9 جوان: جلسة عامة لمناقشة لائحة ائتلاف الكرامة "لمطالبة فرنسا بالاعتذار للشعب التونسي"    مقتل زعيم القاعدة بالمغرب الاسلامي عبد الملك دروكدال وتغيبرات على مستوى القيادة في الجبال    المهدية: حجز 3 قطع أثرية بحوزة شخص كان ينوي التفريط فيها للبيع    الخطوط التونسية: يتعين على المسافرين في رحلات الاجلاء الاستظهار بقسيمة الحجز في النزل    تأجيل قضية استشهاد الرائد رياض بروطة في عملية ارهابية الى هذا الموعد    المنذر الكبير: حمزة المثلوثي تلقى عرضا من الزمالك... ولا يمكن توجيه الدعوة للنقاز    نور الدين البحيري: لا مبرر من مواصلة التحالف مع حركة الشعب    مواعيد التوجيه الجامعي وإعادة التوجيه ستكون في بداية سبتمبر    فجر اليوم/ القبض على عنصرين بتهمة التخابر مع جهات اجنبية... والعثور على رسائل خاصة    وزيرة الشؤون الثقافية تشرف على اجتماع اللجنة الاستراتيجية لحساب دفع الحياة الثقافية    تمتع مراكب الصيد البحري بمنحة الوقود المدعّم.. الشروط والتفاصيل    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: جنازة شعبية مهيبة للشيخ محمد الحبيب النفطي تُذكر بجنائز العلماء الربانيين    قيس سعيدّ لماكرون: تونس لن تكون جبهة خلفية لأي طرف في ليبيا    تقرير خاص/ خبراء وأطباء من العالم يبحثون في سر قوة مناعة التونسيين التي هزمت كورونا    أورنج تونس بالتعاون مع Google يطلقان الدورة العاشرة للمسابقة السنوية Orange Summer Challenge 2020… والتسجيل مفتوح إلى غاية 15 جوان    بنزرت: إيقاف 4 أشخاص محاضر بالجملة وحجز طائرة درون    لاعبة منتخب اليد أسماء الغاوي ضمن التشكيلة المثالية لابطال اوروبا    سوسة.. حجز أكثر من 4600 علبة سجائر    فاجعة عمدون :محكمة باجة تصدر حكمها على صاحب وكالة الاسفار    إيقاف بيع قطع تراثية تونسية تعود إلى الفترة الحسينية في المزاد العلني بباريس.. وزارة الثقافة توضح    خبراء عرب وغربيون: الحصار جعل قطر أكثر قوة في مواجهة الأزمات    بيل يرغب بإنهاء مسيرته مع ريال مدريد    "المستشارون الماليون العرب": تأجيل سداد أقساط قروض الأفراد يفوّت أرباحا تناهز 600 مليون دينار على القطاع البنكي    سفير أمريكا في ليبيا في حوار صحفي: هكذا نرى دور تركيا وروسيا و مصر وأفريكوم مستقبلا    بية الزردي تخرج عن صمتها وتكشف حقيقة علاقتها السرية بعبد الرزاق الشابي    نوفل سلامة يكتب لكم: في الظاهر معركة على ليبيا وفي الباطن تأزيم الوضع للوصول إلى الانفجار المدمر    مساء اليوم: خسوف شبه ظل جزئي للقمر    عودة الدروس الخصوصية لتلاميذ الباكالوريا...الشروط    فيديو: ''كافون'' منتصب القامة يمشي ...    نصاف بن علية: 3 سيناريوهات تتعلق بإمكانية ظهور موجة ثانية من الكورونا    "آخر الموريسيكيات" رواية جديدة للكاتبة خديجة التومي41    مؤشرات بورصة تونس ترتفع بنهاية تعاملات الخميس    برشلونة يعلن: ميسي يعاني من إصابة    اصابة طالب ببن قردان بفيروس كورونا    سبيطلة: حجز 2000 علبة جعة    البنك الألماني للتنمية يضع على ذمّة الحكومة التونسيّة قرضا بقيمة 100 مليون أورو    جامعة كرة القدم تلزم النوادي بتقديم تقارير مالية تقديرية    سوسة/ الاطاحة بعصابة السطو المسلح على محطة بنزين    نصاف بن علية:نجحنا في البلوغ إلى الهدف    نوايا التصويت في التشريعية: استقطاب ثنائي بين النهضة والدستوري الحر    وكالة السلامة المعلوماتية تحذر الطلبة: حملة قرصنة وتصيّد على الفايسبوك    سبيطلة: هلاك أب و إصابات خطيرة لابنيه في حادث مرور    بنزرت..الفلاحون... يعتصمون    جعفر القاسمي: ''ماعنديش شكون لاهيلي بال''لوك''    بعد إصابتها بفيروس كورونا ..تحسن الحالة الصحية للفنانة رجاء الجداوي    شجار وتشابك بالأيدي..هل إتفقت شيرين وحسام حبيب على الطلاق؟    على الحدود بين تونس والجزائر و ليبيا..4 مليارات دينار للتهريب وتبييض الأموال    سوسة: الأمطار تؤجل انطلاق موسم الحصاد    الاتحاد الافريقي للرقبي يقرر صرف مساعدت مالية للجامعات الوطنية    بن قردان.. المجلس الجهوي يخصص 7 مليارات لتمويل المشاريع المندمجة    التضامن كفيل بتجاوز المحن    المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص    نفحات عطرة من القرآن الكريم    ماذا في مراسلة الفيفا للنجم؟    احداث مؤسفة بعد عودة الدوري البرتغالي    في جلسة مناقشة لائحة رفض التدخل الخارجي في ليبيا ..اتهامات للغنوشي بخدمة أجندات خارجية والتعامل مع «مشبوهين»    تويتر يحرج ترامب ثانية ويحذف فيديو جديدا عن مأساة فلويد    سمية الغنوشي: "سيمر الناعقون مرور العابرين..ويبقى أبي"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تمسك قوي بالواجب الانتخابي واكتظاظ عطل نشاط بعض مكاتب الاقتراع بمدنين
نشر في وات يوم 23 - 10 - 2011

مدنين (وات من روضة بو طار)- شابت عملية الاقتراع بدائرة مدنين بعض التعطيلات جراء ما تشهده مراكز الاقتراع المخصصة للمسجلين اراديا والمقدر عددهم ب208 الاف ناخب من مجموع 360 الفامن يحق لهم الانتخاب من اكتضاظ هام وخاصة بمعهد مدنين الذي يبلغ عدد المسجلين به حوالي 20 الفا.
