على الرغم من أنف بوغلاب... رضا الجوادي والبشير بن حسن يواصلان مهامهما في امامة المصلين    تكريم رسمي للوحدة الخاصة المنفذة لعملية قفصة وأعوان وإطارات إدارة مكافحة الإرهاب بالحرس الوطني    رئيس الجمهورية أمام وفد فرنسي: تواجدكم بتونس خير دليل على تضامنكم معنا    عز الدين سعيدان : تونس فيها أعلى نسبة في العالم لبطالة الشباب وعلى النقابات أن تعلّق الاضرابات    حيدر العبادي يعلن "تحرير مدينة تكريت" من أيدي تنظيم "داعش"    وفد مصالحة ليبي في تونس بحضور وزير خارجية تونس    لجنة الاستئناف التابعة للاتحاد الإفريقي ترفض استئناف الجامعة وتقر العقوبات السابقة    لجنة الاستئناف تؤجل النظر في موعد مباراة الهمهاما والنجم.. وتاريخ جديد لقضية ماهر الحداد    الرصد الجوي : هكذا سيكون الطقس إلى غاية يوم الجمعة    أوروبا ستعزز تعاونها مع تونس في المجالات الأمنية والسياسية والاقتصادية    البنك الأوروبي يساهم في تمويل مشروع تعصير المؤسسات التربوية بتونس    تأخير النظر في قضية الصحبي الجويني إلى ال5 من ماي المقبل    قضية الشماريخ المهربة: ايقاف عوني ديوانة و3 اعوان شركة خدمات جمركية و6 مواطنين    بعد أن لمع نجمه مع أولمبيك خريبقة: «أحمد العجلاني» مطلوب من الجيش الملكي المغربي    اتقوا الله في ورقة التحكيم    دراسة نفسية : نوع الضحكة يكشف شخصية الإنسان    رسمي- أكبر شركة نفطية تُغادر تونس.. ووزارة الصناعة تنفي أن يكون السبب أمنيا    المهاجم الدولي النيجيري بولبوا في تونس للتعاقد مع الترجي الرياضي    في جبنيانة : براكاج لسيارة بريد و السطو على 4 آلاف دينار    بعد حادثة متحف الصناعات التقليدية: عملية جرد لتحديد القطع المفقودة    شهاب بودن يكشف عن اولويات وزارته خلال ال100 يوم    عميد المحامين يتلقّى رسالة تهديد بالقتل من "الموقعون بالدم"    مفتي الجمهورية: ليست لدينا الإمكانيات للمساهمة في مكافحة الإرهاب    تركيا: احتجاز مدعي عام تركي رهينة في قصر العدل بإسطنبول    العبيدي: العملية الارهابية بباردو "أزعجت" بعض المستثمرين الأجانب    ماذا في لقاء السبسي برئيس الحكومة الليبية المؤقتة؟!    سمير بالطيب للمشاركين في المسيرة: النهضة ليست في حاجة لكم حتى تدعمونها    في مباراة ودية.. التعادل الإيجابي يحسم لقاء الصين وتونس    في انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثالث للدول المانحة: الكويت تدعم الوضع الإنساني في سوريا ب500مليون دولار أمريكي    قريبا.. مجلة جديدة لدار الإفتاء    التأكيد على أهمية دور الخطباء والأيمة والوعاظ في مكافحة الإرهاب    وزارة التربية تطور مقترحها بشأن الزيادة في أجور الأساتذة ونقابة الثانوي تصفه ب"المنقوص رغم التقدم الايجابي"    عاصفة الحزم.. ''غيثها'' لتل ابيب    كرة قدم: قائمة أسرع لاعبي العالم    الطريق السريعة الجنوبية.. إصابة 4 أشخاص في حادث بين 3 سيارات    "مرسيديس بينز" تستعد لإطلاق سيارة "بيك أب"    الاتحاد المنستيري: مزالي يخلف حرز الله المستقيل.. ولجنة الإنقاذ ترى النور    تعطل إجراء الامتحانات.. نقابة الثانوي ترمي الكرة في مرمى وزارة التربية    "استذكار"، الألبوم الجديد لأنور براهم    راضية النصراوي: ارفض تعذيب الارهابيين    أكبر شركة نفطية في العالم تُقرّر مغادرة رسميا تونس    وزير