السجناء مقابل الأصول المجمّدة.. صفقة بين امريكا وإيران بوساطة دولة ثالثة    هل هناك وضعية "صحيحة" للنوم؟    وزارتا الفلاحة والاقتصاد تمهلان اصحاب مشاريع الدواجن 18 شهرا للاستجابة لمتطلبات كراس شروط    عبير موسي: الانتخابات القادمة جريمة دولة.. والمشاركة فيها تبييض للديكتاتورية    رسميا: الجزائر تترشح لتنظيم كان 2025    كمال دقيش: مشروع مرسوم جديد ''سينظف'' المشهد الرياضي    ''شخص يُلقي فتاة من شرفة''..الحقيقة مخالفة تماما    هذا ماقاله منير بن صالحة حول اتهامه بتغيير عينات تحليل نور شيبة    لأول مرة على المسرح المصري.. درة في تجربة جديدة    ''نقابة الصحفيين تستنكر الاعتداء على الفريق الصحفي لبرنامج ''الحقائق الأربع    أنشيلوتي: الآن سنرى بنزيما "المذهل"..    أخبار النادي الصفاقسي: 5 «مشاريع» كبرى لانعاش الخزينة    أول شاطئ ايكولوجي في تونس    على هامش تقديم المدرب الجديد للمنتخب...الحصول على كأس افريقيا أولوية والانضباط خط أحمر    "موديز" تراجع تصنيف تونس    جرزونة: القبض على مصنف خطير محل 9 مناشير تفتيش    التمديد في الموافقة المبدئية الممنوحة لشركات تعمل على إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية    مسابقة التطبيقات الذكية    6 أشخاص مفتش عنهم يكونون وفاقا لأجل "الحرقة"    ديوان التونسيين بالخارج يعبر عن مخاوفه إزاء توجه دول أوروبية نحو سن قانون يحدّ من تحويلات المقيمين بالخارج    نشرة متابعة للوضع الجوي لهذه الليلة..    بعد اجتماع الأندية و المكتب الجامعي هلال الشابة يرفض القرارات المتخذة.    الجرندي يلتقي وفدا عن منظمة الفرنكوفونية ويؤكد جاهزية تونس لاحتضان قمتها المقبلة    الكاف: أنشطة تحسيسية للتبرع بالأعضاء    معرض الرياض الدولي للكتاب: إقبال لافت على الجناح التونسي    قرارات المكتب الجامعي بعد اجتماع اليوم مع رؤساء الأندية    تركيز مكتبة تضمّ 6 آلاف عنوان بفضاء مركز رعاية المسنين    جمعية الجالية التونسية بأوكرانيا تعلّق حول تمكين الطلبة التونسيين بأوكرانيا من تربصات في المؤسسات الصحية التونسية    حملة تلقيح مجانية للكلاب و القطط بحديقة البلفيدير    معرض الرياض الدولي للكتاب 2022 : احتفاء بتونس وإقبال كبير على جناح وزارة الشؤون الثقافية    استعمل سلاح ناري: القبض على شخص حاول سرقة المركز المندمج للشباب والطفولة بسيدي بوزيد..#خبر_عاحل    صدور الأمر المتعلق بالمصادقة على اتفاق قرض بين تونس والبنك الدولي للانشاء والتعمير لمجابهة كوفيد19، في الرائد الرسمي    الاتحاد المنستيري يلاقي الترجي التونسي وديا    انطلاق الاحتفالات بالمولد النّبوي الشّريف بالقيروان [فيديو]    الإعتداء على طالب بآلة حادة في عملية "براكاج" بالعمران..    منظمة الأطباء الشبان تحذر من إدماج الطلبة الدارسين بالخارج بكليات الطب التونسية    بسبب صفقات الأسلحة مع روسيا.. غضب في الكونغرس الأمريكي من الجزائر    المنزه: ضبط 06 أشخاص وحجز 180 قرص مخدر نوع 'ليوريفان'    الجيش البريطاني يحذّر.. 