من هو يهودا غليك المتشدد الإسرائيلي "الحالم" بتهويد القدس؟    سمير العبدلي يعتبر مبادرة مصطفى بن جعفر هو إقصاء للشباب و مسّ للمساواة بين المترشحين و خرق للدستور    أبو ظبي السينمائي: عالم من القصص    قبل دربي الجمعة:الملعب التونسي بطل الأشواط الثانية ومتقدّم على الترجي منذ الجولة الأولى !    تقدم في مؤشر الانتاج الصناعي    البنك المركزي: احتياطي العملة في مستوى مقبول    بنزرت : ايقاف منحرف خطير    150 قطعة اثرية تونسية بهولندا تروي تاريخ قرطاج    العمران.. إيقاف شخص محل 7 مناشير تفتيش    دورة نانت المفتوحة /انس جابر تتاهل الى الدور ربع النهائي    الحركة الدستورية تعلن انسحاب مرشحها للرئاسة عبد الرحيم الزواري    القيروان.. حجز أكثر من 27 ألف علبة سجائر    الحرس الوطني يواصل متابعة عملية شباو بوادي الليل ويُوقف 37 عنصرا إرهابيا    نحو نقل مباراة تونس ومصر إلى ملعب رادس    فأر يؤجل رحلة طيران نرويجية متجهة إلى نيويورك    غار الملح: الحرس البحري يحبط محاولة "حرقان"    السعودية.. 6 إصابات جديدة بفيروس "ميرس"    قوافل قفصة: الكوكي قد يغادر الى ليبيا    فيديو/ ما عجزت عنه سلطة الاشراف: الفنان العالمي"Low Deep T" يروّج للسياحة التونسية في كليب جديد    القبض على محكوم بالإعدام لقتله صديقه في صفاقس    الغنوشي : النهضة في موقع لا يُقضى فيه شيء دون مشاورتها    ضبطت بحوزتها مقاطع لداعش: إحالة متنقبة على النيابة كانت تنوي السفر للجهاد في سوريا    فيما عرف بقضية جامع النور...النيابة تقدم تحريرات عن مديري سجن المرناقية وبرج العامري    3 بطاقات ايداع بالسجن ضد 3 من إرهابيي قبلي وشباّو    فظيع/ أعمته غيرته وشكّه في زوجته فخنقها بواسطة وشاح وقتلها    حركة نداء تونس تعلن تمسّكها بنهج الحوار والتوافق لانجاح استحقاقات المرحلة    هند صبري تعلق على فوز "النداء" : اليوم نحن الأغلبية والشماتة ما تخرجش علينا    ضبطها البنك المركزي.. هذه تراتيب فتح الحسابات البنكية الخاصة بالحملة الانتخابية للمترشحين للرئاسية    مركز "كارتر" يصدر تقريره الاولي حول تنظيم التشريعية    ندوة صحفية لوزيري الفلاحة التونسي و الفرنسي ضمن فعاليات ''SIAT2014''    بيت النتَّاش    المراقبة الاقتصادية ججز 47 طن من البطاطا و25 طن من السكر    البنك المركزي يتوقع نسبة نمو في حدود 3 % في 2015    اختيار كمال بن ناصر كأول خبير مغاربي وافريقي في الصناعات البترولية لسنة 2014    تنظيم "الدولة الإسلامية" يعدم 46 من أبناء عشيرة "البونمر" السنية غرب العراق    كتيبة عقبة ابن نافع تتوعّد باغتيال مهدي جمعة ولطفي بن جدو ومحمد علي العروي    شريهان لشعب تونس: أراد الشعب العظيم الحرية فاستجاب الله والقدر له    حكام الجولة التاسعة ذهاب لبطولة الرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم‎    كرة يد: محمود الغربي يغيب عن مباراة بولونيا الودية    جلطة دماغية لاسكندر القصري في تدريبات الترجي الجرجيسي    "الشهودي" يسجل للمنافس ولفريقه    دولي –السويد أول دولة غربية تعترف بدولة فلسطين رسميا اليوم الخميس    فيديو- وجدي غنيم: المؤسف أنّ الغنوشي هنّأ انتصار الكفر على الإسلام    باريس: الشرطة الفرنسية تداهم مقر حزب الرئيس السابق نيكولا ساركوزي    مصطفى بن جعفر يدعو إلى دعم شخصية توافقية للرئاسة...ويُعرب عن استعداده للانسحاب من السباق    رئيس الحكومة يفتتح المعرض الدولي للاستثمار الفلاحي والتكنولوجيا «سيات 2014»    قائمات انتخابية أمام خيارين:إرجاع المنحة العمومية.. أو عقلة    اصابة عسكري بطلق ناري على وجه الخطأ من سلاح زميله بالمنطقة العسكرية بجبل الشعانبي    دولي-الجزائر تُقرّر إيقاف جميع المعاملات التجارية مع الدول الي سُجل فيها فيروس ‘'ايبولا''    الحبيب خضر يروي منامته.. ويتساءل إن كانت حلما أم حقيقة!    التوقعات الجوية ليوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014    الليلة على قناة "تونسنا ":فاطمة بن جمعة تتحدّث عن ايقاف برامجها على "الوطنيّة 1"    الثورةالتونسية .. إنتصار لا إنكسار    طرق للتعامل مع الولد الحساس    بسبب الايبولا :موريتانيا تغلق حدودها مع مالي    وباء "ايبولا" على تخوم الجزائر و موريتانيا    وزارة الصحة :1 بالمائة من التونسيين يعانون من الاضطرابات النفسية    مفتي الجمهورية يعلن عن نصاب زكاة المال للسنة الهجرية الجديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

معدل نمو ب8ر5 بالمائة للاستثمارات الفلاحية المصادق عليها (2011 )
نشر في وات يوم 18 - 01 - 2012

تونس (وات) - تطور معدل نمو الاستثمارات الفلاحية المصادق عليها خلال سنة 2011 بنسبة 8ر5 بالمائة مقارنة بسنة 2010 لتبلغ قيمة 8ر476 مليون دينار حسب معطيات لوكالة النهوض بالاستثمارات الفلاحية.
