المنسق العام لاعتصام الكامور لالصباح نيوز: نرفض قرارات المجلس الوزاري..وسنواصل اعتصامنا الى حين تطبيق الاتفاق الممضى    نادي حمام الانف .. 28 لاعبا في تربص عين دراهم    لاعبو الزمالك في كرة القدم و اليد و السلة و الطائرة يتنازلون عن 50 بالمائة من مستحقاتهم للاشهر الاربعة الاخيرة    سيدي بوزيد : 766 مترشحا يجتازون امتحان شهادة ختم التعليم الاساسي بالجهة    القصرين : القبض على شخص بحوزته أكثر من 50 قطعة من مخدّر " الزطلة" في فريانة    قال إن الوزارة خذلته: رسالة مؤثرة من تلميذ باكالوريا لرئيس الجمهورية    الممثّل هشام رستم يهدّد بالدخول في اضراب جوع بمقرّ التلفزة الوطنيّة    مشروع شمس النفيضة من المشاريع الرائدة في تونس..3000 لوحة شمسية تؤمّن الطاقة بسوسة    الملعب التونسي - ابعاد ثلاثة لاعبين من تربص حمام بورقيبة    مستقبل سليمان .. ود مع النجم ..وهذا موعد الحسم مع التيجاني آنان    أزمة كورونا تزيد في ثروة أغنى رجل في العالم    حدث اليوم..باريس تنسحب من عملية للناتو في المتوسط بسبب أنقرة..التوتر التركي الفرنسي يتصاعد    إعلان تسوية ب19 مليون دولار في قضية «ذئب هوليوود»    قبلي : 473 مترشحا يتقدمون لاجتياز مناظرة ختم التعليم الاساسي العام والتقني بسبعة مراكز امتحانات    كندار.. معركة تنتهى بحرق سيارة تاكسي جماعي    وزير الشؤون الخارجية: موقف تونس من الملف الليبي يرتكز على الشرعية الدولية والاتفاق السياسي    هاني شاكر يكشف حقيقة اصابته بفيروس كورونا    الإصابات بكورونا تتجاوز 600 ألف بالهند    أخبار الترجي الرياضي : النقاز يختار الترجي وهذا موعد الحسم في قضية الوداد    أخبار الملعب التونسي : إشادة بجونيور لوسوكو ولغز المهذبي يتواصل    وزير الشؤون الخارجية: رئيس الجمهورية هو من يحدد السياسة الخارجية للدولة..وليس هناك تغيير في الموقف التونسي من ليبيا..    لغز يحير العلماء.. اختفاء غامض ل''النجم الوحش''    عقد الجلسة العامة العادية لBH بنك عن بعد يوم الثلاثاء 30 جوان 2020 أرباح صافية قدرها 141,6 مليون دينار    عبد اللطيف المكي: انقاذ ضحايا حادث عمدون تمت حسب الطرق المعمول بها في المجال الصحي    البورصة السياسيّة..في صعود.السيدة الونيسي.رئيسة لجنة التحقيق البرلمانية في فاجعة عمدون    القطار ..تعرض مكتب بريد للخلع    أسمنت قرطاج تشحن أول دفعة من الأسمنت المعتمد باتجاه السوق الأوروبية    الجامعة التونسية تقرر مساعدة النادي البنزرتي ماديا    بعد شائعة حادث السير.. صابر الرباعي يوجّه رسالة هامة إلى الجمهور    سميحة أيوب تكشف حقيقة إصابتها بكورونا    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    أخبار شبيبة القيروان: الخلفاوي يستنجد بعدل منفذ و5 مباريات ودية في البرنامج    مع الشروق.. الدين... والدولة... والتوظيف السياسي!    تواصل إرتفاع درجات الحرارة    حديث عن آخر المراحل.. أخبار حزينة من أطباء رجاء الجداوي    الهادي التركي (تونس)..رمز الأصالة والقيم الإنسانيّة    أغنية لها تاريخ....«في شور العين» هدية سلاف لإذاعة صفاقس    مسيرة موسيقي تونسي: صالح المهدي...زرياب تونس «18»    مستجدات حادثة اختفاء رضيع من مستشفى وسيلة بورقيبة    تحتفل اليوم بعيدها الثاني والخمسين..«الصوناد» من معركة البناء... إلى رهان الأمن المائي    "جونز هوبكنز": 217 ألف إصابة جديدة بكورونا في العالم والحصيلة 10,6 مليون    ترامب: لا أمانع وضع كمامة.. وكورونا سيختفي بلحظة ما    بقاء بوتين في الحكم حتى عام 2036.. النتائج الأولية للتصويت    ايطاليا تصادر أكبر شحنة مخدرات على مستوى العالم قادمة داعش (فيديو)    أردوغان يزور قطر الخميس    وزير الداخلية: "هدفنا النزول بعدد قتلى حوادث الطرقات تحت عتبة الالف قتيل"    باحثون ألمان يكشفون نجاعة الشيح ضد كورونا.. خاصة مع القهوة    انطلاق تجربة نموذجية ل جامعة تونس للتعلم مدى الحياة    تركيا تطالب الاتحاد الأوروبي بإضافتها إلى قائمة 'الدول الآمنة' للسفر    مساكن: أربعينيّ يُنهي حياته شنقا    وزير السياحة: تونس تحتاج إلى سياحة داخلية قوية    رئيس الحكومة يدعو خلال لقائه محافظ البنك المركزي إلى تسريع تمويل المؤسسات المتضرّرة من كورونا    فكرة : اذا تناولتك الالسن فلا تنتظر غير الاعدام    خسوف شبه ظل جزئي للقمر يوم الأحد 05 جويلية 2020    جائحة كوفيد-19 تسببت في تباطؤ حلقات تزويد وتسويق وتوزيع المنتوجات الفلاحية    البنك المركزي يتخذ اجراء استثنائيا يتعلق بمواصلة تحويل معاليم الاقامة لفائدة الطلبة الدارسين بالخارج    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    دعاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استبعاد الامنيين من قائمة شهداء الثورة وجرحاها: وزارة الداخلية على الخطّ
نشر في حقائق أون لاين يوم 12 - 10 - 2019