'موسكو قد تشن حربًا في الفضاء    فريال يوسف تتهم نادية الجندي بالاحتيال عليها    أغنية الأسبوع: back to black ل «لايمي وينهاوس»    Aurus تكشف عن تحفتها الجديدة لمحبي السيارات الفاخرة    عاجل: عقلة على حسابات الخطوط التونسية: الإدارة العامة توضح    عاجل: تسجيل إصابة بحمى غرب النيل في سوسة    الناطق بإسم الحكومة: وفد سيتوجه الأسبوع القادم إلى نيويورك للتفاض مع صندوق النقد    مقتل 20 شخصا وإصابة 35 آخرين في هجوم انتحاري على مركز تعليمي بكابول    إيطاليا توصي رعاياها بمغادرة روسيا    هذا ما قرره القضاء في حق أربعيني يتواصل مع قياديي "داعش" الإرهابي بليبيا..#خبر_عاجل    وزيرة الصناعة :الزيادة في أسعار المحروقات رهين إكراهات المالية العمومية    "نرمين صفر" تعلن اعتزال الفن الاستعراضي..    تونس تحتفي غدا باليوم العالمي لكبار السن    "بي بي سي" توقف البث الإذاعي ب10 لغات وتلغي مئات الوظائف    رئيسة الجمعيّة التّونسية لأمراض القلب: أمراض القلب والشّرايين المتسبّب الأوّل في الوفيات بنسبة 26 بالمائة    دعاء    حكم الرشوة في الإسلام !    الرياضة أخلاق أو لا تكون!    الاقتصار على خمسة نقاط لرصد هلال شهر رمضان هذه السنة (المعهد الوطني للرصد الجوّي)    التونسي عقله ما يجمّعش !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ندوة صحفية لمنظمات وجمعيات لطرح طرق الرد الجماعي على التعاطي الأمني مع المتظاهرين
نشر في حقائق أون لاين يوم 16 - 01 - 2022

أصدر عدد من الجمعيات والمنظمات بيانا مشتركات تحدثت فيه عن التعاطي الامني مع المتظاهرين في ذكرى عدي الثورة.
وجاء في البيان انه سيتم تقديم معطيات إضافية عما حصل يومها وطرق الرد الجماعي على التعاطي الامني.
وفيما يلي نص البيان:
"القمع البوليسي يعوض الاليات الديمقراطية في عيد الثورة التونسية
خرج الجمعة 14 جانفي 2022 المئات من التونسيات والتونسيين وبدعوة من عدد من التنظيمات السياسية والمدنية والشبابية إلى عدد من شوارع العاصمة لإحياء ذكرى الثورة احتفالا واحتجاجا مثلما حصل طوال السنوات الماضية اعتزازا بنجاح ثورتهم في إسقاط الديكتاتورية، ومطالبة باستكمال أهداف الثورة والمتمثلة خاصة في الحرية والكرامة الوطنية وفي الشغل من أجل جمهورية ديمقراطية عادلة ومواطنية، غير انهم اصطدموا بتسييج بوليسي كامل لأغلب الانهج والشوارع وخاصة القريبة من شارع الحبيب بورقيبة بمئات من الاعوان من مختلف التشكيلات الأمنية مدججين بعتاد هائل كان جاهزا مسبقا للقمع والفتك بالمتظاهرين العزل.
نصبت وزارة الداخلية الحواجز والدوريات في أغلب شوارع العاصمة مانعة المتظاهرين من الوصول إلى شارع الثورة مستعملة في ذلك شتى أشكال السب والشتم والاذلال النفسي وصولا إلى استعمال خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع والرصاص الصوتي لمنع تقدم المتظاهرين، واستعمال الدراجات لصدم المواطنين والاعتداء الهمجي بالضرب والاعتقالات التعسفية وصولا إلى تعرض عديد المتظاهرات إلى التحرش من قبل أعوان الأمن، مذكرة بتهافت الحكومات المتعاقبة في مناسبات مشابهة في استعمال الجهاز الأمني للتنكيل بالمتظاهرين والمحتجين وقهرهم وصولا حد سحل البعض وتعريتهم وتعذيبهم ومما انجرت عنه حالات قتل.