ونتجت عن هذا الاكتضاظ حالات تشنج واضطراب احتدت مع انقطاع خدمة الارساليات القصيرة الموضوعة على ذمة الناخبين غير المسجلين اراديا لاطلاعهم على عنوان مكتب الاقتراع وارقمهم في قائمة الناخبين، كما حصل بعض الناخبين عبر هذه الارساليات القصيرة على عناوين خاطئة وهو ما جعل الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات تستقبل اعدادا هامة من المحتجين المتمسكين بحقهم الانتخابي.
ولعل من الشواهد على التمسك بهذا الحق توجه شيخ في التسعين من العمر الى 5 مراكز اقتراع متتالية حاملا وصل التسجيل بيده لينتهي به المطاف بمقر الهيئة الفرعية باحثا عن سبيل لتمكينه من حقه وواجبه الانتخابي.
من جهتها شهدت مراكز الاقتراع المعدة لغير المسجلين اراديا بعض الاشكالات فرضها مواطنون متمسكون بحق القتراع مستظهرين بجواز السفر او بنسخة من بطاقة التعريف الوطنية، لكن توفر اطارات بشرية كافية للسهر على ضمان سير عملية الاقتراع وحسن تنظيمها حال دون تطور الاوضاع او حدوث مناوشات رغم محاولات بعض المواطنين عدم الامتثال لقانون العملية الانتخابية.
وكادت حالة الاكتظاظ بمراكز الاقتراع ان توقف عملية التصويت وان يغلق بعض هذه المراكز على غرار ما جد بمنطقة الوارسنية من معتمدية بن قردان، غير ان حكمة تصرف القائمين عليه واتزانهم حال دون ذلك
ورغم طول الطوابير والانتظار امام مراكز الاقتراع للمسجلين اراديا فقد ابدى المواطنون اصرارا غير معهود على الادلاء بأصواتهم في /اول انتخابات شفافة ونزيهة يخوضها التونسي دون املاءات او ضغوطات وبكل حرية/ كما جاء على لسان احد الناخبين بمدرسة طريق قابس بمدنين الذي افاد انه التحق بهذا المركز لاكثر من مرة في انتظار تقلص الضغط لكن اضطر في الاخير الى انتظار دوره.
وبعد مضي 6 ساعات من انطلاق عملية الاقتراع تتواصل الحركية والاكتضاظ بمكاتب ومراكز الاقتراع دون توقف مما حال دون تمكن رؤساء المكاتب من استخراج النسب الأول للاقبال والتي تشير كل التوقعات لكونها/هامة ومرتفعة// حسب ما صرح به لمراسلة //وات// رئيس الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بمدنين مراد الودرني.
ولاحظ /ان هذه التجربة الاولى في انتخابات ديمقراطية حديثة العهد تفرز وضعيات يستوجب حسن التعامل معها لذلك تدخلت الهيئة للاحاطة بالناخبين بالمراكز المكتظة وتحسيسهم بان هذه الانتخابات عرس واحتفال وطني كبير لا بد من انجاحه// .
ولم يخف الودرني تلقي الهيئة الفرعية ملاحظات تشكك في حيادية بعض مكاتب الاقتراع مؤكدا في هذا السياق ان الهيئة رغم انها تحرت جيدا في انتقاء رؤساء المكاتب فهي مستعدة للتدخل وارسال ملاحظين في أي مكتب يكون محل شك او ريبة
ومن جهتهم ابدى الملاحظون المحليون والاجانب انطباعا جيدا عن سير عملية الاقتراع حيث بدت للكثيرين منهم طبيعية و/عادية ودون اشكاليات عميقة /وفق ما افاد به احد اعضاء الفريق العربي للملاحظين عن مركز الكواكبي للتحولات الديمقراطية.
مقابل ذلك ابدى احد الملاحظين المحلين استياءه من وجود اطراف ليس لها صلة وظيفية بمكتب الاقتراع على غرار مكتب اقتراع بمنطقة بوغرارة ملاحظا انها/ تقوم بالتاثير على الناخبين / وهو ما اعتبره /تجاوزات فردية ومحاولات للاساءة الى شفافية العملية الانتخابية/.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.