الشؤون الدينية عثمان بطيخ ل"الصباح": يجوز منع النقاب شرعا    صفاقس : تمثال ل«علّيسة» وآخر لبورقيبة في منزل عامل يومي    في منزل بورقيبة وجرزونة:إيقاف 3 عناصر مشبوهة أحدهم ليبي    منوبة: حجز 4 أطنان من «الفريت    إيناس النجار بين الدراما والسينما    معز التومي و عزيزة بولبيار مجدّدا في «فركة صابون»    اليوم «استذكار» لأنور براهم في الأسواق التونسية    رئيس الحكومة يستقبل أمين عام منظمة السياحة العالمية    الإعداد لابرام إتفاقية قرض بقيمة 380 م د لفائدة تونس    جريمة فظيعة تهز ولاية سوسة.. أستاذة تقتل ابنتها وتفقأ عينيها وتبقر بطنها ثم تحاول قتل والدها    شبهوها بلطيفة :فيفي عبده في "لوك جديد "    لا تشربوا القهوة قبل التاسعة والنصف صباحاً    طبيبه يؤكد : أحمد زكي أصيب بالعمى قبل وفاته    قياس أدوية الأطفال بالوحدات المترية أفضل من الملاعق    أميركا تسعى حثيثاً للقضاء على البكتيريا "المروعة"    بعد دخولها في غيبوبة منذ أسابيع بسبب جرعة زائدة:'ألفة' تغادر الحياة    المعهد الوطني للاستهلاك: برامج لمقاومة السمنة... وتبذير الخبز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الاجهاض الدوائي في تونس: 42 في سوسة و56 في نابل
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005

يتحول الاجهاض لدى بعض التونسيات الى شرّ لا بدّ منه في بعض الأحيان للتخلص من رواسب علاقات جنسية غير منظمة وحتى أمام هذا «الشرّ» يوفر الطب طرقا مختلفة من الاجهاض فمنها الاجهاض الجراحي ومنها الاجهاض الدوائي.
الاجهاض الدوائي هو طريقة لإيقاف الحمل باستعمال حبوب تتناول عن طريق الفم ولا يتطلب تخديرا ولا جراحة وفي أحدث الدراسات التي قام بها قسم الصحة الانجابية بمصحة فرحات حشاد بسوسة تؤكد أن عدد حالات الاجهاض بلغت حوالي 1812 حالة 56 منها تمت بطريقة الاجهاض الجراحي (أي حوالي 1050 حالة) و42 من حالات الاجهاض بالاجهاض الدوائي.
ويوضح الدكتور الحبيب السعيدي أستاذ كلية الطب بسوسة والمشرف على هذه الدراسة سبب تفضيل الاجهاض الدوائي لدى الكثير من النساء والذي بلغ 762 حالة أي بنسبة 42 ليؤكد أن هذه الطريقة من الاجهاض نسبة فشلها محدودة لا تتجاوز 4.5 (وهي من أحسن النسب في العالم) فمن جملة 762 حالة لم تسجل سوى 7 حالات تعرضن لمضاعفات النزيف الدموي أي بنسبة ضعيفة تستقر في حدود 0.9.
من ناحية أخرى فإن مضاعفات الاجهاض الدوائي (العقم، أوجاع في الرّحم، حمل خارج الرّحم) محدودة إذا ما قورنت بمضاعفات الاجهاض الجراحي فمن نزيف الى ثقب في الرحم الى مضاعفات في الامعاء اضافة الى ما ينتج عن البنج في العملية الجراحية من مضاعفات خطيرة تصل في بعض الأحيان الى الموت.
**الطريقة المفضلة في نابل
بعيدا عن سوسة وفي مركز الصحة الانجابية بنابل بلغ عدد عمليات الاجهاض في الفترة الممتدة من 16 أكتوبر 2002 الى 31 جويلية 2004 حوالي 1596 حالة وتشير الدكتورة ضُحى حلاّب أن 56 من هذه الحالات وهو ما يساوي 894 حالة تمت عن طريق الاجهاض الدوائي لتخلص الى القول أن نسبة كهذه تبين أن طريقة الاجهاض الدوائي مفضلة ومقبولة أكثر من الاجهاض الجراحي لا لأنها أقل مضاعفات علاجية فحسب وإنما أيضا تضمن أكثر أسرار المرأة أو الفتاة لأن العلاقة ثنائية بين طبيب والمريضة بينما في الاجهاض الجراحي يوجد طاقم طبي كامل.
