جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية اليوم الثلاثاء 26 مارس 2019    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم الثلاثاء 26 مارس    البرلمان يشرع في مناقشة اتفاقية مالية لتطوير شبكة امداد المياه بريف بنزرت واخرى تتعلق بانضمام تونس الى “الكوميسا”    رئيس الجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية ل«الصباح»: العديد من مكاتب الصرف الخاصة انطلقت في العمل فعليا    اريانة: انخفاض انتاج الحليب واللحوم الحمراء بسبب تراجع حجم القطيع جراء ارتفاع كلفة الانتاج    بعد اعترافه بسيادة إسرائيل على مرتفعات “الجولان”: العالم العربي يرفض قرار ترامب ويستنكر..    مقتل 18 على الأقل وإصابة نحو 100 في سيول بجنوب إيران    عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية ليس مطروحا    مسؤولة بوزارة التجارة: اطلاق دراسات لتركيز اتحاد جمركي عربي في اطار تطوير المنطقة الاقتصادية العربية    منتخب الرقبي للاواسط يخوض بكينيا الدورة التاهيلية لمونديال البرازيل    تحت شعار "سيّب المولد".. مسيرة سلمية بالقيروان تنديدا بتشبث هيئة الانتخابات بموعد "الرئاسية"    أزمة حليب على الأبواب مجدّدا والمصنعون يطالبون بالترفيع في السعر    تهم القادمين الى تونس: هذه العروض التي توفرها شركة الشحن الايطالية لمسافريها...    مع الحدث..صاروخ من غزة في توقيت قاتل    راشد الغنوشي: الشاهد قد يكون مرشح النهضة للرئاسية    مجدي التراوي : الترجي يتحول الى الدوحة من اجل التتويج بالالقاب    نجم ليفربول محمد صلاح ثاني أسرع لاعب في البطولة الإنقليزية    المنطقة الحدودية العازلة.. إيقاف 6 اشخاص من جنسيات افريقية    وزارة الدفاع تنتدب تلاميذ رقباء لفائدة جيش الطيران    بسبب الغش في صناعة المحركات.. محام يقاضي شركة "فولسفاقن" الألمانية    محمد الناصر: تحدثت مع رئيس هيئة الانتخابات حول "أزمة موعد الرئاسية " وتعهد بمحاولة ايجاد الحلول    بسبب تعرض إدارته ل''عملية سطو'': الدورة الرابعة لمهرجان قابس للسينما لن تعقد في موعدها    ماذا تعرف عن عملية الحاجز الانفي    الشهية المفتوحة عند الأطفال... سيف ذو حدين    تنطلق اليوم في الكاف ..24 ساعة مسرح بلا انقطاع    اصابة رونالدو تثير مخاوف احباء اليوفي    وزارة الفلاحة: تونس صدرت اكثر من 77 الف طن من التمور    فظيع/في القيروان: كهل يحول وجهة فتاة..وهذه التفاصيل..    كارثة وفاة الرضع: أخيرا...لجنة التحقيق تتسلم نتائج التحاليل    صوت الشارع..هل يجب مراقبة نشاط مكونات المجتمع المدني؟    وزير السياحة: ''هذا حزبي الوحيد''    مشاهدة مباراة المغرب والأرجنتين بث مباشر … 26-03-2019    هاني شاكر عن أزمة شيرين: الموضوع هذه المرة كبير    قابس.. مهرجان للطفولة بالزراوة الجديدة في دورته الأولى    فايسبوك/ دونوا على جدرانهم    جندوبة..تهريب أكثر من الفي راس بقر خلال 2018..تراجع انتاج الحليب بنسبة 13.5 %    مليون و100 ألف متقاعد في انتظار المصادقة عليه..التداعيات الوخيمة لتأجيل قانون التقاعد    موظف يدس مخدرا مهلوسا لزملائه في العمل!    بعد ظهر اليوم: امطار غزيرة متوقعة وسط البلاد..وانخفاض في الحرارة الاربعاء    تطورات قضية خولة السليماني وبية الزردي: هذا ما فعله كل من الغربي والحمراوي وميغالو    الدورة الثالثة لتظاهرة ''يحيا المسرح'' بباجة توفر عروضا مجانية للاطفال والكهول    بالخطأ.. رحلة بريطانية تهبط في اسكتلندا بدلا من ألمانيا    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 26 مارس 2019..    ودي، الجزائر - تونس: التشكيل المحتمل للمنتخبين والنقل التلفزي    كأس تونس (ثمن النهائي): مباريات الثلاثاء والنقل التلفزي    نوفل سلامة يكتب لكم : هشام جعيط ينتقد حداثي تونس ويعتبرهم محدودي المعرفة    كاد يموت على طريقة الراحل بالرخيصة: لاعب جورجي ينقذ حياة مهاجم سويسري في اللحظة الأخيرة (صور)    لصحتك : إذا كنت من مدمني البيض فاحذر    موز وعليه «نقاط سوداء»..هذا ما يفعله بجسمك    البورصة السياسيّة..في صعود..مروان العباسي (محافظ البنك المركزي)    اقتحام ميناء حلق الوادي..التحيّل على «الحارقين» وراء الهجوم العنيف    سيدي حسين..إيقاف 3 شبان استولوا على قوارير غاز «خطير» من داخل مقرّ شركة    فاجعة بحرية تهزّ المهدية..البحر يلفظ جثة أستاذة الرياضة... و9 مصيرهم مجهول    إنخفاض أسعار النفط العالمية    في صفقة تاريخية: الصين تشتري 300 طائرة إيرباص    توضيح من وزارة الداخلية حول حادثة إقتحام ميناء حلق الوادي    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الاثنين 25 مارس 2019    تعزية اثر وفاة والدة الصديق على البوكادي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غنمت 158 مليونا بصكوك بلا رصيد: ممثل مشهور في عصابة تحيّل
نشر في التونسية يوم 28 - 12 - 2014

تمكن ليلة أول أمس رجال فرقة الشرطة العدلية بالعمران في اطار تصديهم لانتشار ظاهرة التحيل من تفكيك عصابة خطيرة تتكون من 4 انفار من بينهم ممثل مشهور كانت تتحيل على التجار من مختلف ولايات الجمهورية ثم تسلبهم سلعهم المتمثلة في مواد غذائية وتجهيزات المطاعم من كؤوس وصحون ومواد بلاستيكية مقابل صكوك مدلسة وبلا رصيد وغنمت من ذلك 158 مليونا .
