.
وأفادت تقارير أن ميلانيا لا تقضى سوى القليل من الوقت مع زوجها في الجناح الغربي من البيت الأبيض، وهو ما يعزوه كثيرون إلى جدول عمل الزوجين المزدحم.
لكن المتحدثة غريشام قالت "إن تركيز ميلانيا ينصب بالدرجة الأولى على أنها أم ثم زوجة فالسيدة الأولى، مضيفة أن "بقية ما يقال مجرد ضجيج وزويعة في فنجان". سكاي نيوز عربية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.