في العاصمة: 160 ألف دينار مخبأة داخل كيس فضلات    صندوق التقاعد يُعلم بموعد صرف كل أنواع الجرايات    المركز الثقافي الدولي بالحمامات "دار المتوسط للثقافة والفنون" ينظم الدورة الثانية لملتقى وتريات متوسطية    برهان بسيس: برافو رئيس يا معلّم ..قلت الحق    بنزرت: 43 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الجلاصي نقيبا جديدا للصحفيين    مع الشروق..كل شيء يبدأ باستعادة هيبة الدولة! !    القبض على تكفيري مفتش عنه من أجل محاولة القتل    الترجي بطل الكرة الطائرة    المشيشي يرفع في أجور الولاة.. (تفاصيل)    سيدي بوزيد: حجز بندقيتي صيد وبدلات عسكرية بمعتمدية سيدي علي بن عون    إصدار بطاقتي ايداع بالسجن في حق اثنين من المتهمين الخمسة في قضية العملية الارهابية بأكودة    سعوديون يؤسسون حزبا سياسيا معارضا    بعد إصابة رجاء بن سلامة بفيروس كورونا.. صدور تحليل كوفيد-19 الخاص بوزير الثقافة    سعيد يؤكد للمشيشي أن عددا من الأشخاص الذين يروج لتعيينهم لا تزال قضاياهم جارية أمام المحاكم.    عاجل: تسجيل 4 حالات وفاة و72 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في سوسة    بنزرت: نحو فصل المصابين بفيروس كورونا عن الأصحاء من الأشخاص الذين تم إنقاذهم الأسبوع الفارط من الغرق بسواحل جزيرة جالطة    مجلس وزاري مضيّق يقرّ حزمة من الإجراءات لفائدة ولاية تطاوين    نفذ عشرات البراكاجات المرعبة: «سفاح التاكسيات» يسقط بعد أكثر من عامين من التخفي    النهائي الأول بينهما: اتحاد المنستير لكتابة التاريخ.. والترجي يطارد حلم الثلاثية المحلية    توفيق زعفوري يكتب لكم: سيدي الرئيس، الشعب يريد التخفيض في نسبة الفائدة    مصر.. مقتل 3 رجال أمن و4 من المحكوم عليهم بالإعدام أثناء محاولة هروب من سجن طرة    المندوب الثقافي بالكاف نعمان الحباسي في كتاب هام حول محضنة المشاريع الثقافية    الهوارية: أزمة غلق طريق طنارة سيدي داود تتعمّق...والأهالي يرفضون كل الحلول!    الفنان التشكيلي عبد الحميد الصكلي في معرضه "تأملات ": لوحات متعددة لفنان هام بالتراث دراسة و رسما    انتحر شقيقهما السنة الفارطة: انتحار توأم شنقا    نصف نهائي الكأس/ النادي الصفاقسي - اتحاد المنستير: تشكيلتا الفريقين    كورونا: أكثر من 12 ألف اصابة في تونس    قلب تونس يدعو إلى التوجه نحو مصالحة وطنية حقيقية    إخلاء برج إيفل إثر تهديد بوجود قنبلة    صورة..ريم السعيدي تكشف عن وجه إبنتها الثانية    لبنان: فرنسا تؤيّد اقتراح سعد الحريري    الاتحاد المنستيري يقترب من استعادة نجمه السابق    باكورة إصدارات دار ديار باللغة الإنقليزية: رواية "THE BAT-LIKE WOMAN coronavirus " للروائي التونسي مصطفى الكيلاني    الناقلة الوطنية تسمح لحرفائها تغيير مواعيد السفر دون دفع غرامة    قبلي: دورة تكوينية لتعزيز قدرات فنيي ومهندسي جمعية "نخلة" في اجراء تحاليل المياه والتربة    شنيع/ دهس زوجته بسيارته ثم دفنها وهي حية.. الناطق باسم محكمة بن عروس يكشف التفاصيل "للصباح نيوز"    نابل: المرأة "الشبح " تقع في قبضة الأمن (صور)    القيادي بحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض ل«الشروق»..