جامعة الإعلام: إحالة 5 نقابيين بشركة لصناعة الكراس المدرسي على القضاء بسبب نشاطهم النقابي    سليانة: تسليم مساعدات ل32 إمرأة أبناؤهن من المهددين بالانقطاع عن الدراسة    شركة طيران صهيونية تؤكد حصولها على موافقة السعودية للتحليق في أجوائها    بالفيديو.. بكاء الكوريين بعد الإعلان عن إصابة الزعيم كيم بكورونا    ديلان برون يصل إلى إيطاليا تمهيدا للتعاقد مع سالارنيتانا    مونديال 2022: فيفا يؤكد تقديم موعد الافتتاح    المرسى: القبض على نفرين من أجل محاولة القتل العمد لافتكاك دراجة نارية    تنفيذ مشروع 'بيت العود العربي' محور لقاء وزيرة الثقافة بالفنان نصير شمّة    الليلة: 'القمر العملاق' الأخير لسنة 2022    لأول مرة في التاريخ.. علاج لأمراض القلب الوراثية    لجنة تعيين الحكام : عواز الطرابلسي للرابطة الاولى وسعيد الكردي للرابطة الثانية    اجراء الدور نصف النهائي لكاس تونس بين 2 و4 سبتمبر وتاجيل السوبر الى موعد لاحق    صفاقس: وقفة احتجاجية لعدد من الاساتذة بمقر مندوبية التربية على خلفية احالة عدد من زملائهم على مجالس التأديب    مرناق: جثة أستاذ جامعي ملقاة على الطريق..والأمن يحقّق    المنستير: إحالة شخص على النيابة العمومية بشبهة تمجيد الإرهاب على صفحات التواصل الاجتماعي    بورصة تونس تنهي حصة الخميس على راتفاع طفيف في حدود 0،03 بالمائة    الخبير لدى صندوق النقد الدولي المختص في السياسات الجبائية يؤكد التزام الصندوق بدعم تونس في إصلاح المنظومة الجبائية    تسجيل 10 إصابات مؤكدة بمرض "الفيالقة" في إسبانيا    بعد "اسقاط" قرينها حق التتبع: الإفراج عن الممثلة المعروفة وايداع شريكها السجن    الكاف: مرض اللسان الأزرق في صفوف الأبقار بين الشك واليقين    ممثلة عربية تقاضي مجلة "إيكونوميست" لنشر صورتها بمقال عن السمنة    إدراج الإبداع الفني ضمن برنامج جديد لوزارة الشؤون الاجتماعية محور لقاء الزاهي بالمبدعين الجعايبي و الجزيري    مدير عام بورصة تونس: البنوك العمومية تتجه نحو تحقيق نتائج ايجابية    اطلاق سراح المراة التي قُبض عليها صحبة راشد الخياري    اللاعب السابق للنادي الصفاقسي طارق التايب يتعرض لوعكة صحية    سيدي بوزيد: تسجيل 7 إصابات جديدة بفيروس "كورونا" و58 حالة شفاء    الاطاحة بمنفذي عمليات سلب بالملاسين..ونداء الى المتضررين..    بمناسبة الذكرى 66 لعيد المرأة: تكريم نساء أمنيات من مختلف الأسلاك    تحرّش وحركات لا أخلاقية، ضحية سائق التاكسي تروي التفاصيل    تونس : هل قبل مطلب الإفراج عن رئيسة بلدية طبرقة ؟    رسمي: الحارس اشرف كرير في الاولمبي الباجي وعلي الفريوي يغادر    لبنان : مسلح يحتجز رهائن في أحد البنوك ويطالب باسترداد أمواله    نقابة الديوانة تلوّح بالدخول في اعتصامات مفتوحة    مهرجان الحمامات الدولي 2022: مارسال خليفة يكرّم محمود درويش وقريبا عرض "الجدارية" بثوب أوركسترالي    الجمهور يتناغم مع العرض التونسي الجزائري للموسيقي الأندلسية في مهرجان المنستير الدولي    يزعم معالجتهن بالرقية الشرعية ثم يغتصبهنّ ويصورهنّ للإبتزاز..وهذه التفاصيل..    العاصمة: الاحتفاظ بسائق "تاكسي" تحرّش بحريفته    ريال مدريد يعادل الرقم القياسي في احراز لقب السوبر الاوروبي بفوزه على أينتراخت فرانكفورت    البرازيل ترفض مواجهة الأرجنتين    هذه التوقعات الجوية لهذا اليوم..    بينهما فتاة تبلغ 15 سنة: حالتا وفاة بكورونا و48 إصابة جديدة في مدنين    اليوم رصد القمر العملاق الأخير لهذا العام    سوسة: حجز 24 قنطارا من الفارينة المُدعمة    قفصة: ستُوزع اليوم..ضخّ دُفعة رابعة من الزيت النباتي المدعم    كاتب وكتاب: خصومة الاستشراق لمحمد طاع الله (2)    مسلسل العرب والصهيونية (الحلقة 40)...تاريخ فلسطين والتوراة..    حسن حسني عبد الوهاب...رائد التوثيق والتراث    سوسة .. حرفيات يؤكدن .. حوّلنا منتوجاتنا إلى «ماركات» مسجلة    ساسي نوه: رضاء الوالدين ونجاح أبنائي غيرا حياتي !    