بوعسكر: ميزانيّة الاستفتاء في حدود 50 مليون دينار    زغوان: إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 موظفين ورئيس جمعية مائية من أجل شبهة فساد    جوائز الاتحاد الافريقي 2022: المنتخب التونسي ومعلول والمجبري وبن رمضان ضمن المرشحين    زغوان: إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 موظفين ورئيس جمعية مائية من أجل شبهة فساد    صفاقس- كوفيد 19: ارتفاع نسبة التحاليل الإيجابية إلى أكثر من 35 بالمائة    السودان: مقتل متظاهرين بالرصاص في احتجاجات رافضة ل "الانقلاب العسكري"    بين سبيطلة والقصرين: حادث مرور يسفر عن 11 مصابا في اصطدام 'لواج' بشاحنة خفيفة    صاعقة رعدية تنهي حياة شاب بجندوبة..وهذه التفاصيل..    اسدال الستار على تظاهرة نجوم بروموكوت بتتويج الطفل أمان الله الرياحي    الجامعة العامة : وقفة احتجاجية أمام وزارة الصحة    بوعسكر: "الميزانية المخصصة للإستفتاء تصل إلى 50 مليارا"    القبض على "تاكسيست" تحيّل على حريفته وَفَرّ بأغراضها    تونس: عملية ''براكاج'' وسلب أمام أحد الفروع البنكية    اختفاؤها أثار جدلا: الفنانة آمال ماهر تظهر بعد غياب وتكشف الأسباب    هند صبري تكشف: واجهنا ظروفاً صعبة جداً    جورج وسوف و صابر الرباعي يطربان الجمهور في جدة    بوعسكر: سجّلنا هؤلاء لأن القانون يدعو الى تسجيلهم آليا    عاجل : جدري القردة : يزوره كثيراً التونسيون .. تسجيل أول إصابة    زيادة ب200 مليم في سعر الحليب..    المعهد الوطني للرصد الجوي : تساقط البرد وهبوب رياح قوية بعدة مناطق خلال ال24 الساعة الماضية    بأوامر مباشرة من بوتين.. روسيا تتبادل أسرى مع أوكرانيا    سوسة : نقص حاد في مادة الزيت النباتي المدعّم والسكّر    39 إصابة بكورونا في صفوف الحجيج التونسيين..#خبر_عاجل    ملتقى تونس الدولي لألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة : تونس تنهي مشاركتها في صدارة الترتيب العام    الاستفتاء: مكاتب الاقتراع مفتوحة إلى الساعة العاشرة ليلاً    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الخميس 30 جوان 2022    إلياس الشتي يفسخ عقده مع الترجي من جانب واحد    الحمامي يكشف عن سر الطابق الخامس وغرف العمليات بالنحلي    اليوم الختامي لملتقى تونس الدولي لألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة: تألق وليد كتيلة وروعة التليلي    عروض فلسطينية في المهرجانات الصيفية/ فرج سليمان في قرطاج ودلال أبو آمنة في الحمامات    ضبط التوقيت الصيفي    الدوري الإيطالي: مباراة فاصلة لتحديد البطل في حال تعادل فريقين بالنقاط    مواد بترولية ..تونس تلجأ إلى مخزونها الاحتياطي لتأمين الطلب    العثور على 20 جثة في الصحراء الليبية..وهذه التفاصيل..    "تدهور الوضع الصحي للقضاة المضربين عن الطعام".. ومطالبة سعيّد بفتح باب الحوار    أسعار الصرف في تعاملات اليوم الخميس 30 جوان 2022    قف .. تهريب الأدوية... والقانون المريض!    توقيع اتفاقية تونسية فرنسية لتشغيل الشباب في قطاع الفنادق    سيدي بوزيد..طالبوا الدولة بالتدخّل العاجل..منتجو الطماطم على أبواب الإفلاس!    الكاتب الروائي مراد البجاوي: نصّي أنحته من رحلتي مع الأيام    ملتقى المبدعات العصاميات في التعبير التشكيلي بالمنستير...تظاهرة تكبر وتشعّ نحو العالمية    لأوّل مرّة ندوة دوليّة من تنسيق الدكتور أصيل الشابي...المغرب بعيون تونسيّة    إشراقات..ألا يشبعون ؟    مع الشروق.. نهاية الأحادية القطبية    مصر: القبض على القاضي المتهم بقتل زوجته الإعلامية    جربة ..تفكيك خلية إرهابية    حدث اليوم .. انقسام جديد في ليبيا .. هل يشكّل سيف الإسلام حكومة في الجنوب ؟    الكورونا تعود في صفاقس..حالة وفاة و24 إصابة جديدة بفيروس كوفيد19    اغتصاب مهاجرات مقابل الغذاء والماء..وشهادات صادمة للضحايا..#خبر_عاجل    هذه التوقعات الجوية لهذا اليوم..    دول تعلن عيد الأضحى السبت 9 جويلية.. وأخرى 10 جويلية    التصعيد العسكري بين السودان وأثيوبيا: تونس تدعو إلى التهدئة وضبط النفس    رسمي: مفتي الجمهورية يعلن موعد عيد الاضحى    السعودية تعلن غدا الخميس بداية شهر ذى الحجة و9 جويلية أول أيام عيد الأضحى    الساحة الفنيّة تودّع هشام رستم (صور+ فيديو)    أنس جابر تطلق مبادرة لترميم معهد بمدينة برڨو    البنك الدولي يوافق على تمويل جديد بقيمة 130 مليون دولار لفائدة تونس    أولا وأخيرا .. أنا والشعب زملاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ليبيا.. ترشيح سيف الإسلام القذافي وتوجيه رسالة لحكومة السراج
نشر في صحفيو صفاقس يوم 09 - 08 - 2020

صدر "حراك رشحناك من أجل ليبيا اخترناك" الداعم لتولى سيف الإسلام القذافي قيادة ليبيا، بيانا يوم السبت، بشأن تظاهرات 20 أغسطس الجاري التي ينظمها الحراك.
