الداخلية: حجز كمية من مخدر "التكروري" على متن سيارة إدارية في القيروان    الحكومة الليبية تدعو إلى العصيان المدني في طرابلس    الحكومة الليبية "المعترف بها دوليا" تدعو إلى عصيان مدني في طرابلس    قريبا قائمة بالمتهرّبين من دفع معاليم الجولان    استعدادا لانتخابات 26 أكتوبر: توريد 22 ألف علبة حبر انتخابي من الصين    ساعة الحقيقة    الغنوشي يفوز بجائزة ابن رشد للفكر الحر في برلين لعام 2014    المنتخب الوطني للتايكواندو يسافر إلى مانشستر للمشاركة في مسابقة الجائزة الكبرى    بلاغ إعلامي من حركة النهضة بخصوص خبرا مفاده تورط الغنوشي في شبكة تدعم تنظيم داعش    أبطال أوروبا: نتائج مباريات الثلاثاء والترتيب    القبض على سارق منزل وكيل الجمهورية بباردو    كيف تجعلين ولدك يساعدك في البيت ويقوم بفروضه المدرسية بدون مشاحنات؟    الأحزاب خيبت آمالهم..هل أصبح الأشخاص ذوي الاعاقة مواطنين من درجة ثانية؟    بواعث الطعن في التراث الإسلامي -أحمد محمد بلقيس    منزل بورقيبة : ايقاف كهل بسبب مسك وترويج عملة تونسية مزيفة    540 مليون دينار غير مسددة من العائلات والادارات..فاتورات الكهرباء تحت مجهر المعهد الوطني للاستهلاك    بعد غد: ''القصرين تقرأ''    دعم مالي أوروبي لتونس ب200 مليون أورو    الوسلاتي يرجح سقوط قتلى وجرحى في صفوف الإرهابيين بالمرتفعات الغربية عقب العمليات الأخيرة    تونس-بنعروس :إيقاف ثلاثة أنفار وحجز 9 كلغ من مخدّر عجين التكروري بمرناق    مسؤولة في وزارة الصحة:الوزارة اتخذت كافة الاجراءات في المطارات للتوقي من ايبولا    المديرة الجهوية للصحة بسوسة ل"الصباح نيوز": الشاب التونسي المرحّل من إيطاليا غير مصاب بالإيبولا    بنزرت : ايقاف شاب بتهمة ارشاء عون امن بماطر    في الدورة العادية الثالثة للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي بمنوبة    حصري- ‘'الدفاع'' التونسية تنفي علمها بقرار الجزائر إغلاق معابرها يومي 25 و26 أكتوبر الحالي    اجتماع طارئ للمكتب الجامعي للنظر في أحداث لقاء بنزرت والنجم    نقابة أمن مطار تونس قرطاج تطالب بهيكل طبي قار للتوقي من "ايبولا"    الإشتباه في إصابة شاب تونسي مرحل من ايطاليا بالإيبولا    القيروان :مقتل شخص و إصابة 3 آخرين في حادث مرور    مصدر من الاذاعة الوطنية: لهذه الأسباب اختفى صوت بشير الرجب من الاذاعة    تونس تتسلم تجهيزات خاصة بالكشف عن آثار المتفجرات في إطار هبة بريطانية للرفع من القدرات الأمنية التونسية    الدفاع: جيش الاحتياط حاضر في عملية تأمين الانتخابات    رسميا مراد العقبي مدربا جديدا لستيدة .    بلاتر يرغب في تنظيم قطر للمونديال خلال نوفمبر وديسمبر 2022    كان 2015 - المجموعة 7: الكاف يحدد موعد مبارتي الجولة 5    المكتب التنفيذي لاتحاد الشغل يردّ على تصريح الناطق باسم الحكومة حول التمديد في سنّ التقاعد    الباجي قائد السبسي من حمام الأنف: من لم يصوت للنداء معناه أنه قد صوت للنهضة    كان مقررا لليوم: تأجيل إضراب اعوان وإطارات الستاغ إلى هذا التاريخ...    وفاة مصمم الأزياء العالمي "أوسكار دي لارينتا"    وفاة المصور السويسري الشهير صاحب صورة "تشي غيفارا" مدخنا السيجار    الناطق باسم وزارة الدفاع..