التطبيع يعكس حالة الإنهيار العربي    خلال اجتماع مع لجنة المصادرة: وزيرة أملاك الدولة تشدّد على تطبيق القانون    وسائل اعلام اسبانية: اصابة أحد لاعبي ريال مدريد بفيروس كورونا    السعودية: السماح بالعمرة لهذه الفئة دون غيرها    الكاف: تسجيل 82 اصابة جديدة بكورنا    ضباب كثيف يحجب الرّؤية بالطّريق السّيّارة A1 من الكلم 127 مستوى استخلاص سوسة إلى الكلم 144 مستوى استخلاص مساكن    اليوم الموعد مع مباراتي نصف نهائي كأس تونس...البرنامج والنقل التلفزي    صفاقس: ارتفاع عدد الوفيات بفيروس ''كورونا''    نيمار يواجه عقوبة مطوّلة    بسبب تعطيل كورونا للتصدير..صابة التمور مهددة والفلاحون يحتجون    تراجع الاستثمار الفلاحي الخاص    «سالكوم» تنوع نشاطها    الرابطة الثالثة ( دورة التتويج ) .. هل يكون النادي القربى أول الصاعدين ؟    إشراقات..عندهم أو عندنا    الاربعاء: طقس مغيم و أمطار بالشمال والوسط    أغنية تقتبس من حديث النبي محمد.. الأزهر يصدر بيانا    عدنان الشواشي يكتب لكم : يادولتنا ...قومي بواجبك ... لا أكثر و لا أقلّ.....    غدا الثلاثاء ... الاعتدال الخريفي 2020.. وأول أيام الخريف    الشيخ الحبيب المستاوي رحمه الله عمر لم يتجاوز52 سنة وعمل شمل كل مجالات العطاء الديني والعلمي والاجتماعي    الإجابة قد تفاجئك: مفتاح السّعادة مع الأصدقاء أم مع العائلة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في المتلوي والمظيلة: شلل تام في الفسفاط بعد إندلاع احتجاجات جديدة
نشر في الصريح يوم 27 - 05 - 2020

اندلعت أمس الثلاثاء موجة جديدة من إحتجاجات طالبي الشغل في معتمديتي المتلوي والمظيلة من ولاية قفصة وتسبّبت في شلل تامّ لنشاط قطاع الفسفاط بهاتين المنطقتين اللّتين تُعدّان من أبرز مراكز استخراج وإنتاج مادّة الفسفاط بالجهة .
وأكّد مصدر بشركة فسفاط قفصة اليوم الاربعاء لوكالة تونس إفريقيا للانباء أنّ كلّ أنشطة قطاع الفسفاط الفنّية منها والادارية متوقّفة تماما بكلّ من المتلوي والمظيلة منذ نهار أمس بما في ذلك عمليّات استخراج وإنتاج الفسفاط ووسقه نحو الحرفاء , بسبب اعتصامات تنفذها مجموعات من الشباب بأغلب منشآت وإدارات هذه الشركة.
ويطالب المعتصمون وهم مجموعات من طالبي الشغل من بينهم حاملو شهائد جامعية، الحكومة الحالية بالايفاء بإلتزامات سبق أن تعهّدت بها حكومات سابقة تجاه طالبي الشغل بجهة قفصة، وتتمثّل هذه التعهّدات المعلن عنها في سنة 2018 بالخصوص في إجراء مناظرة لقبول 2000 منتفع لتكوينهم لمدّة سنتين بغية انتدابهم مستقبلا في شركة فسفاط قفصة، وأجراء مناظرة لانتداب نحو 570 عون تنفيذ للعمل بمختلف أقاليم الشركة.
كما يطالب المعتصمون كذلك وحسب الشاب عمر الجديدي وهو أحد المعتصمين بمصلحة النقل التابعة للشركة التونسية لنقل المواد المنجمية بالمتلوي بالإسراع بالاعلان عن نتائج مناظرة للتشغيل بشركات البيئة، وأضاف الجديدي أنّ تعليق هذه الاعتصامات هو رهين ما ستتقدّم به الحكومة من مقترحات وحلول لتلبية مطالب المعتصمين.
