عمر الباهي: كل المواد الاستهلاكية ستكون متوفرة خلال شهر رمضان    تقرير خاص/ احزاب استولت على 5 مليارات من خزينة الدولة..وتحقيقات تطال 4 رؤساء احزاب ومترشح رئاسي بارز    إحدى زوجات علاء الشابي لرملة / افرحي الآن...فهذا ماسيحصل لكي بعد ذلك...ورملة ترد بطريقة قاسية!    تبرئة الرئيس السابق لبرشلونة ساندرو روسيل من تهمة تبييض الأموال    “توننداكس” يقفل معاملات حصة الاربعاء متراجعا ب12ر0 بالمائة    مؤتمر دولي: 10 بالمئة من الأدوية في أسواق دول العالم الثالث مغشوشة    يوسف الشاهد: أصدرنا منشورا ينص على وجوب اقتراح امرأة ورجل لكل منصب في الدولة    المفكر هشام جعيط يكتب ل"الصباح" كتاب هالة الوردي تحايل فظ على التاريخ..    تحسين سعر صرف الدينار التونسي.. عمل طويل من أجل استعادة عافيته    الترفيع في تسعيرة الحبوب عند الإنتاج    القيروان/ حقيقة الجن الذي قتل كهل وجرح قريبه أثناء البحث عن كنز ثمين    إثر نشر شريط مصور مع مسؤولي شركة سكر تونس..الديوان التونسي للتجارة يوضح    نور شيبة يخرج عن صمته..وهكذا علق على ما راج حول علاقته بشقيقة زوجة علاء الشابي..    الكاف.. التعرف على هوية الإرهابي الذي تم القضاء عليه بمنطقة سركونة    رئيس هيئة الانتخابات.. قبول الترشّحات لانتخابات المجلس البلدي بباردو ستكون بين 7 و14 ماي القادم والإقتراع مبدئيّا يوم 14 أو21 جويلية 2019    الوسلاتية: تظاهرة ثقافية تحت شعار "تنمية الطفولة المبكرة مسؤوليتنا"    كاس تونس للرقبي - مستقبل جمال ونادي باجة للرقبي يوم الاربعاء 1 ماي في الدور النهائي    الحصيلة 4 هزائم..حاتم الميساوي يشرف على ثلاث فرق في موسم واحد    شورى النهضة سيحسم في كيفية مشاركة الحركة في الانتخابات الرئاسية السبت المقبل    قبلي: اكتشاف حوالي 70 اصابة بمرض السل في قطيع للابقار بضيعة واحدة    تفاصيل العثور على سلاح ناري لدى منحرف بجندوبة    القيروان: طلبة يحتجون على قرار إلغاء مناظرة "الكاباس" ويطالبون بإلغاء شعبة علوم التربية    مواطنون مستاءون من إضراب النقل الحديدي    المنصري: الكلفة التقريبية لتنظيم انتخابات ب3 دوائر بلدية تتراوح بين 150 و200 الف دينار    صندوق الضمان الإجتماعي يجدد التذكير بالتمديد في آجال إيداع مضامين الولادة للمنتفعين بجرايات الشيخوخة والعجز والأرامل    أخبار الترجي الرياضي ..30 ألف مُشجّع في الموعد ودعم رئاسي ل«مَازمبي»    كيف يمكن أن يؤثر القلق على صحتك؟ اليك الاجابة!    خطير: مجموعة ارهابيّة تحاول اختطاف عائلة بقفصة.. وهذه التفاصيل    بن عروس.. تفكيك شبكة مختصّة في ترويج المخدّرات    انطلاق حملة التلقيح ضد المكورات الرئوية بمركز رعاية الصحة الأساسية بمنطقة رأس الطابية بباردو    بنك تونس العربي الدولي يُطلق خدمة دفع الكتروني جديدة    أخبار الجزائر    جندوبة: وقفة احتجاجية للمحامين‎    مدرب الهلال السوداني نبيل الكوكي: الخبرة خذلتنا أمام النجم ونحتاج لتدعيم الفريق    فيديو: رانيا التومي تتحدّى الجميع وتُزيل الماكياج    اتحاد الفلاحين: الأسعار لن تنخفض...    تدهور الحالة الصحية لعادل إمام ودخوله المستشفى سراً    تخطي وجبة الإفطار يعرضك لخطر صحي قاتل!    المنستير : الغاز يقتل مسنّة وابنتها    العثور على سلاح كلاشينكوف وخراطيش في سيارة تهريب بالمنطقة الحدودية بتطاوين    'طلامس' : الفيلم العربي والافريقي الوحيد في 'نصف شهر المخرجين'    حكومة سريلانكا تكشف تفجيرات الكنائس «انتقام» لمذبحة المسجدين في نيوزيلندا    هنا جربة : برنامج ملتقى الجيلاني بن الحاج يحيى "لأعلام جربة"    هل يكون شكري البجاوي المدرّب الجديد للنادي البنزرتي؟    ليبيا .. اختطاف وكيل وزارة دفاع حكومة الوفاق بطرابلس    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم وغدا..    