ووجه الحراك بيانه إلى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، ووزير الداخلية فتحي باشا آغا، وآمر غرفة العمليات المشتركة بالمنطقة الغربية اللواء أسامة الجويلي.
وقال في نص البيان: "في الوقت الذي وجب علينا إصدار بيانا توضيحا لما يقوم به حراك رشحناك الذي يقوده شباب وبنات ليبيون من مختلف المدن الليبية المؤمنين بالتغير وإتاحة الفرصة للكوادر الوطنية في المشاركة بحل الأزمة الليبية كوننا شركاء في الوطن خصوصا بعد التهميش والإقصاء لدور الشباب طيلة السنوات الماضية، فإن الحراك وجب عليه توضيح عدة نقاط والتي تتلخص في الآتي:
– أولا: حراك رشحناك مستقل لا يتبع آي جسم سياسي يشرف عليه أبناء ليبيا شعارهم سلمية أهدافهم تنفيذ الاستحقاق السياسي المتمثل في عقد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية حسب خارطة طريق الاتفاق السياسي والذي يهدف للانتقال السلمي لسلطة.
– ثانيا: نهدف لدعم الدكتور سيف الإسلام القذافي كونه مواطنا ليبيا وشابا ولديه قاعدة شعبية عريضة لا يمكننا تجاهلها والدفع به كمرشح سياسي عبر صناديق إقتراع يحدد مصيرها الليبيون.
– ثالثا: نهدف للمصالحة الوطنية الشاملة مؤكدين علي نبذ العنف والخطاب الإعلامي التحريضي العدائي، وإننا إذا ندعوا لتطبيق القوانين والمواثيق الدولية التي تحفظ حقوق الخروج السلمي للمطالبة بالحقوق المدنية.
– رابعا: نهدف لبناء ليبيا الجديدة وإعادة اعمارها واستكمال مشاريع ليبيا الغد التي توقفت طيلة السنوات الماضية كونها ملك الشعب الليبي ومن حقهم التمتع بحقوقهم وحقوق الأجيال القادمة.
– خامسا: نرفض كافة أشكال التخريب والعنف الغير سلمي سواء كان في عاصمتنا الأبية طرابلس أو باقي المدن الليبية، داعيين لرفع شعار السلمية وتحقيق المطالب التي تدعوا لها والتي تكفلها كافة المواثيق الدولية.
– سادسا: نؤكد أن الحراك ليس له علاقة بالدعوات للخروج في انتفاضات لإسقاط الأجسام السياسية التي بدورها ستساهم في استغلالها لمن يحاولون العبث بأمان واستقرار الوطن.
– سابعا: نؤكد أن الدعوات التي أطلقها الحراك تهدف بالاحتفال باليوم الوطني لشباب الليبي للمطالبة بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية ضمن مسيرات سلمية بعيدة كل البعد عن تنفيذ أجندات لصالح أفراد أو دول كوننا نؤمن بأن الحل السياسي مفتاح الأزمة الليبية وبدورنا نشد علي أيدي الجميع بتنفيذ المطالب للخروج بالوطن لبر الأمان.
-ثامنا: لسنا أعداء لأحد مصلحتنا من مصلحة ليبيا والليبيين ولا نعمل لصالح أغراض شخصية، هدفنا بناء ليبيا التي تحفظ حقوق الشباب الليبي الذي قدم الغالي والنفيس في سبيل هذا الوطن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.