وتهم هذه الاستثمارات مشاريع من صنف (ب)، وهي المشاريع الفلاحية التي تفوق مبالغ الاستثمار بها 60 الف دينار وتساوي او تقل عن 225 الف دينار ومشاريع من صنف "ت" وهي عمليات الاستثمار في الفلاحية التي يفوق مبلغها 225 الف دينار وهي عادة ما تتمثل في مشاريع الخدمات الفلاحية والتحويل الاولي والصيد البحري.
وسجلت هذه النتائج رغم المناخ الاجتماعي والاقتصادي غير الملائم خلال سنة 2011 وضعف مساهمة شركات الاحياء والتنمية الفلاحية التي ساهمت بما قدره 9ر5 ملايين دينار مقابل 8ر24 م د سنة 2010 كما توضح الوكالة.
وفسرت الوكالة في العدد الاخير لنشريتها الالكترونية (جانفي 2012) هذا النمو بمنح امتيازات مالية شملت 44 بالمائة من الاستثثمارات المصرح بها سنة 2011 مقابل فقط 5ر32 بالمائة سنة 2010
ويتعلق الامر كذلك بحجم الاستثمارات المصرح بها خلال شهر ديسمبر 2011 التي مثلت 6ر18 بالمائة من الاستثمار الجملي لسنة 2001، اي 7ر88 م د .
ويبرز تحليل المعطيات حسب النشاط، ان الاستثمارات في مشاريع تربية الاحياء المائية اكدت موقعها ضمن الحجم الجملي للاستثمارات المصادق عليها وذلك بفضل اعتمادات تقدر قيمتها ب8ر85 م د، اي 18 بالمائة وبمعدل نمو يصل الى 7ر44 بالمائة مقارنة بنتائج سنة 2010 .
وستمكن هذه الاستثمارات م تركيز 18 مشروعا كبيرا في ولايات بنزرت ونابل وسوسة والمنستير والمهدية.
وتطورت الاستثمارات في قطاع الصيد البحري بنسبة 6ر53 بالمائة مقارنة بنتائج سنة 2010 لتبلغ 2ر19 م د وذلك اثر الموافقة على عمليات استثمار تتعلق بتاهيل وحدات الصيد البحري في ولايات نابل والمنستير وصفاقس.
في المقابل شمل التراجع الاستثمارات في مشاريع الخدمات التي قدرت سنة 2011 بما قيمته 6ر46 م د مقابل 9ر61 م د سنة 2010
وعرفت الاستثمارات في مشاريع التحويل الاولي انخفاضا سنة 2011 مقارنة بسنة 2010 (تراجع بنسبة 7ر18 بالمائة) بيد ان هذا التراجع كان اقل من ذلك المسجل سنة 2010 (تقلص بنسبة 1ر47 بالمائة).
وبخصوص الاستثمارات المصادق عليها لفائدة الباعثين الشبان فقد كان معدل نموها في حدود 4ر19 بالمائة اي بقيمة 8ر57 م د سنة 2011 مقابل 4ر48 م د سنة 2010 .
ومكن احداث مشروع للفلاحة الجيوحرارية في ولاية قابس بقيمة تناهز 20 م د خلال شهر نوفمبر 2011 من رفع قيمة الاستثمارات الاجنبية الى 2ر24 م د، اي 8 مرات ضعف النتائج المسجلة سنة 2010 (9ر2 م د) كما اشارت معطيات الوكالة.
وتبرز وكالة النهوض بالاستثمارات الفلاحية ان يكون عدد مواطن الشغل المتوقع ان تساهم في احداثها مجمل الاستثمارات المصادق عليها سنة 2011 دون الانتظارات باعتبار ان معدل النمو لم يتجاوز 7ر1 بالمائة في حين كان بنسبة 8ر5 بالمائة بالنسبة للاستثمارات وهو ما يبرز الحاجة الى ارساء اطار تشريعي محفز يمكن من تجاوز مشكل التشغيل على مستوى المشاريع الفلاحية المستفيدة من امتيازات الدولة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.