ان ما حدث امس في ذكرى عزيزة على التونسيات والتونسيين عزز في الاذهان تواصل الامعان في الالتجاء للخيارات القمعية في إدارة الشأن الغام لسلطة تقاعست في مواجهة الفساد والإرهاب والفقر والتهميش، وكرست سياسة الإفلات من العقاب وعدم المساواة وقفزت على مسار العدالة الانتقالية ، وعجزت عن استبدال السياسات التنمويّة الفاشلة بسياسات أكثر نجاعة و عدلا والتي ما فتئت قوى مدنية واجتماعية وحركات شبابيّة تناضل من أجل تّحقيقها، وفشلت في خلق آليات ناجعة وناجزة للتوزيع العادل للثروة واحترام كرامة المواطنين، وانخرطت في صراعات سياسوية وذاتية لا يمكن أن تساعد تونس على تصفية تركة الماضي القريب والبعيد ولا في رسم اتجاهات التقدم ببلادنا على درب تحقيق شعارات الثورة.
ان المنظمات الموقعة:
*تعبر عن سخطها من نهج القمع البوليسي الذي استهدف المتظاهرين امس الجمعة بما يشكل وصمة عار في ذكرى الثورة ويؤشر لسعي السلطة للتحكم في تونس باليات غير ديمقراطية ومدنية لن يؤدي إلا إلى تغذية الغضب تجاه المؤسسة الامنية والى تعميق الأزمة بين المواطنين والدولة ، وتحمل كل من رئيس الجمهورية ووزير الداخلية مسؤولية ذلك.
*تعرب عن تضامنها مع كل المواطنات والمواطنين الذين حرموا من حقهم الدستوري في التظاهر وتعرضوا إلى أشكال متخلفة وهمجية من القمع بما فيهم صحافيات وصحفيين لم يفعلوا غير ممارسة عملهم في التغطية والاخبار
*تؤكد دعمها المطلقة لكل أشكال التظاهر والاحتجاج والتجمع والتعبير و التي تعتبرها احد اهم مكاسب الثورة، و ستبقى اليات ضغط مستمرة ومؤثرة على منظومة الحكم من اجل مراجعة سياسات التنمية ومقاومة الفساد والإرهاب وكل مقومات الاستبداد واحترام الحقوق والحريات؛
*تدعو السلطات القضائية لتحمل مسؤولياتها و فتح تحقيق في الممارسات الأمنية التعسفية التي طالت مئات التونسيين والتونسيات مما الحق اضرارا بدنية ونفسية بالغة بالعشرات منهم.ن، من أجل تطبيق القانون ووضع حد لافلات الجناة من العقاب مثلما تعودوا على ذلك طوال عقود.
كما تعلن المنظمات الممضية عن عقد ندوة صحفية يوم الثلاثاء 18 جانفي 2022 على الساعة العاشرة صباحا بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين لتقديم معطيات اضافية عن التعاطي الأمني مع المتظاهرين يوم عيد الثورة وطرق الرد الجماعي عليه.
• النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين
• المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية
• الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات
• الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان
• منظمة البوصلة
• منظمة محامون بلا حدود
• جمعية بيتي
• الجمعية التونسية للدفاع عن الحريات الفردية
• جمعية تكلّم من أجل حرية التعبير والابداع
• اتحاد أصحاب الشهادات المعطلين عن العمل
• الجمعية التونسية للعدالة والمساواة – دمج
• لجنة اليقظة من أجل الديمقراطية في تونس ببلجيكا
• الشبكة الأورومتوسطية للحقوق تمضي
• اللجنة من اجل الحريات واحترام حقوق الانسان في تونس
• فيدرالية التونسيين للمواطنة بين الضفتين
• جمعية الكرامة للحقوق والحريات
• جمعية تفعيل الحق في الاختلاف
• جمعية مواطنة و حريات
• المفكرة القانونية -تونس
• الشبكة التونسية للعدالة الانتقالية
• التحالف التونسي للكرامة ورد الاعتبار

*صورة أميرة الجبالي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.