وحسب ما توفر لنا من معلومات فإن زعيم هذه العصابة هو كهل كان محكوما ب42 سنة سجنا من اجل تدليس صكوك قضى منها 14 سنة ثم أفرج عنه في اطار السراح الشرطي. ومنذ خروجه من السجن تعرف على المتهمين من بينهم ممثل مشهور وأسّسوا شركة وهمية وتحصلوا على سجل تجاري استغلوه في استخراج دفتر صكوك من احد الفروع البنكية ببن عروس ثم انطلقوا في تحيلهم على التجار حيث اتصلوا بعديد الشركات والمزودين بطبرقة وصفاقس والمنستير وطبربة ونابل وقصر هلال وسوسة ... ثم اقتنوا من احد التجار كمية هامة من الكؤوس والأواني والتجهيزات البلاستيكية بلغت قيمتها 21 مليونا وسلّموه شيكا في الغرض واثر تحول التاجر الى احد الفروع البنكية لاستخلاص أمواله اعلمه موظّفو البنك ان الشيك بلا رصيد وفي الاثناء كان افراد تلك العصابة يودعون ما يغنموه من مواد غذائية وتجهيزات منزلية من التجار داخل مستودع بالزهروني ثم يفرطون فيها بالبيع بأسعار زهيدة لا تتماشى وقيمتها الحقيقية .
وقد واصل افراد العصابة نشاطهم المشبوه حيث اتصلوا بتاجر بصفاقس وطلبوا منه ان يمكنهم من كمية هامة من «اللوبياء» و«الجلبانة» فاستجاب لهم وسلمهم ما طلبوا مقابل صك مزيف ب 40 مليونا. كما تحيلوا على بائع فواكه جافة بالجملة ولهفوا منه بضاعة قيمتها 15 مليونا ولم يكتفوا بذلك بل اتصلوا بصاحب مستودع بالمنستير وعبروا له عن رغبتهم في التزود بكمية من مادة «الزقوقو» قصد بيعها لبعض المغازات والمحلات مقابل 40 مليونا لكن تلك العملية لم تتم لأن رجال فرقة الشرطة العدلية بالعمران تفطنوا للأمر واتّصلوا بالتاجر وطلبوا منه أن يعيد شاحنته من حيث أتت لأنه على وشك السقوط في شراكهم فامتثل لهم وأمر السائق بالعودة .
القبض على كامل العصابة
وعلى ضوء المعلومات التي قدمها قرابة 20 متضررا انطلقت الأبحاث والتحريات الأمنية لرجال فرقة الشرطة العدلية بالعمران فتمكنوا بعد سلسلة من عمليات المراقبة من القبض على زعيم العصابة واحد المتهمين وبعرض هوية زعيم العصابة على الناظم الآلي تبين انه كان محكوما ب 42 سنة سجنا من اجل تدليس الشيكات قضى منها 14 سنة سجنا ثم افرج عنه في اطارالسراح الشرطي وانه محل تفتيش لفائدة المحكمة الابتدائية بتونس لأنه محكوم غيابيا بعامين سجنا.
وبعرض هوية المتهم الثاني على الناظم الآلي تبين انه محل 3 مناشير تفتيش لفائدة المحكمة الابتدائية بمنوبة من اجل خيانة مؤتمن ومطلوب ايضا لفائدة المحكمة الابتدائية بتونس من اجل إصدار شيكات بلا رصيد وبالتحري مع المظنون فيهما اعترفا بما نسب اليهما ثم دلا عن هوية بقية افراد العصابة وعلى ضوء ذلك نصب لهما رجال فرقة الشرطة العدلية كمينا ثم ألقوا عليهما القبض بجهة الجبل الاحمر وبالتحري معهما تبين ان احدهما ممثل مشهور كما تبين ان المتهم الثاني متزوج وامرأته حامل وانه قام بإيداع الأموال التي كسبها عن طريق التحيل في حساب زوجته لإبعاد الشبهات عنه . واتضح ان العصابة غنمت من تحيلها 158 مليونا .
وبتفتيش احد المتهمين عثر على 3 آلاف دينار فتم حجزها ولا تزال الأبحاث جارية مع كافة المتهمين ومن المنتظر ان يتم في بداية الأسبوع احالة المظنون فيهم على انظار فرقة الأبحاث الاقتصادية والمالية للتحقيق معهم .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.