وحسب شهود عيان محلّيين بكل من المتلوي والمظيلة، تعتصم منذ أمس الثلاثاء مجموعات من المحتجّين بوحدات إنتاج الفسفاط وبمنجم كاف الدّور وبمنجم كاف الشفائر وبمستودعات حافلات نقل العمّال وكذلك بمحطّات ضخّ المياه الصناعية التابعة لشركة فسفاط قفصة وبإدارات تابعة لها وتقريبا بكلّ منشآت شركة فسفاط قفصة بهاتين المعتمديتين.
وحسب مصادر بشركة فسفاط قفصة فإن تعطيل نشاط شركة فسفاط قفصة بكل من المتلوي والمظيلة يعني شللا في نسبة تقارب 70 بالمائة من النشاط الكلّي لهذه الشركة بمعتمديات الحوض المنجمي وهي المتلوي والرديف والمظيلة وأم العرائس .
كما انجرّ عن تعطيل أنشطة الشركة بكل من المتلوي والمظيلة توقّف تامّ لعمليّة وسق الفسفاط التجاري نحو حرفاء شركة فسفاط قفصة وهم بالخصوص المجمع الكيميائي التونسي والشركة التونسية الهندية للاسمدة ، باعتبار أن حركة وسق الفسفاط في السنوات القليلة الماضية تتمّ فقط من مغاسل المتلوي والمظيلة من ناحية ، وأنّ الشركة وإن كان نشاطها في استخراج وإنتاج الفسفاط بالرديف وام العرائس لم يتوقّف هذه الايّام فإنّ عمليّة شحنه معطّلة تمام منذ فترة طويلة بالرغم من توفّر مخزون هامّ من هذه المادّة بها ، من ناحية أخرى.
ولفت مصدر بهذه الشركة إلى أنه من الطبيعي أن تكون لهذه الموجة الجديدة من الاعتصامات تداعيات سلبية على وضعية شركة فسفاط قفصة التي تعاني أصلا من " أزمة مالية حادّة " قائلا " إن تعطيل إنتاج ووسق الفسفاط سوف يعمّق من أزمة قطاعي الفسفاط والاسمدة ويعرقل محاولات إنقاذهما وجهود تعافيهما".
ولئن اعتبر هذا المصدر أنه من حقّ الشباب المطالبة بفرص عمل فإنه أكّد أنّ تعطيل نشاط هذه المؤسسة سيلحق "أضرارا" بها وسيزيد من صعوباتها المالية مضيفا أن شركة فسفاط قفصة تجد حاليا صعوبة بالغة في توفير أجور أعوانها وأعوان الشركات المتفرّعة عنها والبالغ عددهم الاجمالي 15 ألف عون، مشيرا كذلك إلى الشحّ الذي تعانيه الشركة في توفير السيولة المالية الضرورية لإستمرارية عملها والمقدّرة شهريا بنحو 60 مليون دينار.
وتعاني شركة فسفاط قفصة، وهي المشغّل الرّئيسي لعقود طويلة بالجهة، منذ 2011 من تدهور لافت في حجم إنتاج الفسفاط التجاري بسبب تواتر إحتجاجات طالبي الشغل على وجه الخصوص، إذ لم يتجاوز إنتاج الفسفاط في السنوات الاخيرة مستوى 40 بالمائة من طاقة إنتاج الشركة لسنة 2010، كما لم يتعدّى معدّل إنتاجها السنوي في السّنوات الاخيرة 3 فاصل 5 مليون طنّ من الفسفاط التجاري مقابل أكثر من 8 ملايين طنّ في عام 2010 ، حسب معطيات لشركة فسفاط قفصة.
ويبدو أن سنة 2020 لن تكون أفضل من السنوات التي سبقتها باعتبار أن الشركة لم تتوفّق منذ بداية العام الجاري وإلى حدّ اليوم في تحقيق هدفها الذي رسمته لنفسها والقاضي بإنتاج مليوني طنّ من الفسفاط التجاري إذ بلغ إنتاجها منذ غرّة شهر جانفي الماضي وإلى غاية يوم 25 ماي الجاري , حوالي 1 فاصل 8 مليون طنّ أي بنقص قُدّرت نسبته بنحو 17 بالمائة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.