رسمي : المنتخب التونسي يوافق على خوض ربع النهائى في باتا    سفيان بن فرحات: الحل الوحيد لتكوين حكومة ذات أغلبية مريحة هو اتفاق تحت الطاولة بين النهضة والنداء    في كندا لمدينة منتريال ثلاثة أعمدة    كأس امم افريقيا .. تونس وجمهورية الكونغو يتعادلان ويترشحان الى ربع النهائي                وفاة المغني اليوناني ديميس روسوس نهاية الاسبوع في أحد مستشفيات أثينا        بنزرت-سجنان: شاطئ سيدي مشرق يلفظ جثة امراة مجهولة الهوية    عمل راع لدى الضحية :القبض على قاتل الشيخ بالكاف    الولايات المتحدة.. سقوط طائرة بدون طيار على مجمع البيت الأبيض    محافظ المركزي الليبي يعقد لقاءات مع سفراء الدول الأوربية ومؤسسات مالية في تونس    القوات العراقية تحرر محافظة ديالى والمقاتلون الأكراد يستعيدون عين العرب السورية    سحنون الجوهري: فارس كلمة و ضحية قمع    تونس الأقل تكلفة عربيا للانترنت    الكاف: القاء القبض على قاتل الفلاح ...    قائد السبسي : الحوار والتوافق هما السبيل لحل الازمة الليبية        بورصة تونس تنهي معاملات الاثنين في المنطقة الحمراء    متفرقات- وفاة الفنان العالمي ديميس روسوس    مهدي جمعة رئيس الحكومة يقدم استقالته لرئيس الجمهورية    الكاف: القاء القبض على قاتل احد الفلاحين    كويكب ضخم يقترب من الأرض خلال ساعات    إيقاف شخص من اجل التهجم على مركز حرس وطني بالقيروان    منظمة الصحة العالمية تعلن انحسار الايبولا    اتحاد الشغل يطالب باستعادة أرشيفه وبإنصاف ضحايا أحداث 26 جانفي 1978    التشكيلة الرسمية للمنتخب التونسي في مواجهة الكونغو الديمقراطية    مجلس الشعب.. لهذا تمّ رفع الجلسة العامة المخصصة للحسم في الفصول المسقطة في مشروع النظام الداخلي    جمعية القضاة : ناجم الغرسلي استخدمه النظام السابق لاضطهاد القضاة وكان يكتب التقارير في زملائه    بطولة العالم لكرة اليد (ثمن النهائي): برنامج مباريات الاثنين 26 جانفي    عاجل: إطلاق سراح علاء وجمال مبارك    على غرار برشلونة: الريال مهدد بالحرمان من الانتدابات؟‎    ثلثا القائمات المرشحة للتشريعية لم تقم بإيداع ملفات حساباتها المالية.. والعقوبة تصل إلى إسقاط عضويتها في مجلس الشعب    داعش تؤكد "ذبح" الرهينة الياباني يوكاوا    جولة عبر الرابطات    في تظاهرة نصرة للنبي الكريم بصفاقس:«بكلّ لغات العالم نُحبّك يا رسول الله»        نجوم الغناء العربي يحيون مهرجان «موازين المغرب»    كبار المستثمرين في العالم يجتمعون لمنح تونس قرضا مباشرا بقيمة 500 مليون دولار    مأساة عائلة بحيدرة:جمرتان وقطة لمواجهة برد الثلوج!    في تونس:شكاية ضد محام بتهمة الاستيلاء على أموال حريف    مونديال قطر: تونس – اسبانيا (20 – 28):طبق البارحة .. «طبيخة سبانيورية»        مصر: ارتفاع أعداد القتلى في أعمال العنف في ذكرى الاحتفال بالثورة    تنتقل قريبا إلى مقرّ البنك الإفريقي للتنمية:636 مليارا حجم ديون حرفاء ال«ستاغ»    الشاذلي العياري: هذا موقفي من حكومة الصيد    تونس تحتضن المنتدى الاجتماعي العالمي في مارس المقبل    الكارْ الصفراءْ:الكار نُومرُو 4    القصرين:عون من ال«ستاغ» يختلس 147 مليونا ويختفي        تظاهرة تنشيطية بساحات باب الجبلي بصفاقس لنصرة النبي    لقاء وطنيّ لطبّ الأعصاب بتونس    الجلوس لفترات طويلة يسبب الوفاة المبكرة    مفتي مصر السابق: ملكة بريطانيا من آل البيت    ضغط الدم المرتفع أكثر أمراض العصر انتشارا    افتتاح أوّل مركز طبي خاص لمعالجة مرض الزهايمر في تونس    فلول نظام بن علي ينتحلون السلفية الجهادية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إطلاق أول بنك إسلامي بالمغرب ( دار الصفاء)
نشر في الحوار نت يوم 18 - 08 - 2010