تم القبض على إرهابي كان يتلقى العلاج بمصحة خاصة... وعمليات دفن الإرهابيين يقوم بها الأمير بنفسه    شركة مرسيدس تعد سيارتها المستقبلية السرية لعرضها الأول    الاسكندرية : مثقفون عرب يطلقون جائزة أدبية جديدة    المدير التنفيذي للأهلي يدعو رئيس ليتوال للاعتذار.. ويعترف بجدارة الإفريقي ببطولة إفريقيا    مع اقتراب فصل الشتاء.. 8 حقائق هامة عن الانفلونزا يجب معرفتها    الجامعة التونسية:نحو مكاتبة الحكومة لاعفاء كل اندية الرابطة المحترفة الاولى من الديون المتخلدة بذمتها    تفاصيل جديدة بخصوص التونسي الذي فجّر نفسه في بنغازي بليبيا    اليوم.. الإعلان عن القائمة النهائية لأعضاء مكاتب الاقتراع بسوسة    مصرع الرئيس التنفيذي لعملاق النفط "توتال" في حادث طائرة بموسكو    اليوم إضراب عام في وكالات الأسفار ووقفة إحتجاجية امام وزارة السياحة    حالة الطقس اليوم الثلاثاء    في "حديث سياسي": النوري بوزيد ل"الصباح الأسبوعي".. حزب وحيد قادر على إيصال اليسار إلى الحكم    بداية من 2015: بنك معطيات عن العائلات التي ستتمتّع بالدّعم    ديلي ميل البريطانية: تونس تستعد لاطلاق مشروع استثماري في الطاقة الشمسية    سليّم الحريصي ينضمّ إلى قناة " تونسنا "    مفتي مصري : لمس المرأة في المصافحة ''حلال''.. ومسها ''حرام''    النهضة و اعلام الحجامة    دولة الاحتلال...الإسلام ينتشر رغم الصعوبات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الاجهاض الدوائي في تونس: 42 في سوسة و56 في نابل
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005

يتحول الاجهاض لدى بعض التونسيات الى شرّ لا بدّ منه في بعض الأحيان للتخلص من رواسب علاقات جنسية غير منظمة وحتى أمام هذا «الشرّ» يوفر الطب طرقا مختلفة من الاجهاض فمنها الاجهاض الجراحي ومنها الاجهاض الدوائي.
الاجهاض الدوائي هو طريقة لإيقاف الحمل باستعمال حبوب تتناول عن طريق الفم ولا يتطلب تخديرا ولا جراحة وفي أحدث الدراسات التي قام بها قسم الصحة الانجابية بمصحة فرحات حشاد بسوسة تؤكد أن عدد حالات الاجهاض بلغت حوالي 1812 حالة 56 منها تمت بطريقة الاجهاض الجراحي (أي حوالي 1050 حالة) و42 من حالات الاجهاض بالاجهاض الدوائي.
ويوضح الدكتور الحبيب السعيدي أستاذ كلية الطب بسوسة والمشرف على هذه الدراسة سبب تفضيل الاجهاض الدوائي لدى الكثير من النساء والذي بلغ 762 حالة أي بنسبة 42 ليؤكد أن هذه الطريقة من الاجهاض نسبة فشلها محدودة لا تتجاوز 4.5 (وهي من أحسن النسب في العالم) فمن جملة 762 حالة لم تسجل سوى 7 حالات تعرضن لمضاعفات النزيف الدموي أي بنسبة ضعيفة تستقر في حدود 0.9.
من ناحية أخرى فإن مضاعفات الاجهاض الدوائي (العقم، أوجاع في الرّحم، حمل خارج الرّحم) محدودة إذا ما قورنت بمضاعفات الاجهاض الجراحي فمن نزيف الى ثقب في الرحم الى مضاعفات في الامعاء اضافة الى ما ينتج عن البنج في العملية الجراحية من مضاعفات خطيرة تصل في بعض الأحيان الى الموت.
**الطريقة المفضلة في نابل
بعيدا عن سوسة وفي مركز الصحة الانجابية بنابل بلغ عدد عمليات الاجهاض في الفترة الممتدة من 16 أكتوبر 2002 الى 31 جويلية 2004 حوالي 1596 حالة وتشير الدكتورة ضُحى حلاّب أن 56 من هذه الحالات وهو ما يساوي 894 حالة تمت عن طريق الاجهاض الدوائي لتخلص الى القول أن نسبة كهذه تبين أن طريقة الاجهاض الدوائي مفضلة ومقبولة أكثر من الاجهاض الجراحي لا لأنها أقل مضاعفات علاجية فحسب وإنما أيضا تضمن أكثر أسرار المرأة أو الفتاة لأن العلاقة ثنائية بين طبيب والمريضة بينما في الاجهاض الجراحي يوجد طاقم طبي كامل.