حرفيات رائدات ... رغم الصعوبات    الكاف .شاحنة تهريب تدهس مواطنا.. حالة استنفار في الطويرف    الرئيس المدير العام للشركة التونسية للبنك ل«الشروق» مؤشراتنا في صعود... وإفريقيا هدفنا    الاصابة تجبر انس جابر على الانسحاب من بطولة تورنتو الكندية    تطور بنسبة 68 بالمائة في العقوبات الإدارية ضد المخالفين في قطاع الزيت النباتي إلى أواخر جويلية 2022    تونس تقترض 130 ألف دولار من البنك الدولي..وتُسدد على 18 سنة ما أكلته اليوم    مسرح سيدي منصور يتكلم سينما مع ظافر العابدين    قصة نهج: شارع البشير صفر «المهدية»    مسلسل العرب والصهيونية (الحلقة 37) تحريف التوراة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزارة الشؤون الثقافية تراجع عديد الإجراءات في مجال الفنون السمعية والبصرية
نشر في صحفيو صفاقس يوم 25 - 06 - 2022

شرعت وزارة الشؤون الثقافية خلال الأشهر المنقضية في إطار رؤيتها ومقاربتها الإصلاحية، في مراجعة العديد من الإجراءات التي بقيت عالقة منذ سنوات خاصة فيما يتعلق بالفنون السمعية البصرية، حيث عملت الوزارة على دراسة الوضع الحالي لقطاع السينما، قصد تشخيص الصعوبات وإيجاد الحلول الكفيلة بإصلاحه وتطويره، لاسيما وان المرسوم عدد 86 لسنة 2011 الذي أحدث المركز الوطني للسينما والصورة، أسند له عدة اختصاصات، لم يتم استصدار نصوص ترتيبية في شأنها وبقيت تمارسها الإدارة العامة للفنون الركحية والفنون السمعية البصرية بالوزارة.
وقد بادرت الوزارة بإعداد جملة من مشاريع لأوامر رئاسية منها الأمر الرئاسي المتعلق بدعم الإنتاج السينمائي الذي تمت إحالته إلى رئاسة الحكومة. كما تولت الوزارة تشكيل فريق عمل يضم ممثلين عن الإدارة العامة للفنون الركحية والفنون السمعية البصرية، وإدارة الشؤون القانونية والنزاعات، والمركز الوطني للسينما والصورة، ووحدة الإحاطة بالمستثمرين، وثلة من إطارات الوزارة، لإعداد النصوص القانونية المتعلقة بالأنشطة المتصلة بقطاع السينما، وفي آخر اجتماع لهذا الفريق بتاريخ 23 جوان 2022 تم الاتفاق على ما يلي:
– إحداث لجنة صلب المركز الوطني للسينما والصورة بمقتضى مقرر، مكلفة بالنظر في مطالب الحصول على تأشيرة استغلال الأفلام مع مواصلة إعداد النصوص الترتيبية المتعلقة بتنظيم هذه المسألة.
– الاتفاق على مواصلة الإدارة العامة للفنون السمعية البصرية إسناد البطاقة المهنية بشكل مؤقت إلى حين تعهد المركز مهام إسناد هذه البطاقات واستصدار نص ترتيبي في الغرض.
– رفع مقترحات بخصوص تيسير إجراءات الحصول على رخصة تصوير الأفلام بهدف جعل تونس وجهة عالمية للتصوير السينمائي.
وبالإضافة إلى ما تقدم، يقوم فريق العمل بمراجعة شروط ومقاييس إسناد الدعم العمومي بعنوان تأهيل قاعات العروض السينمائية لإدراجها في منظومة "سيكاد" بهدف تفعيل هذه الخدمة في إطار الشفافية والمساواة بين المستفيدين في انتظار استكمال النصوص الترتيبية واستصدارها في أقرب الآجال.
وأما فيما يتعلق بالفنون الركحية والدرامية، فقد تم إعداد مشروع أمر رئاسي خاص بمراكز الفنون الركحية والدرامية، وهو محل استشارة موسعة مع كافة المتدخلين حرصا على ضمان نجاحه ونجاعته، كما تم الاتفاق مع جميع الهياكل ذات العلاقة، على عقد جلسات مكثفة لوضع المقترحات التي من شأنها تعزيز دور المسرح التونسي وإعادة إشعاعه عربيا ودوليا.
كما تم تكوين فريق عمل لمراجعة منظومة الدعم العمومي المسند في مختلف القطاعات الثقافية والفنية قصد مزيد تكريس مبادئ الحوكمة والمساواة بين المترشحين، وقد وقع إطلاق منظومة الكترونية للتصرف في الدعم العمومي بما من شأنه إضفاء مزيد من الشفافية في عملية إسناد الدعم.
وإيمانا بأهمية الصناعات الثقافية كرافعة للتنمية تم اقتراح جملة من التدابير لدفع الاقتصاد الثقافي وإيجاد آليات جديدة للتشجيع على الاستثمارات.
وتواصل الوزارة إعداد بقية الإصلاحات التشريعية في مختلف القطاعات الثقافية لتطويرها ومزيد حوكمتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.