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    بسبب نعجتين ... راعي أغنام يقتل طفلا!!    حمزة لحمر يتوج بكاس الكويت    الكاف: عملية تمشيط واسعة لتعقب العناصر الارهابية    قبل ملاقاة النجم الساحلي: الزمالك ينهزم امام بيراميديز في البطولة المصرية    الفنانة المصرية صفية العمري في تونس    تطاوين .. تشكيلات عسكرية تحجز سلاح كلاشنيكوف في سيارة تهريب    تفكّر في أمور كثيرة؟.. حيلة بسيطة لتصفية دماغك    تونس دون قطارات اليوم وغدا    في الغذاء دواء : الخيار والثوم أنجع دواء لضغط الدم..إليكم الوصفة    حظك اليوم : توقعات الأبراج    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قرار بالغلق الفوري لمركز ايواء المهاجرين بمدنين بسبب ''وضعه غير اللائق للإقامة''
نشر في باب نات يوم 21 - 03 - 2019

وات - أعلن الوزير المكلف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان الفاضل محفوظ خلال زيارة أداها اليوم الخميس الى ولاية مدنين عن الغلق الفوري لمركز ايواء المهاجرين بمدنين بسبب وضعه غير اللائق للإقامة وما اصبح يطرحه من ازعاج للمقيمين به وللمحيط المتواجد به سيما وانه مفتوح منذ 8 سنوات ويقع وسط حي سكني ومعهد ومبيت للطالبات.
وقال الوزير ان "ظروف هذا المركز غير إنسانية لذلك سيتم غلقه فورا مع البحث عن حلول لتمكين المهاجرين من ظروف إنسانية للعيش بشكل يحفظ كرامتهم" مضيفا انه "سيتم العمل مع كل المتدخلين من سلطات جهوية ومنظمات دولية ووطنية حتى لا تكون أية وضعية محل انتقاد او شبهة".
وأشار الى ان مختلف الوضعيات المتواجدة في تونس من مهاجرين او لاجئين او طالبي لجوء، تتقبلها تونس من جانب انساني الا ان هذا البعد الإنساني يستوجب المرافقة والمصاحبة والاستعداد الجيد خاصة أمام تواصل عمليات تدفق المهاجرين، وفق تفسيره.
ومن جهتها، أفادت المكلفة بمهمة في المنظمة الدولية للهجرة لورينو لوندو انها مع قرار الجهات التونسية بغلق مركز ايواء المهاجرين الذي اصبح يأوي أعدادا تفوق طاقة استيعابه ما جعل الوضعية به صعبة، مشيرة الى انها ستواصل بذل الجهود لتوفير كل الدعم من اجل الإحاطة بالمهاجرين والاستجابة لحاجيات وطلبات الجهات التونسية في الإحاطة بالمهاجرين أينما تم نقلهم سواء بمدينة مدنين او جهة اخرى تختارها الأطراف التونسية.
وأضافت ان المنظمة الدولية للهجرة تقوم بمساعدة كل لاجئ يرغب في العودة عن طواعية الى بلده الأصل حيث قامت في السنة الماضية بتأمين عودة 605 مهاجر الى بلده.
وتولى الوزير المكلف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان توزيع بعض المساعدات على اللاجئين بمركز ايواء اللاجئين الذي تشرف عليه المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالشراكة مع الهلال الأحمر التونسي، قبل ان يتعرف على مشاغل المقيمين به من اللاجئين وخاصة منها المادية وصعوبة الاندماج بالوسط المحلي وطول اجراءات النظر في ملفاتهم وعدم مراعاة أقدمية الدخول في معالجة الملفات.
واعتبر ممثل المفوض السامي لشؤون اللاجئين بتونس مازن ابو الشنب ان تزايد عدد الوافدين على تونس من ليبيا عبر البر ليبلغ 300 وافدا في الشهر، يدفع الى القيام بجهود مضاعفة مع كل المتدخلين ويطرح عبئا على مستوى العمل وطول الإجراءات، مضيفا ان المفوضية ستعزز عدد موظفيها وأن فريقا تابعا لها سيصل الأسبوع المقبل الى الجهة للتسريع في اجراءات قبول وفرز الملفات.
وأوضح ان أغلب طالبي اللجوء بالجهة من الجنسية الإريترية ويطالبون بالهجرة الى دول أوروبية وهو ما لا يشمله تدخل المفوضية بل يخضع لمعايير تحددها الدول المستقبلة، قائلا "ليس لكل لاجئ الحق في الهجرة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.