**للعازبات نصيب
عمليات الاجهاض الدوائي ليست حكرا على المتزوجات بل حتى الفتيات العازبات لهن نصيب فيها إذ تؤكد مصادر من قسم الصحة الانجابية بمصحة فرحات حشاد أنه من ضمن 762 حالة اجهاض دوائي يوجد حوالي الرّبع حالات اجهاض لغير متزوجات (عازبات)، أما في نابل فإن طلبات الاجهاض الدوائي للعازبات تصل الى حدود 12.5 من جملة 894 حالة اجهاض دوائي.
والأكيد أن هذه النسب المرتفعة لعمليات الاجهاض الدوائي التي تقدم عليها العازبات لا تعبر عن حقيقة النسبة الجملية التي بالأكيد ترتفع أكثر خاصة في ظل تفضيلهن الاستنجاد بالمصحات الخاصة وهو ما يصعّب من تحديد عددهن بصفة محددة.
يذكر أن طريقة الاجهاض الدوائي تتم تحت اشراف طبي بعد القيام بالفحوصات اللازمة والكشف بالصدى للتأكد من أن الحمل داخل الرحم وليس خارجه وللتأكد من أنه لم يتجاوز المدة القصوى أي 8 أسابيع من الحمل.
يذكر أيضا أن الاجهاض الدوائي يتمّ باستعمال نوعين من الحبوب تؤخذ كالآتي:
حبّة واحدة من نوع «الميفيجين» تتناولها المرأة في المصحة تحت المراقبة الطبية.
حبّتين اثنتين من نوع «سيتوتاك» تتناولها المرأة بعد يومين (48 ساعة).
* ر ب
-------------------------------------------------------------
**الاجهاض الدوائي
* هل يتطلب الاجهاض الدوائي مراقبة طبية؟
يجب على المرأة أن تقوم بعيادة المراقبة بعد 15 يوما من حصول الإجهاض.
* متى يجب القيام بفحوص استعجالية؟
عند حدوث نزيف قوي يتواصل أكثر من 12 ساعة أو يتطلب استعمال 4 حفاظات نسائية على الأقل خلال ساعتين.
* أين يمكن اجراء عيادة ستعجالية للمرأة؟
يمكن للمرأة التوجه إلى :
* ا لمصحة التي قامت فيها بالعيادة والتي تناولت فيها الحبة الأولى (أيام العمل من الثامنة صباحا الى الواحدة بعد الظهر ماعدا الأحد).
* المستشفى الذي وجهت إليه عند العيادة الأولى مصحوبة بورقة التوجيه.
-----------------------------------------------------------
**ما هو مفعول الحبة الأولى من نوع «ميفيجين»؟
يقتصر مفعول هذه الحبة على إيقاف نمو الحمل، ويمكن للمرأة في أغلب الأحيان مواصلة نشاطها العادي في البيت أو في العمل.
ماذا يحدث للمرأة بعد تناول الحبة الأولى؟
في أغلب الحالات لا تشعر المرأة بأية مضاعفات، ولكن في بعض الحالات النادرة يمكن أن تشعر بخروج البويضة الملقحة مصحوبة ببعض الدم. في هذه الحالة يمكن للمرأة إما:
* التوجه الى أقرب مصحة للتأكد من حصول الإجهاض.
* أو مواصلةعملية الإجهاض الدوائي وذلك بتناول الحبتين الثانية والثالثة.
متى تتناول المرأة الحبتين الثانية والثالثة؟
يجب تناول الحبتين الثانية والثالثة معا وفي نفس الوقت وذلك بعد 48 ساعة من تناول الحبة الأولى. ويسبب ذلك حدوث تقلصات في الرحم ينتج عنها تحريك البويضة من مكانها ثم دفعها الى خارج الرحم.
ماذا يجب على المرأة أن تفعل؟
يجب على المرأة :
* التوقف عن القيام بالأنشطة المعتادة.
* عدم الركون إلى الفراش.
* المشي في الغرفة ذهابا وإيابا لتسهيل إخراج البويضة الملقحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.