قال الناطق الرسمي باسم وزارة الداخليّة خالد الحيّوني "إنّ الوزارة ستبذل قصارى جهدها لضمان حقّ أبناء المؤسّسة الأمنية من الشهداء والجرحى والذين لم يتمّ إدراجهم بالقائمة الأولية للشهداء والجرحى التي نشرتها مؤخّرا الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الأساسية على موقعها الرسمي".

وبيّن في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم السبت أنّ وزارة الداخلية وحال توصّلها بالقائمة التي لم تتضمّن أسماء أبنائها من الشهداء والجرحى سارعت بتوجيه طلب إلى رئيس الهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية بصفته رئيس لجنة شهداء الثورة ومُصابيها، لعقد جلسة عاجلة في الغرض مع وفد من الوزارة بهدف تلافي النقص الحاصل.
وكانت وزارة الداخلية قد نشرت مساء أمس بلاغا جاء فيه أنّ مصالح الوزارة فوجئت بعدم تضمين شهداء وجرحى الثورة من قوات الأمن الداخلي بمختلف أسلاكها بهذه القائمة، والحال أنه سبق أن تمت إحالة قائمات مضبوطة فيهم في الآجال للمصالح الرسمية المُكلّفة بملف شهداء وجرحى الثورة .

وأكدت على التزامها بالعمل على ضمان حق شهدائها وجرحاها الذين استشهدوا وأُصيبوا أثناء الثورة وخاصة إدراجهم ضمن القائمة الرسمية النهائية لشهداء الثورة ومُصابيها.
من جهته كان رئيس الهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية توفيق بودربالة، قد أعلن يوم الاربعاء الماضي انه يمكن للمعنيين بالقائمة الرسمية لشهداء الثورة ومصابيها الطعن في هذه القائمة والتوجه للقضاء الإداري وتقديم مؤيداتهم وهو ما يستوجب قبل ذلك نشرها في الرائد الرسمي لاكسابها الصبغة القانونية وترتيب إمكانية الطعن باعتبار ان القانون لا يتيح للجنة الحق في مراجعة القائمة.

وأوضح أن المرسوم عدد 97 لسنة 2011 المتعلق بالتعويض لشهداء ثورة الحرية والكرامة يعتبر في فصله السادس أنه :"يقصد بشهداء الثورة ومصابيها على معنى هذا المرسوم الأشخاص الذين خاطروا وضحوا بحياتهم من أجل تحقيق الثورة ونجاحها واستشهدوا أو أصيبوا بسقوط بدني من جراء ذلك ابتداء من 17 ديسمبر 2010 إلى 28 فيفري 2011، مبرزا أنه بناء على هذا فإن القائمة التي نشرتها الهيئة لم تتضمن الأشخاص الذين كانت وفاتهم حدثت في نفس الفترة دون أن تكون لهم نية الخروج للمشاركة في الثورة.
وأضاف أن الهيئة ستراسل من جديد رئيس الحكومة لدعوته إلى نشر القائمة الرسمية لشهداء الثورة وجرحاها بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية، مشيرا الى أن الهيئة ستنشر التقرير النهائي المتعلق بهذه القائمة والمتضمن للمعايير المعتمدة والتوصيات على موقع الهيئة بالانترنت.
يذكر أنّ لجنة شهداء الثورة ومصابيها التابعة للهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية قد نشرت يوم 8 أكتوبر على موقع الهيئة القائمة النهائية لشهداء الثورة ومصابيها وتضمنت 129 شهيدا و634 مصابا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.