ينعقد لأول مرة منذ 2006.. كل التفاصيل عن المجلس الوطني لاتحاد الشغل    الحزب الجمهوري ينتقد عمل الحكومة وسياسة الأحزاب الديمقراطية الاجتماعية    فحوى اجتماع المكتب السياسي لنداء تونس بالحبيب الصيد    كرة قدم-كأس تونس للأكابر: نتائج قرعة الدور ثمن النهائي    ديباجة الديباج.. في تأصيل معاني البجبجة والبجباج    تدشين المركّب الرياضي بالإدارة العامّة للحرس الوطني بالعوينة    دوري أبطال افريقيا: النادي الصفاقسي يعود بهزيمة من الجزائر    الرابطة الأولى : أحلام يقظة في جزيرة جربة..وعلى الاتحاد و«الجليزة» «كساحت اللعبة»    محامي سمير الوافي ينفي تعرض منوبه إلى ضغوطات داخل السجن    حمّة الهمامي: لا عودة لدولة البوليس    تدشين المركب الرياضي بالادارة العامة للحرس الوطني بالعوينة    وزير الفلاحة : 6 % فقط من الفلاحين تمتعوا بإجراء شطب الديون    أبطال افريقيا: تشكيلة النادي الصفاقسي ضد شباب العلمة الجزائري    ياسين ابراهيم : البنك الدولي سيقدم مساعدات مالية لتونس بقيمة تقارب مليار دولار    سيدي بوزيد: تسجيل 5 حالات إصابة ب"الالتهاب الكبدي" لدى تلاميذ    مهرجان مدنين للمسرح التجريبي: الجمهور يناقش المسرح الى الفجر    بروسيا دورتموند الألماني يعلن رسميا عن خليفة يورغن كلوب    تالة: اعادة افتتاح دار الشباب بعد صيانتها و ترميمها من اثار التخريب الذي تعرضت له بعد الثورة    سليانة: غرق تلميذين في بحيرة    القيروان: حجز سيارة مسروقة    قرعة كأس إفريقيا للأندية الفائزة بالكأس لكرة اليد    القضاء المصري يقضي بإعدام 11 متهما في أحداث مجزرة ملعب بورسعيد    ميناء حلق الوادي: إحباط تهريب 8 كلغ من "الزطلة"    تقرير للمخابرات الإيطالية : "داعشيون" مغاربة يعدّون لهجمات انتحارية ضد الجزائر وتونس...    رفع الإضراب الوحشي لقدماء الاتحاد العام لطلبة تونس مع مواصلة الإضراب المفتوح عن الطعام إلى حين تسوية ملفاتهم    تنظيم داعش يعدم حوالي 30 مسيحيا أثيوبيا ذبحا وبالرصاص    ميناء حلق الوادي.. احباط تهريب 8 كغ من القنب الهندي    حفريات خاصة بالسفينة الغارقة قبالة سواحل البقالطة بالمنستير    سبيطلة: متشددون يمنعون اماما من قيادة المصلين    حكومة فجر ليبيا في قصر قرطاج    الحمامات : القبض على مغتصب عجوز    اعدادية ابن خلدون باريانة تحتفي بيوم التراث و اللباس التلقيدي    خطير في قلب باردو.. عملية سطو ب"المولوتوف" على فرع تأمين    طائرات عاصفة الحزم تقصف مواقع للحوثيين والقوات الموالية لهم في صنعاء وتعز    السبسي: هناك استغلال للتونسيين في العمليات الإرهابية    بعد أن قررت "إيني" مغادرة تونس.. "كوفبيك" الكويتية تخطط لشراء حصة الشركة الإيطالية    تورط في قضية سليمان.. تكفيري يستغل "فايس بوك" ابنه للتواصل مع المتشددين!    أردوغان: لا نريد شبابا مسلحا بل نريد جيلا يسير على هدي "النبيّ محمد"    فيديو صادم يبين ما سيحدث في حال اصطدام نيزك عملاق بكوكب الأرض    العقل العربي مختلّ سياسياً ولا يستطيع تمييز عدوّه من صديقه    القيروان: انتحار فتاة ال23 ربيعا شنقا    تونس تقيم سياجاً إلكترونياً على طول حدودها مع ليبيا.. وهذه هي التفاصيل...    