تونس تنطلق في خدمات تكنولوجيا الجيل الخامس في سنة 2022    مجلس النواب يصادق على مرسوم قرض مبرم بين تونس والبنك الإفريقي للتنمية    مبادرة جديدة تعمق الخلافات صلب حركة النهضة    تركيا.. تظاهرات واسعة نصرة للرسول وتنديدا ب"ماكرون"    وزارة التعليم العالي تحدد آخر اجل لإيداع اطروحات الدكتوراه بالنسبة للطلبة في نظام امد (تسجيل خامس) يوم 31 ديسمبر    سوسة: ارتفاع عدد الوفيات الى 127 وفاة وعدد الإصابات الى 5124 إصابة منذ فتح الحدود    ابوذاكرالصفايحي يتحف القراء: بعض اقوال العلماء والحكماء في شخصية رسول الله محمد خاتم الأنبياء(3)    رؤساء الأندية ينحازون للجريء في معركته مع الوزير..التفاصيل    عمادة الأطباء تحذر أطباء التجميل: كل مخالف سيتم شطبه نهائيا    ملف هلال الشابة محور لقاء وزير الشباب والرياضة بعدد من رؤساء الجمعيات الرياضية    رئيس الفيفا يصاب بفيروس كورونا    استرجاع 18 هكتار لمقاسم سقوية بولاية بنزرت    الاطاحة بعصابة تروّج المخدّرات بمحيط مؤسسة تربوية    من هو هاني سعد ''زوج'' درة المنتظر؟    بسبب الغلاء و غياب المراقبة: الاسواق البلدية بلا خضر!    عادل رامي: أعتقد أن صفقة انتقال مبابي لريال مدريد قد تمت    منظمة الأطباء الشبان تعلن إيقاف العمل باستعجالي الرابطة باستثناء الحالات الاستعجالية    4 وفيات بكورونا غير مدرجين بسجل المصابين    محمد الحبيب السلامي يستنكر: «هنتلنا»...وتنمرنا...فماذا حصدنا؟    ما حقيقة تحجير السفر عن إلياس الفخفاخ؟    وزير التجارة يشرف على موكب إمضاء اتفاقيات تزويد المساحات التجارية الكبرى بالتمور والرمان    تراجع صادرات الغلال بنسبة 46 بالمائة    سامية عبّو تجدّد اتهام لجنة الفرز في البرلمان بالتزوير وشيراز الشابي تردّ: اذا جاءكم فاسق بنبإ فتبيّنوا...    مكتب النائب العام الليبي يصدر قرارات حبس بحق عدة مسؤولين بمؤسسات حكومة الوفاق    قابس: تسجيل 52 اصابة وحالتي وفاة جديدتين    تصريح الممثلة ياسمين صبري عن إصابتها بكورونا يشعل الجدل    الكريديف يفتح باب الترشحات لنيل الجائزة الوطنية زبيدة بشير: الأصناف والشروط    النادي الصفاقسي يدخل في تربص تحضيري بسوسة    بكلفة 15 مليون دينار: إتّحاد الشغل يجدّد مقره المركزي    عبد المجيد الزار: عدم توفر الأسمدة و1600مليار من الحبوب المستهلكة مستوردة    وفاة أمني وإصابة آخر في حادث مرور أليم    سوسة.. القبض على منحرف محكوم ب5 سنوات سجنا    المهدية.. حجز كمية من مادة الزقوقو والفواكه الجافة    هل تقام كوبا أمريكا بحضور الجماهير ؟    مجموعة البنك الدولي تواصل دعمها لتونس في مجال الطاقة والطاقات المتجددة    راس الجبل.. احباط عملية هجرة سرية    في حملات للشرطة البلدية ..172 عملية حجز و116 ازالة فورية    نابل.. تكثيف المراقبة الاقتصادية والصحية استعدادا للاحتفال بالمولد النبوي الشريف    نجم توتنهام سون هيونغ مين ممنوع من الزواج    نجم المتلوي يضم الثنائي سليم باشا ومحمد جمعة خليج    المنيهلة: القبض على عنصر تكفيري محل حكم بالسجن لمدة 04 سنوات    إعلان نتائج الانتخابات الأمريكية.. لماذا قد يتأخر؟    السعودية تعلن: ضوابط جديدة لأداء مناسك العمرة    بالصورة..الحشرات تغزو قبر الفنانة رجاء الجداوي وابنتها تعلق    بن قردان.. الاطاحة بمنحرف بحوزته كمية من الزطلة    أفغانستان.. قتيلان وعشرات الجرحى في هجوم على مركز للشرطة    سلبوه هاتفه و دفعوه من عربة المترو، التفاصيل    عقد قران وزواج في ''الجونة'' .. درة تكشف التفاصيل    أخبار ثقافية    قط عراقي ينافس على جوائز السينما في مصر    الكاف..دورة تكوينية حول تقنيات التواصل والتنشيط المسرحي    طقس اليوم: تواصل التقلبات الجوية.. وانخفاض ملحوظ في الحرارة    أوّل ردّ رسمي من السعودية على الرسوم المسيئة للنبي محمد    مجلس الأمن يدعو الفرقاء الليبيين لتنفيذ اتفاق جنيف بالكامل    تستر مدرسة البحيرة 1 على إصابة عدد من التلاميذ بفيروس كورونا    محمد الحبيب السلامي يقترح: ....رسائل بمناسبة المولد النبوي    إشراقات..ردّة مستجدّة    في الصّميم : متى يَخرج النجم من النّفق المُظلم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الجمهورية في اجتماع مجلس الأمن القومي: من قتل نفسا بغير حق جزاؤه الإعدام
نشر في باب نات يوم 28 - 09 - 2020

- أشرف رئيس الجمهورية قيس سعيّد يوم الإثنين 28 سبتمبر 2020 بقصر قرطاج على اجتماع مجلس الأمن القومي، الذي التأم بحضور رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي ورئيس الحكومة هشام المشيشي.