الجزيرة نت-الرباط

لا تتوقف مؤسسة "دار الصفاء" المنشأة حديثا وسط العاصمة المغربية الرباط عن استقبال الزبائن المستفسرين عن طبيعة الخدمات المالية التي تقدمها, ومدى ملاءمة منتجاتها المالية لقواعد الشريعة الإسلامية، رغم تحفظ الجهات المسؤولة على تسميتها بالإسلامية والاكتفاء بتقديمها على أنها "مؤسسة للتمويلات البديلة".

ويفسر المتابعون هذا الإقبال على المؤسسة برغبة الناس في الحصول على تمويلات تلبي حاجتهم في الاقتراض دون أن تضعهم في مواجهة مبادئهم وقيمهم الدينية.

ويقدم بنك دار الصفاء منتجات تتوافق مع الشريعة الإسلامية في العقار والسيارات والتجهيز إضافة إلى الاستهلاك، وذلك عبر مجموعة من الصيغ كالمرابحة والمشاركة إلى جانب صيغ البيوع والإجارة.

نجيب بوليف اعتبر أن السلطات المغربية
ماطلت في إطلاق بنك إسلامي (الجزيرة نت)
ترحيب حذر
ورحبت الأوساط الإسلامية ببدء العمل بهذه المنتوجات، رغم تحفظها على طريقة عمل هذه المؤسسات.

واعتبر الخبير في الاقتصاد الإسلامي والنائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعارض نجيب بوليف أن الصيغ الجديدة لا تعتمد على خبراء في الاقتصاد الإسلامي، وهو ما دفعه إلى الدعوة إلى إنشاء بنك إسلامي "مستقل".

ويقول بوليف في تصريح للجزيرة نت إن الحكومة المغربية "ماطلت في تحقيق مطلب توفير بنك إسلامي منذ أواسط الثمانينيات لأسباب سياسية، رغم أنها كانت تعلن عدم رفضها للمبدأ وتبرر رفضها بعدم توفر التجربة".

وأشار إلى أن قبول الحكومة بوجود مؤسسة تقدم منتجات إسلامية بعد سنوات من الرفض، يعود إلى كون المغرب البلد الوحيد في العالم الإسلامي الذي لم يكن يتوفر على بنك إسلامي، مما كان يعتبر نقطة مسيئة لإسلامية الدولة التي تقوم شرعيتها على إمارة المؤمنين كما يقول.

وأضاف بوليف أن تداعيات الأزمة المالية العالمية، وضغوط المستثمرين الخليجيين الذين يرغبون في استعمال المنتجات البنكية الإسلامية، إضافة إلى ما سماه الضغط الذي مارسه حزب العدالة والتنمية.. كلها عوامل ساهمت في تحقيق هذا المطلب.
محمد كرين أكد أن مصلحة المواطن هي التي أملت الصيغ التمويلية الجديدة (الجزيرة نت)
غلاء المنتجات
ويشتكي العديد من المواطنين من غلاء المنتجات البديلة مقارنة مع المنتجات التقليدية، ويمكن ملاحظة ذلك عبر إجراء مقارنة بين العروض التي تقدمها مؤسسة دار الصفاء وتلك التي تقدمها البنوك التقليدية.

ويشير المحلل الاقتصادي محمد كرين -وهو عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية اليساري- إلى وجود "بعض الغلاء" في أسعار المنتجات البديلة، رغم أن الفرق بينها وبين المنتجات التقليدية لم يعد كبيرا في الوقت الحالي.

وأرجع ذلك إلى استفادة بنك الصفاء من التعديلات التي طرأت على النظام الجبائي لهذه المنتجات التي أتى بها القانون المالي 2010 ويمنحها إعفاءات ضريبية مهمة.
واعتبر كرين أيضا أن مصلحة المواطن هي التي أملت إطلاق هذه الصيغ التمويلية الجديدة "دون أي حسابات سياسية أخرى".

وأكد أن إطلاق هذه المنتجات يعتبر "انتصارا" لحقوق الفئة التي تتحفظ على التعامل مع البنوك العادية واحتراما لرغباته


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.