علماء يؤكدون امكانية علاج مرض الزهايمر    رجاء بن سلامة: يكفي من المساجد.. نحتاج إلى بناء تدين جديد    تجاوزات في مساحات تجارية كبرى    وزير الفلاحة: 6 بالمائة فقط من الفلاّحين تمتّعوا بشطب الديون حتى الآن    وزيرة الثقافة تفتتح شهر التراث بجندوبة ومثقفون ينتقدون برنامج الزيارة    العثور على ماجل معبأ بالزيت المدعم بصفاقس    زياد غرسة: يشرفني أن أكون "خارج العصر"!    وزيرة الثقافة تتعهّد بوضع تصور تنموي للمناطق الأثرية بجندوبة    وزيرة الثقافة الفرنسية والممثلة كلاوديا كردينال في زيارة مساندة لتونس    دراسة: ال"باراسيتامول" يجعل الانسان بلا مشاعر !    تونس:حجز 9500 لتر من الكحول الطبيعية    أولمبياد المطالعة في زغوان    بورصة تونس تحقق معاملات قياسية فاقت 123 مليون دينار خلال أسبوع    الرجم والبتر والصلب والتحريق والتهجير والالقاء من الأماكن الشاهقة من شريعة من يعبدون العزّى/عشتار    مدينة الحمامات تحتضن اليوم العلمي التونسي الفرنسي الأوٌل حول استعمال مادة "السيلسيوم" في علاج مجموعة من الأمراض    تظاهرة لدار الشباب تقتق بصفاقس تحت عنوان «صحتك بالدنيا»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الاجهاض الدوائي في تونس: 42 في سوسة و56 في نابل
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005

يتحول الاجهاض لدى بعض التونسيات الى شرّ لا بدّ منه في بعض الأحيان للتخلص من رواسب علاقات جنسية غير منظمة وحتى أمام هذا «الشرّ» يوفر الطب طرقا مختلفة من الاجهاض فمنها الاجهاض الجراحي ومنها الاجهاض الدوائي.
الاجهاض الدوائي هو طريقة لإيقاف الحمل باستعمال حبوب تتناول عن طريق الفم ولا يتطلب تخديرا ولا جراحة وفي أحدث الدراسات التي قام بها قسم الصحة الانجابية بمصحة فرحات حشاد بسوسة تؤكد أن عدد حالات الاجهاض بلغت حوالي 1812 حالة 56 منها تمت بطريقة الاجهاض الجراحي (أي حوالي 1050 حالة) و42 من حالات الاجهاض بالاجهاض الدوائي.
ويوضح الدكتور الحبيب السعيدي أستاذ كلية الطب بسوسة والمشرف على هذه الدراسة سبب تفضيل الاجهاض الدوائي لدى الكثير من النساء والذي بلغ 762 حالة أي بنسبة 42 ليؤكد أن هذه الطريقة من الاجهاض نسبة فشلها محدودة لا تتجاوز 4.5 (وهي من أحسن النسب في العالم) فمن جملة 762 حالة لم تسجل سوى 7 حالات تعرضن لمضاعفات النزيف الدموي أي بنسبة ضعيفة تستقر في حدود 0.9.
من ناحية أخرى فإن مضاعفات الاجهاض الدوائي (العقم، أوجاع في الرّحم، حمل خارج الرّحم) محدودة إذا ما قورنت بمضاعفات الاجهاض الجراحي فمن نزيف الى ثقب في الرحم الى مضاعفات في الامعاء اضافة الى ما ينتج عن البنج في العملية الجراحية من مضاعفات خطيرة تصل في بعض الأحيان الى الموت.
**الطريقة المفضلة في نابل
بعيدا عن سوسة وفي مركز الصحة الانجابية بنابل بلغ عدد عمليات الاجهاض في الفترة الممتدة من 16 أكتوبر 2002 الى 31 جويلية 2004 حوالي 1596 حالة وتشير الدكتورة ضُحى حلاّب أن 56 من هذه الحالات وهو ما يساوي 894 حالة تمت عن طريق الاجهاض الدوائي لتخلص الى القول أن نسبة كهذه تبين أن طريقة الاجهاض الدوائي مفضلة ومقبولة أكثر من الاجهاض الجراحي لا لأنها أقل مضاعفات علاجية فحسب وإنما أيضا تضمن أكثر أسرار المرأة أو الفتاة لأن العلاقة ثنائية بين طبيب والمريضة بينما في الاجهاض الجراحي يوجد طاقم طبي كامل.