وقد خصص الاجتماع للنظر في الإجراءات التي ينبغي اتخاذها تزامنا مع التطورات الحاصلة على عديد الأصعدة وخاصة في المجال الصحي، إلى جانب بحث المستجدات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها من المسائل التي تشغل الرأي العام في تونس.
وتطرق رئيس الجمهورية بالخصوص إلى ارتفاع منسوب الجريمة في تونس مشددا على وجوب التصدي بحزم لهذه الجرائم النكراء وتطبيق القانون على كل المجرمين.
وثمن الجهود التي يقوم بها رجال الأمن داعيا إياهم إلى مضاعفتها حتى لا تتكرر مثل هذه الجرائم في إشارة إلى اغتصاب فتاة وقتلها موفّى الأسبوع المنقضي، كما أعرب عن ثقته في قدرتهم على إيقاف هذا النزيف.
وأعلن أن مرتكبي مثل هذه الجرائم الشنيعة لن يتمتع مستقبلا بالسراح الشرطي ولا بالتقليص من العقوبة المحكوم بها عليه، مبينا أن منح العفو يكون لمن يستحقه. وأضاف في هذا السياق أن النص واضح بهذا الخصوص فمن قتل نفسا بغير حق جزاؤه الإعدام، خاصة بالنسبة إلى من يكررون ارتكابهم لمثل هذه الجرائم، مبينا أنه سيتم توفير محاكمة عادلة لمرتكبي هذه الجرائم وتمكينهم من حق الدفاع.
وتطرق رئيس الجمهورية كذلك إلى بطء الإجراءات المتعلقة بقضايا الفساد معتبرا أن من أدانهم التاريخ لن ينتظر المجتمع حكم القضاء لإدانتهم، قائلا في هذا السياق علينا جميعا أن نكون في مستوى المرحلة التاريخية التي نعيشها اليوم.
وعلى صعيد آخر تناول هذا الاجتماع الوضع الصحي المتعلق بالخصوص بارتفاع عدد الوفيات والإصابات بجائحة كورونا، وقد شدد رئيس الدولة على وجوب تشخيص هذه الأسباب وبحث طرق محاصرة هذا الوباء. وجدد شكره للإطارات الطبية وشبه الطبية وكافة الأسلاك المتدخلة على ما يقومون به من عمل جبار مذكرا بأن منهم من دفع حياته ثمنا لنداء الواجب.
وأكد رئيس الجمهورية على ضرورة أن تكون للدولة سياسة واحدة يقع تطبيقها على المستوى المركزي وفي الجهات وانتقد ما يقوم به البعض من بث للفزع وتغذية النزعات الجهوية والانقسامات، مشددا على أن الأزمات التي نعيشها تقتضي الوحدة في حين أن الانقسامات والفرقة لا تزيدها إلا تعقيدا.
كما جدد دعوته إلى الاستماع إلى آراء المختصين والخبراء لأن تقديراتهم للأوضاع تقوم على معطيات علمية.
وأشار إلى الحاجة الملحة اليوم الى سياسة وطنية تقوم على قرار وطني واضح كما تطرق الى تهرئة المرفق العمومي للصحة، مشددا على ضرورة توفير العلاج لمن يستحقه دون تمييز بين المرضى.
ودعا رئيس الدولة المواطنين إلى الالتزام الصارم بالبروتوكول الصحي الذي وضعته وزارات الصحة والداخلية والشؤون المحلية والبيئة.
وعلى صعيد آخر تم الاتفاق على أنه يمكن للولاة إعلان الحجر الصحي على المستوى الجهوي أو المحلي كلما كانت هناك ضرورة، على أن يتم التنسيق في كل الحالات مع السلط المركزية.
وقد أكد رئيس الجمهورية على أنه في صورة تفاقم العدوى وارتفاع عدد الوفيات، يمكن إعلان حظر الجولان مجددا بكامل تراب الجمهورية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.