**للعازبات نصيب
عمليات الاجهاض الدوائي ليست حكرا على المتزوجات بل حتى الفتيات العازبات لهن نصيب فيها إذ تؤكد مصادر من قسم الصحة الانجابية بمصحة فرحات حشاد أنه من ضمن 762 حالة اجهاض دوائي يوجد حوالي الرّبع حالات اجهاض لغير متزوجات (عازبات)، أما في نابل فإن طلبات الاجهاض الدوائي للعازبات تصل الى حدود 12.5 من جملة 894 حالة اجهاض دوائي.
والأكيد أن هذه النسب المرتفعة لعمليات الاجهاض الدوائي التي تقدم عليها العازبات لا تعبر عن حقيقة النسبة الجملية التي بالأكيد ترتفع أكثر خاصة في ظل تفضيلهن الاستنجاد بالمصحات الخاصة وهو ما يصعّب من تحديد عددهن بصفة محددة.
يذكر أن طريقة الاجهاض الدوائي تتم تحت اشراف طبي بعد القيام بالفحوصات اللازمة والكشف بالصدى للتأكد من أن الحمل داخل الرحم وليس خارجه وللتأكد من أنه لم يتجاوز المدة القصوى أي 8 أسابيع من الحمل.
يذكر أيضا أن الاجهاض الدوائي يتمّ باستعمال نوعين من الحبوب تؤخذ كالآتي:
حبّة واحدة من نوع «الميفيجين» تتناولها المرأة في المصحة تحت المراقبة الطبية.
حبّتين اثنتين من نوع «سيتوتاك» تتناولها المرأة بعد يومين (48 ساعة).
* ر ب
-------------------------------------------------------------
**الاجهاض الدوائي
* هل يتطلب الاجهاض الدوائي مراقبة طبية؟
يجب على المرأة أن تقوم بعيادة المراقبة بعد 15 يوما من حصول الإجهاض.
* متى يجب القيام بفحوص استعجالية؟
عند حدوث نزيف قوي يتواصل أكثر من 12 ساعة أو يتطلب استعمال 4 حفاظات نسائية على الأقل خلال ساعتين.
* أين يمكن اجراء عيادة ستعجالية للمرأة؟
يمكن للمرأة التوجه إلى :
* ا لمصحة التي قامت فيها بالعيادة والتي تناولت فيها الحبة الأولى (أيام العمل من الثامنة صباحا الى الواحدة بعد الظهر ماعدا الأحد).
* المستشفى الذي وجهت إليه عند العيادة الأولى مصحوبة بورقة التوجيه.
-----------------------------------------------------------
**ما هو مفعول الحبة الأولى من نوع «ميفيجين»؟
يقتصر مفعول هذه الحبة على إيقاف نمو الحمل، ويمكن للمرأة في أغلب الأحيان مواصلة نشاطها العادي في البيت أو في العمل.
ماذا يحدث للمرأة بعد تناول الحبة الأولى؟
في أغلب الحالات لا تشعر المرأة بأية مضاعفات، ولكن في بعض الحالات النادرة يمكن أن تشعر بخروج البويضة الملقحة مصحوبة ببعض الدم. في هذه الحالة يمكن للمرأة إما:
* التوجه الى أقرب مصحة للتأكد من حصول الإجهاض.
* أو مواصلةعملية الإجهاض الدوائي وذلك بتناول الحبتين الثانية والثالثة.
متى تتناول المرأة الحبتين الثانية والثالثة؟
يجب تناول الحبتين الثانية والثالثة معا وفي نفس الوقت وذلك بعد 48 ساعة من تناول الحبة الأولى. ويسبب ذلك حدوث تقلصات في الرحم ينتج عنها تحريك البويضة من مكانها ثم دفعها الى خارج الرحم.
ماذا يجب على المرأة أن تفعل؟
يجب على المرأة :
* التوقف عن القيام بالأنشطة المعتادة.
* عدم الركون إلى الفراش.
* المشي في الغرفة ذهابا وإيابا لتسهيل إخراج البويضة الملقحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.