**للعازبات نصيب
عمليات الاجهاض الدوائي ليست حكرا على المتزوجات بل حتى الفتيات العازبات لهن نصيب فيها إذ تؤكد مصادر من قسم الصحة الانجابية بمصحة فرحات حشاد أنه من ضمن 762 حالة اجهاض دوائي يوجد حوالي الرّبع حالات اجهاض لغير متزوجات (عازبات)، أما في نابل فإن طلبات الاجهاض الدوائي للعازبات تصل الى حدود 12.5 من جملة 894 حالة اجهاض دوائي.
والأكيد أن هذه النسب المرتفعة لعمليات الاجهاض الدوائي التي تقدم عليها العازبات لا تعبر عن حقيقة النسبة الجملية التي بالأكيد ترتفع أكثر خاصة في ظل تفضيلهن الاستنجاد بالمصحات الخاصة وهو ما يصعّب من تحديد عددهن بصفة محددة.
يذكر أن طريقة الاجهاض الدوائي تتم تحت اشراف طبي بعد القيام بالفحوصات اللازمة والكشف بالصدى للتأكد من أن الحمل داخل الرحم وليس خارجه وللتأكد من أنه لم يتجاوز المدة القصوى أي 8 أسابيع من الحمل.
يذكر أيضا أن الاجهاض الدوائي يتمّ باستعمال نوعين من الحبوب تؤخذ كالآتي:
حبّة واحدة من نوع «الميفيجين» تتناولها المرأة في المصحة تحت المراقبة الطبية.
حبّتين اثنتين من نوع «سيتوتاك» تتناولها المرأة بعد يومين (48 ساعة).
* ر ب
-------------------------------------------------------------
**الاجهاض الدوائي
* هل يتطلب الاجهاض الدوائي مراقبة طبية؟
يجب على المرأة أن تقوم بعيادة المراقبة بعد 15 يوما من حصول الإجهاض.
* متى يجب القيام بفحوص استعجالية؟
عند حدوث نزيف قوي يتواصل أكثر من 12 ساعة أو يتطلب استعمال 4 حفاظات نسائية على الأقل خلال ساعتين.
* أين يمكن اجراء عيادة ستعجالية للمرأة؟
يمكن للمرأة التوجه إلى :
* ا لمصحة التي قامت فيها بالعيادة والتي تناولت فيها الحبة الأولى (أيام العمل من الثامنة صباحا الى الواحدة بعد الظهر ماعدا الأحد).
* المستشفى الذي وجهت إليه عند العيادة الأولى مصحوبة بورقة التوجيه.
-----------------------------------------------------------
**ما هو مفعول الحبة الأولى من نوع «ميفيجين»؟
يقتصر مفعول هذه الحبة على إيقاف نمو الحمل، ويمكن للمرأة في أغلب الأحيان مواصلة نشاطها العادي في البيت أو في العمل.
ماذا يحدث للمرأة بعد تناول الحبة الأولى؟
في أغلب الحالات لا تشعر المرأة بأية مضاعفات، ولكن في بعض الحالات النادرة يمكن أن تشعر بخروج البويضة الملقحة مصحوبة ببعض الدم. في هذه الحالة يمكن للمرأة إما:
* التوجه الى أقرب مصحة للتأكد من حصول الإجهاض.
* أو مواصلةعملية الإجهاض الدوائي وذلك بتناول الحبتين الثانية والثالثة.
متى تتناول المرأة الحبتين الثانية والثالثة؟
يجب تناول الحبتين الثانية والثالثة معا وفي نفس الوقت وذلك بعد 48 ساعة من تناول الحبة الأولى. ويسبب ذلك حدوث تقلصات في الرحم ينتج عنها تحريك البويضة من مكانها ثم دفعها الى خارج الرحم.
ماذا يجب على المرأة أن تفعل؟
يجب على المرأة :
* التوقف عن القيام بالأنشطة المعتادة.
* عدم الركون إلى الفراش.
* المشي في الغرفة ذهابا وإيابا لتسهيل إخراج البويضة الملقحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.